ياثلجاً تراكم فوق نار

الكاتب : خالد السياغي   المشاهدات : 338   الردود : 0    ‏2002-12-19
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-12-19
  1. خالد السياغي

    خالد السياغي عضو

    التسجيل :
    ‏2002-12-18
    المشاركات:
    146
    الإعجاب :
    0
    الأعزاء الأكارم وبعد

    هذه اول مشاركه لي اتمنى ان تنال اعجابكم والرضى
    كما اتمنى قبولي صديقا على هذه الساحه الخصبه

    ,,,,,,,,,,,,,


    خطوات عيني فوق أهداب الطريق
    تقصُ بعد رحيلها قدماً
    يقبله الثرى عشقاً اذا مشيت
    وان وقفت, يضجّ بشهقة كالمستهام.
    كل الورود اذا رأتها تمايلت
    واذا تمايل قدها خُلقت حمام.

    وانا وقلبي والهوى وقصيدتي
    سربُ ُيحلّق في الظلام.

    فاذا رأتك تسمرت عيناي فوق جبينك الوضاء

    واحترق الكلام.
    وبلا كلام.

    أهديك ما أقوى عليه من النظر
    ورسالةً من مهجتي الثكلىمعتقة على شفة العيون
    اوما ترين رسالتي ! ؟؟
    هيا اشربي
    أوما ترين مدائني ذابت كما ذابت شفاهك في المدام.؟

    ياأنت....
    ياثلجاً تراكم فوق أنّات الضلوع
    وتحتها جمرا تنام.


    ياثلجك الألآء كم اهواه بين سرائري
    يهدي الى شفتي أنغاماً مموسقةً
    وعطراً من حمام.

    فبأي ألآء البقية أفتتن
    ياأنت يامسك البداية والختام
    الروح تقرؤك السلام.

    ,,,
    لبنى نقاء الضوء ياقمرا
    يسافر في وريدي المدلهم به الظلام.
    وياسلاما يفتقده شذى الوطن

    عودي فما أبقى البقاء لنا بقاء
    عودي كما شئتي
    حساماً اوسهاماً أوغمام.


    لبنى ونبض حضارتي غابا معاً
    فمتى تعود لكي اعود
    والقلب صار مزارعا طابت به غرس السهام.

    لبنى أما آن اللقاء ؟
    فلوعتي تقتات ما أبقى البقاء
    وفي الحشى عقد الصيام.
    فأقبلي وردا حريري الأنامل
    وازرعي حولي السلام,

    وترفقي
    اني أتيت ومهجتي الحرّىبنفسجة
    ومن أهدابي روزا تنحني لجلالك السامي الغرام.

    فترفقي ان جئت
    رفقا احذري سفك الحروف
    فانها حُـــرُمُُُ ُوسبحنةًً تقام.
    أنا ياصغيرة لست من جنس الأنام.
    أنا ياصغيرة شاعر
    ومشاعري قدسية
    ودمي حرام
    دمي حرام
    دمي حرام ...

    محبتي الخالصه
     

مشاركة هذه الصفحة