فـص ملــح وذابــــ

الكاتب : حنان محمد   المشاهدات : 1,187   الردود : 12    ‏2007-12-01
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-12-01
  1. حنان محمد

    حنان محمد كاتبة صحفية مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-08-28
    المشاركات:
    15,384
    الإعجاب :
    0



    فـص ملــح وذابــــ

    http://www.algomhoriah.net/atach.php?id=9081

    حنان محمد فارع


    من وقت لآخر تطالعنا بعض البرامج التلفزيونية وصفحات الجرائد عن مناشدات إنسانية، فالعائلة الفلانية تبحث عن ابنها المفقود منذ سنوات كانه فص ملح وذاب خرج لطريق غير معروف دون ترك أية اشارة او معلومة تدل على وجوده، اكان أباً لطفل يصرخ من جوع شديد أم ابناً لعجوز تئن من الألم تناشد محبي الإنسانية بدموعها للبحث عن الابن الضال أو تلك الزوجة المقهورة المنتظرة منذ سنوات عودة الزوج الذي ولى هارباً في إحدى الليالي ولا تعرف سبيلاً اليه .


    أولئك المفقودون (الهاربون) لاأثر لهم ولاحس ولاخبر يصل منهم لايعرف لهم مكان ،هاربون من واقع صعب وجدوا في الهروب من كل شيء وعدم العودة مخرجاً بعد ان صار الأغلبية على علم ودراية بمشاعر الأهل لغياب إحدى أفراده دون معرفة سبيلاً للوصول إليه .. لكن القلة يفكرون في احساس الشخص الغائب ، وماهي الأسباب الذي دفعته للخروج من بيته بعيداً عن عائلته وأصدقائه؟!
    دعونا نستثني من قائمة الغائبين المصابين بحالات نفسية اذ أن أسباب هروبهم خارجة عن ارادتهم مرتبطة بضعف قدراتهم العقلية والوقوع فريسة مرض لايعرف للرحمة معنى.
    إمكانية عدم التأقلم مع الوضع السيئ والنظرة السوداوية للحياة تدفع المرء على الاعتقاد بأن فكرة خروجه وابتعاده عن المحيط الذي يعيشه ستكون أفضل من بقائه رغم عدم تحديده للجهة التي سيذهب اليها.
    فالشاب الطموح يحاول اختصار الوقت بالهروب خارج الوطن للنهوض بشكل قوي وخاصة اذا كان يمتلك خططاً تؤهله بناء مستقبل مشرق ، ومن يتعمد نسيان ماضي اليم وطوى صفحته بالهروب من مكان معين إلى مجتمعات غريبة عنه، حتى ذو الأعمار الكبيرة من وصلوا لسن (50ـ60) يندرجوا تحت ماذكرته من عدم تقبل الوضع الذي هو عليه .
    هناك حالات إنسانية تستوجب الوقوف عليها في الهروب الإداري وهي خروج الأطفال وهروبهم من عائلاتهم وأكثر أسبابها هو التفكك الأسري ، المشاحنات الأسرية اليومية وتعرض الطفل للضرب والتعذيب والحرمان من قبل والديه والتمييز في المعاملة بين الأبناء تدفعه دون إدراك ــ لصغر سنه ــ للهروب إلى الشارع بعيداً عن جحيم الأسرة ، هؤلاء يصبحون أكثر عرضة للاستغلال من عصابات الشوارع يتم اغتصابهم والمتاجرة بهم ، لانهم ضحايا التفكك الأسري وقلة الوعي أوعدمه من الآباء، والام آثرت المال على صلاح الأبناء، خرج ولم يعد لانه طفل يحتاج كما يحتاج أي طفل إلى أب يربّت على كتفيه ، ويمسح على رأسه ويأخذ به إلى السعادة وطيب العيش ، طفل بريء مسكين يحتاج إلى من يذهب به إلى الملاهي وإلى شواطىء البحر ، يحتاج من أعماق قلبه إلى الدفء والأحضان ، يحتاج إلى من يشتري له لعبة وحلوى وملابس جديدة .
    الظروف الاجتماعية والتوتر داخل محيط الأسرة تدفع أيضاً الزوج للهروب متخلياً عن مسؤولياته لعدم قدرته على تحمل أعباء الحياة فجأة وبدون مقدمات يصبح الزوج (فص ملح وذاب) يختفي رب الأسرة دون إنذار ، ويلقي ربان سفينة العائلة بمسؤولياته على الأرض تاركاً وراءه زوجة لاتجف دموعها وأطفال خائفون ينتظرهم المجهول ، السبب الجنائي كذلك عامل قوي في خروج البعض دون عودة فراراً من قضية م اللحيلولة دون الوقوع في أيدي العدالة .
    خرج ولم يعد (فص ملح وذاب) تتعدد الأسباب والهروب واحد، ربما لانه الحل الأسهل بدلاً من المواجهة والتحدي .






    تحياتي



     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-12-01
  3. Bero

    Bero الجهاز الإداري

    التسجيل :
    ‏2005-06-14
    المشاركات:
    13,426
    الإعجاب :
    101
    اختي الكريمة..حنان...الهروب..او ..فص ملح وذاب..وجهان لعملة واحدة...وهذه مشكلة تفضلتي وأثرتها برغم عدم وجود الحل لها..ولكننا في الأخير نعود ونقول " وليكن..!!! " فلنجرب..قد يتعدل الحال وتنصلح الأحوال...وما هو الحال وما هي الأحوال؟؟ هي حياتنا و ظروفنا.. وما نعيشه من أهوال...الطبقات الغنيه في تعالٍ مستمر، والطبقات الفقيرة في إرتفاعٍ مستمر أيضا، ولكنه ليس بالأحسن طبعا...والشاب يحاول ان يجد لنفسه عشه الخاص الدافئ مع عائلته، فيفاجأ بالثعابين تلدغه من كل جُحرٍ و زاويه إلى أن يلوذ بالفرار...من كل شئ !!! فيذهب ولا يعود..و يهرب.. ويذوب........ كفص الملح ...فعلا... هذا ما يجري ..فلما لا ينتبه الى هؤلاء؟؟ لم لا يُنظر الى خباراتهم...شهادتهم...إمكانيتهم..لم يتم الاستغناء عنهم ببديل هندي، امريكي، بريطاني، كوري،و..و...و..لم لا تتم تحسين ظروف المواطن اليمني واحترام كيانه كما تحترم الدول الاخرى مواطنيها كدول الخليج والدول الاخرى؟؟ لم الاستهانه بهم..!!! لم يرتاحون حين يهاجرون ويذوقون الغربه.. وتمثيل وطننا بشكل محزن ومخزٍ في اوطان كثيرة..!!! لم يجب ان تتمثل اليمن بدولة ال " لا وطن " ونجد المغتربين يتحسرون على وطنهم و يتمنوا ترابها...ألا يجب ان تنتهي هذه المأساة..!! متى سيحمل اليمني وطنه على كتفيه مفتخرا بها...رافضا كل المغريات الخارجيه....متى..!!؟؟؟

    Bero

    [​IMG]
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-12-02
  5. المنسـي

    المنسـي قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2004-03-14
    المشاركات:
    49,862
    الإعجاب :
    4


    حلوة الصورة !!
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-12-02
  7. Bero

    Bero الجهاز الإداري

    التسجيل :
    ‏2005-06-14
    المشاركات:
    13,426
    الإعجاب :
    101
    :):):rolleyes::rolleyes::rolleyes::):)

    Bero
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-12-03
  9. بنت الحمداني

    بنت الحمداني مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-10-11
    المشاركات:
    31,719
    الإعجاب :
    4
    نوح الطيور مازال مستمرا مع هذا الوضع

    الهروب لو كان لتحسين وضع ما من معيشه من مستوى تعليمي ولكن يعود بعد ذلك او لا يتخلى عن اسرته
    هذا باعتقادي لا يعتبر هروبا بمعنى الكلمه وانما هروبا مؤاقت
    للاسف اختي زاد هذا الامر عن حده شباب واطفال ورجال كبار تركو اسرهم الاسباب متعده ولكن المعنى لهذا واحد
    نسال الله ان يرجع كل غائيب لكل محبيه

    وشكرا لك على مقالتك القيمه والى الامام داااااائما اختي الغاليه :)
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-12-04
  11. العندليب

    العندليب مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-04-04
    المشاركات:
    39,719
    الإعجاب :
    4
    قرأت المقال في مكانه الأصلي :D بالصحيفة المرفقة من الأخت حنان ..

    طبعاً احتمال غياب عاهل الأسرة , يعزو لأحد أمرين .. الأمر الطبيعي الذي مللنا من سماعه .. غاب مرض , إلخ
    الأمر الآخر والذي نادراً ما يفكر فيه أقارب الغائب
    هو الظروف القاهرة بالمنطقة .. فالأمر لم يعد يُحتمل , فتزداد المسؤلية على الرجل وتقل موارده ويستحيل عليه أن يعرض وجهه على الناس أو على أولى الناس به .. زوجته
    فيكون منه الفرار - المشئوم - ممنياً نفسه بالعودة بعد فترة ليست طويلة ومعه ما يشرفه ويرفع رأسه .. من نتيجة الاغتراب المؤقت ..
    لكن ربما يتغير الأمر فيجد بيئة تختلف تماماً ... عن ما هو عليه ويجد أن لقمة العيش هو آآآآخر ما يفكر فيه هناك.. فـ ربما يفكر في الاستقرار هناك - والأمر لا تسبعد - ويتزوج ويرتبط ... ولسان حاله يقول " ايش معي باليمن .. لولا سعيدة لبيت ردم .. ما بقي ردمي " :D
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-12-07
  13. العمــري

    العمــري عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2007-02-25
    المشاركات:
    580
    الإعجاب :
    0
    الاخت حنان لقد وضعت يدك على جرح غائر قديم اليم في الجسد اليمني
    ولازلنا نعيش واقعه الى اليوم ونشاهد اناس واصحاب بالامس كانوا معنا
    واليوم لانجد الا ذكرياتهم وصورهم فقط
    نشاهد الاماكن التي كنا نجلس ونتحدث بها في اوقات الفراغ او الاجازات
    واليوم لا اثر لهم كان الارض انشقت وابتلعتهم
    ليت الامر ينتهي باختفائهم فقط ولكنهم يتركون اطفال صغار بدون معيل
    يتركوهم مع وحشة الدنيا التي لارحمة فيها التي لاتفرق بين صغير وكبير
    ولا قوي او ضعيف او فقير وغني فيعيشون سنوات عجاف سود بدون اب
    يحنون اليه ويدافع عنهم ويعلمهم امور الحياه الغريبه ويقدم لهم اساسيات
    العيش من ماكل ومشرب وملبس ويضل الناس يروهم بعين العطف والرحمه
    فما ذنب هؤلاء الصغار ليحرموا الطفوله هكذا ويعيشوا الواقع المرير
    وما هي اسباب هروب الاب او سفره !!؟
    قد يكون ثار او الهروب من واقع او مصيبه او ذنب اقترفه او لغربة لا يعود
    بعدها . هذه حالنا ومكتوب علينا ان نعيش هذه الدنيا
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-12-08
  15. فك القرش

    فك القرش عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-02-15
    المشاركات:
    411
    الإعجاب :
    0
    نهمممممممممممممممممممممم
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-12-08
  17. البـــاحـث

    البـــاحـث عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2007-12-06
    المشاركات:
    940
    الإعجاب :
    0
    يا بنت الحمداني كم قد لش من الفضائية اليمنية
    نوح الطيور غيروا اسمه ..
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-12-10
  19. حنان محمد

    حنان محمد كاتبة صحفية مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-08-28
    المشاركات:
    15,384
    الإعجاب :
    0

    الأخت الكريمة Bero
    ردك كان رائعاً وقمتِ بايضاح بعض النقاط الهامة
    اتفق معك أن الطبقات الفقيرة هي من تعاني أكثر من ظاهرة ( خرج ولم يعد )

    تقديري العميق

    تحياتي

     

مشاركة هذه الصفحة