نداء إلى جميع الشرفاء.... قل لا لتقسيم العراق

الكاتب : الصحاف الجديد   المشاهدات : 434   الردود : 1    ‏2007-10-24
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-10-24
  1. الصحاف الجديد

    الصحاف الجديد عضو

    التسجيل :
    ‏2007-10-24
    المشاركات:
    1
    الإعجاب :
    0
    ايها الاخوة الكرام حبيت اشارككم بهذه الرسالة التي وصلت لي بالايميل من ايميل مجهول لي .. وهذا دليل ان ماشاء الله الناس لديها وعي بخطر تقسيم العراق على المنطقة العربية ككل وكل واحد يساهم على طريقته.
    فاحببت ان اشارككم بها فقد تقومون بما قمت به من نشر الرسالة فقد قمت بارسالها الى 200 من اصدقائي في الماسنجر لان الرسالة فعلا كان باقي شوي وابكي من قوة كلماتها....
    فاترككم مع الرسالة وفي حفظ الله ورعايته والله يوفقنا الى عمل الخير ..


    نداء إلى جميع الشرفاء.. .. انطلاق الحملة العربية الأولى لجمع مليون توقيع ضد مشروع تقسيم العراق

    بقلم: مجموعة عراقية وعربية أمنت بالعمل لوجه الله والأمة والعراق

    لماذا تحرص كي تساعد محتاج ما؟
    ولماذا تذهب لأداء الصلاة وتكثر من الاستغفار؟
    ولماذا تربي أطفالك وتعلمّهم وتحرص عليهم؟
    أليس من أجل الحسنات ومرضاة الله، وأليس من أجل أن يكبروا أولادك ويجدون وطنا آمنا فيه الكرامة والعزة ليكملوا حياتهم ومشوارهم من أجل أن يستمر العطاء وتستمر الأمة والمجتمع؟
    فتصور مجرد تصور أن يأت شخص وقوة ما لتطرد أبنك وعائلتك، وكذلك تطرد العائلات الآمنة الأخرى، أي تجتثهم من بيوتهم ووطنهم وترميهم على الحدود لتسبيح وطنهم وخيراتهم وشعبهم وأراضيهم وممتلكاتهم.. فهل يجوز هذا؟ وهل تسكت عن ذلك؟
    فنحن لا نعتقد هناك شريفا وحرا يقبل بهذا، لأن جميع الديانات والدساتير والقوانين الوضعية أباحت وسمحت بالدفاع عن النفس والأرض والممتلكات، لأن عمليات السطو والقرصنة ممنوعة في جميع الأديان والأعراف والقوانين، ويُحاسب من يقوم بها.
    فكيف إذن يريدون سرقة وتقسيم حبيبكم وشرفكم العراق، والذي هو صاحب الأرض الطاهرة التي تشرفت بالرسل والأنبياء، وبولادة العلم والعلماء والحضارات، فالعراق مهد الحضارات والديانات، وهو الذي صّدر الحرف والوتر والمعرفة والعلوم، فكيف نرضى وترضون بأن يقسمه اللصوص والقراصنةـ وبعد أن عاثوا به تخريبا وسلبا وتهجيرا وقتلا؟

    نحن لا نريد منكم وداع أولادكم وعائلاتكم كي تدافعوا عن العراق بأرواحكم، فهناك الرجال الذين تبرعوا بذلك وأذاقوا الغزاة الدروس القاسية كي ترفعوا رؤوسكم أيها العراقيون والعرب وشرفاء العالم .. لهذا فنحن وهؤلاء الشجعان الذين يرابطون في الثغور و يجلسون في الخنادق، ومعهم الشعب العراقي نناشدكم التوقيع بكلمة ( لا) والتي ستسجلونها في الحملة العربية الأولى لجمع مليون توقيع، والتي هي من أجل العراق وتحت شعار ( لا... لتقسيم العراق) لتكون الرد الحضاري والناجع على مشروع الكونغرس الأميركي البغيض، والذي هو مشروعا صهيونيا لا يخص العراق فحسب، بل هو مشروع لتقسيم الدول العربية وتشريد شعوبها وتفتيت أراضيها،لهذا استبقوا تحريك المشروع نحو مجتمعاتكم وبلدانكم بكلمة ( لا ..للتقسيم) كي نتمكن من محاصرة هذا المشروع البغيض، والذي يريدون تصديره نحو الدول العربية والإسلامية الأخرى.
    لهذا فباب الحسنات مفتوح أمامكم، ومن خلال المشاركة بهذه الحملة الدينية والوطنية والقومية والأخلاقية والإنسانية، والأمر بسيط جدا ،وهو من خلال المشاركة بكلمة ( لا ..لتقسيم العراق) أي من خلال توقيعكم في الموقع الإلكتروني لهذه الحملة المباركة بعون الله وجهودكم.

    لذا ..فالعراق يناديكم ، والشعب العراقي ينتخيكم.
    والأمة العربية والإسلامية تناشدكم كي تفخر بكم.
    وباب الحسنات الجارية مفتوح لكم من أجل العراق والأمتين العربية والإسلامية.
    فقولوها
    (لا ) كبيرة من أجل أطفال وحرائر وشيوخ العراق... ومن أجل مجتمعاتكم وأوطانكم.
    فبارك الله بمن ينشرها ، ويوزعها ، ويثبتها في موقعه وصحيفته ومجلته.
    فهيا لنثبت للعالم ، بأننا أمة واحدة بمسلميها ومسيحييها وأديانها الأخرى.... وأنها أمة فخوره بقوميتها العربية المتآخية مع القوميات الأخرى.
    فهيا معا // لا ... لتقسيم العراق // وخاب مشروع أميركا وإسرائيل، وما يُسمى بالمحافظين الجُدد ومن معهم!.
    موقع الحملة:
    http://www.grenc.com/sfiles/No4IraqDividing

    لمعرفة المزيد عن الحملة او الاطلاع على مايمكنك عمله لمساعدتنا في حملتنا لجمع مليون توقيع عربي يرجى زيارة الرابط التالي
    http://www.grenc.com/sfiles/No4IraqDividing/helpus.cfm
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-11-22
  3. friend-meet

    friend-meet قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2007-04-15
    المشاركات:
    5,636
    الإعجاب :
    1

    الأستاذ الصحاف



    أعتقد أن قول "لا" أو "نعم" لتقسيم العراق الشقيق

    يعتبر نوعاً من الإعتراف بشرعية الحكومة العراقية الحالية وبالتالي إضفاء الشرعية على الاحتلال الصهيوأمريكي.

    بسبب أن القانون الدولي يقول أن أي حكومة أو قرار أو قانون أو أي إجراء يتخذ في أي بلد يرزح تحت الاحتلال لا يعتبر شرعي ولا يعترف به


    فالمفروض أن تكون الدعوة لا للاحتلال وليس لا لتقسيم العراق

    فما أقيم على باطل فهو باطل

    وأعتقد أن الاعلان عن هذه الحملة هي خدعة انطلت على مسوقيها والغرض منها نسيان القضية الاساس وهي :

    الاحتلال


    تحياتي ومودتي

     

مشاركة هذه الصفحة