مناقصة دولية لتطوير مصافي عدن بمليار دولار

الكاتب : المؤتمر.نت   المشاهدات : 966   الردود : 0    ‏2007-10-22
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-10-22
  1. المؤتمر.نت

    المؤتمر.نت عضو

    التسجيل :
    ‏2007-10-13
    المشاركات:
    231
    الإعجاب :
    0
    تعتزم وزارة النفط اليمنية طرح مناقصة دولية على الشركات العالمية المتخصصة لتحديث شركة مصافي عدن وتطويرها بتكلفة مليار دولار . وتقوم شركة يو - أو - بي البريطانية بدراسة الجدوى الاقتصادية للمشروع التي سيتم الانتهاء منه في كانون الأول (ديسمبر) المقبل.

    وأوضح مسؤول يمني في المصافي أن شركة مصافي عدن ستخضع لعملية تحديث تشمل إضافة وحدات جديدة للبترول الخالي من الرصاص وتطوير الوحدات الأخرى لتلبية احتياجات السوق المتزايدة على النفط ومشتقاته.

    وأفاد يوسف قليقل نائب المدير العام التنفيذي لشركة مصافي عدن، أن البحث جار للحصول على مصادر تمويل لتنفيذ المشروع لهذه المؤسسة الاقتصادية التي تمثل تاريخا على مستوى دول المنطقة.
    وقال نائب المدير العام التنفيذي لشركة مصافي ان التحديث للمصفاة سيكون على مرحلتين، الأولى بتكلفة تقدر بنحو 500 مليون دولار و تبدأ منتصف العام المقبل 2008 لترتفع إلى مليار دولار بانتهاء المشروع في العام 2010.

    وحسب المدير التنفيذي لشركة مصافي عدن فتحي سالم فإن عملية التحديث سترفع من مستوى الإنتاج بما يزيد على 30 في المائة من الإنتاج الحالي من مستوى 100 ألف برميل إلى 150 ألف برميل من النفط المصفى يوميا

    وذكرت صحيفة "الاقتصادية السعودية" التي اوردت النبا في عددها اليوم أن هناك توجها لإدخال شريك استراتيجي لتشغيل شركة مصافي عدن.

    وكان وزير النفط اليمني خالد محفوظ بحاج قد أكد في وقت سابق أنه في ضوء دراسة الجدوى الاقتصادية التي تنفذها إحدى الشركات البريطانية ستعد وثائق المناقصات لطرحها في منتصف العام المقبل.

    وأوضح وزير النفط والمعادن اليمني أن التوجهات المستقبلية المتعلقة بتحديث مصافي عدن وتطويرها ستعمل على بناء مصفاة حديثة تواكب تطورات السوق الخارجية وتلبي احتياجات السوق المحلية من المشتقات النفطية وتطوير الخدمات المصاحبة للتحديث، إضافة إلى إنشاء مبنى إداري جديد يستوعب جميع الدوائر والأقسام الفنية والاهتمام بالبيئة البحرية وإنشاء مستشفى حديث يلبي احتياجات العاملين في المصافي من الخدمات الطبية. وأشار إلى أن هناك توجها لإشراك العمال والموظفين في المصفاة في امتلاك الأسهم لتمويل هذا المشروع المستقبلي الخاص بتطوير مصفاة عدن وتحديثها.

    وتعتمد اليمن على مصافي عدن ومصافي مأرب حيث تكرر مصافي عدن ما نسبته 90 في المائة من حاجة السوق المحلية من المشتقات النفطية بينما تقوم مصفاة مأرب بتكرير عشرة آلاف برميل في اليوم لتغطية جزء من احتياجات السوق المحلية.

    وأنشئت مصافي عدن عام 1954 أما مصفاة مأرب فقد أنشئت عام 86 بغرض توفير المواد البترولية للعمليات الإنتاجية في القطاع 18 مأرب - الجوف، وقد تم تسلّم هذه المصفاة من شركة هنت لتدار وتشغل بكوادر يمنية 100 في المائة وهناك مشروع لتوسعة المصفاة ورفع طاقتها الإنتاجية إلى 25 ألف برميل في اليوم.
     

مشاركة هذه الصفحة