ضابط إسرائيلي كبير يدعو إلى تدمير مكة المكرمة والمدينة المنورة

الكاتب : كتائب شهداء الاقصى   المشاهدات : 338   الردود : 0    ‏2002-12-09
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-12-09
  1. كتائب شهداء الاقصى

    كتائب شهداء الاقصى عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-11-28
    المشاركات:
    272
    الإعجاب :
    0
    التاريخ: 2002-12-09 12:50:08


    ضابط إسرائيلي كبير يدعو إلى تدمير
    مكة المكرمة والمدينة المنورة في حال تعرضت تل أبيب لهجوم نووي
    القدس المحتلة - خدمة قدس برس
    فيما اعتبر مراقبون أنه تحذير لتنظيم "القاعدة" الذي يتزعمه أسامة بن لادن, دعا ضابط رفيع المستوى في الجيش الإسرائيلي إلى وجوب إعلان الدولة العبرية عن أنها ستقوم بتدمير مكة المكرمة والمدينة المنورة, والتي تعتبر من أقدس الأماكن في الأرض لدى المسلمين, في حال تعرضت الدولة العبرية لهجوم نووي من قبل دولة أو منظمات إسلامية.

    ونقلت يومية /هآرتس/ العبرية عن مقال كتبه الضابط الإسرائيلي الرفيع المستوى, الذي يعمل مرشداً في كليات الجيش, ونُشر في مجلة "معراخوت" التي تصدرها وزارة الدفاع الإسرائيلية: "يجب أن تعلن إسرائيل مسبقاً, أن أي هجوم نووي عليها من طرف دولة أو من طرف منظمات إسلامية سيؤدي إلى هجوم مضاد وإلى تدمير المدن الإسلامية المقدسة, مكة المكرمة والمدينة المنورة في السعودية, وربما مدينة قم الإيرانية أيضاً".

    وقالت الجريدة العبرية إنه بحسب الضابط الإسرائيلي, الذي يعلن أنه يستند إلى مصادر أجنبية, فإن تل أبيب بحوزتها من 100 إلى 400 قطعة سلاح نووية, والرؤوس النووية التي تمتلكها يمكن إطلاقها بواسطة صواريخ من منصات ثابتة أو متحركة ومن طائرات حربية وحتى من غواصات. "وعلى كل طرف يخطط لشن هجوم نووي ضد إسرائيل أن يأخذ هذه المعطيات بالحسبان", على حد تعبيره.

    وأعرب الضابط الإسرائيلي عن اعتقاده أن على تل أبيب أن تؤمن لنفسها قوة ردع في المجال النووي, وهذا من شأنه أن يكبح التهديد من طرف دول عربية ومنظمات وصفها بـ"الإرهابية". كما من شأنه أن يخلق حالة من "توازن الرعب" الشبيهة بالحالة التي كانت سائدة بين الولايات المتحدة والاتحاد السوفياتي, خلال الحرب الباردة, على حد قوله.

    يشار بهذا الصدد إلى أن وسائل الإعلام العبرية تروج خلال الفترة الأخيرة لاحتمال قيام تنظيم "القاعدة" بعمليات هجومية كبيرة ضد أهداف داخل أراضي الدولة العبرية, من شأنها قتل المئات من الإسرائيليين. وتوضح أن هذا التنظيم قد يستخدم مواد كيماوية أو بيولوجية في عملياته, كونه يمتلك القدرة للحصول عليها.
     

مشاركة هذه الصفحة