قصيدة جريئة

الكاتب : مقيال   المشاهدات : 346   الردود : 0    ‏2002-12-15
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-12-15
  1. مقيال

    مقيال عضو

    التسجيل :
    ‏2002-12-15
    المشاركات:
    9
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    قصيده رائعة تدل على الفرق بيننا و بين شهداء فلسطين
    قصيدة معالي الدكتور غازي القصيبي فهي قوله: ( الشهداء )

    يشـهـد الله أنكم شـهـداء

    يشـهـد الانبـياء.. والاولياء

    مـتم كي تعـز كلمة ربــــــي

    في ربـوع أعـزها الاسـراء

    انتـحرتم؟! نحن الذين انتـحرنا

    بحـيـاة .. أمـواتـها الاحيـــــــــــاء

    ايهـا القوم! نحن متنا… فـهيا

    نستمع مـا يقول فـينا الرثـاء

    قد عجزنا.. حتى شكا العجز منا

    وبكينا.. حتى ازدرانـا البـكاء

    وركعنا.. حتى اشـمـأز ركوع

    ورجـونا.. حتى استغاث الرجـاء

    وشكونا الى طواغـيت بـيت

    أبيض .. ملء قلبـه الظلمـاء

    ولثـمنا حذاء (شارون)..حتى

    صاح (مهلا! قطعتموني!) الحذاء

    أيها القوم! نـحن متنا.. ولكن

    أنفت أن تضـمنا الغـبـراء ــــــ

    قل (لأيات) : ياعـروس العـوالي!

    كل حـسـن لمقلتيك الفـداء

    حين يخـصى الفـحول… صفوة

    قــــــــــــــــــــــــــــــومـي

    تتـصدى للمـجـرم الحـــــــسناء

    تلثم الموت وهي تضـحك بشـراً

    ومن الموت يهـرب الزعـمـاء

    فـتـحت بابـها الجنان.. وحيت

    وتلقــتك فــاطـــم الـزهــــــراء

    قل لـمن دبّجوا الفتاوى : رويـداً!

    رب فـتـوى تضج منها الســماء

    حـين يدعـو الجهاد.. يصمت حبر

    ويـراع.. والكتبُ.. والفـقـهاء

    حـين يدعـو الجـهاد..لا استفتاءُ

    الفـتاوى، يوم الجـهـاد ، الـدمـاء
    [​IMG]
     

مشاركة هذه الصفحة