الإصلاح يواجه المتشددين والاشتراكي يتهم الأمن السياسي بالتستر

الكاتب : سرحان   المشاهدات : 574   الردود : 2    ‏2003-01-09
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-01-09
  1. سرحان

    سرحان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-19
    المشاركات:
    18,462
    الإعجاب :
    23
    اليمن: حزب الإصلاح يواجه انتقادات بعد دعوته إلى محاربة التشدد الديني
    صنعاء-محيط: دعا حزب (التجمع اليمني للإصلاح), الإسلامي المعارض, أعضاءه إلى (الانفتاح) على كل القوى السياسية والاجتماعية و(الاسهام في نشر ثقافة التسامح ومحاربة ثقافة العنف والتطرف والغلو (الديني) التزاماً بالإسلام الذي لا يكتفي بتحريم الاعتداء على النفس البشرية, بل يحرم التنازل عن الدفاع عنها استسلاماً للطغاة والمستبدين) حسبما ذكرت جريدة الحياة اللندنية. وتأتي دعوة (الإصلاح) بعد انتقادات حملته جزءاً من مسئولية عملية اغتيال الزعيم المعارض جارالله عمر, الأمين العام المساعد لـ(للحزب الاشتراكي اليمني), أثناء جلسة افتتاح المؤتمر لحزب (الإصلاح).


    الحزب الاشتراكي اليمني يتهم المخابرات بالتستر على اغتيال جار الله
    صنعاء - محيط : اتهم الحزب الاشتراكي اليمني جهاز المخابرات بأنه كان على علم بمخطط اغتيال أمينه العام المساعد جار الله عمر منذ أكثر من عامين. وأشار الى معلومات كان أدلى بها منفذ عملية الاغتيال علي جار الله، أثناء التحقيق معه في عام 2000 وعام 2001 بوجود مخطط لاغتيال عدد من قادة الحزب ومنهم أمينه العام صالح عياد مقبل وجار الله عمر حسبما ذكرت جريدة الراية القطرية. وطالب الحزب الاشتراكي في رسالة وجهها الى النائب العام بإجراء تحقيق شامل مع قاتلي الأمين العام المساعد للحزب الاشتراكي جارالله عمر والأطباء الأمريكيين قبل إحالتهما إلى المحكمة، وتمكين الحزب من الحضور والتثبت من سلامة إجراءات التحقيق وصحة الأدلة بحيث يشمل التحقيق الأبعاد والأهداف السياسية لتلك الأعمال الإرهابية.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2003-01-09
  3. hjaj22

    hjaj22 عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2002-12-10
    المشاركات:
    1,242
    الإعجاب :
    0
    حزب الاصلاح معروف بوسطيته واعتداله
    وابتعاده دائما عن المغالاه وموقفه هذا ليس
    الا ناتج عن فكره الوسطي


    وبالنسبه للحزب الاشتراكي واتهاماته
    فالحقائق والوقائع تدعم موقفه والحقيقه
    تأبى دائما ان تعيش في الظلام وقدفرضت نفسها
    على الجميع رغم محاولات قيادات المؤتمر
    المستميته البحث عن من لاترمي عليه داءها
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2003-01-09
  5. golden_falcon

    golden_falcon عضو

    التسجيل :
    ‏2002-12-27
    المشاركات:
    66
    الإعجاب :
    0
    لاتغتر الاخ سرحان بما يقوله الاخوان المفلسين(الاصلاح) فهذا كلام كبيرهم

    فهذا كلام كبيرهم الذي عملهم السحر وقوتهم والسائرين على دربه الهالك حسن البنا وكلامه عن العنف وطريقتهم في التعامل مع لاحداث ولا يغرك لون الحرباء اذا تغير من اجل عدم رؤيتها لحين سكون الاحداث وتتابع المشوار وهذا نص كلامه( وشهد شاهدا من اهلها)

    الإرهاب والعنف عند حسن البنا :

    يقول في ص 135 من رسالة المؤتمر الخامس موجها كلامه للإخوان : ـ

    " ولكن الإخوان المسلمين أعمق فكراً وأبعد نظراً .. .. فهم يعلمون أن أول درجة من درجات القوة قوة العقيدة والإيمان ويلي ذلك قوة الوحدة والارتباط ثم بعدهما قوة الساعد والسلاح… "!!!! .
    " إن الإخوان المسلمين سيستخدمون القوة العملية حيث لا يجدي غيرها . . " !! .

    قلت : لقد روج الإخوان المسلمون وأبكوا الناس كثيراً عن معاناتهم في السجون وأنهم بعيدون عن العنف ودعوتهم تلتزم الحكمة وتبتعد عن العنف والإرهاب وها هو إمامهم يخط بيده منهجه في رسائله مؤكداً أن الإخوان سيستخدمون القوة العملية حين لا يجدي غيرها ويعبر عن ذلك صراحة بقوة الساعد والسلاح .فهل هذا المنهج منهج سلفي سني؟ !!! أم هو منهج خلفي بدعي خارجي ؟!!!

    لو قال الرجل إن الإخوان المسلمين درع قوي لأمة الإسلام وولاة أمورهم لقبل منه ذلك أما قوله باستخدام القوة بدون بيان ضد من تكون قوة الساعد والسلاح وستأتي إجابة هذا السؤال حينما نتحدث عن الجيش السري الذي أعده حسن البنا .

    ويقول في نفس المصدر السابق في ص 136 :

    وأما الثورة فلا يفكر الإخوان المسلمون فيها ولا يعتمدون عليها ولا يؤمنون بنفعها ونتائجها…. قلت : لأن الفكر الإخواني في الأصل لم يستوعب المنهج السلفي الصحيح لذا نجد التخبط والتناقض في الأقوال حينا وتناقض بين الأقوال والأفعال أحيانا أخرى فنحن هنا أمام المنظر الأول للإخوان المسلمين : يُنكر فكرة الثورة في عمله الدعوي ، ثم في موضع آخر تجده يُنشئ جيشا عسكرياً سرياً ، ثم يخط بيده أنهم سيستخدمون القوة ـ قوة الساعد والسلاح ـ وقد كان 0 فهل هذا طرح سلفي أم طرح خلفي خارجي ؟‍‍‍.

    وصدق الله إذ يقول : ( أفلا يتدبرون القرآن ولو كان من عند غير الله لوجدوا فيه اختلافاً كثيراً ) سورة النساء ، الآية 82 .
     

مشاركة هذه الصفحة