اخر شطحات الرئيس: رموز وقيادات تاريخيه استشهدوا من اجل كراسي الحكم

الكاتب : مستغرب   المشاهدات : 512   الردود : 1    ‏2007-12-01
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-12-01
  1. مستغرب

    مستغرب عضو

    التسجيل :
    ‏2007-07-15
    المشاركات:
    169
    الإعجاب :
    0
    ماذا نسميه هل هو تكريم للشهداء ام احتقار لهم ؟
    هذا الرئيس لايستحي لأنه يعتبر الكل خونه كما يرى نفسه لهذا فهو يريد اعطاء الشهداء اوسمه ومرتبات ويعتبر في نفس الوقت غير وطنيين لأنهم استشهدوا من اجل الكرسي وليس من اجل الوكن يعني هم غير وطنيين في نظره
    مشكله هذا الرئيس انه لايريد ولايستطيع ان يقتنع ان هناك شهداء ومناضلين ووطنيين حقيقين وانما الكل بلا استثناء في نظره اصحاب مصلحه او منصب او كرسي الحكم ذاته وهو بهذا يصف نفسه حتى النخاع ولو شعر فعلا بمعنى النظال والكرامه لما قال هذا الكلام وهو يناقض نفسه لأنه يكرمهم ويتهمهم في نفس الوقت وبلا استثناء (وهذه هي المصيبه)بأنهم اصحاب مصالح فقط ولم يقتنع بعد ان الأرواح يمكن ان تقدم من اجل الكرامه وكل الشهداء في نضره مجرد قتلى لدوافع خاصه وهذه هي مصيبته وطالما وهو يعيش هذا الوهم المتمثل في ان كل الناس يحسدونه على السلطه وكل واحد يقارعه ماهو الا مصلحي يريد اخذ الكرسي من يد الرئيس لكي يصبح مثله كما يظن او افضل منه لهذا يرى انه لن يسمح لأحد يأخذ الكرسي منه ويحكم اليمن ويسمع الناس يقولون عنه انه افضل من على صالح بل انه لايستطيع ان يتخيل رئيس غيره وهو مازال حي يرزق حتى ابنه يصعب عليه ترك السلطه له انه مرض غريب لم يصاب به احد سواه وهذه الحقيقه الواضحه لما يدور في فكر الرئيس( نفسيا)
    لهذا على المعارضه ان توكب هذه العقليه لكي تكسب النقاط مالم فأن المعارضه التقليديه لن تضره وتضر حكمه بشكل حقيقي لأنه لايستحي وبالتالي يستطيع فعل مالم يتخيله احد بحيث لانستبعد اذا ضاقت عليه وكثرت ضغوط الشعب ان يتبرع ب90 % من الخزينه العامه والأحتياطي العام وتقسيمها على الشعب فردا فرداوبشكل عشوائي لتلافي السقوط المدوي لأن الكرسي عند اهم من ابوه وامه وابنه بل حتى من نفسه وسوف يفعل المستحيل من اجله والأيام سوف تكشف صدق كلامي لأن من عرف نفسيه هذا الرئيس سوف يعتبر ماسبق هو مايشعر به ونصيحتي للمعارضه انها سوف تضيع جهدا بدون فائده وعليها تغيير الأستراتيجيه ودعوه الناس للأعتصامات والعصيان المدني للوصول الى التغيير بالقوه ان لزم الأمر فالتأخير في ذلك يعني تشتيت اهدافها وسحب البساط منها واحراقها وهاهي البدايه الرئيس يستنجد بالمعرضه في الخارج لقلب الطاوله على الأستحقاقات ومطالب الناس والهروب منها بخلق كروت جديده وعليه لايجب على المعارضه ان تركن الى مثل هكذا شخص مجرب الاف المرات

    وجه الحكومة بتوفير احتياجات ومتطلبات أسر الشهداء
    أخبار الوطن: الرئيس : ما يردده البعض باسم الجنوب من مطالبات وحقوق"هي أصوات نشاز وفئة محدودة ليس لها أي تأثير على الوطن ولا على الوحدة
    السبت 01 ديسمبر-كانون الأول 2007 / مارب برس



    وجه الرئيس على عبدالله صالح رئيس الجمهورية الحكومة بمنح الشهداء الأوسمة والدروع والمرتبات وتوفير العيش الكريم لأسرهم وأبنائهم ، وفتح مكاتب في محافظة عدن لرعاية تلك الأسر وتوفير احتياجاتهم ومتطلباتهم .

    وقال في كلمة له اليوم بالندوة الخاصة حول توثيق تاريخ الثورة اليمنية الانطلاق والتطور وآفاق المستقبل بعنوان (الاستقلال ووحدة النضال الوطني) بأن هناك لجنة تم تشكيلها لتلقي المعلومات والحقائق حول الشهداء لمراجعة الأسماء والقوائم الخاصة بهم .

    وأضاف "أذا رأيتم إضافة أية أسماء فلا مانع .. مثمنا الدور الذي لعبه مناضلي الثورة اليمنية (26 سبتمبر و14 اكتوبر و30 نوفمبر) وما بذلوه من جهود وتضحيات ينعم بفضلها اليوم وطن الثاني والعشرين من مايو بالامن والاستقرار والتاخي والحب والمودة.

    واكد بالقول :" لا ينكر تلك الجهود والتضحيات الغالية التي بذلها المناضلون والشهداء والأبرار الا جاحد ".

    واشار فخامته الى ما يردده البعض باسم الجنوب من مطالبات وحقوق".. وأضاف " انها اصوات نشاز وفئة محدودة ليس لها أي تأثير على الوطن ولا على الوحدة .. مجددا التاكيد بان الوحدة راسخة ولا خوف عليها".

    واكد ان تلك العناصر الموتورة ستظل تغرد خارج السرب وقد فاتها القطار فراحت تتحدث في بعض القنوات والازقة .. معتبرا ذلك كلام غير منطقي وغير سليم .

    وجدد فخامته في الندوة التي نظمتها دائرة التوجية المعنوي بالتعاون والتنسيق مع جامعة عدن دعوته للمعارضين خارج الوطن بالعودة قائلا " لما لا ياتوا الى الوطن ويتحدثوا بما يريدون ويقولوا رايهم والمجال مفتوح امامهم والكل سيسمعهم".

    واكد فخامة الرئيس بان الوطن اكبر من هذه الزوابع واكبر من الاعتصامات والتظاهرات التي لا تؤثر على الوحدة المباركة ولكنها تسيء الى من يقف وراءها والى الشهداء الابرار الذين قدموا ارواحهم فداء للوطن وللثورة وللوحدة.

    واعتبر ان تنظيم الندوة يعتبر رد اعتبار لشهداء الثورة اليمنية 26 سبتمبر و14 اكتوبر و30 نوفمبر كما هي رد اعتبار لشهداء الصراعات السياسية التي حدثت بين الشطرين او الصراعات الشطرية – الشطرية .

    وقال :" هناك رموز من القيادات التاريخية الذين استشهدوا اثناء تلك الصراعات والتناحر من اجل كراسي الحكم ولم يتم رد اعتبارهم .

    واشار الى بعض تلك الاسماء .. مبينا انه لا يتذكرهم جميعا وان مهمة الندوة التحدث عنهم وعن أرواحهم ومنهم : قحطان الشعبي وفيصل عبداللطيف وعبدالفتاح اسماعيل وسالم ربيع علي واحمد صالح لشاعر ومحمد صالح عولقي ومحمد صالح مطيع ومحمد احمد البيشي وعلي احمد ناصر عنتر وصالح مصلح قاسم و أحمد عبد ربه العواضي ، الرياشي ، وعبد الرقيب عبد الوهاب و محمد صالح فرحان عيدروس القاضي ، علي شايع هادي، علي سالم لعور ، جاعم صالح ، علي عبدالله ميسري، حيدره مطلق، احمد صالح بلحمر ، مبخوت الربيزي ، ثابت عبده ، علوي فرحان، محمود عشيش، عبدالله شرف سعيد ، فاروق علي أحمد ، أحمد عبد الرحمن بشر، إسماعيل الشيباني، حسين حماطه، هادي أحمد ناصر، عبد العزيز عبد الوالي .

    وعبر الرئيس عن شكره وتقديره لدائرة التوجيه المعنوي لما بذلته من جهود في حشد هذا التجمع الكبير من مناضلي الثورة اليمنية في اطار مهامها لتوثيق تاريخ الثورة اليمنية .. متمنيا للندوة النجاح والتوفيق.

    سبأ نت
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-12-02
  3. الخيل والليل

    الخيل والليل عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2007-09-14
    المشاركات:
    513
    الإعجاب :
    0
    ماهو تعريف الشهيد؟؟؟

    في اي عرف وقانون وشرع يصبح من يقتل من اجل الكرسي شهيدا؟؟؟

    هل هذا تكريم ام لعنه -استشهدوا- اثناء الصراعات والتناحرررررررررررررررررررررررر على الكراسي ؟؟؟
     

مشاركة هذه الصفحة