القذافي يحذر اوروبا من مغبة ضم تركيا اليها

الكاتب : أحمد العجي   المشاهدات : 889   الردود : 1    ‏2002-12-02
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-12-02
  1. أحمد العجي

    أحمد العجي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2002-07-04
    المشاركات:
    4,356
    الإعجاب :
    0
    [​IMG]



    الزعيم الليبي يصف الأتراك بالغزاة ويعتبر دخولهم أوروبا خطوة لغزو ما وراء الأطلسي.

    ميدل ايست اونلاين
    فيينا - وجه قائد الثورة الليبية العقيد معمر القذافي إعلانا تحذيريا؛ يحذر فيه الاتحاد الأوروبي من مغبة قبول عضوية تركيا فيه. وأشار العقيد القذافي في إعلانه الذي يحمل عنوان "تركيا وأوروبا والبن لادنيين" إلى أبعاد ما يسميه "خريطة مفزعة" تتمثل في انضمام المتشددين الأتراك إلى أوروبا الموحدة.

    وأكد القذافي أنّ "تركيا لا تنظر تاريخياً لأوروبا إلا مسرحاً للتوسع والفتح"، وأنّ "السلاجقة، ومن بعدهم الأتراك؛ هم قوم وجدوا بالفتح.. لقد وصلوا الأناضول فاتحين، ووصلوا إسطنبول فاتحين، ووصلوا حتى النمسا بالفتح".

    وبينما أعرب عن قلقه الشديد من مغبة "تتلمذ آلاف الأتراك على (زعيم تنظيم القاعدة أسامة) ابن لادن وجماعته، أو على الملا عمر"، فإنه يدق ناقوس الخطر من أنّ الأتراك "لن يقفوا عند أبواب فيينا، كما وقف العثمانيون، بل يرنون لعبور الأطلسي"، مشيراً إلى أنّ تركيا ستكون في حال انضمامها للاتحاد الأوروبي حصان طروادة للعالم الإسلامي في أوروبا.

    واعتبر القذافي أن من مصلحة تركيا اقتصاديا أن تكون جزء من أوروبا، وأن "من مصلحة العالم الإسلامي أن تكون أمة إسلامية مثل تركيا داخل الاتحاد الأوروبي لتكون حصان طروادة. ولكن من مصلحة أوروبا أن تكون تركيا ضمن حلف شمال الأطلسي كمستعمرة عسكرية، وقاعدة للحلف فقط. وليس من مصلحتها أن تكون في الاتحاد الأوروبي".

    وقال العقيد القذافي "إنّ تركيا شجرة جذورها في آسيا، وفرعها يلامس أوروبا فقط. وهى دولة إسلامية سنية شرقية عادات وتقاليد وتاريخاً وثقافة وسلوكاً وذوقاً، وحتى حروفها اللاتينية ليست كذلك، بل أفسدت الحرف اللاتيني"، مضيفا أن "تركيا لا تنظر تاريخياً لأوروبا إلا مسرحاً للتوسع والفتح".

    واعتبر العقيد القذافي أنّ "إدخال تركيا في الاتحاد الأوروبي؛ مثل محاولة زرع عضو من جسم إنسان في جسم إنسان آخر ليس حتى من فصيلة دمه، ولا يوجد رابط بيولوجي بينهما أبداً. والعلاقة الوحيدة هي أنهما يسكنان في عمارتين متقابلتين عبر الشارع!". ومضى بعيدا ناصحا أوروبا بالقول "إنّ أوروبا قد تستفيد من العمالة التركية، خاصة ألمانيا، كعمالة مهاجرة، وليس من المفيد لها أن تكون عمالة دولة عضو في الجماعة (الأوروبية)، الأمر الذي قد يرتب حقوقاً أخرى غير مرغوبة من أوروبا".

    وتساءل "ما فائدة أوروبا أن تلتحق بها دولة شرقية متخلفة مقارنة بالتقدم الغربي؟". ونصح الأوروبيين بأن لا يتساهلوا في ذلك مع الأتراك قائلا "الشيء الذي لا يمكن أن تتساهل فيه أوروبا، ولا يمكن أن تجازف به؛ هو أن تكون تركيا حصان طروادة"، مضيفا أن المشكلة "ليست مع جيل السياسيين الأتراك المخضرمين أو التابعين، والذين لا يزالون يقدسون أتاتورك، بل المشكلة مع الجيل الجديد وما بعده، الشباب الذين يتتلمذون على الفضائيات وشبكة المعلومات الدولية "الإنترنت"، ويتلقفون الدروس تلو الدروس من فقهاء العالم الإسلامي، وحتى من ابن لادن يومياً بل في كل ساعة، الأمر الذي لا يمكن الحيلولة دونه".

    ومضى العقيد القذافي متسائلا "ماذا لو تتلمذ آلاف الأتراك على ابن لادن وجماعته، أو على الملا عمر، واللوياجيركا التابع له؟". وقال إن ذلك "شيء موجود الآن بكل تأكيد، ونقول "لو" لنخفف هلع الصدمة فقط". وقال "هؤلاء يعتبرون أوروبا كافرة، ولا تستحق إلا الفتح بالسيف، ولن يقفوا عند أبواب فيينا كما وقف العثمانيون، بل يرنون لعبور الأطلسي، تشبهاً بعقبة بن نافع، الذي وقف بفرسه على شاطئ الأطلسي، وقال والله لو علمت أنّ وراءك أناساً لخضته بفرسي هذه لأفتحهم، وأجبرهم على دخول الإسلام". وقال إن "عقبة ما كان في ذلك الوقت يعلم أنّ هناك قارة اسمها أمريكا وراء الأطلسي، أما هؤلاء يعرفون جيداً ما وراء الأطلسي".

    وحذر القذافي الأوروبيين بأن الأتراك سيفرضون عليهم عقوبات الجلد وقطع يد السارق وأنهم سيحظرون الأحزاب المسيحية "عندما تكون تركيا عضوا أوروبيا". وقال "إنّ الإسلاميين الجدد المتشددين، والذين سيسيطرون على السلطة أو على الشارع في تركيا؛ لن يقبلوا أن يكونوا في اتحاد لا ينص في دستوره على الشريعة الإسلامية والحدود". وأضاف أنهم "قد يصبحون أغلبية في البرلمان الأوروبي، لأنهم سيلغون كل وسائل تحديد أو تنظيم النسل؛ لأنه محرم في اعتقادهم، وبتعدد الزوجات والجواري وما ملكت اليمين؛ وهن المسيحيات الأوروبيات. وهكذا ستكون تركيا أكثر سكاناً من أي دولة أوروبية" أخرى، بحسب ما قال.

    وقال إنّ مخطط الإسلاميين الأتراك في أوروبا "هو بعث ألبانيا دولة إسلامية، وكذلك البوسنة. وبهذا تكون أوروبا الكافرة في اعتقادهم أمام ضغط جبهة إسلامية أوروبية جديدة لأول مرة، وراءها العالم الإسلامي بأسره، وإجبارها على الإسلام أو دفع الجزية". وأضاف "قد تكون هذه البينات مدهشة أو مضحكة لدى البعض، لكن بالنسبة للإسلاميين رسالة مأمورون بتحقيقها من عند الله".

    وقال إن تركيا ستجر معها إلى "أوروبا قاطرات ومقطورات من المشاكل والمتفجرات؛ كمشكلة الأكراد، والصراع الطائفي، واحتمالات الحرب على مياه دجلة والفرات، وعضوية منظمة المؤتمر الإسلامي، وD8 الإسلامية، وجذور تركيا في بلدان آسيا الوسطى الإسلامية".

    وقال "كان في إمكاني عدم دق هذا الناقوس الخطير، وعدم إماطة اللثام عن هذه الخريطة المفزعة. ولكن مسؤوليتي تجاه استقرار العالم بالدرجة الأولى، والسلم في البحر المتوسط، الذي يملك العرب شاطئه الجنوبي بكامله، وتحتل ليبيا مسافة ألفي كيلومتر من هذا الشاطئ الجنوبي، فلا شاطئ جنوبي للبحر المتوسط بلا ليبيا، كل هذا يوجب عليّ أن أتحدث للعالم بما أراه فيما يخص مثل هذه القضية الاستراتيجية، التي ستكون لها انعكاسات خطيرة، تمس بلادي والمنطقة التي تقع فيها، ثم تهزّ العالم كله، وذلك قبل فوات الأوان، وقبل اتخاذ قرار تترتب عليه كل هذه النتائج الخطيرة".

     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-12-02
  3. YemeniHathrami

    YemeniHathrami عضو

    التسجيل :
    ‏2002-12-02
    المشاركات:
    93
    الإعجاب :
    0
    ya abo alshaba leave the topic do not delet it unless u like qadafi

    القذافي حمار سافل

    اقراء هذاء لتعرفه ثم استمع لما يقول القطان عنه
    ========================
    اخطر سيناريو يمكن ان يحدث قريبا اثناء او بعد ضربة العراق
    السنين المره

    http://qal3ah.net/vb/showthread.php?threadid=67715
    بسم الله الرحمن الرحيم

    انقل لكم اخطر سيناريو يمكن ان يحدث قريبا اثناء او بعد ضربة العراق.

    كنت اطلع على احد الكتب القديمه لدي ووقعت عيني على صفحه من الصفحات تسمرت امامهاوكلي ذهول كيف للكاتب ان يتوقع احداث سوف تحصل في وقتنا هذا مع انه لم يعين السنوات ولكن في ثنايا القصه ما يصدقه حاضرنا الآن وسوف ابداء معكم من الحاضر الآن واحاول ان احلل بعض التحركات السياسيه الحاصله في المنطقه وعليكم الربط بينها وبين القصه التي اوردها الكاتب
    (ناصر الدين شاه) في كتابه (دجال القرن العشرين) المطبوع عام1407هجري.


    التحركات السياسيه:-

    1- القذافي يسحب عضوية ليبيا من الجامعه العربيه.

    2- الرئيس الايطالي (برلسكوني) يزور ليبيا وتعتبر الزياره الاولى لزعيم غربي منذ 20عام.

    3-بدء زيارة خاتمي الى اسبانيا.

    4- لاحظوا هذه الدول (ليبيا ايران ايطاليا)

    والآن اليكم القصه التي اوردها الكاتب :-

    (لم يكن احد سمع من قبل باسم (موسى الصدر) ولا يعرف احد من هو ولا تدل سيماه على انه عربي او ايراني بل هو اكثر شبها بالغربيين وكان يعرف اللغه العربيه معرفة جيده.


    ولكنه كان يتكلمها بلكنه ظاهره ولا احد كيف جاء الى لبنان ولا كيف استطاع ان ان يفرض نفسه على الشيعه في لبنان.

    وان يصبح ولي امرهم بينما يوجد في شيعة لبنان علماء اعلام في مذهبهم , وقد جاء معه بمبالغ طائله لا ندري من اين اتى بها وقال: انه يريد ان يبني مدارس ومشافي وملاجىء وغير ذلك والواقع انه كان يعد للثوره. وقد اشترى قصرا في ضاحية بيروت

    ليكون سكنا له ومكتبا للمجلس الشيعي الاعلى. وكان صاحب حظوة عظيمه لدى حكام سوريا .

    ثم لما اندلعت الثوره اللبنانيه اتصل :-

    (بالع______________قيد القذافي).


    عن طريق حكام سوريا واخذ منه اموالا طائله وانشأ :-

    حركه ثوريه مسلحه باسم:-

    (حركة امل)

    وصار يتردد على ليبيا ليأخذ المال لتغذية هذه الحركه المناوئه للاسلام والمسلمين .

    وفي احد المرات ذهب كعادته الى ليبيا

    (وانقطعت اخباره) ( اخ________________تفى )


    فالحكومة الليبيه تقول انه زار طرابلس وقابل القذافي ثم ذهب

    الى:-------------- خلوكم معي ياشباب الى وين ال_______ى:-


    (ايطال________________________
    __يا ).



    وتقول التحقيقات انه لم يخرج من ليبيا .

    بل اللذي خرج بهذا الاسم هو شخص آخر

    خرج بجواز سفر مزور.


    وهكذا اختفت آثآر الرجل .

    وجاء الشيعيون اللبنانيون يطلبون الحكومه السورية التوسط

    لدى القذافي للافراج عنه على اعتبار انه ما زال حيا .

    فأرسلت الحكومة السورية مندوبا عنها للتوسط لدى القذافي للافراج عن موسى الصدر .

    خذوا المفاجأه يا شباب.

    يقول الكاتب :-

    فما كان من القذافي الا ان اطلع المندوب السوري على وثائق

    (تثبت ان ان موسى الصدر كان يهوديا ).

    انتهى...........



    تحليل القصه +تحليل التحركات الليبيه+الايطاليه+الايرانيه.

    يكون الاتي:-

    1- من العقائد الثابته لدى الرافضهما يسمى (الامام المنتظر)

    مع العلم انه لم يتسمى بالامام في لبنان في ذلك الوقت والى الان بالامام الا موسى الصدر فقد كان يلقب (بالامام الصدر)

    2-اعتقد ان الصدر اختفى بالاتفاق مع القذافي حتى يظهر بعد هذا الاختفاء لكي يقول للرافضه(انه الامام المنتظر)
    لان الامام المنتظر الذي ينتظره الرافضه يجب ان يكون اماما.


    3- ربما يعمدالى الظهور خلال فترة ضربة العراق ويكون الجو السياسي والجغرافي في منطقة الخليج قابلا لخروجه وتسنم زمام الامر لان اتفه من عقول الرافضه لا يوجد وسيتبعونه كالاغنام.


    4- اهم امر في الموضوع اعلان اكبر دوله رافضيه خلال تأريخ الرفض كله وستكون هذه الدوله من ايران مرورا بالعراق الى سوريا
    وقد اطلعت شخصيا على بعض الكتب ويذكر فيها الاتي وهو لا يقل خطوره عما سبق:-

    (انه عقد في الخمسينات مؤتمر ضم جميع الرافضه ومذاهبها جميعا

    وكان الخميني من ضمن الحاضرين ووضعت فيه اساس الثوره الايرانيه وانتخب لذلك بالاجماع على اختلاف مذاهبهم!!!!!!!).

    5- من قرأ احاديث الدجال وربطها بما يحدث الان فانه لا محاله سيعرف انه دجال الرافضه ولان الاحاديث تكاد تجمع على انه يظهر من الشرق ويكون بدايته اظهار الصلاح ثم يدعي النبوه ومن بعدها يدعي الالوهيه.

    وفي بعض الاحاديث تاتي اشاعه ان الدجال ظهر والمسلمين في اوج نصرهم في القسطنطينيه وهو كذب ولن يجدوا خيرا من الصدر لذلك
    والسنه من المسلمين هم من سيطلق عليه الدجال اذا ظهر نظرا لعقيدتنا الصحيحه ولله الحمد فيعمد الى تسميته بالدجال وتنتشر الاشاعه في اوج نصر المسلمين على دولة الكفر العلمانيه تركيا.


    6- يعرف عن القذافي ان اصوله يهوديه كما اورد الكاتب
    (محمود ثابت الشاذلي ) في كتابه (الماسونيه)

    يقول الكاتب:-
    وهو يصف كيف اوصل ليهود الماسونيين القذافي الى الحكم:-
    ( وفي طرابلس جيىء (بمعمر ابي منيار) الملقب بمعمر القذافي.
    وهو من يهود مصراته احد المدن الليبيه.اتت به المخابرات الامريكيه .

    وصنع على ايديها نظرا لكونه يهودي الاصل .


    7-لقد اكتملت الحلقات في سلسله قويه من التخطيط طويل المدى للسيطره على منطقة النفط بكاملها بتكامل يهودي مسيحي رافضي في اتقان عجيب ولكن الله غالب على امره.

    نسال الله السلامه من الفتن فنحن في زمنهاوفي وسط المعمعه

    فاللهم استر اللهم سلم .


    صمت دهرا ونطق كفرا
    أحمد القطان
    http://islamway.com/bindex.php?sect...7&scholar_id=52
     

مشاركة هذه الصفحة