خبر محاولة اغتيال الرئيس اليمني السابق علي ناصر محمد

الكاتب : محسن الجشاش   المشاهدات : 960   الردود : 11    ‏2007-11-20
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-11-20
  1. محسن الجشاش

    محسن الجشاش عضو

    التسجيل :
    ‏2006-04-07
    المشاركات:
    158
    الإعجاب :
    0
    الوحدوي نت - عمر الضبياني

    [​IMG]
    يبدو أن التاريخ النضالي الطويل للرئيس علي ناصر محمد وأدواره الوطنية الكبيرة لم تشفع له أمام من أدمنو رائحة الدم و تلوثت أيدهم بقتل العظماء واحدا تلو الآخر ليعمدوا مؤخرا إلى إضافة شخصية يفخر بها الوطن وتعتز بها الأمة إلى قائمتهم السوداء التي لم تنسى بعد.
    ويبدو أيضا أن القتلة بدأو اليوم بمثل هذه الأعمال الحقيرة والدنيئة يحفرون قبورهم بأيدهم ويعدون نعوشهم بخطوات متعجلة.
    وان كنت لا أزال واقعا تحت تأثير صدمة خبر محاولة اغتيال الرئيس اليمني السابق علي ناصر محمد مطلع الأسبوع الحالي في إحدى العواصم العربية إلا أن أول ما تبادر إلى ذهني وأنا اقرأ الخبر المشؤم عبارة كسينجر التي أوردها في مذكراته قائلا "إذا دعتك أمة لخنقها فأعلم أنها الأمة العربية".
    غير أن السؤال الأهم الذي يتردد باستمرار: لماذا على ناصر محمد؟ وفي هذا التوقيت بالذات؟
    ما الذي فعله الرجل ذو اليد البيضاء والمواقف المشرفة حتى يخططون لاغتياله.
    أليس على ناصر هو أول المباركين للوحدة وفي مقدمة من شاركوا في إعداد أول وثيقة وحدة بين الشطرين في العام 1972 كما شارك في الإعداد لدستور الوحدة؟ أليس هو ذاته من ترفع عن السلطة ولم يتاجر بتاريخ او موقف من اجل التربع على العرش الذي كان لأكثر من مرة بين يديه؟
    الم يكن الرئيس علي ناصر من أولئك الرجال القليلون الذين جعلوا الوطن وأمنه واستقراره في مقدمة أولوياتهم في الداخل كانوا أم في الخارج؟
    هل ذنب الرجل انه ناجح ويحظى بحب واحترام جميع اليمنيين بلا استثناء؟ وهل جريمته ان قدراته التي يتمتع بها جعلته بلا منازع رجل المرحلة في اليمن؟
    فلماذا تريدون قتله؟! الم يترك مغريات السلطة والجاه وراء ظهره ويتجه إلى ميادين العلم والمعرفة التي نهل منها الكثير ليضيف الى رصيده المعرفي والسياسي علوم أخرى مكنته من إدارة واحدا من أهم مراكز الدراسات الإستراتيجية العربية.
    الرئيس علي ناصر سيظل زعيم الجماهير العطشى لرجل الدولة وامل كل البسطاء والمغلوبين والمقهورين في الوطن المأساة , لا لشيء إلا لكونه القادر على إخراج البلد من مأزقه الراهن نظرا لما يتمتع به من شخصية فذة وعقلية قيادية نادرة تكونت من خلال تجارب عديدة طوال مشواره العملي المليء بالتجارب سواء حين كان في السلطة أم خارجها.
    فقد ضل الرئيس ناصر قريبا من الوطن رغم تباعد الجغرافيا, فكان من مقر اقامته بسوريا يتابع كل جديد في اليمن, وحين احتدم الخلاف بين شريكي الوحدة , لم يحاول استثمار مثل هذه الخلافات لتحقيق مصالح شخصية كبيرة, بل عمل قدر الإمكان على احتواء الأزمة وتقديم المقترحات التي لو عمل بها قادة البلد حينها لما وجدت حرب 94 المشئومة التي كانت نتاجا طبيعيا لنظام لا يستنشق إلا رائحة البارود ولا يسمع غير طلقات القذائف .
    ورغم ما خلفته الحرب من ماسي وأحداث إلا أن الرئيس علي ناصر محمد ظل بعدها يعمل دون كلل أو ملل على تضميد الجراح اليمنية النازفة, وانحاز إلى جانب الشعب المجروح يهدأ من روعه ويخفف عنه معاناته.
    الرئيس الفاضل التصق بالجماهير والتحم مع أبناء الشعب في وقت كان الملعب السياسي في اليمن والمنطقة مهيا لتحقيق مصالح عدة على المستوى الشخصي لكنه أبى وترفع عما سقط فيه غيره وهم كثيرون.
    ولذلك لا غرابة ان يصير الرجل المرجعية لكل القوى الحية حتى من لا يريدون الاعتراف بدور الرئيس علي ناصر الوطنية والقومية لا يستطيعون تجاوزه في أمور عدة.
    هو اذن رجل المرحلة وان أبى ذلك فالجماهير لم تعد تحتمل المزيد .
    لم يعد شعبنا قادر على التحمل والصبر أكثر من 30 سنة وهانحن الآن نمر بمرحلة من اخطر المراحل في تاريخنا المعاصر أفرزتها السياسات المغلوطة والمقيتة لنظام الحكم المأزوم , وها هي رحى الحرب تدور في مختلف محافظات الجمهورية وانهار الدماء تسيل بلا توقف أو رحمة.
    ها هو الوطن يتحول اليوم إلى ميدان يعج بالمظاهرات والاعتصامات والفعاليات الاحتجاجية الرافضية لسياسة البطش والجبروت ونهج الإفقار.
    وهو ما يجعل الوطن في أمس الحاجة لقائد وطني تلتف حوله كل القوى الوطنية والخيرة في البلد ليخرج الوطن مما يعيشه ويقف مسلسل الكوارث المتلاحقة عليه.
    ومما لا شك فيه أن المحاولة الإجرامية البائسة لاغتيال سيادة الرئيس علي ناصر محمد لم تكن لتأتي لولا ادراك القوى الظلامية أن الشعب أكثر التصاق بزعيمه الوطني الذي يبادله الحب بالحب والوفاء بالوفاء , علاوة على ذالك لاعتبارات كثيرة في الظروف الراهنة التي لم تعد أبعادها خافية على احد.
    وان كان الرئيس علي ناصر ليس بحاجة لمن يعدد مناقبه الا ان اهم المميزات التي تجعله بحق رجل المرحلة وهو السبب وراء محاولة التخلص منه هي كالتالي:
    1/ لما يتمتع بة من خبرة سياسية وإدارية وإستراتيجية نادرة .
    2/لكونه شخصية إجماع وطني ويحضى بحب وتقدير من الجميع.
    3 / لكونه أيضا من المحافظات الجنوبية التي يسودها غليان ثوري نادر قادر أن يعطي الجماهير حقها ويحافظ على وحدتها.
    4/ يتمتع بمعرفة وعلاقات عربية ودولية واسعة من شانها أن تسهم في تصفية ما افسده النظام في إطار العلاقات العربية وهذا هوا المخرج الحقيقي الذي يمكن أن يخرج البلاد من نفقها المظلم.
    لكنهم بفعلتهم الشنيعة يريدون اغتيال حلم اليمنيين للمرة الثانية بعد ان كانت ذات الأيدي الملوثة من قتلت حلم الشعب بالتطور والازدهار حين اغتالت شهيد الأمة الرئيس الراحل إبراهيم الحمدي.
    ويبدو أن الأشجار الباسقة والمثمرة لم تعد تقذف بالحجارة وحسب, هي في اليمن تتعرض لمحاولات القطع والاجتثاث, لا لشيء لأننا نعيش في كنف سلطة اعتادت على تدمير كل ما هو جميل وخير في هذا البلد. لكن انا لها ذلك ..
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    ولاية الالمبا - امريكا
    starabonasser@yahoo.com
    [/INDENT]
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-11-21
  3. رياض اليماني

    رياض اليماني عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2007-11-01
    المشاركات:
    805
    الإعجاب :
    0
    هل يريدو قتل اخر امل يحلم بة اليمنيين
    بعدان صفوا كل الرموز الشريفة اتا دور من تبقى
    وهذا زمن الصفية النخبوية فلانامت عيون الجبنا
    الذي لاتنام بعيد عن ماذا ترتكب من جرائم؟
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-11-21
  5. الأطلال

    الأطلال قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2007-06-11
    المشاركات:
    52,297
    الإعجاب :
    1
    إذا لم تستح فقلـ ما شئتــ
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-11-21
  7. صلاح السقلدي

    صلاح السقلدي كاتب صحفي

    التسجيل :
    ‏2006-06-01
    المشاركات:
    4,183
    الإعجاب :
    1
    أخي محمد يقولوا ان اردت ان تبحث عن جريمة فابحث من المستفيد من وقوعها..
    الرئيس علي ناصر شوكة في خاصرة السلطة القائمة بعد الحرب 94م وازالة الشكوة هذه يبدو انها هدف للسلطة... ولكن هيهات هيهات...
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-11-21
  9. ســـــاره

    ســـــاره قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2007-07-26
    المشاركات:
    7,343
    الإعجاب :
    0


    لا تعليـــق ..

    وأغلب الظن في ذلك أن الخبــر مُلفــق للفت الإنتبــاه لا أكثـــر ..

    قيــادي سابق على العيــن والراس ..

    لكن الإشتراكيــة لن تعــود .. !!
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-11-21
  11. الأطلال

    الأطلال قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2007-06-11
    المشاركات:
    52,297
    الإعجاب :
    1
    يا عبدو محللــ

    على ناصر محمد " كرت محروق "

    وإذا كنت لا تدرك ذلك .. إسأل من هم أكبر منك

    عودة على ناصر محمد ((( كمواطن ))) لليمن .. مستحيلة !!!

    وهو أول من يعلم ذلكــ

    كما أن رفضه دعوات الرئيس بالعودة " منذ سنوات " يؤكد ذلكـ

    فأهالي المذبوحين في يناير ما زالوا أحياء

    والدماء الحارة للمغدورين لم تبرد بعد ّ!!


    فكيف تفكر مجرد التفكير في أنه يمكن أن يشكل "شوكة" أو حتى ملعقه


    احترم على ناصر محمد كشخصية لها تاريخ سياسي

    إلا أن لزوم الرد عليكـ ، أستوجب ما قلته

    وإن صحت هذه الشائعه فالمستفيد هم من المؤججين للأحداث

    حتى وإن كانوا من أقرب الناس اليه

    " فالغاية تبرر الوسيله "

    محبتي
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-11-21
  13. صلاح السقلدي

    صلاح السقلدي كاتب صحفي

    التسجيل :
    ‏2006-06-01
    المشاركات:
    4,183
    الإعجاب :
    1
    يا اطلال بالامس سمعنا الرئيس يحرض اهالي ابين ضد الضالع ولحج واليوم انت تقلب التحريض .. الجنوبيين تناسوا الماضي واليوم يتلمسوا طريقهم لماذا تصابوا (بأنفلونزا الفتن)) حين تتحدثون عن اي جنوبي؟؟؟
    على ناصر ان اراد يزعزع كرسي عمك علي لزعزه اليوم قبل بكرة وان اراد ان يعود لعاد بالامس قبل اليوم وقد رفض عروضكم قبل 13سنة..
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-11-21
  15. الأطلال

    الأطلال قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2007-06-11
    المشاركات:
    52,297
    الإعجاب :
    1

    ولماذا رفض العرض يا حبوب ؟؟؟

    وخليك من الإنفلونزا والبصلــ
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-11-21
  17. رياض اليماني

    رياض اليماني عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2007-11-01
    المشاركات:
    805
    الإعجاب :
    0
    عزيزي اطلال اتمنى ندفن الماضي وامراضة وعلي ناصر شخصية وطنية
    لة تاريخ مشرف لاتصدق اعلام السلطة الفاسدة حتى وانك قد تكون منها
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-11-21
  19. الدكتور الهادي2

    الدكتور الهادي2 عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2007-09-11
    المشاركات:
    398
    الإعجاب :
    0
    المعلومات الكافية والأكيدة عن محاولة الإغتيال لم يكشفها مصدر يعتد ويمكن إعتماده,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
    والرجل يراد له من حاشيته الأبينية أن يقودهم الى المرحلة ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
    الكثير من الشخصيات الإنفصالية الجنوبية تشكلت من اشخاص قريبين من الرئيس الأسبق على ناصر ولكن وجودها وتأثيرها ضعيف بسبب غياب شخصية مؤثرة تقودها وتؤثر في المرحلة وتجني ثمارها وقد شارف الإشتراكييين على السيطرة على تحركات المظاهرات الجنوبية وتوجيهها وربما أحست أطراف الخارج الإنفصالية أنها تهمش وتأثيرها محدود مقارنة بدور وتحركات الشخصيات الإشتراكية وحجمها ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
    وفقا لهذا السيناريو الشخصية الجنوبية علي ناصر محمد فقد بريقه القيادي ودوره المؤثر في الجنوب ولكنه يحظى بتقدير من الكثيرين وأمل أوسع يقود الإنفصاليين وهو الشيء الوحيد الذي لايمكن أن يجدوه عند القيادات الإشتراكية الحالية ياسين وقيادته رفضوا الإنفصال وموقفهم واضح والشخصية القيادية السابقة علي ناصر عودتها الى الساحة بقوة يحتاج الى فرقعات قوية,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
    ومن المهم أن نذكر أن الشخصية القيادية علي ناصر له قدراته الكبيره وتحركاته التي قد تكون أخافت النظام واتجهت الى محاولة إغتياله ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
    لكن لم يؤكد دليل قاطع حدوث المؤامرة ولم يؤكد الدليل القاطع عدم حدوثها,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
     

مشاركة هذه الصفحة