الظــــــــلم ظلمـــــــات يوم القيامة يا عباد الله فما عن ظلم عبيد الدولار لأمتنا الإسلاميه ..

الكاتب : أروى العوبثاني   المشاهدات : 945   الردود : 15    ‏2007-11-21
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-11-21
  1. أروى العوبثاني

    أروى العوبثاني قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-06-20
    المشاركات:
    7,709
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    حمد لله على سلامة المنتدى وعودة مباركة ومثمرة إن شاء الله

    --------------------------------------

    ما هي حقيقة الخائن الظالم برأيكم أو ما هي أسالبيه في الحياه ككل

    أكيد الخداع والنصب والإحتيال والكذب والغش والسرقه والاستبداد والظلم وووو :M26: حدث بلا حرج

    طيب عندما نعلم أو يعرف المجتمع بشكل عام أنه مخادع ونصاب وحرامي ليه السكوت عليه والتستر
    ليه خايفين منه ومن فجوره في البلد ألا تعلمون أن من يسكت عن الحق يدعى بشيطان أخرس
    وإلي يسكت عن الظلم ولو كان فتيلة في الغد أصبح أرعن وها مثال في يومنا هذا

    قال تعالى في كتابه : (وَوُضِعَ الْكِتَابُ فَتَرَى الْمُجْرِمِينَ مُشْفِقِينَ مِمَّا فِيهِ وَيَقُولُونَ يَا وَيْلَتَنَا مَالِ هَذَا الْكِتَابِ لا يُغَادِرُ صَغِيرَةً وَلا كَبِيرَةً إِلَّا أَحْصَاهَا وَوَجَدُوا مَا عَمِلُوا حَاضِراً وَلا يَظْلِمُ رَبُّكَ أَحَداً) [الكهف:49].

    وقال رسولنا الكريم : {إن الظلم ظلمات يوم القيامة }.

    وحذر صلى الله عليه وسلم كما في الصحيح من الظلم بين الناس فقال صلى الله عليه وسلم: {من اغتصب مال امرئ مسلم لقي الله وهو عليه غضبان، قالوا: ولو كان شيئاً يسيراً يا رسول الله؟ قال: ولو كان قضيباً من أراك } أي ولو كان سواكاً وصح عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال: {من ظلم من الأرض قيد شبر طوقه يوم القيامة من سبع أرضين }.

    [frame="7 50"]أمثلة على الظلم[/frame]



    وأحد العشرة المبشرين بالجنة وهو سعيد بن زيد شكته امرأة وتظلمت إلى مروان بن الحكم منه، وقالت: غصبني أرضي، فحاكمه مروان بن الحكم ، وقال: لم غصبتها أرضها، فدمعت عيناه رضي الله عنه وهز رأسه وقال: والله ما كان لي أن أظلمها بعد أن سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: {من اغتصب شبر أرض طوقه من سبع أرضين } فلتأخذ أرضي إلى أرضها، وبئري إلى آبارها، ونخلي إلى نخلها، فإن كانت كاذبة فأعمى الله بصرها، وقتلها في أرضها، فاستمر بها الحال ثم عميت في آخر حياتها وذهبت إلى بئرها لتستقي الماء فتردت ميتةً على وجهها: وَكَذَلِكَ أَخْذُ رَبِّكَ إِذَا أَخَذَ الْقُرَى وَهِيَ ظَالِمَةٌ إِنَّ أَخْذَهُ أَلِيمٌ شَدِيدٌ [هود:102].

    قال أحد التابعين: إذا مررت بأرض قد خربت، وبأهلها قد تفرقوا، وبأنس قد تشعب، وببهاء قد ذهب، وبمال قد فني، وبصحة قد سقمت، فاعلم أنها نتيجة الظلم، ولذلك روى ابن كثير في تاريخه أن البرامكة الأسرة الشهيرة الخطيرة التي كانت تتولى الوزارة لـهارون الرشيد في بغداد ، بلغوا من الترف والرقي أن أحدهم كان يصبغ قصره من الداخل والخارج بماء الذهب والفضة، فكانت تلمع قصورهم مع الشمس، فلعبوا بالأموال وسفكوا الدماء وبغوا وطغوا؛ فأخذهم الله أخذ عزيز مقتدر، والرسول صلى الله عليه وسلم كما صح عنه يقول:{ إن الله يمهل للظالم فإذا أخذه لم يفلته ثم قرأ: وَكَذَلِكَ أَخْذُ رَبِّكَ إِذَا أَخَذَ الْقُرَى وَهِيَ ظَالِمَةٌ إِنَّ أَخْذَهُ أَلِيمٌ شَدِيدٌ [هود:102] }.

    فسلط الله على هذه الأسرة أحب الأحباب إليهم، وأقرب الأقارب إلى قلوبهم، وأصدق الأصدقاء، وهو هارون الرشيد الخليفة، فأخذهم في ليلة واحدة، فجلد كل واحد منهم ألف سوط ثم قطع بعض أياديهم وأرجلهم وقتلهم شر قتلة، واستولى على أموالهم، وهدم قصورهم، وسجن نساءهم، فدخلوا على شيخ منهم من البرامكة وهو يعذب، ويبكي تحت السياط، فقال له بعض العلماء: ما هذه المصيبة التي حلت بكم؟ قال: دعوة مظلوم سرت في الليل نمنا عنها والله ليس عنها بنائم.

    وقد قال عليه الصلاة والسلام: {دعوة المظلوم يرفعها الله فوق الغمام، ويقول: وعزتي وجلالي لأنصرنك ولو بعد حين } ويقول عليه الصلاة والسلام -وهو يوصي معاذاً لما أرسله إلى اليمن {اتقِ دعوة المظلوم فإنه ليس بينها وبين الله حجاب } ولذلك لما أهين الإمام أحمد إمام أهل السنة رضي الله عنه، كان الذي سعى في سجنه وظلمه وجلده أحمد بن أبي دؤاد أحد الوزراء المقربين من الخليفة المعتصم ؛ فرفع الإمام أحمد يديه إلى الحي القيوم ثم قال: اللهم إنه ظلمني فاحبسه في جسمه، وعذبه وشرده أيما مشرد، قال العلماء: فوالله ما مات حتى أصابه الله بالفالج في نصفه، فنصف مصاب بالفالج قد مات ويبس نصف جسمه، وبقي نصفه حياً، دخلوا عليه وهو يخور كما يخور الثور، فقالوا: مالك؟ قال: دعوة الإمام أحمد أصابتني، أما نصفي الأيمن فوالله لو وقع عليه ذباب لكأن جبال الدنيا سقطت عليه، وأما النصف الآخر -فوالله- لو قرضتُ بالمقاريض ما أحسست ألماً.

    وهذه سنة الله في الأرض، فإن الله دمر الديار، وأهلك الأمم، وأفنى الشعوب لما ظلموا، وهذه سنة محكمة منه تبارك وتعالى.

    قال الذهبي في سير أعلام النبلاء : دخل أحد المشايخ الصالحين الأولياء العباد على أحد الطغاة المتكبرين فنازعه في بعض الكلام، وأمره بالمعروف ونهاه عن المنكر، فقام إليه هذا الطاغية فضربه على وجهه، فقال: لطمتني، أسأل الله أن يقطع يدك، قال: اعف عني، قال: لا والله حتى نحتكم عند الله، قال الذهبي : فأثر أنه ما مر عليه أسبوع إلا وقد استولي على ما عنده، وأخذ من قصره، وقطعت يده، وعلقت أمام الناس.

    إن الظلم ظلمات يا عباد الله! إن الظلم مسخطة ومغضبة ولعنة، ولذلك صح عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال: {*** الله من غير منار الأرض } ومنار الأرض حدودها التي تقتسم في المزارع والأراضي والأملاك، فمن غيره بغيبة شريكه وعدم رضاه فهو ***** عند الله عز وجل.







    [frame="7 50"]عاقبة الظلم[/frame]



    وفي الأثر أن الله إذا جمع الأولين والآخرين ليوم لا ريب فيه، حفاة عراة غرلاً بهماً، قد وقفوا في صعيد واحد، وتجردوا للحساب، وتجلى الله تبارك وتعالى على عرشه يحمله ثمانية، فنادى بصوت يسمعه من قرب كما يسمعه من بعد فيقول عز من قائل: {أنا الملك، أين ملوك الأرض؟ أنا الملك، أين ملوك الأرض؟ أنا الملك، أين ملوك الأرض؟ ثم يقول: لمن الملك اليوم؟ لمن الملك اليوم؟ لمن الملك اليوم؟ فلا يجيبه لا ملك مقرب، ولا نبي مرسل؛ فيجيب نفسه بنفسه تبارك وتعالى ويقول: لله الواحد القهار، ثم يقول: إني حرمت على نفسي الظلم وجعلته بينكم محرماً، فوعزتي وجلالي لا تنصرفون اليوم ولأحد عند أحد مظلمة، فينصب الموازين، وترفع الصحف، ويحضر الملائكة، ويأتي الظلمة يعض كل ظالم على يده حتى يأكلها؛ فيقتص الله للمظلوم ممن ظلمه، بحكمه العدل كما قد علمه حتى يؤتى بالبهائم فتحشر كالجبال، ما بين الإبل والبقر والغنم والعجماوات والطيور، فيتجلى الله لها فيقتص لبعضها من بعض، حتى يقتص للشاة الجماء من ذات القرن، فإذا انتهى من المحكمة بينها تبارك وتعالى قال لها: كوني تراباً، فتكون تراباً، فيقول الكافر عندها: يا ليتني كنت ترابا! }.

    فالله الله! يا عباد الله! فما جف القطر، وما نزعت البركة، وما تباغضت القلوب، وما فسد الأولاد؛ إلا من الظلم.

    إن الظلم ظلمات في القلب، وفي القبر والحياة والآخرة.

    إن الظلم لعنة ومسخطة.

    فالله الله أوصي نفسي وإياكم باتقاء الظلم، في المعاملات والأقوال والأخلاق، فإنكم سوف توقفون عند ربكم في العرض الأكبر: ولَقَدْ جِئْتُمُونَا فُرَادَى كَمَا خَلَقْنَاكُمْ أَوَّلَ مَرَّةٍ وَتَرَكْتُمْ مَا خَوَّلْنَاكُمْ وَرَاءَ ظُهُورِكُمْ وَمَا نَرَى مَعَكُمْ شُفَعَاءَكُمُ الَّذِينَ زَعَمْتُمْ أَنَّهُمْ فِيكُمْ شُرَكَاءُ لَقَدْ تَقَطَّعَ بَيْنَكُمْ وَضَلَّ عَنْكُمْ مَا كُنْتُمْ تَزْعُمُونَ [الأنعام:94].

    والظلم يدخل في البيع والشراء، ويجمع الله المتماكسين الغششة ليوم لا ريب فيه؛ فينصف الناس منهم، والظلم يدخل فيه ظلم الولد لوالديه وهو العقوق، وقد حرم الله العقوق، ولا يدخل الجنة قاطع رحم، وقال الله عز وجل: فَهَلْ عَسَيْتُمْ إِنْ تَوَلَّيْتُمْ أَنْ تُفْسِدُوا فِي الْأَرْضِ وَتُقَطِّعُوا أَرْحَامَكُمْ * أُولَئِكَ الَّذِينَ لَعَنَهُمُ اللَّهُ فَأَصَمَّهُمْ وَأَعْمَى أَبْصَارَهُمْ [محمد:22-23].

    والظلم يدخل على القضاة والمسئولين؛ فيأتي كل قاض ومسئول -كما صح الحديث في ذلك- مغلولة يده اليمنى خلف ظهره، فإن عدل أطلق الله يده، ونور وجهه، وبشره بالنعيم المقيم، وإن ظلم وفجر كبه الله على وجهه مغلولاً في النار، فنعوذ بالله من الظلم.

    سجن هارون الرشيد أبا العتاهية فأرسل له من السجن رسالة يقول فيها:

    أما والله إن الظلم شينٌ وما زال المشين هو الظلوم


    إلى ديان يوم الحشر نمضـي وعند الله تجتمع الخصوم


    فبكى هارون الرشيد حتى فحص برجله، وأمر باسترضائه وأطلقه، ولذلك يقول:

    أيا رب إن الناس لا ينصفونني فكيف ولو أنصفتهم ظلموني


    سأمنع قلبي أن يحن إليهمُ وأحجب عنهم ناظري وعيوني



    ولكن الأسلم لمن ظلم أن يستغفر الله، فما أصابه الظلم إلا بذنوبه، وأن يرجو الثواب والجزاء والأجر عند الله، وأن يتصدق بعرضه على الناس، قال عليه الصلاة والسلام للصحابة: {من منكم مثل أبي ضمضم ؟ قالوا: وما فعل يا رسول الله؟ قال: قام البارحة فناجى الله وبكى وقال: اللهم إنه ليس عندي مال أتصدق به، ولا دنيا أنفق منها، اللهم إني قد تصدقت بعرضي على المسلمين، اللهم من سبني أو شتمني أو ظلمني، فاغفر له وارحمه، واجعلها لي أجراً ومثوبة }.

    أقول ما تسمعون، وأستغفر الله العظيم الجليل لي ولكم، ولجميع المسلمين فاستغفروه وتوبوا إليه، إنه هو التواب الرحيم

    أما نعوج العرب أقصد حكام العرب يومهم آتي لا محاله فكم من دعوة مظلوم دعاها عليهم ويومهم آتي لا محاله لا محاله :M12: عاجلا أم آجلا يومهم آتي بيد شعوبهم .



     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-11-21
  3. ابوعزامfor ever

    ابوعزامfor ever عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2007-10-30
    المشاركات:
    270
    الإعجاب :
    0
    جزاااااااااااااااااااااااااكِ الله خير
    والله كلاااااااااام طيـــــــــــــب جداً
    فالكلام ليس موجه فقط لظلم على الناس فقط
    بل موجه لظلم انفسنا
    انا انشاء الله انسخها واديها لأمام المسجد يدها هذه الجمعه انشاء الله
    كلاااام طيب ومهم جداً
    بارك الله فيكِ اختي العزيزة اروى وكثر الله البنات من امثالك
    والسلام عليكم :M4:
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-11-21
  5. أروى العوبثاني

    أروى العوبثاني قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-06-20
    المشاركات:
    7,709
    الإعجاب :
    0
    جزاك الله خيرا أخي الفاضل أبوعزام على مرورك ورفع الله قدرك

    الظلم بأحواله هي قضيه تمر في عصرنا و زاد بها الرعن والقمع والإستبداد و الله المستعان على ما يصفون

    فسبحان الله العلي القدير كل من يسكت عن الظلم زاد برهانه يوما بعد يوم والأمة الاسلاميه أصبحت
    رهينه الظلم والإستعمار والقمع والسلب

    إلى متى تشكو أمتنا من أنين كل يوم يطعن كبدها ويدمي إلى متى

    وحكام النعج هم بلاااااء لأمتنا نسأل الله أن يعين هذه الأمة ويخلصنا من النعوج ويصبرها صبرا جميلا والله مع المحتسبين والصابرين

    ويرينا فيمن خذلها وأعان في هتك إخوته وتعامله مع القرود والخنازير ضد الاسلام والمسلمين

    جل التحيه

    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-11-21
  7. Hani MaX

    Hani MaX قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2007-01-27
    المشاركات:
    3,892
    الإعجاب :
    0
    اللهم إنا نعوذ بك أن نظلم أو نْظلم
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-11-21
  9. أروى العوبثاني

    أروى العوبثاني قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-06-20
    المشاركات:
    7,709
    الإعجاب :
    0
    اللهم آمين اللهم آمين اللهم آمين

    وجزاك الله خيرا أختي الفاضله على مرورك الطيب ورفع الله قدرك ورزقك الجنة
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-11-21
  11. Hani MaX

    Hani MaX قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2007-01-27
    المشاركات:
    3,892
    الإعجاب :
    0
    شكرا لك :M28:
    لكن أنا رجل :M3: ولست أنثى
    :M1:
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-11-22
  13. أبوسلطان1

    أبوسلطان1 عضو

    التسجيل :
    ‏2004-05-30
    المشاركات:
    118
    الإعجاب :
    0
    رفع الله قدرك مع العليين .. وفرج همك ..



    من أدعية النبي صلى الله عليه وسلم عن الظلم
    عن أبي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه أَنَّ النبي صلى الله عليه وسلم كان يقول ( اللهم إني أَعُوذُ بِكَ من الْفَقْرِ وَالْقِلَّةِ وَالذِّلَّةِ وَأَعُوذُ بِكَ من أَنْ أَظْلِمَ أو أُظْلَمَ ).










    مع التحية
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-11-22
  15. أمير الجزيرة

    أمير الجزيرة عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2007-06-01
    المشاركات:
    1,477
    الإعجاب :
    0


    جزاك الله خير

    وبارك الله فيك..

    ونسال الله ان يرفع عن الامة ظلم السلاطين فهم يظلموننا بعدم كفاءتهم في ادارة هذه الامة .. وتشعبطهم بالكراسي..
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-11-22
  17. جمال العسيري

    جمال العسيري قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2002-12-05
    المشاركات:
    4,231
    الإعجاب :
    6
    بارك الله فيك وكثر من أمثالك كلام في الصميم يحاكي واقع أمة تعيش في ظلم وقهر حكامها عبيد أمريكاء حكام تسلطوا علينا بجبروتهم وحولوا الشعوب عبيداً لهم والثروة ملكاً خاص لبطونهم وكروشهم وحاشيتهم...
    لقد رأيت وجوه البؤساء تزداد بؤساً وكروش السرق والمفسدين تزداد شحماً ولحماً.. فهميت أن اسحب السيف من مغمدة..وإذا بصوت إمام السلطة ينهق: لقد صدأت السيوف في أغمادها ولايفيد شحذها من بعد اليوم...
    لقد تكالبت علينا الأمم وقوى الكفر والشر والطغيان بمباركة الحاكم وأأمة حكمه..

    تسلمي أيتها الفاضلة أروى على هذا العمل الأكثر من رائع والذي فعلاً يستحق بأن يكون خطبة جمعة كما ذكر أحد الأخوة... بارك الله فيكم وأسكنكم فسيح جناته
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-11-22
  19. ابوعزامfor ever

    ابوعزامfor ever عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2007-10-30
    المشاركات:
    270
    الإعجاب :
    0
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته اختي اروى
    بس قال المثل يا فصيح لمن تصيح
    حلوقنا تمزقت من الانيييييييين
    و اقول ومش خايف من احد الله ينتقم الظالمين الذي في بلادنا
    واذا به نمسي على المجلس اليمني يوريني ايش بيسوي
    بلادنا يحكمها القليل وظلمهم فيها بشكل كبير
    اين سيذهبون من الله
    الله الله ياعباد الله احذروا من الظلم


    تحياتي :M27:
     

مشاركة هذه الصفحة