التعاون العسكري اليمني العلني مع امريكا.. والافغان العرب (مقال لـوزير مصري سابق ).

الكاتب : بنت يافع   المشاهدات : 376   الردود : 1    ‏2002-12-12
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-12-12
  1. بنت يافع

    بنت يافع عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2001-09-08
    المشاركات:
    656
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم ,,

    التعاون العسكري اليمني العلني مع امريكا.. والافغان العرب
    (مقال لـوزير الدفاع المصري السابق في العصر الساداتي ).


    ما هي اسباب التحول في سياسة النظام اليمني التي تدفعه لهذا التعاون العسكري العلني مع امريكا، بعدما كان وجه انتقادا للدول الخليجية لاستضافتها القوات الامريكية عام 90 وتوفير اراضيها كقاعدة عسكرية للامريكيين لشن الحرب على العراق؟

    للاجابة على هذا السؤال، لا بد من التطرق لمقال عبد الحليم ابو غزالة، وزير الدفاع المصري السابق في عهد الرئيس السادات وبداية حكم مبارك، والرجل القوي في اروقة النظام المصري الذي عايش فترة الجهاد الامريكي في افغانستان. في المقال الذي نشرته صحيفة "الاتحاد" الظبيانية (23/2)، يقول ابو غزالة ان خلاصة الموضوع هي ان الحكومة الامريكية ينتابها شك ازاء حكومة علي صالح، وتعتقد ان لدى اليمن معلومات لا يبوح بها للادارة، واساس هذا الشك ان حكومة علي صالح كانت لها علاقات ممتدة مع افغانستان ودعمت انشطة المجاهدين الافغان.

    يذكر ان علي عبد الله صالح تولى رئاسة اليمن عام 1978، وبدأ فترة حكمه بدعم جهود امريكا وحلفائها في تمويل وتدريب وتسليح المجموعات الافغانية. واعترفت الحكومة اليمنية بانها مدت امريكا بآلاف المتطوعين اليمنيين للمقاومة في افغانستان. وبحلول عام 89، مع انتهاء الحرب في افغانستان، اتجهت حكومة صالح الى اعادة المتطوعين الذين عرفوا باسم "الافغان العرب" الى اليمن لمساعدتها سياسيا وعسكريا في الداخل ضد اليمن الجنوبي، ولاحقا في حرب عام 94، او ما سمى بحرب الوحدة.

    ومع ارساء الوحدة بين اليمنين الشمالي والجنوبي سمحت حكومة علي صالح للافغان العرب من كل الجنسيات بدخول اليمن والاقامة فيه والحصول على بطاقات هوية يمنية رسمية، هذا بعد ان كانوا قد طردوا من اليمن الجنوبي عام 1967 اثناء الحكم الاشتراكي.


    تحياتي للجميع

    والسلام عليكم
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-12-12
  3. سهيل اليماني

    سهيل اليماني قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2000-10-12
    المشاركات:
    5,779
    الإعجاب :
    1
    مع الاسف يابنت يافع أنك دائماً ما تتعاملين مع النقل الذي يناسب ميولك وما تودين قوله بغض النظر عن مصداقية ما تقولين ، ودائماً ما يثير كثير من اللغط ما تنقلينه ، مما يجعل الشكوك تحوم حول شخصية بنت يافع وما حقيقة تلك الشخصية التي تكتب هنا بأسم بنت يافع وفي ملتقى حضرموت بأسم اليافعية .
    عموماً الموضوع ذاته وإن كانت به بعض الحقيقة الاّ أنها ليست كل الحقيقة ومع أن ذلك النذر اليسير منها قد صبغ بأيحاءات المتضررين من التعاون اليمني الاميريكي والذين كان جل همهم أن يحتكروا هم لاسواهم ذلك التعاون لحصر العوائد المتوخاه منه بهم وحدهم وتصوير أنفسهم من أنهم الاقدر والاكبر وخير من يستطيع تقديم الخدمات متناسين أن الاميركان يعرفون البير وغطاءه.
    قضية الافغان العرب تعرف أمريكاء دقائقها أكثر من المشير السابق أبوغزالة ، وعلي عبدالله صالح لم يقدم أكثر من الآخرين وعلى راسهم أميريكا وبقية الدول العربية ، أما بالنسبة لليمن الجنوبي وتصويره بالبعد عن ذلك فكلنا يعرف أنه مكرها أخاك لا بطل ، حيث كان أكبر المتضررين مما جرى في أفغانستان ذلك الزمان لأنه كان في الجانب المهزوم من تلك الحرب التي كانت بداية النهاية للمعسكر الشيوعي ليس الاّ ، ومن يرددون مثل هذه الاقاويل اليوم يحاولون اللعب بأوراق مكشوفة وخاسرة ، نتيجة الفهم الناقص لمجريات العصر وأدواته ، وما كان يصلح بالامس لا يصلح لليوم.
    سـلام.
     

مشاركة هذه الصفحة