كي لا نـنـسـى

الكاتب : sam 2   المشاهدات : 357   الردود : 0    ‏2003-01-07
      مشاركة رقم : 1    ‏2003-01-07
  1. sam 2

    sam 2 عضو

    التسجيل :
    ‏2002-09-18
    المشاركات:
    201
    الإعجاب :
    0
    عشرون عاما على صبرا وشاتيلا، والعالم منشغل بذكرى 11 سبتمبر
    مذبحة صبرا وشتيلا من أفظع المذابح في التاريخ البشري الحديث ، قتل فيها آلاف من اللاجئين الفلسطينيين المدنيين العاجزين عن الدفاع عن انفسهم، ولم يرحم حتى النساء والأطفال في حفل دموي صاخب استمر ثلاثة أيام من السادس عشر حتى الثامن عشر من سبتمبر ايلول. وكالعادة نددت الأمم المتحدة بالمذبحة في 16 ديسمبر كانون أول 1982.



    المذبحة كانت نتيجة تحالف بين إسرائيل وحزب الكتائب اللبناني ضد الفلسطينيين بهدف تصفية الفلسطينيين أو ارغامهم على الهجرة من جديد.




    قرار مداهمة المخيمات وذبح من فيهما اصدره رافايل ايتان رئيس الاركان الاسرائيلي ووزير الدفاع ارييل شارون بالاتفاق مع قادة الكتائب في 14 سبتمبر 1982




    في الخامسة من مساء يوم الخميس 16 سبتمبر دخلت ثلاث فرق كل منها يتكون من 50 رجلا إلى المخيمين.




    صباح السبت 18، آخر ايام القتل ، دخل الصحفيون إلى المخيمين ليشاهدوا جثثا مذبوحة ، دون رؤوس ، بدون عيون ، حزت رقاب اصحابها، وحطمت رؤوسهم .




    ارييل شارون وزير الدفاع الإسرائيلي على مشارف بيروت الغربية، قبيل المذبحة التي وصل عدد القتلى فيها إلى 2750 شخصا حسب تقديرات الصليب الأحمر .




    في 24 يناير كانون الثاني 2002 اغتيل إيلي حبيقة قائد الكتائب الذي اتهم بالتعاون مع شارون بعد أن اعلن عزمه الإدلاء بشهادته أمام محكمة تحاكم شارون بتهم ارتكاب المذبحة.



    لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
     

مشاركة هذه الصفحة