ما طرأ على النساء من التعري في الأفراح

الكاتب : الشريف ادريس   المشاهدات : 1,655   الردود : 10    ‏2002-11-25
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-11-25
  1. الشريف ادريس

    الشريف ادريس عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-10-20
    المشاركات:
    427
    الإعجاب :
    0
    تجاوزت بعض النساء كل المقاييس الأخلاقية ورمت خلف ظهرها دينها، وتجاهلت العادات والتقاليد التي قد تكبح جماح رغباتها التي لا تنتهي فتراها في المناسبات وحفلات الزفاف كأنها دمية قد صنعها الأفرنج فقد عبثت بوجهها عبث الصغار وارتدت لها فستاناً لا يسترها إلا قليلا، وتتحجج بإنها أمام النساء مع إنها تعرف حدود عورتها، وأنه لا يجوز لها أن تكشف أجزاء حساسة من جسدها لغيرها.. وقد تنظرين إلى أشكال عجيبة تجعلك تشعرين بالأسى لحال بعض نساء اليوم.. فهذه قد صبغت شعرها با لأصفر أو الأحمر وتلك ارتدت لباسا شفافاً يظهر لون جسدها من تحته وتلك جعلت فستانها تلوح أجزاؤه السفلى كأنه ممزق.. حيث قد فتحت مع كل جهة فيظهر الفخذ والساق!! سترنا الله في الدنيا والآخرة.
    وتلك عارية الأكتاف وإن وضعت قماشاً شفافاً كزينة وجاذبية ويسقط بشكل يثير النظر، وأخرى قد فتحت من فستانها جزء كبير من نحرها وظهرها..!
    وغيره كثير..
    ولكن أين الحياء وأين الاحتشام؟!
    هل التعري بهذا الشكل تقدم أو تطور؟!
    وهل إظهار المحاسن التي لا يجوز إظهارها إلا وقاحة وقلة ذوق وقلة حياء وأدب!!
    أن يظهر الحفل بهذا الشكل من التفسخ والتعري! فهذا ليس بحفل بل عرض لأجساد بشرية.. سفيهه .. سافلة.. لا تحترم نفسها فيحترمها غيرها ممن
    يحضر حفل خلع حياءها بهذا الشكل.. إ!
    إن العيب عندما يأتي من أهل العيب فليس عيب، لكن أن تنزلق بعض المسلمات المحافظات في مثل هذا فهذا هو العيب، وهو المستنكر وهو العجيب الذي لا يرضينا ولن يرضينا إلا زواله.
    أو ما علمت أن الحشمة في اللباس تزيد جمال المرأة ووقارها؟!
    وأن مفاتن المرأة تستحق أن تصان لنفاستها
    وهي جوهرة مكنونة على زوجها وليس، لأحد أن ينظر إليها.
    فعلى المرأة المسلمة المحافظة أن تحفظ نفسها وتصون زينتها التي حرم إظهارها من أعين الرجال والنساء ومخلوق واحد له ولها الحق في أن ينظر إليها إلا وهو الزوج، فلها أن تبدي له ما تريد وتلبس أمامه ما تشاء.. أما النساء فلها أن تلبس أمامهن الثياب الحسنة
    الكاسية التي لا تفتن، ولا تلفت أنظار الحاقدين والحاسدين فهناك بعض من النساء لا يخافن الله فتصيب أخت لها بعينها فتضرها، ونحن نعرف أن العين حق، وأنه لو كان هناك شيء أسبق من القدر لكانت العين.
    وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم: "إذا رأى أحدكم من نفسه أو ماله أو من أخيه ما يعجبه فليدع له بالبركة، فإن العين حق " (أخرجه الحاكم في المستدرك، وصححه الألباني. ).
    وقد تضر المرأة أختها نتيجة انبهارها وإعجابها بزينتها وشخصيتها ومحاسن جسدها التي أظهرتها وكشفتها وما كان لها أن تكشفها!!
    وأكثر حالات الحسد والعين والتلبس تكون في أوقات المناسبات والاجتماعات والحفلات والأعراس.
    في حفلات الزفاف تكثر العين والتلبس والحسد لماذا؟!
    حيث الرقص على مزامير الشيطان من أغاني وموسيقى وطبول والملابس الغير محتشمة فتتجمع شياطين الأنس والجن فكم نساء شابات وصبايا وكبيرات ذهبن ضحية ذلك..
    نسأل الله العافية والهداية.
    أختي الفاضلة الكريمة:
    فأين الغيرة الإسلامية؟! بل أين الغيرة العربية؟!
    بل حتى الأخلاقية؟!!.. فكيف ترضى الأم أن تلبس ابنتها لباساً قصيراً أو لباساً ضيقاً يبين مقاطع الجسم أو لباساً خفيفاً يصف لون الجسم؟!
    صح عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: "رب كاسية في الدنيا عارية في الآخرة" (أخرجه البخاري. ).
    وقد فسر قوله صلى الله عليه وسلم على أوجه منها:
    1- أن تكون المرأة كاسية بالثياب، ولكنها شفافة أو ضيقة أو قصيرة لا تستر عورتها فتعاقب في الآخرة بالعري جزاء على ذلك.
    فلا يجوز لها كشف عورتها أمام الرجال أو النساء.. وكيف تطيق المرأة الحرة العربية الأبية أن تنظر إلى تلك الجاهلة وإلى صدرها وأكتافها وظهرها وساقها؟!
    وهل مات الحياء والحشمة والخجل فترقص المرأة أمام النساء بهذا الشكل المقزز؟
    وعلى أنغام الأغاني السافلة!
    إن الحضارة والأناقة والمدنية والثقافة- يا أخت العروبة- ليست بتقليد ملابس راقصات المسارح والكباريهات وممثلات السينما الماجنات!..
    وليست الجرأة والتجديد بلبس الممنوع والحقير المنبوذ!
    وهل تتوقعين أن الجمال والأناقة في اللباس الحسن والحياء والاحتشام أم في العري والوقاحة وقلة الحياء؟ .. ثم أين تكون الجاذبية هل تكون باحترام
    الأخلاق والذوق والأدب أم تكون في التمايع والترجل والصفاقة!؟!!
    وهل محبة الناس وإعجابهم بسبب السماحة والإيثار أم بسبب المظهر والتكبر والغرور؟
    فعليك أختي أن تعرفي أنه لا بد من التفكير العقلاني والنساء بالذات عليهن حفظ أنفسهن وسمعتهن، فكما قيل.. المرأة مثل كوب الزجاج أقل شيء يخدشها ويلوث سمعتها..!!
    وأعلمي- ثم اعلمي- أن المرأة هي التي تدل على طهارة المنزل وتدينه وأخلاقيته.. فإن كانت محافظة فلا شك أن أهل بيتها محترمين ومحافظين وإن كانت والعياذ بالله بالعكس فالعكس!.. وإن كنا نؤمن بأن لكل قاعدة شواذ، والله أعلم..
    ثم نحن نعلم أنه لاغرابة في محبة النساء للتجمل وارتداء الجميل والجديد من الثياب فلبس الثياب الجميلة العطرة الحسنة فطرنا عليها نحن النساء، وزادها الإسلام لما حثنا على النظافة والطهارة والتزين والتطيب.. فالله جميل يحب الجمال..
    لكن لا ينبغي أن يضيع وقت المرأة المسلمة أمام المرآة أو في الأسواق أو تتكلف وترهق كاهل أسرتها أو زوجها بطلبات لا تنتهي.. بل واجبها الصبر والاقتصاد والبساطة فهذا أسلم وأشرف وأزكى لها.
    ثم لا يجوز للمرأة المسلمة أن تكون ملابسها ملابس خيلاء أو شهرة أو ملابس خادشة للحياء، ولأن ملابس الشهرة والترف والخيلاء تدعو إلى الكبر والعجب والغرور..
    تأملي قول النبي الكريم صلوات ربي عليه وسلامه: "من ترك اللباس تواضعاً لله عز وجل وهو يقدر علبه، دعاه الله يوم القيامة على رؤرس الخلائق حتى يخيره من أي حلل الإيمان شاء يلبسها" ( أخرجه الترمذي وحسنه الألباني).
    ولأن ذلك يوجب النظر إلى النفس بعين الإعجاب والنفس ينبغي أن تكون ذليلة للخالق.
    وعن عبدالله بن مسعود- رضي الله عنه- عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "لايدخل الجنة من كان في قلبه مثقال ذرة من كبر" (أخرجه مسلم ).
    ثم تأملي ما يلي ثم سبحي الله وكبري..
    حمل عمر بن الخطاب- رضي الله عنه- يوماً
    قربة على عاتقة، فقيل له في ذلك فقال: أن نفسي أعجبتني فأردت أن أذلها؟!!
    سبحان الله.. تأملي فعل الفاروق- عمر رضي الله تعالى عنه- وفعل من تشتري وتسرف في الملابس والحلي تباهياً وإعجاباً وتفاخراً؟!!
    وقال رجل عند النبي صلى الله عليه وسلم: إن الرجل يحب أن يكون ثوبه حسناً ونعله حسناً..
    قال صلى الله عليه وسلم: "إن الله جميل يحب الجمال، الكبر بطر الحق، وغمط الناس " ( أخرجه مسلم).

    هذا وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آاله وصحبه وسلم.
    ((منقول بتصرف ))
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-11-26
  3. وفاء الهاشمي

    وفاء الهاشمي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-12-24
    المشاركات:
    8,130
    الإعجاب :
    0
    أخي العزيز الشريف ادريس
    الف تحية لك

    جزاك الله خيرآ على ما سطرت أنامـــــلك
    واشكر غيرتك على بنات ونساء المسلمين
    وكل الجزاء الى الكاتب الأصلي لهذا الموضوع
    مع كل تقديري واحترامي لك .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2002-11-26
  5. الجمري

    الجمري عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2002-11-12
    المشاركات:
    974
    الإعجاب :
    0
    الشريف ادريس

    عزيزي 0
    لقد اتحفتنا بمواضيعك الجميله والشيقة ونحن نقدر ذلك ولك الف شكر
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2002-11-26
  7. قَـتَـبـان

    قَـتَـبـان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-01-06
    المشاركات:
    24,805
    الإعجاب :
    15
    جزاك الله خيراً أخي العزيز والغالي الشريف إدريس على ماكتبت ولي إستفسار ألا وهو أننا نسمع عن بعض الفتيات اللاتي يرتدين بعض الملابس التي ذكرة صفاتها ويكشفن عن بعض أجزاء نحورهن أو طول الملابس وقصرها سؤالي هنا أخي العزيز والغالي هل أجاز الشرع لهن هذا الأمر فبعض أهل العلم أجاز لها أن تظهر ما فوق السرة وتحت الركبة أمام المرأة لأدلة رأوا أنها تفيد جواز إظهار ذلك . وخالفهم آخرون فمنعوا المرأة من إظهار ما زاد على ما جرت العادة – أعني عادة نساء السلف الصالح – إظهاره في البيت وحال المهنة .


    لذا أنا الان اتساؤل فهل يجوز هذا أم لا ولا ننسى أن المرأة في الأعراس الإسلامية لا تختلط بالرجال .


    هذا وسلامي وتحياتي لك أخي العزيز وأثابنا الله وإياك لما فية خير وخواتم مباركة وأيام مغفرة ورحمة وتوبة للجميع .

    والله من وراء القصد

    أخوك المحب علىالدوام
    علي الحداد
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2002-11-26
  9. لمياء

    لمياء مشرفة سابقة مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-10-08
    المشاركات:
    2,738
    الإعجاب :
    0
    اخي العزيز ان مايحدث الآن في الافراح في ازدياد

    والمهم انك عندما ترى ابنة الرابعة عشر والخامسة عشر ترقص مثل الراقصة المحترفة على انغام الموسيقى تعرف في ماذا تقضي هذه البنت جل وقتها وفيما تستغله ..أي انها بدل ان تستغل وقتها في الدراسة والتفقه في امور دينها تستغل هذا الوقت لتتدرب على الرقص بطريقة الفيديو كليب وهذا مايحدث..

    واذكر لكم قصة حقيقية حدثت لفتاة اعرفها

    وهي ان فتاة استطاعت ان تخفض من وزنها كثيرا استعدادا لحفل زواج احد اقرباءها وفي الحفل بهرت الجميع بشكلها الجديد ورشاقتها وجمال فستانها

    ومن هذا اليوم تبدل حال الفتاة اصبحت منعزلة وكئيبة وحالتها النفسية في ازدياد الى الاسوء حتى انها تتخيل انها ترى اشخاص و..و..

    المهم احظروا لها شيخ يقرأ عليها وبعد عدة جلسات واثناء المعالجة صرخت : الفستان ..الفستان ..الحفلة .. وعرف ان عينا اصابتها في الحفل لان الكل انبهر واصابتها عين لم تذكر الله

    فقام الشيخ بعلاجها واحرق الفستان وعادت بفضل الله الى حالتها الطبيعية
    فهل هذه القصة دليل على موضوع وكلام الاخ الشريف ادريس ؟؟؟

    طبعا نعم

    شكرا وجزاكم الله خير
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2002-11-27
  11. الشريف ادريس

    الشريف ادريس عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-10-20
    المشاركات:
    427
    الإعجاب :
    0
    مشرفتنا الغالية وفاء بنت هاشم
    مشرفنا الحبيب الحداد
    الأخ الحبيب الجمري
    الأخت العزيزة لمياء

    شكراَ لكم أحبتي على تعقيباتكم الجميلة وأدامكم الله وحفظ لنا نساء المسلمين من كل الشرور .
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2002-11-28
  13. قَـتَـبـان

    قَـتَـبـان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-01-06
    المشاركات:
    24,805
    الإعجاب :
    15
    أخي العزيز والغالي الشريف ادريس ربما لم تلاحظ سؤالي لشخصكم الكريم . لذا وجب التنوية .


    أخوك المحب
    الحداد
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2002-11-29
  15. الشريف ادريس

    الشريف ادريس عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-10-20
    المشاركات:
    427
    الإعجاب :
    0
    مشرفنا الحبيب الغالي الحداد عذراَ والله منك أخي الحبيب والله لقد لا حظت ولكن أحببت أن أجيب اجابة دقيقة فبحثت في المسألة ووجدت أن أن عورة المرأة من السرة الى الركبة وذلك طبعاَ أمام المرأة هذا هو الراجح والله أعلم هذه مقدمة ولكن التعري بهذه الطرق المقززة يخدش الحياء والمرأة عندما تذهب الى العرس فلابد لها من الخروج الى الشارع وقد يظهر شيء منها يفتن الآخرين ودرء المفسدة مقدم على جلب المصلحة وديننا أمرنا بسد الذرائع لذلك حسن الاستحياء والاحتشام ومسايرة العرف في ذلك لأنه كما تعلم أخي الحبيب (( العادة محكمة )) هذه قاعدة فقهية وقد يجر ذلك الى ما تحمد عقباه لذلك نسد الطريق من أوله وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم .

    وأكرر اعتذاري لك يا سيدي العزيز وادامك الله .
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2002-11-29
  17. لمياء

    لمياء مشرفة سابقة مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-10-08
    المشاركات:
    2,738
    الإعجاب :
    0
    حتى وان كان حلال ولكن هناك حدود للحلال فالعفة والاحتشام ليس في اللبس فقط ولكن في النفس والاخلاق..وهذا الذي فقد من خلال التقليد الاعمى للفيديو كليب والراقصات في التلفزيون

    برأي هناك اشياء يمكن اظهارها للنساء وهناك اشياء وافعال للزوج فقط

    ثم هناك العين التي ذكرناها سالفا والتي قد تصيب الفتاة التي بكامل زينتها والتي قد تصيبها العين اثناء رقصها وتميلها
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2002-11-30
  19. قَـتَـبـان

    قَـتَـبـان مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2002-01-06
    المشاركات:
    24,805
    الإعجاب :
    15
    أخي العزيز والغالي الشريف الإدريسي جزاك الله خيراً ولا أرى مبرراً يدعوك للإعتذرا فسؤالي ليس إلا لكي أسمع رأي من هو أعلم مني في هذة الأمور والحمد لله أن الإجابة قد أتت مثلما توقعتها ولله الحمد .


    أختي الفاضلة لمياء جزاك الله خيراً ولأنتي مثال رائع للمرأة المسلمة فجزاك الله خيراً وأثابك على ماقلت .


    تحياتي لكما وكل عام وأنتما بخير .


    أخوكم المحب
    alhaddad
     

مشاركة هذه الصفحة