جنوبيون في امريكا هتفو"بالروح بالدم نفديك ياجنوب

الكاتب : صلاح السقلدي   المشاهدات : 1,098   الردود : 5    ‏2007-12-01
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-12-01
  1. صلاح السقلدي

    صلاح السقلدي كاتب صحفي

    التسجيل :
    ‏2006-06-01
    المشاركات:
    4,183
    الإعجاب :
    1
    " جنوبيون في امريكا هتفو"بالروح بالدم نفديك ياجنوب
    اخبار الساعة: خاص
    التاريخ : Friday, November 30, 2007
    الوقت : 12:35


    بيان سياسي صادر عن اللجنة التحضيرية لمظاهرة أبناء الجنوب في واشنطن

    بيان سياسي صادر عن اللجنة التحضيرية لمظاهرة

    أبناء الجنوب في واشنطن


    قبل ساعة تقريباً انتهىء هتاف الجنوبيين في امريكا" بالروح بالدم نفيدك ياجنوب" و شعارات اخرى تم ترديدها في المظاهرة التي اقيمت امام البيت الابيض ..وتطالب برحيل الاحتلال الشمالي من جنوب جزيرة العرب.. واثناء المهرجان تم ترديد القسم الجنوبي بشكل جماعي وتعالت الاصوات التي تندد بما يجري بالجنوب... هذا وقد صدر بيان تلقت اخبار الساعة نسخة منه :



    من الساعة العاشرة صباحاً حتى الثانية عشر ظهراً أمام البيت الابيض, في قلب العاصمة الامريكية واشنطن, مظاهرة كبيرة وصاخبة, لاول مرة منذ حرب صيف 1994م تشهدها العاصمة الامريكية على هذا المستوى الكبير من الحضور والمشاركة للجنوبيين, كمظاهرة حاشدة ذات حضور كثيف. حشد الجنوبيين وتجمعوا لاستعراض تظاهرة أمام العالم في عاصمة الحرية والديمقراطية للعالم. وذلك بناء على تلبية دعوة مشتركة من قبل قيادة التجمع الديمقراطي الجنوبي (تاج) واللجنة التحضيرية المشكلة من أبناء الجنوب للأعداد والتنظيم للذكرى ال(40) لعيد الاستقلال الوطني للجنوب في 30 نوفمبر 1967م, ممن شاركوا في المؤتمر السنوي للمعهد الامريكي العربي الذي عقد في 26-28 أكتوبر 2007م في ولاية متشغن.وقد شارك في هذه المظاهرة الكبيرة مايربوا على (600 ) من الجنوبيين الامريكيين والمهاجرين والمهجرين من أبناء الجنوب, وهو عدد كبير جداً قياساً بالمظاهرات السابقة.. فقد عكست تلك المظاهرة ليس الروح الوطنية لاهتمام وحرص الجنوبيين من مختلف المشارب والانتماءات بما يجري على أرض الجنوب, خصوصاً محاولة نظام الاحتلال أسدال ستار الزمن بحق حقبة تاريخية من تاريخ الجنوب ومحوها من الذاكرة والتاريخ فحسب, بل عكست مدى أهتمام وحرص أبناء الجنوب للحضور والمشاركة من أجل تعزيز وتقوية نضال شعبنا في الداخل, بما يتناغم وحراك الداخل من خلال أعتصامات شاملة لحركة قيادة جمعيات المتقاعدين العسكريين والامنيين والمدنيين, ومنظمات المجتمع المدني, وجمعيات الشباب العاطلين عن العمل, وكذا دور الشخصيات السياسية والاجتماعية, وبالتالي العمل على ضرورة تجسيد الوحدة الوطنية الجنوبية, وفق وثيقة التصالح والتسامح والتضامن على مستوى الخارج تزامناً مع ما يجري من أعمال ونشاطات حيوية في الداخل, ومن ثم توجيه التحية والتقدير لشعبنا الصامد الصابر في الجنوب, بمناسبة الذكرى ال(40) للأستقلال الوطني.ورغم بعد المسافات وعناء السفر الطويل, الا أن الغالبية من أبناء الجنوب تجابوا حرصاً منهم على الاسهام في هذه المظاهرة العارمة, كتعبير عن الاحساس بالمسؤولية الوطنية والاخلاقية لما تحمله هذه المناسبة العظيمة من أهمية وطنية ودلالات تاريخية كبيرة في نفوس وعقول أبناء الجنوب. تسندها تضحيات أربع سنوات دفع فيها شعبنا العظيم ثمنا باهضا, قدم الشهداء: واول شهيد هو راجح بن غالب لبوزة من اجل حرية وكرامة وطننا.وكان هذا اللقاء بين أبناء الجنوب يأتي كتتويج لجهود بذلت شارك فيها أبناء الجنوب في أمريكا الشمالية وأوربا, وجاءت كثمرة جهد وتعاون مشترك..
    وقد حمل المتظاهرون الاعلام الامريكية وأعلام دولة الجنوب واللافتات المعبرة, كتب على بعضها: حق تقرير المصير للجنوب المحتل, لا للأحتلال الشمالي للجنوب, لا للضم واللحاق, من أجل تعزيز وتوطيد الروابط الاخوية بين الجنوبيين, نعم للوحدة الوطنية الجنوبية... كما حمل المتظاهرون صور الشهداء الذين سقطوا أثناء الاعتصامات والاحتفالات في كل من حضرموت + الضالع + ردفان, وكذلك صور المناضلين: حسن أحمد باعوم و العميد ناصر علي نوبة, مطالبين بالافراج الفوري عن كل المعتقلين في سجون النظام, وفي نفس الوقت سلمت للأدارة الامريكية مذكرة من قبل قيادة (تاج) حول آخر التطورات في الجنوب مرفق بملف موثق فيه باشهادات الشخصيه لما يتعرض له الجنوبيين من اذلال.. كما ردد المتظاهرون الهتافات والشعارات باللغة العربية والانجليزية, ومن بينها مقولة القائد الامريكي باتريك هنري: أعطني الحرية أو الموت.
    علاوة على ذلك, تمت أثناء المظاهرة قرأة القسم الذي قرأه الاخ المناضل أحمد عمر بن فريد أثناء أحتفالات الذكرى ال(44) لثورة 14 أكتوبر في مدينة الحبيلين بردفان, من قبل الاخ / محمد حسين الجرادي ليصبح هذا القسم عبارة عن مرجعية وطنية ودينية في النضال الوطني السلمي للجنوبيين, وهذا يذكرنا بالقسم الذي كان يؤديه أعضاء الجبهة القومية الجدد آبان الكفاح المسلح, وهو قسم على مصحف ومسدس.لذلك, فقضيتنا قضية وطنية علدلة ومقدسة, ولا تستطيع قوة على الارض بعد اليوم أن تمنعنا من ممارسة حقنا في التعبير عن أرادتنا الوطنية على تراب وطننا.. وطالما والجنوبيين يجمعهم اليوم الجنوب, كوطن يعيش حاضر في عقول وضمائر ووجدان الجنوبيين. فأن رابطة الجنوبيين أقوى مما يصيبها في روحها أو أرادتها.. فالوطن بعد الله هو الرابطة والعقيدة, عندئذ لابد من العمل بثبات وحكمة وصبر وصولاً الى تحقيق أهدافنا الوطنية والتاريخية:

    أولاً: في هذا اليوم التاريخي, أننا كجنوبيين نتطلع الى الخلاص من ربقة الاحتلال.. نتطلع الى المشاركة والاسهام في صنع الحلم التاريخي لشعبنا, وهو حق تقرير المصير. وعلى قيادة مجلس تنسيق جمعيات المتقاعدين العسكريين والامنيين والمدنيين تفعيل دورها على مستوى الجنوب, لتشمل كل الجنوب من حوف الى ميون, لتعميق روح الوحدة الوطنية الجنوبية كفرصة تاريخية, لايجاد مناخ مناسب يساعد على تنظيم الحوارات وتبادل الخبرات والمعلومات, من أجل توسيع وتنظيم دائرة الاتصال والتواصل بين قيادة حركة العسكريين والمواطنين, للوقوف على أرضية صلبة, أكثر عملية وفاعلية ومرونة في التعامل حسب ما يقتضيه الواجب الوطني, والظرف التاريخي لاستنباط أشكال وآليات جديدة, للعمل على نحو يؤدي الى دراسة الواقع من مختلف جوانبه, من أجل الكشف بدقة عن العقبات الصعبة أمام النشاطات المختلفة.


    ثانياً: خلال (13) سنة حاول نظام صنعاء, الاستهانة بالجنوبيين, من خلال محاولة تأهيلنا لتقبل ظلم الاحتلال, فقد جرب الفتاوى الدينية فينا, وأجتاح الجنوب بفضل تحالف الرئيس اليمني علي عبدالله صالح مع الجنوبيين بقيادة الفريق عبدربة منصور هادي, ولولا ذلك التحالف لما فات الرئيس وجيشه نقيل يسلح.. كما جرب الاستعانة (بالانتربول) لملاحقة بعض الرموز الجنوبية, وجرب الترهيب والترعيب, وفي نفس الوقت جرب التخوين والتسفيه, ثم نبش قبور الشهداء والفتن, علاوة على ذلك جرب الاختطافات والاعتقالات والقتل وشراء الذمم ومنح الامتيازات ( سيارات + بيوت + أراضي), كما جرب الدوس على أجساد بعض الجنود في المعسكرات بالاحذية, وأيضاً جرب حلق الذقون والحواجب.. كل هذا لم يجدي نفعاً.


    ثالثاً: نقول لاخواننافي قيادة مجلس تنسيق جمعيات المتقاعدين العسكريين والامنيين والمدنيين, أن معركتنا اليوم رغم مرارة الواقع, ضد من يحاول شطب حقنا في الوجود التاريخي والجغرافي, منذ 7 – 7 – 1994م, معركتنا مع من يحاول أذلالنا وأستبعادنا, عندئذ لابد من الصمود والدفاع عن هويتنا.. أننا مهددون في الكينونة والهوية والتاريخ والفكر والثقافة, وليس هناك خيار أو بديل أمامنا سوى الثبات في أرضنا بخاصة ونحن على مرحلة جديدة أما البقاء أو الفناء. لذالك لسنا اقل من جنوب السودان ولا من اريتيريا ولا من تيمور الشرقية.


    رابعاً: لم يذكر لنا التاريخ حالة واحدة عن طرفي نزاع.. طرف غازي وطرف محتله بلاده, ثم فرض الغازي شروطه على الطرف صاحب الارض ونجح وتحقق السلام, أنما كان الطرف المغلوب والذي تعرض حقوقه للنهب والسلب يظل في نضال مستمر, وتتغير الظروف وتتغير قيادات وتظهر أخرى, حتى تظهر أول فرصه تسنح للمغلوب بتغيير موازين القوة لصالحة.. فهل يعي الرئيس اليمني علي عبدالله صالح حقائق التاريخ, ويتعوذب من الشيطان, ليدرك أن الجنوبيين لن يتراجعوا بعد اليوم مهما طال الزمن, ليقرروا مصيرهم بأنفسهم حتى نيل الاستقلال الثاني.. وسيظل يناضل من أجل طرد الاحتلال حتى لو أحتاج الامر الى ثلاثة أضعاف الفترة الماضية للأحتلال.. فنحن أقوياء بالارادة والعزم على أستعادة الحقوق المغتصبة وبكل السبل المشروعة مهما كانت قوة النظام.


    خامساً: أقيم في 29 نوفمبر 2007 الاعتصام الضخم في جنوب اليمن في محافظة عدن, والذي قارب النصف مليون مواطن جنوبي وشكل ابناء عدن غالبية المشاركين. في ما منعت أجهزة الامن ووحدات الجيش الشمالي قوافل من السيارات والباصات من دخول عدن. كما قامت قوات الامن باطلاق النار الكثيف على الجنوبيين اللذين كانوا في طريقهم الى عدن. وقد سقط اثنين شهداء وخمسة جرحى اصاباتهم بليغة في نقطة دار سعد. ومن ناحية اخرى اعتقلت قوات الامن من أبناء الجنوب كما تشير الارقام الاولية 33 معتقلا ادخلوهم سجن البحث الجنائي و15 معتقلا لايزالون في شرطة خور مكسر.


    والملفت هو ان الجيش والامن الشمالي منع قوافل قادمةمن المهرة+حضرموت+ شبوة+ أبين وقد قام بأنزال جوي في منطقة العلم باالاتجاه الشمالي لمنع الموجات المتدفقة من تلك المحاظات. وهذا العمل يذكرنا باالأنزال الجوي الذي حدث في 20 يونيو 1967 في مدينة عدن من قبل الجيش الانجليزي عندما طوق الثوار المدينة من كل النواحي وحاصروا كل نقاط التفتيش ومراكز الشرطة مما جعل الجيش الانجليزي يقوم بانزال جوي لفك الحصار. فما اشبة اليوم بالبارحة والاحتلال هو الاحتلال.


    سادساً: ندعو الولايات المتحدة الامريكية، والإتحاد الأوروبي، والامم المتحدة, والجامعة العربية، ومنظمات حقوق الإنسان العربية والدولية، الانتباه والاهتمام بما يجري في الجنوب والتضامن معنا للحصول على حقوقنا بما في ذلك حقنا في تقرير مصيرنا بأنفسنا.


    صادر عن اللجنة التحضيرية للأعداد والتنظيم


    لمظاهرة 30 نوفمبر في واشنطن


    30نوفمبر2007





    ومن جانب اخر كشفت مصادر مطلعه في عدن لموقع اخيار الساعه ان اجهزة الامن في محافظة عدن شرعت في حملة اعتقالات واسعة في ساحة الهاشمي بمدينة الشيخ عثمان .
    وقالت مصادر محلية مطلعه للموقع ان ان احهزة الامن والاستحبارات والامن القومي تقوم باعتقال اية مجموعة تزيد عن خمسة اشخاص , ويلاحق التجمعات التي توافدت الى ساحة الهاشمي خشية من قيام اية فعالية بمناسبة ذكرى الاستقلال , وقالت المصادر ان الاشخاص الذين افرجت عنهم السلطات الامنية في محافظة ابين يوم امس تم اعتقالهم اليوم مجددا ..
    واقام حوالي مائة من السجناء بالسجن المكزي بزنجبار – محافظة أبين , احتفالا صباح اليوم بمناسبة الذكرى الاربعين للاستقلال .
    مصادر محلية في أبين قالت لموقع شمسان نيوز ان السجناء احتفلوا بذكرى الاستقلال من خلال مهرجان خطابي اقاموه في ساحة السجن , والقيت خلاله العديد من الكلمات والقصائد الشعرية , كما ردد السجناء هتافات وشعارات تندد بالسلطة وتدين ممارساتها القمعية تجاه الاعتصامات السلمية التي يقوم بها ابناء المحافظات الجنوبية والشرقية من الوطن .
    واضافت المصادر ان حراسة السجن حاولت منع السجناء من اقامة المهرجان الخطابي إلا انها لم تفلح , فآثرت عدم الدخول معهم في مصادمات قد تؤدي الى ما لا يحمد عقباه , اشارت المصادر ان تعزيزات امنية كبيرة توجهت الى السجن لاحكام السيطرة عليه وتحسبا لاية مستجات قد تطرأ .
    من جانب آخر افرجت السلطات الامنية بمحافظة ابين عصر اليوم عن المعتقلين منذ التاسع عشر من الشهر الجاري على ذمة مهرجان " مودية " ما عدا شخص واحد .
    وقالت مصادر الموقع في أبين ان الشخص الذي لم يفرج عنه يدعى ( نبيل محمد صالح ) وان سلطات الامن تدعي انه مطلوب في قضية حادث المنصة التي وقعت بردفان في 13 من اكتوبر الماضي , وذهب ضحيتها اربعة قتلى , وانها على ذلك الاساس سوف تسلمه الى السلطات الامنية في محافظة لحج .

    في محافظة لحج ان صدامات دامية وقعت في مدينة ( الحوطة ) عاصمة المحافظة بين المواطنين وقوات من الامن , سقط جراءاها عدد من الجرحى .
    واضافت المصادر ان الصدامات وقعت عندما منعت سلطات الامن المئات من المواطنين من الدخول الى محافظة عدن للمشاركة في المهرجان الجماهيري الذي اقيم صباح اليوم احتفاءا بالذكرى الاربعين لاستقلال جنوب اليمن من الاحتلال البريطاني في 30 نوفمبر 1967م .
    واشارت الى ان منع الناس من الوصول الى عدن حدا بهم الى العودة الى مدينة الحوطة والتجمهر فيها , وترديد الشعارات والهتافات المنددة بالسلطة واجراءاتها القمعية تجاه حركة الاحتجاجات السلمية .
    وذكرت المصادر ان شخصا من منطقة حبيل جبر – مديرية ردفان لقي مصرعه في نقطة دار سعد ( مدخل محافظة عدن ) عندما قام جنود النقطة باطلاق الرصاص الحي في اتجاه جموع المواطنين الذين كانوا يصرون على حقهم في الدخول الى عدن , كما ان خمسة اشخاص آخرين من ابناء " ردفان " اصيبوا بجراح , اصابات بعضهم خطيرة , جراء اطلاق جنود نقطة العند النار على قافلة كانت متوجهة الى عدن للمشاركة في مهرجان الاستقلال .
    وكانت مصادر اعلامية قد ذكرت يوم امس ان جنودا من الامن المركزي قد سيطروا على منصة ساحة الحرية بخورمكسر في محاولة لمنع قيام الاعتصام السلمي الذي دعا اليه مجلس التنسيق الأعلى للمتقاعدين العسكريين والأمنيين والمدنيين – حسب عدن برس - , وان اجهزة الامن عملت على سد المنافذ المؤدية الى ساحة الحرية بخورمكسر بالكتل الخرسانية , وان الامن يقوم باجراءات التفتيش للمواطنين المتوجهين من المعلا وكريتر والشيخ عثمان الى خور مكسر , كما ذكر الموقع ان حملة اعتقالات تمت مساء امس لعدد من ابناء لحج والضالع الذين كانوا في طريقهم الى عدن .
    الى ذلك يذكر ان المهرجان الذي دعا اليه مجلس التنسيق الاعلى لجمعيات المتقاعدين العسكريين والمدنيين في المحافظات الجنوبية والشرقية , كان قد اقيم في ساحة حي " الهاشمي " بمدينة الشيخ عثمان , وشارك فيه الآلاف من المتقاعدين وعموم المواطنين الساخطين على سياسات وممارسات السلطة تجاه المحافظات الجنوبية والشرقية من الوطن .
    وكان بيان قد صدر عن المجلس ادان ممارسات السلطة تجاه الاحتجاجات السلمية , مؤكدا على التمسك بحق محاسبة كل من أرتكب جرائم قتل ضد مواطني الجنوب العزل وكل من وقف خلفهم سواء بالأمر أو التنفيذ كونها جرائم ومذابح ضد الإنسانية لا تسقط بالتقادم وفقاً للعهود والمواثيق الدولية.
    البيان ايضا قال ان الجنوب خسر استقلاله ودولته ولم يجد الوحدة (لأن نظام صنعاء قد نكث بتعهداته واتفاقياته مع دولة الجنوب ) , وفند البيان معاناة ابناء المحافظات الجنوبية والشرقية في ظل دولة مابعد حرب صيف 1994م بالقول (إن ما يتعرض له شعبنا في الجنوب اليوم هو أقسى من أن يوصف، وأكثر مما يحتمل حيث تعرض وما زال لأبشع صور الإقصاء والإلغاء والتمييز والبطش والتنكيل، وسلب ونهب الأرض والثروة ومصادرة الحقوق الخاصة والعامة.. عموماً لقد تم بالحرب والقوة تحويل الجنوب إلى فيد حرب وغنيمة نصر ) .
    وفيما يلي نص البيان الصادر عن المهرجان الجماهيري :
    بسم الله الرحمن الرحيم
    بيان سياسي هام صادر عن
    المهرجان الجماهيري بمناسبة الذكرى الأربعين
    لاستقلال الجنوب ( 30 / نوفمبر/ 1967م )
    يا أبناء الجنوب الأحرار
    اسمحوا لنا ونحن نحتفل بالذكرى اليوبيلية الأربعين لاستقلالنا المجيد أن نتوجه باسم كل القوى الحية والفاعلة على الساحة الجنوبية الثائرة بهذا البيان السياسي الهام إلى الرأي العام المحلي والعربي والدولي وإلى كل ضمير حي في العالم عارضين مأساة شعب لم تتوقف منذ احتلاله عام 1994م بقوة السلاح .
    أيها الأخوة والأخوات
    اليوم وبد مرور أربعين عاماً من تحقيقنا ذلك الانتصار العظيم، يستقبل الجنوب هذه الذكرى
    للاستقلال الوطني الناجز من الاستعمار البريطاني وهو يمر بأحرج لحظات التاريخ ، لقد وجد نفسه مرة أخرى في الوضع الذي كان عليه قبل الاستقلال ، بل أكثر سوءاً وأشد قسوة كضحية لتطلعاته الوحدوية للوصول إلى الوحدة القومية التي كان يتوقع من انجازها تحقيق العزة والكرامة له ولكل شعوب الأمة العربية .
    إن ما يتعرض له شعبنا في الجنوب اليوم هو أقسى من أن يوصف، وأكثر مما يحتمل حيث تعرض وما زال لأبشع صور الإقصاء والإلغاء والتمييز والبطش والتنكيل، وسلب ونهب الأرض والثروة ومصادرة الحقوق الخاصة والعامة.. عموماً لقد تم بالحرب والقوة تحويل الجنوب إلى فيد حرب وغنيمة نصر .
    إن الجنوب خسر الاستقلال – الدولة ، ولم يجد الوحدة لأن نظام صنعاء قد نكث بتعهداته واتفاقياته مع دولة الجنوب ، التي على أساسها تم التوافق على إعلان الوحدة بين الطرفين ، فأشعل الحرب معلناً إلغاء الوحدة من طرف واحد ، وكان منطقياً وعادلاً أن تعلن قيادة الجنوب استعادة دولة الجنوب في 21 / 5/ 1994م وهو منطق العلاقة التعهدية أن يعود في هذه الحال كلاً إلى وضعه السابق إلا أن ذلك لم يحصل بسبب مواصلة نظام صنعاء شن حربه ضد الجنوب معبراً عن عدم اكتراثه بالوحدة ، موضحاً حقيقة هدفه في التوسع على حساب الغير . ولقد تعرض أبناء الجنوب بسبب تلك الحرب الغادرة عام 1994م إلى أبشع صور القمع والإذلال والقتل والسفك والمطاردات والاعتقالات منذ ما بعد تلك الحرب الظالمة إلى اليوم حيث سقط العديد من الشهداء والجرحى وزج بالآلاف في السجون كتجل لممارسة إرهاب الدولة ضده وأقرب صور هذا الإرهاب الرسمي ما تعرضت له الإعتصامات والمسيرات السلمية المدنية في كل من عدن والمكلا والضالع وشبوة وردفان وأبين من استخدام بشع وهمجي للقوة ضد المعتصمين المسالمين العزل ، حيث سقط ( 7 شهداء ) وعشرات الجرحى وزج بالآلاف في السجون حيث ما زال المناضلان العميد ركن ناصر علي النوبة رئيس مجلس التنسيق لجمعيات المتقاعدين العسكريين والأمنيين والمدنيين والمناضل حسن أحمد باعوم خلف قضبان السجون لا لشيء إلا أنهما طالبا سلمياً ومدنياً بحق عادل ومشروع للشعب ، ولا زالا رهن الاعتقال منذ 3 أشهر دون مسوغ قانوني .
    وغاية ذلك العنف تتمحور في كسر إرادة سكان الجنوب الحية وإرغامهم على عدم المطالبة بحقهم الشرعي المغتصب.
    يا أبناء الجنوب الأحرار
    إن ما ربط نظام صنعاء بالجنوب هو إعلان الوحدة فقط وعندما سقطت الوحدة، سقط ذلك الارتباط بسبب نظام صنعاء نفسه كما هو معروف. ولذلك فهو وحده يتحمل مسؤولية فشل الوحدة وما يتعرض له الجنوب أرضاً وإنساناً وثروة وتاريخاً .
    وبناء على ما تقدم :
    1. نؤكد للعالم أجمع بأنه غدا من حق شعب الجنوب الدفاع عن حقه السياسي والوطني والتاريخي في استعادة دولته المستقلة والسيادة على كل أراضيه واستعادة كل ممتلكاته والتمسك بحقه في التعويض العادل عن كل ما لحق به من قبل نظام صنعاء من أضرار مادية ومعنوية
    2. التمسك بحق محاسبة كل من أرتكب جرائم قتل ضد مواطني الجنوب العزل وكل من وقف خلفهم سواء بالأمر أو التنفيذ كونها جرائم ومذابح ضد الإنسانية لا تسقط بالتقادم وفقاً للعهود والمواثيق الدولية.
    3. نؤكد مطالبتنا بإطلاق سراح جميع المعتقلين وعلى رأسهم المناضلان النوبة وباعوم ، كون اعتقالهما تم بسبب رأيهما وموقفهما السياسي إزاء قضيتهما العادلة وهي قضية الجنوب .
    4. كما أننا بهذه المناسبة نناشد المجتمع الدولي ولا سيما الدول دائمة العضوية في مجلس الأمن ومجموعة الدول العربية الوقوف إلى جانب الحق الشرعي للجنوب في استعادة دولته المستقلة بعد فشل الوحدة واحتلال الجنوب من قبل سلطة الشمال .
    5. نجدد مطالبتنا للدول دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي بتطبيق قراري مجلس الأمن الدولي رقم ( 924 ) و ( 931 ) .
    6. كما نناشد الدول المانحة بتوقيف أي مساعدات أو قروض إلى نظام صنعاء ولا سيما بيعه الأسلحة كونها تتحول إلى أداة لقتل الجنوبيين العزل .
    7. كما نتوجه بالمناشدة إلى الدول المستثمرة في مجالي النفط والغاز بتجميد استثماراتها في أرض الجنوب كون ذلك في نظر أبناء الجنوب مشاركة لنظام صنعاء في نهب ثرواتهم بطرق غير مشروعة.





     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-12-01
  3. ديك بلدى

    ديك بلدى عضو

    التسجيل :
    ‏2007-03-24
    المشاركات:
    139
    الإعجاب :
    0
    اكذب اكذب حتى يصدقك الناس
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-12-01
  5. صلاح السقلدي

    صلاح السقلدي كاتب صحفي

    التسجيل :
    ‏2006-06-01
    المشاركات:
    4,183
    الإعجاب :
    1
    الديك يوقظ
    الناس للصلاة ولا يصلي.. مثل عربي..
    تعرف ليش؟؟؟
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-12-01
  7. sanaa

    sanaa عضو

    التسجيل :
    ‏2004-12-27
    المشاركات:
    200
    الإعجاب :
    0
    الله كم كتابه ايش هذا كملت الحبر
    خير الكلام ما قل ودل
    وكن ادفاء الليل قبل ما ترقد برد
    بنسبرك تاعب ما بتعجبنيش
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-12-01
  9. يحي الجبر

    يحي الجبر مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-09-08
    المشاركات:
    22,915
    الإعجاب :
    2
    أخي الفاضـل صـلاح...
    كـلـنـا فـداء الجـنوب ولابــد أن نخـلصـه من نهـب النهـابين...
    لكـن إسمح لي أن أقـول أن مـن ذكـرتهم لنا هم فـداء الجـيوب ولـيس الجـنوب...

    أتمـنى أن لا نكـن شعـب إضحوكة يضحك عـليـنا الحاكم ويأت أخـرون في الشوارع يضحكون علينا


    تحـيتي
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-12-02
  11. فارس الاندلس

    فارس الاندلس عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-09-21
    المشاركات:
    1,873
    الإعجاب :
    1
    طيب طيب
    شاطر شاطر
     

مشاركة هذه الصفحة