هل اصبح حب السلطه من ضمن مكونات دمائنا؟؟؟؟

الكاتب : القلم الثائر   المشاهدات : 346   الردود : 1    ‏2007-11-20
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-11-20
  1. القلم الثائر

    القلم الثائر عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2007-07-09
    المشاركات:
    1,890
    الإعجاب :
    0
    قبل ان ابدى في رسم ملامح لوحتي لابد ان اوضح نقطه هامه هناك بعض الاصدقاء ممن يحملون في صدورهم الكثير من الاحقاد المبرره والغير مبرره على اعلى الهرم السلطوي في بلادنا تفتحت اعينهم حين رات عنوان موضوعي ولكن سافوت عليهم هذة الفرصة فهناك الكثير من الاخوان ممن يمنحهم العدد الكافي من الفرص , فاليوم ساتطرق لاكثرلاكثر مكونات الهرم السلطوى اهميه وهي القاعدة فعلى العكس مما يظنه الكثير هنا فاحتكار السلطه في بلادنا لا يقتصر على الجزء الاعلى من الهرم فالكل هنا متسلط في مكانه فالمقاعد المخصصه لاحتضان اصحاب القرارسنوات كثيرة ,فسبع سنوات من العمر شاءءت الاقدار ان تقضى خارج حدود الوطن الحبيب لم تكن كافيه لرؤية وجوه جديده في اماكن اصدار القرار في حينا ,فالصوت القادم من اتجاه مسجد الحي مازال هو نفس الصوت رغم ان الاذان بسهوله تتكتشف
    اثار التي اوجدتها الايام على صاحبه,ومن يلقي الخطب هو نفس الشخص رغم وجود من اهو افضل منة من سكان الحي ومشايخنا هم نفس الاشخاص عدى واحد منهم ابعده الموت من كرسيه ولكن وبالطبع سلمت مهامه الى نجله الاكبر ومدير مدرسة الحي مازال هو نفس الشخص رغم تغير لون وموديل السياره التي تقوده من والى المدرسه ومدير القسم لا تغيير في ملامحه سوى ازدياد عدد النجمات ان كتفيه وكذالك هو الحال في جميع مرافق الحياة وفي جميع انحاء البلاد
    ودون تغيير في الاشكال لاتغير في النتائج
    فالى متى سيضل هذا هو الحال يايمنا الحبيب؟؟؟؟؟؟؟؟​
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-11-20
  3. أبو عبود

    أبو عبود قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2007-03-16
    المشاركات:
    23,633
    الإعجاب :
    0
    احييك اخي القلم الثائر

    نعم اليمن يعاني من فساد اجتماعي وليس المشكلة في اعلى الهرم

    بل الهرم بنفسه هو المشكلة من الاساس الى الراس

    ومثل ما تكونوا يولى عليكم

    وإن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم

    وبا تلاقي ردود الان تقول لك السبب هو الراس وهم مغمضين اعينهم عن كل المشاكل التي نحن السبب المباشر في حصولها

    مرة اخرى تحيتي وتقديري
     

مشاركة هذه الصفحة