من أقوال الشاعر والحكيم (( قاســـم محمـــــــــد ))

الكاتب : عبدالاله بيضاني   المشاهدات : 3,017   الردود : 0    ‏2007-12-02
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-12-02
  1. عبدالاله بيضاني

    عبدالاله بيضاني عضو

    التسجيل :
    ‏2007-12-02
    المشاركات:
    22
    الإعجاب :
    0

    قبل حوالي اربعة اشهر رحل عنا الشاعر الكبير والحكيم (( السيد قاسم محمد عبدالله )) وهو شاعر كبير
    من أبناء مديرية مكيراس التابعة حاليا لمحافظة البيضاء ..
    وقد رحل رحمه عن عمر ناهز التسعين عاما ترك خلاله تراثا ضخما من الشعر والحكم المتداوله
    التي يرددها ابناء المحافظات الشرقيه ... وقدندر أن تجد مثل هذا الشاعر في عصرنا الذي تردد
    أشعاره وتصير حكما يتداولها الناس .... ولكن وللاسف الشديد أنه انتقل قبل أن يصدر له ديوان واحد للطبع
    ودون أن تذكره وسائل الاعلام .... ولكن حسبه أن أشعاره ستظل منهلا يتداوله الناس فترة طويلة
    من الزمن ومن يدري ربما يقيض له في يوم من الايام من يقوم بجمع تراثه وأشعاره ...
    وعموما لاأطيل عليكم سأذكر لكم بعضا من حكمه وأشعاره التي أحفظها راجيا ممكن كانت لديهم
    أشعار أخرى أن يضيفوها ولهممني خالص الشكر والتقدير .

    من اكثر أشعاره المتداوله التي تذكرعندما يذكر اسم قاسم محمد هي قوله :

    ((يقول قاسم محمد خذ لك من امنود قبضه .......وأعصب عليها بماشي وروني كيف نقضه ))

    وهي كناية عن الكذب والرجل الذي يكذب اذ شبه ان كلامه مثل الريح (( النود))

    (( يقول قاسم محمد :
    (( كل شــــــــيء مــــــــــن صـــــــــــفاه ........... الوقت مقبل ولكن سيرته لاقفاه ))
    ((ســـرقـــــه غـــــــــلاء رشــــــــــــوه.............ايتضحـــــــك علينــــــا امعضاه ))
    ((يــــــوم أمتــــعــــب للمـــــــواطــــــن .............وامبيــس للقضــــــــــــــــــــــاه ))


    ويلاحـــــظ أن كلماته واشعاره يمكن تأويلها سياسيا وأجتماعيا فكل يمكن
    أن يفسرها كما يريد وتلاحظ ذلك في قوله :
    (( قاســـم محمد زمان اصــنج .........والعين ذاهن وهي نيمه ))
    (( وامبيت عاطل قدي واعوج........ لكن عطــاله من امــــديمه ))
    (( أمديمه ايتنجح امعيشــــه .......لاغراب واقرابها صــــــيمه ))
    (( ومن بنى مابنى دقـــــــــــه ....... واصبح مسي في الخلاخيمه))
    ((ياخابت الليله الدنـــــــــــيا....... ماجزعت حد على تـــــيمــــــه ))
    (( من قام فيها سقط غصبا ......... وهي على ساقه قيمـــــــه ))

    وكلمة ( الديمه) باللهجة الدارجه هي المطبخ وكل يفسر هذا المعنى حسب اعتقاده
    فقد يقصد بالديمه ( المرأه 9 اذا كان الخلل في الاسره وقديقصد به المطبخ السياسي
    اذا كان المقصود به الوضع في البلد .

    والشاعر قاسم محمد دايما يعيش الواقع ويعبر عنه ولهذا فهو يتحدث
    عن الفســــاد ويسمي الفاسدين بالسرق وهي الكلمه المتداوله بين
    الناس والتي يجب ان يتصفوا بها فعلا ... لهذا يقول عنهم :

    (( قاســـم محمد قال من ببيني وبينك .......... تبا فيده من امســــارق وخذ ذي في بوينك))
    ((ايدك في (ثمــه) وايده تبا أسبال عينك ...... مابه من محبه لك قضى دينه بــــــدينـــــك ))
    ويلاحظ ايضا ان معظم الحكم المتداوله من اشعاره
    هي عباره عن ابيات أقتطعها الناس من قصائده كما في هذه القصيده :

    قاسم محمد قال من كل وما حسب يفقر وما يدري وبعدين سا حساب
    يحاسب قفا ما شلت امنود ما كسب والرد بعد المد عاجي في الجواب
    جاووقت لا يعرف تجامل ولا نسب يعرف عمل زارع على الشد والركاب
    ايتضحك الدنيا علينا بها العجب كلن يرى الثاني بعينه كما الذباب
    ونحن نقاطعها لباها على الطلب وهي شارد ايتلعب ولا باب سد باب
    ولا عاد نفهم وين شعبان من رجب رجعنا غشم نضحك مع ضحكت الشباب
    والجيد من حاذر من اللوم والعتب ومن قيل قال ايش سرح القيل ايش جاب
    كما إن الشرف اربي من القرش والذهب يوم الذهب يذهب وقول الشرف صواب
    ويا القلب حط الكبر في خانت الأدب وساير زمانك من دعاه الوفاء استجاب
    ويالهاجس اتنهجر على ضربة الطرب على دقة القنبوس والدف والرباب
    من أتحمل الدنيا على ضهره أنقطب اطرح ثقلها ضهرها اجله من التراب
    كما إن السمق ساق النسم يدخل الحنب حد يمحنه ماله يسي غوش وانضراب
    وحد في الهوا يا دان لشجان يا هلب يبا ما كرع من جو صافي بلا سحاب
    وحد جالس أيحسب حسابه بلا تعب ما جئ يجي فيها وما سار لمذياب
    وحد أيكيل الهم يا كيل يا مسب ضيقه بلا معنى ودعوى بلا جواب
    وصلوا على المختار هوسيد العرب محمد رسول الله وال آل والصحاب

    ويقول في قصيدة اخرى :
    ((يقول قاسم محمد فيني غبي ما براشي........الحمر تهرج وتحكم وسوت الشي ماشي

    وسوت الكذب صادق ما بين مرشي وراشي
    ))



    وفي قصيده أخرى يقول :

    (( يقول قاسم محمد ياخابت اليوم صنعاء ........ حد ايغني دراهم وحد من الفقر يرعى ))
    ((حد ايســـــــوي مـــــــــــــــــــداكــــي .......... وحد في امبـــــــوش يرعـــــــــى ))
    ........ الى أن يقول ......
    (( من باطـــــــل أوراق حمـــــــــراء ....... ذي خلت الناس خجــــــــــــعـــــاء ))
    (( يتشــــــرعـــــوا في امجراد ه ......... ويـــــوكـــلـــــوا راس مفعــــــــــاء ))


    ولعله في الابيات السابقه يصور حال المجتمع في هذه الايام التي سيطر فيها
    الجشع على بعض الناس فلم يعودوا يتركوا شيئا للفقراء ..

    هذا جزء بسيط مما احفظه من قصائد هذا الشعر الذي التقيت به عدة مرات
    وكنت انوي أن اكتب عنه دراسه وان اجمع مااستطعت من اشعاره الرائعه
    وحكمه المتدواله بين الناس ولكن الظروف لم تساعدني ولم يمهله القدر
    ارجوممكن كانت لديه بعضا من اشعاره أن يضيفها , واذا وجدت قبولا لهذا
    الموضوع فسأحاول أن اكمل مابقي لدي من اشعاره , ولا أدري هل اللهجة
    واضحة للجميع أم أن بعض الكلمات بحاجه الى شرح ..
    ارجو أن اتلقى ملاحظاتكم حتى استفيد منها في المواضيع القادمه عن هذا الشاعر
    الذي نسال الله له الرحمه والغفران .
     

مشاركة هذه الصفحة