يوميَّـات رمضان .. !

الكاتب : ذات إنسان !   المشاهدات : 530   الردود : 5    ‏2007-10-10
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-10-10
  1. ذات إنسان !

    ذات إنسان ! قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-11-26
    المشاركات:
    9,039
    الإعجاب :
    1
    أحترتُ كثيراً في أين أضع هذا الموضوع هل هُنـا أم في قسـم التسليـة .. والأمر راجع إليكـم ..


    يوميَّـات رمضان .. !


    هذه يوميّـات عـادية من الحياة .. كتبتها خلال أيّـام رمضـان ..

    ( 1 )


    حسبتُها فرصـة لأدفع له بقية ما تبقى لديّ من حساب المصاريف التي أخذتُها في الظهر .. فإذا بالعجوز والد صاحب المحل يقول أنّـه تبقى لدي مبلغ آخر من أمس أيضاً .. تعجبتُ وقمت بجولة سريعة في الذاكرة متى اشتريتُ منه بالأمس ؟ فوجدت أني لم أفعل ذلك قط فقد كنتُ في مقهى الإنترنت طوال الوقت ... مع أنّه يعرفني العجوز طبعاً منذُ أكثر من عامين إلاّ أني أعذره مع زحام رمضان وكثرة الزبائن والتداخلات .. مع عدم نسيان طبيعة العجائز ! ​

    ( 2 )

    الإهـداء للمولعي / نجـم كريتر ..


    بعـد اشتباكات كلامية .. أصر عمي على أن أقوم بشراء القات له .. وشراء القـات للآخرين من الأمور المقززة لدي بحسب اختلاف الأذواق ولما للمهمة من صعوبة في تحديد القات الّذي يريده الشخص الذي أرسلك .. ولكن مع أوّل يوم في رمضان بعد العشاء .. وعمي يريد أن يصلي التراويح وله أجر الصلاة ولي أجر شراء القات إن كان ثمّـة أجر .. وتسلمتُ المهمة وفور وصولي .. بدأتُ البحث عن القات الجيد والمناسب وجميع الأضواء واللمبات صفراء تحيل لون القات إلى ذهبي يسر الناظرين ويسحر عواطف المخزنيين .. وما أن تعود ديارك حتى تراه وقد أصبح شيئاً ولوناً آخر فتارة أحمر .. وتارة أخضر جداً
    ونصيحتي هي : من يريد أن يخزن فعلياً فليشتري قاته عصراً حيثُ يوجد الضوء الإلهي المُعتاد الذي لا يُغالط أحداً ...!
    ّ ​
    ( 3 )

    كُنـا نتناقش حول ( القُرّاء : أصحاب التلاوات للمصحف الكريم أو منشدو السماء ) .. وفجأة تحدث أحـدهم عن قارئ لبناني .. فقلتُ لم أسمع بقارئ لبناني .. فضحكوا كثيراً ظناً منهـم أني قصدت أن لبنان لم تخرج أي قارئ فهي بلد للفن والجمال فقط .. وما كنتُ أقصده أن جميع القراء المشهورين لدينا هُم من السعودية ومصر .. وليس علينا أن ننسى لبنان بلاد الفكر والكتاب وفضلها الكبير على العرب في طباعة الكتاب العربي واحتضانه .. وأخيراً حتى مع الاستمـاع إلى القرآن الكريـم عبر الأصوات المتعددة تظل المسألة مسألة ذوق .. فهذا يعجبه هذا .. وهذا يسمع لذاك .. وهذا يفضل آخر .. فسبحان من خلق الأذواق مختلفة عديدة .. وسيَّر بهـا الحياة .. ولو كان الناس ذوقاً واحداً لكانت الحياة نمطاً واحداً لا نبض ولا حيوية ولا تجديد فيه !


    ( 4 )
    " مقطع حداثي جداً "


    " صورٌ مشوهة


    كأنَّها بقايا وجوه ديناصورات
    إلا مـا ندر ..
    وديكوراتٌ مزيفـة .. عبثت بهـا أرجلُ المكياج "
    مسلسلات الكـويت !ّ



    ( 5 )

    جـورج ديزل ..
    مـا أن يأتي شهر رمضان حتى يراها الناس فرصـة وخصوصاً أصحاب مقايل القات لإحياء نافلة ( المسابقات ) وهذه المسابقات ليست قوية في الغالب ولا حتى أصحابها ذات ثقافة عالية وغالباً ما تكون أن يقوم أحدهـم يملك ثقافة دينية أو ثقافية متواضعة بإعداد الأسئلة والشيء الذي طرأ مؤخراً أن يحضروا كتاب مسابقات فيه أسئلة مع الإجابات والخيارات المتعددة وتكون هذه الكتب في الغالب تحمل مادة تجارية أكثر من ثقافية .. وأحياناً تكون الإجابات خاطئة وقد تأتي بعضها معاكسة لأشياء يعرفها عامة الناس .. المهـم أن أحـدهم تولى مسألة تقديم الأسئلة ولكنه كان بطيئاً جداً في الإلقاء ولديه عثرات في الاختيار والتعامل مع الأجوبة .. فقال له أحدهم هيَّـا يا جورج قرداحي( تيمناً بمن سيروح المليون ) وغيرنا التسمية من جورج قرداحي إلى " جورج ديزل " وإليكـم هذه الفقرة المصغرة من المسابقة وتعجبوا على السؤال .. والإجابة الفورية
    س / ماذا كان اسم أخو نبي الله نوح " عليه السلام " ؟
    ج / وهل هذا كان راكب في السفينـة أو الظاهر أنه كان مغترب !
    من أين احضروا السؤال وهل كل تلك الأسماء صحيحة لأولئك الذين عاشوا في حقبة ما قبل التاريخ وما بعده ويبعدون عنا بآلاف السنوات ؟
    وإلى لقاء مع أسئلة جديدة وجوائز مغريـة .. مع جورج ديزل برعاية شوربة شل العالميَّـة . ​



    ( 6 )

    ماذا لو كان أحمد شوقي من شعراء هذا الزمن ؟.. لكـان حمل نفسه وأوراقه واتجه إلى الخليـج وهوامير الخليج .. فالجنيه المصرية لم يعد يفي بالمتطلبات الأساسية لحياةِ شاعرٍ ترتسم العظمة والأبهة في حروفه .. كشوقي الذي عاش في القصور .. وهو منطقيٌّ أيضاً فربمـا في الخليج سيرى مالا وفير وعمارات تستحق أن تمدح ، ولكان غيّر نمطه من مدح الأتراك والتغني بهـم إلى التغني بالعرب ومنجزاتهم الحضاريَّـة وناطحات السحاب .. ولكنه قدره الزماني أن يعيش في ذلك الوقت . ( مع الاعتذار لشوقي شاعرُ اللغة العربية الثاني في نظري الأكاديمي ) ..



    ( 7 )

    في آخر الليل وخلسة .. لم يجد السارق أي أمل في سرقة السيارة الموجودة في الحوش أو بعض محتوياتها .. فسهري المتأخر حتى الساعة الثالثة بعد منتصف الليل .. ولّد لديه الشك في محاولة سرقة السيارة هذا بالإضافة إلى خوفه من وجود جهاز إنذار قد يفضحه مع أول لمسة .. ولذلك قرر ألا يغادر بدون صيد .. فما كان منه إلا أن أخذ بعض الملابس التي نُشرت على الحبل في انتظار الجفاف .. والأحذية التي كانت بجوار الباب الداخلي ولكن من الخارج ومن ضمنها صندلي الذي كان يرقد بسلام هناك ينتظرني حتى الصباح والّذي كان عزيزاً على قلبي والذي حاول الكثير أخذه مني ولكني كنت أرفض تحت مبرر " راحة الأجسام تبدأ من الأقـدام "





    ربمـا تأتي البقيـة ..
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-10-10
  3. هارب لعندكم

    هارب لعندكم عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2007-10-10
    المشاركات:
    363
    الإعجاب :
    0
    لك تحية على أسلوبك الشيق في الكتابة والطرح
    ولعل أكثر ما شد أنتباهي جملك الأعتراضية العديدة في هذا الموضوع
    لعلك تكون كاتباً عظيماً ذات يوم
    وربما نأتي اذا رأينا بقية
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-11-22
  5. ذات إنسان !

    ذات إنسان ! قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-11-26
    المشاركات:
    9,039
    الإعجاب :
    1
    هارب لعنـدكـم .. نتمنى لك الوصول السّريع .. إليهـم .. !ّ
    وكـلامك يطمئن الواحـد ويخليه يستمر .. بعد أن يصل إلى مرحـلة .. من كثرة التداخلات .. والتشابكات .. ليؤمن بأنّ الكتابةَ ما هي إلاّ شكل .. من أشكال الفشـل ..!ّ

    .......... لا بقيـة .. لأنّهـا ضاعت في زحام الذاكرة والأوراق والدفاتر .. فأنا من الكائنات الكسولة جداً .. وخصوصاً في الفترة الأخيرة .. .. !ّ

    لك تحيَّـة هروب سريعـة !

    " أشعرُ بالهروبِ .. حتّى ولو إلى اللاشيء " ​
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-11-22
  7. هنـاك !

    هنـاك ! عضو

    التسجيل :
    ‏2007-11-22
    المشاركات:
    4
    الإعجاب :
    0


    أأسف جدا ..
    أن لم يتبقى هناك " بقية " ..!
    وكل ذالك من كائن بغيض يدعى : الكسل ..

    قاتلهُ الله ,

    ذات أنسان ..
    كان جميل حين كنت هنا ..

    سـلام يغشاك ..
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-11-22
  9. ذات إنسان !

    ذات إنسان ! قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-11-26
    المشاركات:
    9,039
    الإعجاب :
    1
    فعلاً .. نحنُ نصنع كسلنا بأيدينا .. ثُمَّ نرمي عليه .. كل فشلنا أو تأخرنا في إنجاز شيء ما ..
    عفواً أيُّها الكسل ..
    كـم تتحمل من تُهمٍ منّا ..
    نحنُ اخترعناك .. لنلقي عليك .. كلّ ما لم نجد له عذراً .. لتفسيره وتبريره ..
    ...............................
    وللأسف .. كان عددها أكثر من عشرين .. لكن الوقت مرَّ وأنا مشغولٌ بأشياءٍ أخرى .. أهم منها ومن الكسل .. !ّ

    سلامٌ .. يتهاطل نسمات دافئـة عليك .. ! ​
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-11-23
  11. ابوعزامfor ever

    ابوعزامfor ever عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2007-10-30
    المشاركات:
    270
    الإعجاب :
    0
    شـــهـــر مــبــارك
     

مشاركة هذه الصفحة