ألغاز الغاز والدراجات النارية ؟!

الكاتب : علي الحضرمي   المشاهدات : 873   الردود : 11    ‏2007-11-24
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-11-24
  1. علي الحضرمي

    علي الحضرمي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-10-21
    المشاركات:
    3,539
    الإعجاب :
    0
    الغاز ! منذ عدة أسابيع مرت ولازالت أزمة الغاز قائمة خاصة في العاصمة صنعاء ، غير أن المسؤلين يتعاملون مع الظاهرة بنوع من الامبالاة والإهمال المتعمد !
    المواطنون المتضررون من هذه الأزمة والتي أضافت عليهم أعباء ومعاناة جديدة بالإضافة إلى معاناتهم من الأوضاع الإقتصادية المتدهورة وإرتفاع الأسعار الجنوني ... هاؤلاء المواطنون يعلمون تماماً أن جهات عليا في السلطة أو مقربة منها هي وراء إختلاق مثل هذه الأزمات بقصد إستغلال حاجة الناس في الربح غير المشروع وبقصد إشغال الناس عن قضاياهم المهمة والأساسية ...
    ولكن الغريب أن الكثير من هاؤلاء المواطنين يصبون جام غضبهم ضد أصحاب المحلات الصغيرة وضد أصحاب العربيات .. !!
    وأحياناً نسمع منهم تبريرات سخيفة وأخرى غير منطقية لمثل هذه الأزمات
    حصل تفجير لأحد أنابيب النفط في مأرب فأشيع أن ذلك أحد أسباب الأزمة القائمة رغم أن الأزمة قائمة منذ ما قبل التفجير ..!!
    تم إحتجاز ناقلتي غاز ( قاطرتين ) في إحدى المحافظات الجنوبية واعتُبر ذلك أحد أسباب الأزمة رغم أن القاطرتين تم الإفراج عنهما خلال يومين .. !!
    كنا ولا زلنا نسمع من المصادر الرسمية الحديث المتكرر عن الثروة الغازية الهائلة الموجودة في اليمن والتي إعتبر البعض أنها غير موجودة في أي دولة من دول المنطقة .. وأنها ستجعل اليمنيين يعيشون في رغد من العيش ..
    فإذا بنا نجد هذه الثروة وقد تم بيعها في صفقة مشبوهة لشركات أجنبية ( كورية وغيرها ) وقد قرأنا تصريحات لبعض الخبراء الإقتصاديين وهم يؤكودن أن تلك الصفقة قد تسببت في خسارة مليارت الدولارات التي كانت ستستفيد منها الخزينة العامة للدولة ..وأكدوا أنها صفقة مجحفة جداً بحق الوطن والشعب ..
    لكن هذا العمل ليس مستغرباً من حكامنا الذين تعودنا منهم إبرام صفقات الخيانة ببيع الأراضي اليمنية والثروات اليمنية وحتى بيع الكرامة والسيادة والوطنية !


    الدراجات النارية !

    عادت إلى الواجهة خلال الأيام الماضية قضية أصحاب الدراجات النارية ( المترات ) ..
    وبصورة مفاجئة قررت سلطات العاصمة صنعاء منع كل الدراجات النارية من العمل أو التنقل في شوارع وحواري العاصمة ..!!
    قبل عامين تقريباً يتذكر الجميع الأزمة التي حصلت والفعاليات التي أقامها أصحاب الدراجات النارية حتى ضربوا مثالاً للنظال السلمي المستمر والمثابر ، ولم يتم الإستجابة لمطالبهم إلا بعد عزل أمين العاصمة السابق ( الكحلاني ) وإستبداله بــ ( الشعيبي ) محافظ عدن السابق واستبشر الكثير بذلك القرار ..
    لكنهم الآن يبحثون عن الأجوبة المقنعة لتساؤلات مشروعة عن الأسباب الحقيقة وراء إعادة العمل بالقرار المذكور وشن حرب شعواء ضد أصحاب الدراجات النارية وضد مصدر رزقهم الوحيد ..
    ولماذا يسمح بإستيراد تلك الوسائل النقلية ومن ثم منع التنقل بها ، ومصادرتها بعد أشهر ..!!
    لاشك أن مثل هذه هي صفقة أخرى أبرمها رموز في الحكم أو مقربين منهم وانتهوا منها وقبضوا ثمنها ..
    ودفع الثمن هاؤلاء المساكين الذين ليس للكثير منهم أي مصادر رزق أخرى ..
    البعض يربط بين هذا القرار الحكومي وبين مبررات غير معقولة مثل : ( حوادث السيارات مع هذه الدراجات النارية – وحوداث أخرى - .. ) والبعض ربطه بقضية إغتيال ضابط قسم الستين .. قبل أسبوعين تقريباً ..!!!
    إلا أن تلك التبريرات غير مقنعة ؟.. وبالمناسبة فإن هناك معلومات مقربة ومؤكدة يتم تداولها بشأن إغتيال الضابط المذكور ومفاد تلك المعلومات : أن من نفذوا عملية الإغتيال هم مجموعة من المراهقين من عصابات الحواري في تلك المنطقة وليسو خلية تابعة للقاعدة كما إدعت السلطات الرسمية حينها بقصد التكسب من دماء جنودها ..أمام أسيادها ..

    ومن يدري إذا كان أصحاب الدراجات النارية في فترات سابقة قد استنفدوا كل الوسائل السلمية في المطالبة بحقوقهم .. فمن المؤكد أنهم سيلجأون هذه المرة إلى وسائل أخرى تزعج النظام وتسبب له القلاقل والمشاكل التي هو في غنى عنها ..وذلك ليس في مصلحتها بالتأكيد ..
    بإمكان الدولة تقنين عمل تلك الدراجات بأن تقوم بجمركتها وإلزامها بضوابط السير الخاصة بالسيارات .. أو حتى منعها من شوارع رئيسية معينة ومحددة وإفساح المجال لها للعمل في بقية شوارع ومناطق العاصمة ..
    لكن الواضح أن المسؤلين لا يريدون أن يحلوا هذه القضية حتى يكتتوا بنار نتائجها الوخيمة !
    وستذكرون ما أقول لكم ..


    منتهى الإيجاز!
    عوائد القادة
    من عائد بيع الغاز ..
    ألغــاز ..
    ونومهم للغرب بإختيارهم إن جاز ..
    إنجــاز !
    وسيرهم نحو العداء
    زحفاً على الأعجاز
    إعجــاز !
    تلك خفايا وضعنا
    بمنتهى الإيجــاز !

    .... أحمد مطر
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-11-24
  3. الهاشمي اليماني

    الهاشمي اليماني قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-09-13
    المشاركات:
    15,897
    الإعجاب :
    11
    سيدي الكريم .... كان يفترض باليمن أن تمد شبكات الغاز للمنازل أسوة بما يقال عنه البنية التحتية والتي تشمل شبكة الغاز المنزلي ... ولكن عندمن ..؟ وفي مقبرة المساعدات الخارجية أما المداخيل الداخلية فلها شأن آخر .... الغاز وتعميمه يعتبر قارب إنقاذ للبيئة اليمنية والشجرة اليمنية التي نالت الويل على أيدي المحتطبين ثم من أزاحوها جانبا عندما تعمم إستعمال القات كعادة يومية خلال العقود الأربعة كنوع " من منجزات الثورة في بلادي " .. القات الذي دمر زراعاتنا ويراعاتنا وقزم براعاتنا كان تعميمه هو النكبة الكبرى لليمن على الإطلاق وبسببها تلف كل شئ وتشوش كل شئ ..
    الغاز ياعزيزي وفر مابقي في العروق بعد الذبح .... وكان لزاما على الرعونة المعهودة أن تنال هذا العامل الإيجابي حتى تكتمل اللعنة .... ونحوقل ..
    أما المواطير فلها شأن آخر حيث كان يمكن تلافي الإزعاجات ولكنني من منضور شخصي أرى أن اليمن ليست أغنى من الصين على الإطلاق والتي تعمم بها الدراجات الهوائية لمصلحة البيئة والإقتصاد ومن أعلى القوم كقدوة إلى أقلهم شأنا الكل يركب الدراجة لعمله أو منزله .... ولكننا بيمننا الميمون نقوم بإستجداء المعونات الخارجية لنجرف ماتبقى من ترابنا الزراعي ونقوم بإنشاء طرق إستراتيجية ضخمة لتمشي بها مواكب علية القوم الذين يمضون الصباح متنقلين بمواكبهم وعرباتهم الفارهة بين المناظرلإختيار أجود أنواع القات والمساء مخزنين وبالليل ............ وهكذا لن يكن للوطن أو المواطن أي مجال لتحسين حاله والأسواء محتمل على الدوام ..
    مع خالص إحترامي وحبي سيدي .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-11-25
  5. علي الحضرمي

    علي الحضرمي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-10-21
    المشاركات:
    3,539
    الإعجاب :
    0

    مرحباً بكم سيدي الكريم
    أضفتم شيئاً جميلاً جملتم به موضوعي
    للأسف سيدي القائمون على أمر هذا الشعب لا يفكرون في مصلحته
    وإنما فقط في مصالحهم الخاصة !
    ولا ندري إلى متى ..
    تحياتي الخالصة
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-11-25
  7. خارج الوطن2

    خارج الوطن2 عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-11-22
    المشاركات:
    399
    الإعجاب :
    0
    الوضع لم يعد يحتمل السكوت

    حقاً حالتنا اصبحت حرجه
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-11-25
  9. فارس الاندلس

    فارس الاندلس عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-09-21
    المشاركات:
    1,873
    الإعجاب :
    1
    كل ما تضهر لدينا ثروه طبيعيه تزيد الطين بله وتزداد معانات الشعب .
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-11-25
  11. محمد مفتاح

    محمد مفتاح عضو

    التسجيل :
    ‏2006-11-12
    المشاركات:
    3
    الإعجاب :
    0
    إنا لله وإنا إليه راجعون
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-11-25
  13. الايام دول

    الايام دول قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2007-05-17
    المشاركات:
    14,302
    الإعجاب :
    1
    كل شي سفري في بلاد التعيسه من اعلى مسؤل الى اصغرهم ومن اكبر مشروع الى اصغر مشروع كله سفري والله اعلم متى يرتاح من كثرة السفر
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-11-25
  15. العنيد111

    العنيد111 عضو

    التسجيل :
    ‏2007-09-07
    المشاركات:
    109
    الإعجاب :
    0

    هل تعلم اخي بان عدد الموتورات في مدينة الحديده قرابة ثلاثين الف موتور وهم كل يوم يضيفون للمجتمع معاقين جدد بسبب الحوادث التي تحصل لهم لان في الحديده المرور مع الموتور ولوكان غلطان حتي المحكمه يقلك اعتبره مار بالشارع بني ادم مش دراجه
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-11-25
  17. علي الحضرمي

    علي الحضرمي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-10-21
    المشاركات:
    3,539
    الإعجاب :
    0
    فعلاً أخي لم يعد الوضع يحتمل السكوت
    فضلاً عن تبرير ما يقوم به هاؤلاء المتسلطون وهذه العصابة المتربعة على الحكم !
    أليس كذلك
    تحياتي للخط المستقيم !
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-11-26
  19. علي الحضرمي

    علي الحضرمي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-10-21
    المشاركات:
    3,539
    الإعجاب :
    0
    وكان ثرواتنا وخيراتنا هي بلاء علينا بسبب هاولاء اللصوص
    إنا لله وإنا إليه راجعون

    تحياتي لكم
    أخي العزيز
     

مشاركة هذه الصفحة