اجتماع يمني- سعودي لحصر أملاك المواطنين في المناطق الحدودية

الكاتب : المؤتمر.نت   المشاهدات : 424   الردود : 1    ‏2007-10-23
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-10-23
  1. المؤتمر.نت

    المؤتمر.نت عضو

    التسجيل :
    ‏2007-10-13
    المشاركات:
    231
    الإعجاب :
    0
    حدد الجانبان السعودي واليمني في اللجنة الإشرافية لترسيم الحدود بين البلدين يوم الثامن والعشرين من أكتوبر الجاري ، موعدا للاجتماع الخامس في العاصمة اليمنية صنعاء لاستكمال بحث حصر أملاك وحقوق المواطنين في البلدين. صرح بذلك رئيس الجانب السعودي في اللجنة العميد الدكتور حسين عطية الزهراني، فيما أكد قائد حرس الحدود رئيس اللجنة لترسيم الحدود اليمني العقيد عبد الإله عاطف إن اللجنة أنهت جميع أعمالها ولم يبق غير حصر الحقوق والممتلكات للمواطنين في الدولتين.
    يذكر إن عملية ترسيم الحدود السعودية-اليمنية أدخلت بعض القرى والمنشآت إلى الأراضي اليمنية منها جمرك الطوال الحدودي، ومبنى قيادة حرس الحدود وبعض القرى.
    كما دخلت قرى يمنية إلى الأراضي السعودية وبقيت قرى مشتركة بين البلدين نظرا للتداخل السكاني ومنها قرية المعرسة، المجدعة، الخوجرة، المرابي، جزء من قرية آل محمد، جزء من قرية آل عطيف، الخرمة والمقبض.
    ونقلت «عـكاظ» عن مصادر مطلعة: أن المواطنين السعوديين واليمنيين الذين دخلت ممتلكاتهم في أراضي البلدين لهم الحق في السكن وممارسة أنشطتهم الزراعية والتنقل شريطة التزام الجميع بقوانين البلدين وفق إجراءات تنظيمية محددة.
    ومن المعروف إن عمليات الترسيم ووضع العلامات الحدودية امتدت على مسافة 1300 كيلو متر وتم تقسيم عمل اللجنة المشتركة إلى فريقين الأول يعمل في المنطقة الغربية الجبلية الممتدة من الموسم إلى جبل الثأر ويتبع لهذا الفريق معسكران أحدهما في مديرية الملاحيط والآخر في علب وقام الفريق بإنجاز 292 علامة رئيسية.
    كما تم إنجاز 155 علامة دالة إلى جانب 50 علامة أشارية ولم تواجه أعمال اللجنة المشتركة أية صعوبات. أما الفريق الآخر فقد عمل في المنطقة الشرقية الصحراوية الممتدة من جبل الثأر إلى حدود عمان ويتبع لهذا الفريق أربعة معسكرات هي معسكر الوديعة والمضارب والخرخير ومعسكر السيول، وتم الانتهاء من وضع العلامات وتم إنشاء 15 علامة رئيسية و150 علامة فرعية و45 علامة دالة و150 علامة اشارية، بالإضافة إلى وضع 6 علامات بحرية ثلاث منها في الجزر اليمنية وثلاث أخرى في الجزر السعودية وتأخذ أشكال العلامات الرئيسية والفرعية الشكل الهرمي.
    أما العلامات الاشارية فهي عبارة عن مواسير موضح عليها بعض الاتجاهات، ولا تتأثر بالعوامل الطبيعية مثل السيول خاصة إن بعض تلك العلامات تم إنشاؤها في بطون الأودية وتقاوم العوامل الطبيعية وتم حفر أساسات عميقة وتسليحها بالحديد وصبها بالخرسانة أما العلامات التي تم وضعها في بطون الأودية فقد حرصت اللجنة على عدم تلفها وتم بناء أربع علامات خرسانية مرتفعة من أربع جهات حولها.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-10-25
  3. سالم بن سميدع

    سالم بن سميدع قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2005-03-20
    المشاركات:
    27,619
    الإعجاب :
    2
    يا حظهم رح يأخذون ملايين :D
     

مشاركة هذه الصفحة