صفعات علي خدود المرتزقة

الكاتب : الخط المستقيم   المشاهدات : 2,485   الردود : 53    ‏2007-10-24
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-10-24
  1. الخط المستقيم

    الخط المستقيم قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-08-07
    المشاركات:
    8,561
    الإعجاب :
    0

    كم اغرقوا المجلس بااخبار كاذبة ان امريكا معهم وانهم قابلوا الكونجرس

    وغيرها من الخزعبلات

    هذة صفعة قوية لشلة النائحات من يدعون للفرقة والشتات

    بوش في رسالة إلى صالح يؤكد دعمه لليمن ووحدته وأمنه ومسيرته الديموقراطية




    بعلم الجمبع ما يمارسة شلة النائحات من يدعون للفرقة والشتات من اغراق

    متعمد للمجلس ولبعض وسائل الاعلام بالاخبار الكاذبة والملفقة والمزورة التي

    اثبتوا بجدارة انهم فالحون فيها ( اي شطارون في الكذب ) حيث اصبحنا في عدن

    نسمي الكذب شطارة نسبة الى موقع عدن بريس لشطارة الكذب والدجل

    اخبارهم الكاذبة والمزورة وتعدد معرفاتهم اصبح نكتة المجلس واصبح اغلب

    الاعضاء يتمسخرون ويتسلون بشلة النائحات من يدعون للفرقة والشتات



    سلمتها مساعدته لمكافحة الإرهاب ..بوش في رسالة إلى صالح يؤكد دعمه لليمن ووحدته وأمنه ومسيرته الديموقراطية


    [2007-10-22 09:35:49]
    التغيير ـ

    عدن :نقلت مساعدة الرئيس الأميركي جورج بوش لشؤون مكافحة الإرهاب فرانسيس تاونسند رسالة من بوش إلى الرئيس علي عبد الله صالح الذي استقبلها اليوم في عدن .وأشارت المصادر الرسمية إلى أن الرسالة تتعلق بعلاقات البلدين على مختلف الصعد وبالأخص في مجال محاربة الإرهاب , إضافة إلى القضايا


    والتطورات الإقليمية والدولية .
    وقالت المصادر الرسمية إن الرئيس بوش وفي رسالته أكد استمرار الدعم الاميركي لليمن ووحدته وأمنه ومسيرته الديموقراطية . والتأكيد على استمرار التعاون بين البلدين في مختلف المجالات وبدرجة رئيسية في المجال العسكري والأمني ومحاربة الإرهاب .
    المسؤولة الاميركية البارزة التي لم يعلن من قبل عن زيارتها بحثت مع صالح عدداً من القضايا والمواقف وجهود البلدين في الحرب على الإرهاب ودور وتعاون اليمن في هذا الجانب .
    وكانت تاونسند سلمت العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز أمس الأول ( السبت ) رسالة من الرئيس بوش . ويبدو أن ثمة قضايا إقليمية ودولية يناقشها الرئيس الأميركي مع عدد من قادة دول المنطقة .
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-10-24
  3. الثورة جنوبية

    الثورة جنوبية عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2007-09-04
    المشاركات:
    863
    الإعجاب :
    2

    هذا الرد كتبته لمرفد في موضوعه وبالنسخ واللصق
    انسخ هنا لك ايها المطبل الحافي..مقبل.. ولا بلاش

    اسمح لي ايها الرائع ان اعلق على كلمة امريكا بموضوعك
    قد يكون التعليق خارج ما تطرح
    لكن في النهاية نحن بالهم سوا
    امريكا وما ادراك ما امريكا

    ها هي امريكا تازر الوحدة.. وتنتصر للوحده برسالة للرئيس من بوش
    وحبايبنا في اليمن من السلطة فرحوا بهذه المناصرة والتأيد والمازرة

    اقول فرجوا.. وعنونوأ صحفهم ومواقعهم بخبر بوش وتايد امريكا لليمن والوحدة
    يا سلام عليك يا امريكا.. وعلى تأييدك
    وما اجمل تايييدك لما يكون تايييد
    ولكن

    لماذا يقولون على الجنوبيين خونه عندما تذكر امريكا بينهم
    ولماذا غدا سيناقضون هذا بقولهم الخونه بدعم امريكا
    لماذا يذكرون اسماء لجنوبيين خونه موجودين بامريكا..
    لماذا امريكا ليست ظالمه ولا خائنة اليوم
    ونتشدق بموقفها الرائع للوحدة اليوم

    اخي مرفد..
    هل ظمنا ان هؤلاء سيصمتون غدا عن تخوين كاتب وهو في منفاه في امريكا
    ويقول هناك( قضية جنوبية).. وعن الاشنباه بوجوده بامريكا

    هل سيصمتون عن الاشتباه بالمتواجدين بامريكا من كتاب وسياسيين ولاجئين
    وغيرهم والكف عن تخوينهم بسبب وجودهم بامريكا
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-10-24
  5. الأطلال

    الأطلال قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2007-06-11
    المشاركات:
    52,297
    الإعجاب :
    1
    من يهن يسهل الهوان عليه

    ما لجرم بميت إيلام


    تحياتي لكـ أيها الرائع


    محبتي
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-10-24
  7. ابو حذيفه

    ابو حذيفه مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-05-01
    المشاركات:
    10,896
    الإعجاب :
    0
    الوحده باقية بإذن الله سواء رضيت أمريكا أم رفضت !!
    تحيتي اليك ياخط !!
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-10-24
  9. الأطلال

    الأطلال قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2007-06-11
    المشاركات:
    52,297
    الإعجاب :
    1
    يا محترم

    عندما تدعم دوله .. دوله

    يبقي الأمر في إطار " العلاقات بين البلدين "

    والمصالح المشتركة التي تخدم البلدين والشعبين

    وليس في الأمر مشكلة

    أما عندما تدعم دولة .. أفراد مخربين في دولة أخرى

    فإن الأمر يختلف

    ويكون السلوكـ عدوانيا من الدولة الأولى تجاه الثانية

    كما أن الأفراد التابعين للدولة الثانية ينعتون بـ :

    المرتزقه ، العملاء ، الخونه ، العصابة وباقي المفردات التي تعيها جيدا

    لأنهم يضرون بمصالح دولتهم وشعبهم مقابل مكاسب شخصية


    أتمنى أن تكون قد فهمت الفرق

    مع الإستعداد للتفصيل في ذلكـ

    محبتي
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-10-24
  11. الخط المستقيم

    الخط المستقيم قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-08-07
    المشاركات:
    8,561
    الإعجاب :
    0


    اى وربي صدقت اخى الاطلال

    اهانوا انفسهم شلة النائحات من يدعون للفرقة والشتات

    بعد ان باعوا انفسهم بثمن بخس لمن يدفع اكثر

    هولاء حثالة لايمثلونا نحن ابناء المحافظات الجنوبية

    بل يمثلون انفسهم المريضة والحاقدة علي اليمن ووحدتة


    وهذة الصفعة الثانية

    خادم الحرمين الشريفين يؤكد دعم المملكة لليمن ووحدته وأمنه واستقراره


    الثلاثاء 23 أكتوبر-تشرين الأول 2007

    26سبتمبرنت:


    استقبل خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبد العزيز ملك المملكة العربية السعودية اليوم في جدة الدكتور ابوبكر القربي وزير الخارجية الذي نقل له رسالة من اخيه فخامة الرئيس علي عبدالله صالح رئيس الجمهورية تتعلق بالعلاقات الأخوية ومجالات التعاون المشترك بين البلدين الشقيقين بالإضافة الى المستجدات الإقليمية والعربية والدولية التي تهم البلدين والامة العربية والاسلامية وفي مقدمتها التطورات في فلسطين والعراق ومؤتمر السلام وكذا مؤتمر القمة القادم لمجلس التعاون لدول الخليج العربية وسبل تعزيز الشراكة والتعاون بين بلادنا ودول المجلس.
    وخلال المقابلة عبر خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز عن ارتياحه لمستوى العلاقات الأخوية الحميمة بين البلدين الشقيقين وما تشهده من تطور مضطرد وعلى مختلف الاصعدة.
    كما أكد مجدداً دعم المملكة لليمن ووحدته وأمنه واستقراره وكل ما يحقق له الخير والنماء.. مشيراً بأن ما يهم اليمن يهم المملكة و العكس..
    موضحاً بأن انعقاد اجتماع مجلس التنسيق اليمني السعودي في شهر ذي القعدة يمثل خطوة هامة للدفع بمسيرة العلاقات والتعاون المشترك بين البلدين ولما فيه خير ومصلحة الشعبين الشقيقين .
    وحمل جلالته الاخ وزير الخارجية نقل تحياته الى اخيه فخامة الاخ الرئيس علي عبدالله صالح.. متمنياً له موفور الصحة والسعادة ولشعبنا اليمني دوام التقدم والازدهار.. مشيداً بمواقف الاخ الرئيس وما حققه لشعبنا من انجازات كثيرة في مختلف المجالات.





     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-10-24
  13. النبيل اليمني

    النبيل اليمني عضو

    التسجيل :
    ‏2007-02-11
    المشاركات:
    222
    الإعجاب :
    0
    لا بوش ولا امريكا يقدر يوحد النفوس .......المشكله النفوس قد تباعدت وكل يوم تزيد الهوه وعادك عمال تخبط في كلامك.................لن يقف امام حرية الانسان اي مخلوق على وجه الارض ..الانفصال سيكون اليوم او غدا او بعد غدا .................واحنا الجنوبيين خلاص تكونت لدينا قناعات انه لايمن ان نتوحد معااااااااااااااااااااااااااكم الى ابد الابدين
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-10-24
  15. الخط المستقيم

    الخط المستقيم قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-08-07
    المشاركات:
    8,561
    الإعجاب :
    0


    صدقت اخى ابو حذيفة

    الوحدة باقية باذن الله سواء رضيت امريكا او رفضت

    انما اردنا ان نفضح ادعائات وكذب شلة النائحات من يدعون للفرقة والشتات

    من يدعون ويكذبون انهم يتكلمون بااسمائنا نحن ابناء المحافظات الجنوبية

    دمت بخير وعافية اخي الكريم

    والوطن باقي شامخاً موحداً وهم ميتون بغيضهم
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-10-24
  17. الأطلال

    الأطلال قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2007-06-11
    المشاركات:
    52,297
    الإعجاب :
    1
    مع المادة كما وردت

    لا أحد يراهن على مواقف أي من الدول ومنها (أمريكا ) تجاه وحدة اليمن

    إلا من باب قطع السبل على المرتزقه اللذين يحاولون المتاجرة بها

    محبتي
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-10-24
  19. قشنون

    قشنون عضو

    التسجيل :
    ‏2007-09-09
    المشاركات:
    7
    الإعجاب :
    0

    مع المادة كما وردت


    دولة .. أم حكم عصابات

    بقلم: ريما الشامي في الجمعة 19 أكتوبر-تشرين الأول 2007 09:05:00 م

    مأرب برس – خاص



    سقوط اليمن في الفوضى وصيرورة حالها الى أيدي حكم عصابات القتل والنهب والاجرام هذا هو المشهد الحاضر للوطن بعد ان اكتمل طغيان الفساد في الأرض واتى على كل شئ في هذه البلاد .



    النظام والقانون والدولة هذه مصطلحات نظرية لم يعد لها وجود في أرضنا وما يحكم البلد اليوم هو قانون القوة وشرع الغاب الذي يوفر شرعنة لكافة أنواع الجرائم من قتل للأنفس البريئة ونهب للاراضي والممتلكات واغتصاب للأعراض والحقوق وتأصيلا وحماية لكل ممارسات الفساد والاجرام .



    دستور هذه البلاد وقانونها الحقيق هي ثلاثي القوة والتسلط والنفوذ وبقدر امتلاك هذه العناصر التي توفر الحصانة والحماية عن المسألة والحساب يكو ن القتل مجاني وبدم بارد واغتصاب حقوق الأخرين تلقائيا جدا وأسهل من شربة ماء .



    قبل ما يقارب عامين قتل المواطن محمد حمود الحامدي من أهالي اب ظلما وعدوانا على أيدي عصابة مسلحة تعمل في قوات الحرس الجمهوري وتنتمي جغرافيا الى سنحان منطقة رئيس الجمهورية ولم تعرف قضيته للقضاء سبيلا وللقانون بابا أما لماذا فلأن رئس الجمهورية استخدم مركزه وسلطاته الدستورية لتمييع قضية مواطنه الحامدي بعيدا عن القضاء وذهب حينها القاضي الهتار رئيس المحكمة العليا انذاك هو وشيخ سنحان علي مقصع ليدفعوا الدية ويذبحوا 4 أثوار مقابل دم الحامدي الضحية وانتهى كل شئ ، وبنفس السيناريو أنتهت جريمة قتل المواطن منصور محمد علي الشهاري الذي لقى مصرعه على أيدي نجلا العقيد محمد وهاس أحد قادة القوات الجوية بسبب منعه لهما من التحرش بطالبات مدرسة شهداء السبعين بمنطقة حدة وذهب دم الضحية هدرا و ميعت الجريمة بعيدا عن القضاء لأن الجناة محميين باللرئيس والاننتماء لقبيلته سنحان واضطر علي محسن الأحمر ومشائخ سنحان لذبح 4 أثوار مقابل دم الشهاري وانتهى كل شئ .



    وكذلك شيخ شرعب حمود القيسي لقى نفس المصير جريمة قتل مجانية بدم بارد بناء على توجيه شخصية أمنية متنفذة كبيرة وسيتكرر معه نفس سيناريو المواطن محمد حمود الحامدي والمواطن الشهاري اللهم الا اذا كانت سترتفع قيمته ويزيدون بعدد الأثوار المذبوحة مقابل دمه لأنه شيخا وخزينة الدولة تتحمل الغرامة والدم كما يقال من رأس القبيلي .



    مرافق ما يفترض أنها مؤسسات دولة تقوم بواجباتها الدستورية والقانونية في توفير الأمن وحماية حياة المواطن وترسيخ الاستقرار والطمانينة في المجتمع تحولت الى مراكز مافيا لتعلم فنون الجريمة فوق عباد الله وكذلك اوكار لتفريخ عصابات القتلة التي ترتكب في حق المواطنين أبشع جرائم لايقرها شرعا ولا يمكن أن يتصورها عقل وبعد ذلك يحظون بالحماية والرعاية من مراكز التسلط والنفوذ التي يركنون اليها .



    وليس هنا المقصود الحديث عن مجموعة جرائم هنا وهناك خرجت للرأي العام ونالت تعاطف الناس بقدر ماهي نماذج طفيفة جدا لجرائم أشد بشاعة ولا انسانية تعبر عن واقع الظلم والتفلت والفوضى وانهيار منظومة قيم المجتمع والسلم الأهلي وتحول الدولة وكياناتها ووظائفها الى مراكز قوى تحتضن وتحمي عصابات الفساد والاجرام التي ترتكب مالا يخطر على بال من جرائم في حق هذا الشعب بدلا من الوظائف الأساسية للدولة في حماية المجتمع .



    أنيسة الشعيبي نموذج لضحية تعرضت لجريمة نوعية اذ انتهك شرفها وعرضها ليس على أيدي زعماء عصابات او تجار مخدرات ولكن داخل أروقة البحث الجنائي في صنعاء , غير ان هذه البلاد لا يوجد بها قانون أو دولة او قضاء يستطيع أن ينتصف لتلك المرأة المغتصبة في أعز ماتمتلك وهو شرفها وعرضها اما لماذا فلأن ذلك العقيد الوحش لا أحد يستطيع الاقتراب منه فهو محمي ومحصن وحتى عندما حضر جلسة المحاكمة أمر القاضي بأن يخرج الصحفيين ويمنع تصوير الجلسة وأحضر معه عشرات المرافقين جنود البحث شركاؤه الى ساحة المحكمة والذين بادروا بدورهم بتهديد الضحية ومحاميها .



    دولة يحكمها الفساد لا يمكن أن تنتج الا دمارا وفوضى واقتتال والقوي يأكل الضعيف ولأن فاقد الشئ لا يعطيه فإن الناس لا يذهبون لحل مشاكلهم وقضاياهم الى المحاكم والقضاء لأنهم لا يثقون بجهاز قضائي فاسد وضعيف ومسيطر عليه من ذوي القوة ومراكز التسلط لذلك يلجأون الى الاحتكام الى السلاح والثأر والقوي يأخذ حقه بيده ان استطاع اليه سبيلا والضعيف الذي لا يحتمي بظهر من قوة هو الضحية ويفوض أمره الى الله وهذا كله في ظل غياب أي دور حقيقي أو شكلي للدولة في بسط الأمن ونشر العدل غير تحول أجهزتها الى عامل أساسي في نشر الفوضى وسفك دماء المواطنين وقتلهم داخل أجهزتها ومؤسساتها على نحو ما حدث في اجازة العيد للمواطن صلاح الرعوي من أهالي مدينة اب الذي تم قتله في سجن المباحث الجنائية على أيدي أفراد يعملون لدى هذه الأجهزة الأمنية ومنهم مدير البحث الجنائي بذمار ومدير أمن الجامعة حيث باشروه ب 20 طعنة جنبية و40 طلقة رصاص كلشينكوف وذلك ثأرا لمقتل ابن عمهم في قضية نزاع على الأرض ورغم ان القتيل سلم نفسه للدولة الا أنهم فضلوا بدلا عن الاحتكام للقانون والقضاء الثأر بتلك الطريقة الهمجية وداخل مرفق أمني يتبع الدولة ونسوا انفسهم ونسوا أيضا مراكزهم الوظيفية الرفيعة في الدولة والواجبات الدستورية التي تقتضيها منهم



    فهل يمكن أن نقول أن هناك لا يزال أثر لدولة في وطننا ؟



    وأي دولة هذه ؟



    وهل هذا هو الأمن والأمان الذي يعنيه الرئيس صالح ووعدنا به في برنامجه؟



    ولماذا لم يترك المجال للقضاء ليقول كلمته وحكمه الفصل في مسألة النزاع حول الأرض ابتداءا ثم في جريمة القتل بدلا عن الثأر؟



    أم أنه لا يوجد قضاء أصلا في هذه البلاد حتى يتم الركون اليه ؟



    والمفاجأة البشعة أنه بعد يومين من تنفيذ جريمة الثأر داخل ادارة البحث الجنائي في اب تقوم شخصيات نافذة مسؤلة في الدولة بالتدخل وتطلق سراح الذين قتلوا المواطن صلاح الرعوي وهكذا انتهى كل شئء في بلد تحولت الى غابة ووحوش .



    الى أي مرحلة ستوصلنا هذه الفوضى ؟



    وأي مصير ينتظر هذه البلاد ؟ ​
     

مشاركة هذه الصفحة