تزامناً مع وصول مدد الامير أبو عمر البغدادي الى إمارة طالبان تضرب بإيدي من حديـــد

الكاتب : الشامخ رأيه   المشاهدات : 456   الردود : 2    ‏2007-11-30
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-11-30
  1. الشامخ رأيه

    الشامخ رأيه عضو

    التسجيل :
    ‏2006-10-09
    المشاركات:
    122
    الإعجاب :
    0

    تزامناً مع البشرى المباركة اللهٌ أكبر
    وصول سبعمائة فارس من دولة العراق الاسلامية من أمير المؤمنين لبلاد الرافدين كافة أبو عمر البغدادي يحفظه الله إلى بلاد الافغان نصرة لله ثم مدد لإمارة طالبان وأميرها امير المؤمنين في بلاد الافغان كافة الملا محمد عمر يحفظه الله



    أخبار العالم / ذكرت تقارير إخبارية في العاصمة الأفغانية كابول أن 700 من المقاتلين العرب بينهم 287 سعوديا و126 ليبيا انضموا مجدداً إلى صفوف مقاتلي حركة طالبان في أفغانستان. ونقلت جريدة سعودية عن مسؤول عسكري في قوات التحالف الدولي جنوب أفغانستان قوله لصحيفة "ويسا" الأفغانية: "أن قوات التحالف الدولي عثرت على وثائق في مركز لطالبان استولت عليه القوات الدولية جنوب أفغانستان مؤخرا تكشف النقاب عن تسلل مئات المقاتلين العرب إلى الجنوب الأفغاني في الآونة الأخيرة".
    وبحسب التقرير فإن حوالي 700 مقاتل عربي انضموا من العراق عبر الأراضي السورية إلى صفوف مقاتلي طالبان. وأشارت الوثائق إلى أن 41% من بين هؤلاء المقاتلين يشكلهم مقاتلون من السعودية و18% من ليبيا.
    ويستبعد خبراء أمريكيون إمكانية القضاء طالبان باستخدام الأساليب العسكرية وحدها، ويقولون: "الحرب في أفغانستان تتجه نحو الأسوأ، وببساطة نرى أن حركة طالبان تزداد قوة، ولا يمكن تحقيق نصر عسكري في هذه الحرب. وعلى الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي السعي لكسب قلوب المواطنين وعقولهم، ولا سيما سكان الريف".



    إمــارة طالبان تذيق أمريكا وأعوانها النكال والبأس الشديديين ,


    مفكرة الإسلام: شهدت الأيام الخمسة الماضية تصاعدًا لافتًا في هجمات طالبان، أسفرت عن مقتل وإصابة 147 من عناصر الاحتلال والقوات الأفغانية، وتدمير 26 آلية وتسع دبابات، وأسر 58 جنديًا أفغانيًا.
    ففي يوم الأحد الماضي (25 نوفمبر) قتل 17 جنديًا غربيًا وأفغانيًا (متعاونًا مع قوات الاحتلال) وأصيب 17 آخرون بجراح في هجوم شنته عناصر طالبان على قافلة عسكرية مشتركة في منطقة "كولنجل" بولاية كونر.
    وأوضح "ذبيح الله مجاهد" الناطق باسم طالبان أن الهجوم الذي استمر أربع ساعات ألحق أضرارًا بآليات الاحتلال جراء استخدام طالبان قذائف "RPG".
    وأشار "ذبيح الله" إلى أن القوات الأمريكية قامت، عقب الهجوم، بقصف عشوائي للمنطقة, ما أسفر عن تدمير ثمانية منازل واستشهاد وإصابة أكثر من 10 أشخاص أبرياء.
    وفي يوم الاثنين (26 نوفمبر) فجّر عناصر طالبان بعبوة ناسفة سيارة من نوع "رنجر" تابعة للجيش الأفغاني في قرية "منكور" بمديرية "أندر" بولاية غزني, ما تسبب في مقتل وإصابة طاقمها المكون من ستة أشخاص.
    وفي منطقة "قلعة خاني" بالمديرية نفسها تعرض جنديان أجنبيان لنيران عناصر طالبان, حيث كانا في مهمة حراسة مرتجلة، فقتل أحدهما على الفور، ولاذ الثاني بالفرار بعد أن أصيب بطلقات.
    وأشار "ذبيح الله مجاهد" إلى أن عناصر طالبان شنوا هجومًا مسلحًا على نقطة أمنية للشرطة الأفغانية في منطقة بابرو بمديرية نرنك بولاية كونر، ونجحوا في إزالتها بعد مقتل ثلاثة جنود وفرار اثنين آخرين.
    وبحسب ما ذكر "قارئ يوسف أحمدي" الناطق الآخر باسم طالبان، فقد شهدت منطقة "تناره" بمديرية "داي جوبان" بولاية زابول معركة استمرت طوال نهار اليوم بين عناصر طالبان وقوات الاحتلال والجيش الأفغاني، وذلك عقب كمين نصبته لطالبان لقافلة عسكرية مشتركة.
    وأسفرت الاشتباكات عن تدمير عدد من آليات الاحتلال، ومقتل عشرة جنود أجانب وأفغان، فيما أصيب ثلاثة من عناصر طالبان جراء القصف الأمريكي الجوي للمنطقة.
    وفي منطقة "باتور" بمديرية "زرمت" بولاية باكتيا دمرت سيارة للجيش الأفغانية جراء عبوة ناسفة زرعتها طالبان، وتسبب الانفجار وفقًا لما ذكر "ذبيح الله مجاهد" عن تدمير السيارة بالكامل ومقتل أربعة جنود أفغان وإصابة اثنين آخرين بجراح خطيرة.
    وفي ولاية خوست، أطلق عناصر طالبان عشرة صواريخ متتالية على كل من المطار القديم والجديد بالقرب من مركز ولاية خوست واللذين يوجد فيهما عدد كبير من القوات الأجنبية.
    وقد اندلعت النيران في المطارين، وسمع فيهما دوي انفجارات قوية، ما أسفر عن إلحاق خسائر كبيرة في صفوف الاحتلال, غير أنه لم يتضح حجم تلك الخسائر.
    وفي ولاية "فراه" هاجم عناصر طالبان دورية للاحتلال في منطقة "بير دنبال" الواقعة بين مديرية فراه رود، ومركز ولاية فراه، ما أسفر عن تدمير دبابة جراء إصابتها بقذائف "RPG" ومقتل وجرح ركابها البالغ عددهم ثمانية أشخاص.
    وعلى إثر هذا الكمين، اندلعت معركة بين طالبان وقوات الاحتلال استمرت قرابة نصف الساعة، غير أنها لم تسفر عن إصابات في عناصر طالبان.
    وفي يوم الثلاثاء (27 نوفمبر)، هاجم عناصر طالبان مركزًا للشرطة الأفغانية في منطقة جسر هاشم على الطريق الممتد بين مركز ولاية هيرات ومديرية زنده جان، ما أسفر عن تدمير المركز ومقتل خمسة جنود أفغان، فيما تمكن الآخرون من الفرار.
    وفي ولاية قندوز، يذكر "ذبيح الله مجاهد" أن ثلاثة جنود أفغان لقوا نحبهم جراء هجوم شنه عناصر طالبان على نقطة أمنية في منطقة "كل بات" بمديرية "إمام صاحب"، وأسفر الهجوم الذي استمر عشر دقائق عن إزالة النقطة الأمنية.
    وعن الهجوم الفدائي الذي شهدته العاصمة الأفغانية كابول، أكد "ذبيح الله مجاهد" مسئولية طالبان عنه, مشيرًا إلى أنه تسبب في تدمير ثلاث آليات للاحتلال ومقتل 12 جنديًا غربيًا وإصابة سبعة آخرين.
    وأوضح "ذبيح الله" أن منفذ الهجوم هو من سكان العاصمة واستهدف به موكبًا للقوات الأمريكية لدى خروجهم من السفارة الكندية في الشارع رقم 14 بالمنطقة الدبلوماسية "وزير أكبر خان".
    وقد أطلقت قوات الاحتلال النار بشكل عشوائي على المارة, ما أسفر عن استشهاد طفل وإصابة عدد من المارة بجراح.
    وفي يوم الأربعاء (28 نوفمبر)، أعدمت عناصر طالبان، في ولاية خوست، أفغانيًا يدعى "أول مير" بعد اعترافه بتجسسه لصالح القوات الأمريكية، وأشار "ذبيح الله" إلى أن حكم الإعدام صدر من المحكمة الشرعية التابعة لحركة طالبان، كما أعدم جاسوسان آخران، وهما "شاه سوار"، و"ميا خيل" في مديرية "تجاب" بولاية كابيسا، حيث كانا يتجسسان لصالح القوات الأمريكية في المنطقة.
    وأشار "يوسف أحمدي"، الناطق الآخر لطالبان إلى أن عناصر طالبان دمروا سيارة من نوع "رنجر" تابعة للشرطة الأفغانية بقذائف "RPG" في منطقة مرزا خيل بمديرية خوجياني بولاية غزني، ما أسفر عن مقتل وجرح جميع من فيها، وعلى إثر ذلك اندلعت معركة دامت نصف ساعة أسفرت عن مصرع أحد عناصر طالبان.
    وفي ولاية بكتيكا، يذكر "ذبيح الله" أن عناصر الحركة هاجموا سيارة للجيش الأفغاني في طريقها إلى مركزها بقرب من سوق مديرية متاخان، ما أسفر عن تدميرها بشكل كامل، وقتل ثلاثة من ركابها وجرح اثنين آخرين بجراح قاتلة.
    وفي ولاية غزني، أشار "يوسف أحمدي" إلى أن عناصر طالبان دمروا 12 سيارة للاحتلال كانت في طريقها إلى كابول في منطقة "عسكر كوت" بمديرية "قرباغ"، ولم تتوفر معلومات عن حجم الخسائر البشرية.
    وشهدت ولاية نورستان خسائر كبيرة لقوات الاحتلال, حيث سقط 24 جنديًا ما بين قتيل وجريح جراء هجوم شنه عناصر طالبان على قافلة عسكرية في منطقة "باغيجه" بمديرية كامديش بولاية نورستان.
    وأشار "ذبيح الله" إلى أن الهجوم استمر لقرابة ثلاث ساعات وأسفر عن تدمير ثماني دبابات للعدو، وقتل وجرح 24 جنديًا.
    وقد قامت القوات الأمريكية عقب الهجوم بقصف جوي للمنطقة، ما أدى إلى استشهاد 25 عاملاً أفغانيًا يعملون في إعمار الطرق، وهي الغارة التي اعترف بها الناتو يوم أمس الأربعاء.
    وفي ولاية "بغلان" شنت عناصر طالبان هجومًا واسع النطاق على مديرية جولكه، تمكنت على إثره من فرض سيطرتها بعد مقتل ثمانية جنود، من بينهم قائد أمن المنطقة، وإصابة سبعة آخرين بإصابات قاتلة، وقد انضم قائدان تابعان لتلك المديرية هما "مجيد خان" و"عبد الأحمد" مع 50 من جنودهما إلى حركة طالبان, وذلك بعد تنسيق مسبق مع ثلاثة من عناصر الحركة هم "ملا داد خدا"، و"مخدوم عبد السلام"، و"مولوي عبد الحكيم".
    وفي ولاية ننجرهار أحرق عناصر طالبان ثلاثة صهاريج تابعة للقوات الأمريكية مملوءة بالبنزين بالقرب من سد درنته في ولاية ننجرهار على طريق ممتد بين جلال آباد ولغمان.
    وأشار "ذبيح الله" إلى أن سيارة الشرطة الأمنية لاذت بالفرار عند بدء الهجوم، وألقي القبض على اثنين من السائقين الأفغان حيث نقلا إلى مراكز طالبان للتحقيق معهما.
    وفي ولاية "فراه"، يذكر "يوسف أحمدي" أن عناصر طالبان اعتقلوا ثمانية جنود أحياء بعد هجوم على نقاط أمنية للشرطة في الولاية.
    وأوضح أحمدي أنه تم خلال الهجوم الذي استمر لمدة ثلاث ساعات إزالة ثلاث نقاط أمنية، وتدمير عدد من السيارات الحكومية، فيما أصيب ثلاثة من عناصر طالبان بجراح.
    وفي ولاية هيرات، لقي 12 شرطيًا أفغانيًا مصرعهم جراء ثلاثة انفجارات متتالية نفذتها حركة طالبان، بواسطة عبوات ناسفة متحكمة عن بعد، بالقرب من مقر الولاية في نقطة أمنية للادعاء العام.
    وأسفرت الانفجارات عن تدمير أربع سيارات للشرطة الأفغانية وإلحاق خسائر بالمباني الحكومية القريبة من مكان الهجوم.

    ----
    وهذه لعيون جنود دولة العراق الإسلامية وإمارة طالبان انشودة ثارت النار بصوت المجاهد الشيخ عمر حديد الذي نحسبه شهيداً ولا نزكيه على الله كان من اوائل من رفع راية الجهاد في سبيل الله ضد البعث والإحتلال الغاشم.
    http://ia341226.us.archive.org/3/ite..._823/thart.mp3
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-11-30
  3. الشامخ رأيه

    الشامخ رأيه عضو

    التسجيل :
    ‏2006-10-09
    المشاركات:
    122
    الإعجاب :
    0

    تزامناً مع البشرى المباركة اللهٌ أكبر
    وصول سبعمائة فارس من دولة العراق الاسلامية من أمير المؤمنين لبلاد الرافدين كافة أبو عمر البغدادي يحفظه الله إلى بلاد الافغان نصرة لله ثم مدد لإمارة طالبان وأميرها امير المؤمنين في بلاد الافغان كافة الملا محمد عمر يحفظه الله



    أخبار العالم / ذكرت تقارير إخبارية في العاصمة الأفغانية كابول أن 700 من المقاتلين العرب بينهم 287 سعوديا و126 ليبيا انضموا مجدداً إلى صفوف مقاتلي حركة طالبان في أفغانستان. ونقلت جريدة سعودية عن مسؤول عسكري في قوات التحالف الدولي جنوب أفغانستان قوله لصحيفة "ويسا" الأفغانية: "أن قوات التحالف الدولي عثرت على وثائق في مركز لطالبان استولت عليه القوات الدولية جنوب أفغانستان مؤخرا تكشف النقاب عن تسلل مئات المقاتلين العرب إلى الجنوب الأفغاني في الآونة الأخيرة".
    وبحسب التقرير فإن حوالي 700 مقاتل عربي انضموا من العراق عبر الأراضي السورية إلى صفوف مقاتلي طالبان. وأشارت الوثائق إلى أن 41% من بين هؤلاء المقاتلين يشكلهم مقاتلون من السعودية و18% من ليبيا.
    ويستبعد خبراء أمريكيون إمكانية القضاء طالبان باستخدام الأساليب العسكرية وحدها، ويقولون: "الحرب في أفغانستان تتجه نحو الأسوأ، وببساطة نرى أن حركة طالبان تزداد قوة، ولا يمكن تحقيق نصر عسكري في هذه الحرب. وعلى الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي السعي لكسب قلوب المواطنين وعقولهم، ولا سيما سكان الريف".



    إمــارة طالبان تذيق أمريكا وأعوانها النكال والبأس الشديديين ,


    مفكرة الإسلام: شهدت الأيام الخمسة الماضية تصاعدًا لافتًا في هجمات طالبان، أسفرت عن مقتل وإصابة 147 من عناصر الاحتلال والقوات الأفغانية، وتدمير 26 آلية وتسع دبابات، وأسر 58 جنديًا أفغانيًا.
    ففي يوم الأحد الماضي (25 نوفمبر) قتل 17 جنديًا غربيًا وأفغانيًا (متعاونًا مع قوات الاحتلال) وأصيب 17 آخرون بجراح في هجوم شنته عناصر طالبان على قافلة عسكرية مشتركة في منطقة "كولنجل" بولاية كونر.
    وأوضح "ذبيح الله مجاهد" الناطق باسم طالبان أن الهجوم الذي استمر أربع ساعات ألحق أضرارًا بآليات الاحتلال جراء استخدام طالبان قذائف "RPG".
    وأشار "ذبيح الله" إلى أن القوات الأمريكية قامت، عقب الهجوم، بقصف عشوائي للمنطقة, ما أسفر عن تدمير ثمانية منازل واستشهاد وإصابة أكثر من 10 أشخاص أبرياء.
    وفي يوم الاثنين (26 نوفمبر) فجّر عناصر طالبان بعبوة ناسفة سيارة من نوع "رنجر" تابعة للجيش الأفغاني في قرية "منكور" بمديرية "أندر" بولاية غزني, ما تسبب في مقتل وإصابة طاقمها المكون من ستة أشخاص.
    وفي منطقة "قلعة خاني" بالمديرية نفسها تعرض جنديان أجنبيان لنيران عناصر طالبان, حيث كانا في مهمة حراسة مرتجلة، فقتل أحدهما على الفور، ولاذ الثاني بالفرار بعد أن أصيب بطلقات.
    وأشار "ذبيح الله مجاهد" إلى أن عناصر طالبان شنوا هجومًا مسلحًا على نقطة أمنية للشرطة الأفغانية في منطقة بابرو بمديرية نرنك بولاية كونر، ونجحوا في إزالتها بعد مقتل ثلاثة جنود وفرار اثنين آخرين.
    وبحسب ما ذكر "قارئ يوسف أحمدي" الناطق الآخر باسم طالبان، فقد شهدت منطقة "تناره" بمديرية "داي جوبان" بولاية زابول معركة استمرت طوال نهار اليوم بين عناصر طالبان وقوات الاحتلال والجيش الأفغاني، وذلك عقب كمين نصبته لطالبان لقافلة عسكرية مشتركة.
    وأسفرت الاشتباكات عن تدمير عدد من آليات الاحتلال، ومقتل عشرة جنود أجانب وأفغان، فيما أصيب ثلاثة من عناصر طالبان جراء القصف الأمريكي الجوي للمنطقة.
    وفي منطقة "باتور" بمديرية "زرمت" بولاية باكتيا دمرت سيارة للجيش الأفغانية جراء عبوة ناسفة زرعتها طالبان، وتسبب الانفجار وفقًا لما ذكر "ذبيح الله مجاهد" عن تدمير السيارة بالكامل ومقتل أربعة جنود أفغان وإصابة اثنين آخرين بجراح خطيرة.
    وفي ولاية خوست، أطلق عناصر طالبان عشرة صواريخ متتالية على كل من المطار القديم والجديد بالقرب من مركز ولاية خوست واللذين يوجد فيهما عدد كبير من القوات الأجنبية.
    وقد اندلعت النيران في المطارين، وسمع فيهما دوي انفجارات قوية، ما أسفر عن إلحاق خسائر كبيرة في صفوف الاحتلال, غير أنه لم يتضح حجم تلك الخسائر.
    وفي ولاية "فراه" هاجم عناصر طالبان دورية للاحتلال في منطقة "بير دنبال" الواقعة بين مديرية فراه رود، ومركز ولاية فراه، ما أسفر عن تدمير دبابة جراء إصابتها بقذائف "RPG" ومقتل وجرح ركابها البالغ عددهم ثمانية أشخاص.
    وعلى إثر هذا الكمين، اندلعت معركة بين طالبان وقوات الاحتلال استمرت قرابة نصف الساعة، غير أنها لم تسفر عن إصابات في عناصر طالبان.
    وفي يوم الثلاثاء (27 نوفمبر)، هاجم عناصر طالبان مركزًا للشرطة الأفغانية في منطقة جسر هاشم على الطريق الممتد بين مركز ولاية هيرات ومديرية زنده جان، ما أسفر عن تدمير المركز ومقتل خمسة جنود أفغان، فيما تمكن الآخرون من الفرار.
    وفي ولاية قندوز، يذكر "ذبيح الله مجاهد" أن ثلاثة جنود أفغان لقوا نحبهم جراء هجوم شنه عناصر طالبان على نقطة أمنية في منطقة "كل بات" بمديرية "إمام صاحب"، وأسفر الهجوم الذي استمر عشر دقائق عن إزالة النقطة الأمنية.
    وعن الهجوم الفدائي الذي شهدته العاصمة الأفغانية كابول، أكد "ذبيح الله مجاهد" مسئولية طالبان عنه, مشيرًا إلى أنه تسبب في تدمير ثلاث آليات للاحتلال ومقتل 12 جنديًا غربيًا وإصابة سبعة آخرين.
    وأوضح "ذبيح الله" أن منفذ الهجوم هو من سكان العاصمة واستهدف به موكبًا للقوات الأمريكية لدى خروجهم من السفارة الكندية في الشارع رقم 14 بالمنطقة الدبلوماسية "وزير أكبر خان".
    وقد أطلقت قوات الاحتلال النار بشكل عشوائي على المارة, ما أسفر عن استشهاد طفل وإصابة عدد من المارة بجراح.
    وفي يوم الأربعاء (28 نوفمبر)، أعدمت عناصر طالبان، في ولاية خوست، أفغانيًا يدعى "أول مير" بعد اعترافه بتجسسه لصالح القوات الأمريكية، وأشار "ذبيح الله" إلى أن حكم الإعدام صدر من المحكمة الشرعية التابعة لحركة طالبان، كما أعدم جاسوسان آخران، وهما "شاه سوار"، و"ميا خيل" في مديرية "تجاب" بولاية كابيسا، حيث كانا يتجسسان لصالح القوات الأمريكية في المنطقة.
    وأشار "يوسف أحمدي"، الناطق الآخر لطالبان إلى أن عناصر طالبان دمروا سيارة من نوع "رنجر" تابعة للشرطة الأفغانية بقذائف "RPG" في منطقة مرزا خيل بمديرية خوجياني بولاية غزني، ما أسفر عن مقتل وجرح جميع من فيها، وعلى إثر ذلك اندلعت معركة دامت نصف ساعة أسفرت عن مصرع أحد عناصر طالبان.
    وفي ولاية بكتيكا، يذكر "ذبيح الله" أن عناصر الحركة هاجموا سيارة للجيش الأفغاني في طريقها إلى مركزها بقرب من سوق مديرية متاخان، ما أسفر عن تدميرها بشكل كامل، وقتل ثلاثة من ركابها وجرح اثنين آخرين بجراح قاتلة.
    وفي ولاية غزني، أشار "يوسف أحمدي" إلى أن عناصر طالبان دمروا 12 سيارة للاحتلال كانت في طريقها إلى كابول في منطقة "عسكر كوت" بمديرية "قرباغ"، ولم تتوفر معلومات عن حجم الخسائر البشرية.
    وشهدت ولاية نورستان خسائر كبيرة لقوات الاحتلال, حيث سقط 24 جنديًا ما بين قتيل وجريح جراء هجوم شنه عناصر طالبان على قافلة عسكرية في منطقة "باغيجه" بمديرية كامديش بولاية نورستان.
    وأشار "ذبيح الله" إلى أن الهجوم استمر لقرابة ثلاث ساعات وأسفر عن تدمير ثماني دبابات للعدو، وقتل وجرح 24 جنديًا.
    وقد قامت القوات الأمريكية عقب الهجوم بقصف جوي للمنطقة، ما أدى إلى استشهاد 25 عاملاً أفغانيًا يعملون في إعمار الطرق، وهي الغارة التي اعترف بها الناتو يوم أمس الأربعاء.
    وفي ولاية "بغلان" شنت عناصر طالبان هجومًا واسع النطاق على مديرية جولكه، تمكنت على إثره من فرض سيطرتها بعد مقتل ثمانية جنود، من بينهم قائد أمن المنطقة، وإصابة سبعة آخرين بإصابات قاتلة، وقد انضم قائدان تابعان لتلك المديرية هما "مجيد خان" و"عبد الأحمد" مع 50 من جنودهما إلى حركة طالبان, وذلك بعد تنسيق مسبق مع ثلاثة من عناصر الحركة هم "ملا داد خدا"، و"مخدوم عبد السلام"، و"مولوي عبد الحكيم".
    وفي ولاية ننجرهار أحرق عناصر طالبان ثلاثة صهاريج تابعة للقوات الأمريكية مملوءة بالبنزين بالقرب من سد درنته في ولاية ننجرهار على طريق ممتد بين جلال آباد ولغمان.
    وأشار "ذبيح الله" إلى أن سيارة الشرطة الأمنية لاذت بالفرار عند بدء الهجوم، وألقي القبض على اثنين من السائقين الأفغان حيث نقلا إلى مراكز طالبان للتحقيق معهما.
    وفي ولاية "فراه"، يذكر "يوسف أحمدي" أن عناصر طالبان اعتقلوا ثمانية جنود أحياء بعد هجوم على نقاط أمنية للشرطة في الولاية.
    وأوضح أحمدي أنه تم خلال الهجوم الذي استمر لمدة ثلاث ساعات إزالة ثلاث نقاط أمنية، وتدمير عدد من السيارات الحكومية، فيما أصيب ثلاثة من عناصر طالبان بجراح.
    وفي ولاية هيرات، لقي 12 شرطيًا أفغانيًا مصرعهم جراء ثلاثة انفجارات متتالية نفذتها حركة طالبان، بواسطة عبوات ناسفة متحكمة عن بعد، بالقرب من مقر الولاية في نقطة أمنية للادعاء العام.
    وأسفرت الانفجارات عن تدمير أربع سيارات للشرطة الأفغانية وإلحاق خسائر بالمباني الحكومية القريبة من مكان الهجوم.

    ----
    وهذه لعيون جنود دولة العراق الإسلامية وإمارة طالبان انشودة ثارت النار بصوت المجاهد الشيخ عمر حديد الذي نحسبه شهيداً ولا نزكيه على الله كان من اوائل من رفع راية الجهاد في سبيل الله ضد البعث والإحتلال الغاشم.
    http://ia341226.us.archive.org/3/ite..._823/thart.mp3
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-12-05
  5. عمـــــر

    عمـــــر مشرف_المجلس الإسلامي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-06-15
    المشاركات:
    12,652
    الإعجاب :
    1
    بشرك الله برؤية نبيه

    ورفع قدرك يوم الحشر ​
     

مشاركة هذه الصفحة