من " بركان جبل الطير" إلى : بركان حديقة يلتسين " إلى "خراب يثرب" علامات وأبعاد ودلالا ت!-الجزء 2

الكاتب : المرهب   المشاهدات : 1,435   الردود : 2    ‏2007-10-07
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-10-07
  1. المرهب

    المرهب عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2007-05-17
    المشاركات:
    1,100
    الإعجاب :
    0
    --------------------------------------------------------------------------------

    من " بركان جبل الطير" إلى : بركان حديقة يلتسين " إلى "خراب يثرب" علامات وأبعاد ودلالا ت!! ( 2)


    بقلم أبى عبدالرحمن اليافعي .
    ( وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الْأِسْلامِ دِيناً فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الْآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ) (آل عمران:85)

    اللهم منجاء مشاركا أو زائرا إلى هذا) الـمـنـتـدى( نيتهخالصة لوجهك فتقبل منه ومن كان غير ذلك فاجعل هدايتهعلى يدي في هذه الساعة المباركة. أوأكفناه بما شئتوكيف شئت. فبطشك قوي شديد ورحمتك وسعت كل شيء وعدلك يظلل كل شيءلايظلم أحد منك ولا عندك ابدا .


    من بركان جبل الطير إلى بركان حديقة يلتسين " إلى خراب يثرب
    علامات وأبعاد ودلالا ت[1] !! (2)
    وها هو بركان " جبل الطير" قائم في هدوء وسلام يشرف على المدن والقرى المحيطة كما كان يشرف عليها بنفس الهدوء والسلام إلى ان أتاه الأمر الإلهي فهو جندي من جنود الله ) فَأَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ رِيحاً وَجُنُوداً لَمْ تَرَوْهَا )(الأحزاب: من الآية9) ) وَلِلَّهِ جُنُودُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَكَانَ اللَّهُ عَلِيماً حَكِيماً)(الفتح: من الآية4) )وَلِلَّهِ جُنُودُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَكَانَ اللَّهُ عَزِيزاً حَكِيماً) (الفتح:7) ( وَمَا يَعْلَمُ جُنُودَ رَبِّكَ إِلَّا هُوَ وَمَا هِيَ إِلَّا ذِكْرَى لِلْبَشَرِ)(المدثر: من الآية31) ( وَإِذَا قَضَى أَمْراً فَإِنَّمَا يَقُولُ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ)(البقرة: من الآية117) )إِنَّمَا أَمْرُهُ إِذَا أَرَادَ شَيْئاً أَنْ يَقُولَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ) (يّـس:82) .
    وكذلك الاعصار الذي اجتاح قبل ايام ماسموه ( شاطيء الحب ) في سواحل عمان قرب حضرموت .
    وكذلك الزلزال في كرمان وغيرها من مناطق ايران
    والهزات الارضية الشديدة في حفر الباطن .
    كلها إشارات نحو احداث ضخمة وقد تكون جزء من التفسير لحديث معاذ بن جبل رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه واله وسلم : ( عمران بيت المقدس خراب يثرب وخراب يثرب خروج الملحمة وخروج الملحمة فتح القسطنطنية وفتح القسطنطنية خروج الدجال ) وعلامات اخرى ليست في إطار موضوعنا هنا[2] منها مثلا حصار وغزو الروم للعراق . وظهور الردة الشديدة وهيمنة النفاق . وإسالة اليهود للدماء الزكية. وغيرها كثير وكثير[3] .
    فالبراكين والزلزال والاعاصير والرياح نوعان نوع يعلم به عبر وسائل عديدة مثل الحيوانات وعلامات اخرى وفي عصرنا عبر الاجهزة التقنية وهو ( انذار وتنبيه وتحذير ).
    ونوع يأتي بغتة ( وهو عذاب من الله ) ونحشد هنا بعض الادلة على ذلك التي امتلاء بها كتاب الله الكريم .
    (فَيَأْتِيَهُمْ بَغْتَةً وَهُمْ لا يَشْعُرُونَ) (الشعراء:202) ( وَلا يَزَالُ الَّذِينَ كَفَرُوا فِي مِرْيَةٍ مِنْهُ حَتَّى تَأْتِيَهُمُ السَّاعَةُ بَغْتَةً أَوْ يَأْتِيَهُمْ عَذَابُ يَوْمٍ عَقِيمٍ) (الحج:55) (أَفَأَمِنُوا أَنْ تَأْتِيَهُمْ غَاشِيَةٌ مِنْ عَذَابِ اللَّهِ أَوْ تَأْتِيَهُمُ السَّاعَةُ بَغْتَةً وَهُمْ لا يَشْعُرُونَ) (يوسف:107)
    (وَاتَّبِعُوا أَحْسَنَ مَا أُنْزِلَ إِلَيْكُمْ مِنْ رَبِّكُمْ مِنْ قَبْلِ أَنْ يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ بَغْتَةً وَأَنْتُمْ لا تَشْعُرُونَ) (الزمر:55)
    ( فَلَمَّا نَسُوا مَا ذُكِّرُوا بِهِ فَتَحْنَا عَلَيْهِمْ أَبْوَابَ كُلِّ شَيْءٍ حَتَّى إِذَا فَرِحُوا بِمَا أُوتُوا أَخَذْنَاهُمْ بَغْتَةً فَإِذَا هُمْ مُبْلِسُونَ) (الأنعام:44)
    (ثُمَّ بَدَّلْنَا مَكَانَ السَّيِّئَةِ الْحَسَنَةَ حَتَّى عَفَوْا وَقَالُوا قَدْ مَسَّ آبَاءَنَا الضَّرَّاءُ وَالسَّرَّاءُ فَأَخَذْنَاهُمْ بَغْتَةً وَهُمْ لا يَشْعُرُونَ) (لأعراف:95)
    وكذلك عندما يأذن الله الجبار المنتقم العادل Y للجندي المرابط تحت حديقة يلتسن الأمريكية إذا تمادت في طغيانها وغرورها وعداوتها المستميتة للإسلام والمسلمين فقد يؤدي البركان القادم كما يتوقع العلماء الخبراء إلى طمر ولاية وايومي بالرماد ليتحول كل شيء فيها إلى كتلة من الجماد كتلة من الصخر كتلة من الحجر تدل على عظيم قوة الله ( أَتَى أَمْرُ اللَّهِ فَلا تَسْتَعْجِلُوهُ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى عَمَّا يُشْرِكُونَ) (النحل:1) ) وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ مُقْتَدِراً)(الكهف: من الآية45)
    اعرف مسبقا ان كثيرا من العلمانيين والملحدين والمنافقين يسخرون من قولي هذا وينسبون الوقائع إلى الطبيعة وهي من صنع الله وينسبون الوقائع إلى العلم والطبيعة والاشخاص والهة اخرى لهم والحق والحق والحق فقط انه من عند الله ( وَمَا أُوتِيتُمْ مِنَ الْعِلْمِ إِلَّا قَلِيلاً)(الإسراء: من الآية85)) ولكنهم ( فَرِحُوا بِمَا عِنْدَهُمْ مِنَ الْعِلْمِ وَحَاقَ بِهِمْ مَا كَانُوا بِهِ يَسْتَهْزِئُونَ)(غافر: من الآية83)
    وقد كذّب والحد من قبلهم في عصرنا الحديث بشكل جلي وحارب الله ورسوله والمؤمنون الاتحاد السوفيتي ورأينا ما فعل الله بهذا الاتحاد إمبراطورية الشر السابقة ورأينا كيف يذل الله كبرياء أمريكا في 11 سبتمبر وفي العراق وفي إعصار كاترينا وريتا وميتاواخواتها.
    وهناك أيضا مثالين بارزين لم يعطهما الإعلام الاهتمام اللازم إلا من رحم ربك فأثناء حرائق كالفيورنيا الرهيبة التي قتلت أعداد كبيرة من الناس و دمرت أكثر من 300 هيكتار تقريبا في أسبوع اقترح بعض المسلمين الأمريكان إقامة صلاة الاستسقاء لإطفاء الحرائق بعد ان عجزت كل الآلات الأمريكية الحديثة عن ذلك وأقيمت الصلاة في رمضان 1424هـ الموافق أكتوبر 2003م ولم يمض 24 ساعة حتى استجاب الله دعاء المسلمين وانزل المطر وإطفاء الحرائق [4] ( لَعَلَّهُمْ يَتَضَرَّعُونَ)(الأنعام: من الآية42) ) لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ)(آل عمران: من الآية72).
    والمثال الأخر يحمل في ثناياه قصة من أحسن و أعجب القصص لقوم يتفكرون ذلك إنها تقع في بلد مسلم بين سكان يدينون بالإسلام ويؤمنون بالغيب وبالقدر خيره وشره من الله ولكنهم يبتلون ويمحصون على خلاف الكفار الذين يعاقبون ويعذبون فقد وصل إلى جزر القمر مهندس فرنسي مع فريق عمل يحمل أدق الأجهزة التكنولوجية التي وصلت إليها الحضارة العالمية المعاصرة بشأن قياس وتحديد موعد انفجار البركان الجاثم هناك والذي ينطلق بغتة . ظن المهندس الفرنسي انه سيذهب في مهمة خارقة وانه سيجد الناس في رعب شديد في جزر القمر ولكنه لاحظ شيء مدهش عجيب وهو السكينة والهدؤ والاطمئنان يخيم على الناس في جزر القمر ليس عندهم ذلك الخوف الدائم والقلق المستمر من البركان من تلك الكتل الهائلة من النيران والحمم التي قذف بها البركان هنا وهناك وتعجب كثيرا عن مصدر ذلك الاطمئنان وتلك السكينة وذلك التعايش الغريب مع خطر الزلازل والبراكين المعلق فوق رؤوسهم ولا حيلة لديهم لأنهم لا يستطيعون حتى لو أرادوا ووطنوا أنفسهم على الإيمان بالقدر المحتوم برضى واستسلام ()وَمَا تَشَاءُونَ إِلَّا أَنْ يَشَاءَ اللَّهُ )(الإنسان: من الآية30) )
    لقد ظن المهندس الفرنساوي وفريقه انه يتقي بأجهزته العلمية الحديثة ذلك البركان () فَرِحُوا بِمَا عِنْدَهُمْ مِنَ الْعِلْمِ وَحَاقَ بِهِمْ مَا كَانُوا بِهِ يَسْتَهْزِئُون)(غافر: من الآية83) وانه سيجد الناس متعلقين به اشد التعلق وشرح للناس مهمته لكنه رأى الناس يمارسون سلوكيات وهمهمات ( صلوات ودعاء) لم يكن يدركها واخذ يراقب صلواتهم ودعاءهم ويسألهم عن معانيها وسخر منهم قائلا : أبهذا تتقون شر البركان؟؟ فوجد الإجابات واضحة حاسمة قاطعة هنا وهناك تقول له نعم نحن مسلمون نحن نؤمن بالله Y خالق البركان وخالقنا .. إننا ندعوا الله Y نبكي ونتضرع إلى الله Y وندعوه ان يبعد عنا شر البركان وان لا يسلطه علينا .. إننا نثق بربنا I الذي يستجيب دعاءنا . إننا ندعو الله U في كل وقت وحين وفي كل فرض ونافلة في كل الأوقات .. فتعجب المهندس الفرنساوي وفريقه وقال لهم : ان اتقاء البركان يتم عبر أجهزتي هذه وأشار إليها ! فقالوا له : إنها آلات صماء من تسخير الله I للإنسان لكنها لا ترد قدر الله Y ان أراد بقوم خير أو سؤ فلا مرد له ونحن نؤمن انه لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا ونحن متوكلون على الله Y فزاد تعجبه من شدة إيمانهم وزاد عناده وتصميمه على التحدي فقال لهم : إنني أراقب بأجهزتي العلمية الحديثة سير البركان وعندما أرى انه سيقترب من الانفجار سأطلب منكم ان تصلون وتدعون ربكم ان لا ينفجر البركان فإذا تحقق ذلك فسأؤمن بربكم . واجتمع الناس في الموعد المحدد واخذوا يدعون الله U ويتضرعون إليه I بان يقيهم شر البركان وان ينصرهم على هذا الفرنساوي وفريقه انه تحدي عظيم كيوم فرعون وموسى والسحرة وان يقول له للبركان كن فيكون فلا ينفجر وان يبيّن الله Y قدراته وعظمته لهذا الفرنساوي وفريقه يقولون ربنا لا تردنا خائبين . ربنا أنت قلت لنا ()وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ) (البقرة:186)
    ) كانوا ينظرون إلى السماء بعيون باكية وأيد مرتعشة وجوارح خاشعة ونداء لا ينقطع سرا وعلنا وكان المهندس الفرنساوي ينظر إلى أجهزته التي تدله على إشارات وذبذبات اقتراب وصول البركان وكان مؤمنا اشد الإيمان بأجهزته العلمية الدقيقة وموقن بان الانفجار سيحدث لان أجهزته لا تكذب . وما ان أتم المسلمون صلاتهم وسجودهم ودعاءهم وتضرعهم إلى الله I حتى عادت الشوكة في جهاز المهندس الفرنساوي إلى الخلف مشيرة إلى تراجع البركان بل وتوقفه تماما فكأنما أعطي للبركان أمر بان يتوقف ولا يتقدم ولا ينفجر بل كأنما لم يوجد إشارة لبركان أو أثار بركان فاندهش المهندس الفرنساوي والتفت إلى آلته وقال لها : أيتها الآلة الصماء لست إلا تسخيرا من رب هذا الكون ورب هؤلاء الناس ورب هذا البركان ورب كل شيء وربي انا إني أعلن أمامكم ( اشهد ان لا اله إلا الله واشهد ان محمد رسول الله) فكبر الناس TTT .
    ان الولايات المتحدة يضربها سنويا 800 اعصار وزوبعة تبث الفزع والخوف في نفوس الامريكيين وتخلف خسائر بالغة تصل الى ملايين المليارات كما فعل اعصار " اندرو" الذي ضرب فلوريدا عام 1992م
    وعندما حدث إعصار تسو نامي في الجزر الاندنوسية الأخير[5] كنت انظر إلى قادة العالم فأراهم مبهوتين مندهشين لا يقدرون علي شي , فسبحان الله المليك المقتدر القادر القوي القهار مَا قَدَرُوا اللَّهَ حَقَّ قَدْرِهِ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ) [6] ( وَمَا قَدَرُوا اللَّهَ حَقَّ قَدْرِهِ وَالْأَرْضُ جَمِيعاً قَبْضَتُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَالسَّمَاوَاتُ مَطْوِيَّاتٌ بِيَمِينِهِ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى عَمَّا يُشْرِكُونَ) [7] وكنت انظر إلى التكنولوجيا المتطورة وهي تقف عاجزة على فعل شيء بل تتحطم وتتهاوىيومها قال احد الناجين الإنجليز[8]: ( كنا نتطاير ويجرفنا الماء كما تجرف الرياح الورق) وقال كأنه يوم الدينونة) أي يوم القيامة وشرح قصته بالتفصيل أيضا مجاهرا بان رحلته كانت للزنا والاستمتاع الحرام وانه تجشم الصعاب وجمع الأموال ليقضي عطلة مع صديقته اليابانية التي سافر من إنكلترا إلى اليابان لإحضارها إلى الجزر ولكن في تلك اللحظة لحظة الغضب الرباني لم يكن همه إلا نفسه تعلق بلوح خشبي رماه له احد الألمان خسر وقته وماله و ترك صاحبته) ( وَإِنْ نَشَأْ نُغْرِقْهُمْ فَلا صَرِيخَ لَهُمْ وَلا هُمْ يُنْقَذُونَ )إِلَّا رَحْمَةً مِنَّا وَمَتَاعاً إِلَى حِينٍ) (يّـس:44) [9] وقالت امرأة بريطانية عينتها الحكومة تقدم تقارير لترسل معونات إنها ( ذهلت لحجم وسرعة المساعدات التي يقدمها الأهالي للناجين) وكانت تعتقد في البداية إنهم أغنياء ثم اكتشفت إنهم من الفقراء ولكن التكافل الاجتماعي قوي لديهم ولم تدرك إن هذا هو الإسلام ولو أدركت ذلك لاعتنقت الإسلام العظيم.
    وكذلك عندما حدث الإعصار كاترينا وريتا في الولايات المتحدة الأمريكية 1425هـ الموافق 2005م تعالوا ننظر إلى المشهد ( كان الجو صافيا وموسيقى الجاز تنبعث من مدينة الموسيقى ( نيو اور ليانز) فجأة – بغتة – صرخ قادتهم ( يبدو الأمر كأننا تعرضنا لهجوم نووي) ارتفاع الماء وصل إلى أكثر من 9 أمتار وسرعة الرياح اندفعت إلى أكثر من 250 كلم في الساعة مدينة بأكملها تغرق في لمح البصر والعالم يشاهد ذلك على شاشات الفضائيات أكثر من مليون ونصف من السكان يتراكضون هربا لم يبق سوى 280 الف تقريبا !! ) دمرت المساكن والفنادق والجامعات والجسور ومحطات ومصافي النفط واقتلعت الأشجار من جذورها وطارت أعمدة الكهربا وغرقت السفن العملاقة وغير العملاقة وسمك القرش يسبح في طرقات المدينة واختلط الماء بالميكروبات والبترول واحترق وتلوث الهواء بالإشعاع الميكروبي الكيمائي !! مشهد مروع لملايين الناس في خوف وذعر يتراكضون لا يعرفون وجهتهم يحاصرهم الخوف والموت من كل مكان
    (وكم قصمنا من قرية كانت ظالمة وانشانا بعدها قوما اخرين فلما احسوا بأسنا اذا هم منها يركضون لا تركضوا وارجعوا الى ما اترفتم فيه ومساكنكم لعلكم تسألون
    لا تَرْكُضُوا وَارْجِعُوا إِلَى مَا أُتْرِفْتُمْ فِيهِ وَمَسَاكِنِكُمْ لَعَلَّكُمْ تُسْأَلُونَ) (الانبياء:13)
    والإدارة الأمريكية مرتبكة لا تعرف كيف تتصرف وانتشرت أعمال السلب والنهب رغم كل تلك الأجواء الرهيبة-وهناك فارق له دلالاته لايمكن المرور هنا دون الاشارة اليه وهو انه في أثناء إعصار اندنونسيا المسلمة لم تحدث حالة نهب أو سلب واحدة - - ( وسجل التاريخ ان عمدة مدينة باندا أخيه الاستاذ نور الدين اقتحم احدى محلات البقالة عقب كارثة تسونامي لا ليسرق او ينهب كماحدث في لويزيانا وانما ليوفر الطعام لسكان المدينة الناجين من الفيضان بينما في المدن الامريكية انتشرت حالات النهب والسلب من قبل ضباط الشرطة انفسهم استكمالا للمشهد الرهيب وبكت حاكمة الولاية على الشاشة وهي تصرخ ( لا توجد مياه للشرب ولا مواد غذائية ولا كهرباء ولا حضارة ولا موسيقى ولا جامعات ولا شبكة اتصالات وأوى بعض الناس إلى الأستاذ الرياضي لعله يعصمهم من الماء)( وماحدث لمدينة " نيو أور لينز " الامريكية ليس مجرد اعصار أصاب مدينة ولكنه إعصار أظهر للعالم اجمع مشكلات حضارة قد لا تستطيع " نيو اورلينز" ان تعود الى سابق عهدها رغم المليارات التي ستنفق على محاولة القيام بذلك فمشكلة المدينة هي ان سكانها فقدوا الرغبة في العودة اليها كما ان خبراء بناء المدن يقولون ان العامل الاهم في قدرة المدينة على ان تعيد احياء نفسها ليس مدى الدمار الذي حاق بها ولكنه الاتجاهات السائدة فيها قبل الدمار ولقد لخصت الكاتبة الامريكية روزا بروكس حقيقة المشكلة عندما قالت( ان ماحدث بسبب اعصار كاترينا هو كارثة حقيقية على مدينة " نيو أورلانز" ولكن الامر ألاشد خطورة ووضوحا هي ما تقوله هذه الكارثة عن واقع ومستقبل الولايات المتحدة الامريكية ) وعبّر احد المسؤولين الفليبينيين هو بولين سيكام عن الوضع تلك اللحظة لصحيفة نيويورك تايمز قائلا لكم هو مفجع ان نرى أمريكا وقد أصبحت لا حول لها ولا قوة فهي لم تعد كما كانت عليه في السابق ولا تستطيع حتى ان تنقذ ابناء شعبها بينما هي تحاول من ناحية أخرى ان تقود زمام العالم ) لقد سقطت هيبة الحكم الامريكي بسبب هذا الاعصار[10] ! وكتبت صحيفة لوموند الفرنسية ( انه على الرغم من الامكانيات الاقتصادية والعسكرية التي سارعت امريكا بنشرها في الخارج الا ان القوة العظمى وقفت عاجزة عن التعامل مع كارثة داخلية بهذه الصورة ) وتسألت الصحيفة : هل يعقل ان تنفق الولايات المتحدة مئات الملايين من المليارات على حرب العراق في الوقت الذي تعجز فيه عن توفير الحماية لمواطنيها في الداخل ؟) ماحدث بسبب إعصار كاترينا كان غريبا في نظر الكثير من ابناء العالم كان الجميع يشارك في نهب مدينة " نيو اورلانز" بينما العاصفة تقتل الالاف من السكان والرئيس الامريكي يرفض ان يقطع اجازته السنوية ويعزف الموسيقى في وقت سقوط الكارثة على سماء " نيو اورلينز" وهو يستلم هديتة عبارة عن جيتار موسيقى يقوم بالعزف عليه في مرح وتكلف ظاهرين بينما يموت ابناء المدينة في اللحظات نفسها بتأثير الاعصار والفقر وهو مشهد يذكر بلحظة احتراق روما في القديم وقد قامت بهذه المقارنة الكاتبة الامريكية روزا بروكس فقالت ( كان نيرون يعزف الكمان بينما كانت روما تحترق ويوم كانت العاصفة كاترينا تدمر مدينة " نيو اورلانز" كان الرئيس الامريكي بوش يعزف على جيتار قدم له من المطرب الامريكي مارك ويللز ويستمتع باجازته ) واضافت ( ان عزف نيرون الشهير على الكمان ما زال بعد الفي عام من موته حكاية لها رمزيتها ودلالاتها عن القيادة اللامبالية والمتمحوره حول الذات في اوقات الازمات وسلوك الرئيس بوش الغريب في اللعب على الجيتار في وجه دمار نيو اورلانز وقد يحكم عليه بمصير مماثل [11])
    لقد شاهدنا وقت الحدث ان كل قادتهم يصرخون ( الأمر يفوق التصوّر !! ) ( لم نتوقع شيء من هذا!! لقد حدث هذا بغتة!!) تصديقا لقول الله تبارك وتعالى (بَلْ تَأْتِيهِمْ بَغْتَةً فَتَبْهَتُهُمْ فَلا يَسْتَطِيعُونَ رَدَّهَا وَلا هُمْ يُنْظَرُونَ) (الأنبياء:40) )أَفَلَمْ يَرَوْا إِلَى مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ مِنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ إِنْ نَشَأْ نَخْسِفْ بِهِمُ الْأَرْضَ أَوْ نُسْقِطْ عَلَيْهِمْ كِسَفاً مِنَ السَّمَاءِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَةً لِكُلِّ عَبْدٍ مُنِيبٍ) (سـبأ:9) وَمَا أَهْلَكْنَا مِنْ قَرْيَةٍ إِلَّا وَلَهَا كِتَابٌ مَعْلُومٌ) (الحجر:4) نعم والله بعد كل هذه العلامات زلازل وبراكين ورجفات صغرى وهزات أرضية وصدوع وفوالق وصواعق وشهب ونيازك وعواصف جليدية تجمد البشر والحيوان والنبات وأعاصير تلتهم مدن بحالها فلا مهرب للإنسان لا من هذه الرجفات الصغرى ولا من الرجفة الكبرى () إِنَّ زَلْزَلَةَ السَّاعَةِ شَيْءٌ عَظِيمٌ)(الحج: من الآية1) ( يَوْمَ تَرْجُفُ الْأَرْضُ وَالْجِبَالُ وَكَانَتِ الْجِبَالُ كَثِيباً مَهِيلاً) (المزمل:14)
    ( يَوْمَ تَرْجُفُ الرَّاجِفَةُ تَتْبَعُهَا الرَّادِفَةُ) (النازعـات:7) ( إِذَا زُلْزِلَتِ الْأَرْضُ زِلْزَالَهَا وَأَخْرَجَتِ الْأَرْضُ أَثْقَالَهَا) (الزلزلة:2) ( وَأَلْقَتْ مَا فِيهَا وَتَخَلَّتْ) (الانشقاق:4) وَلا يَزَالُ الَّذِينَ كَفَرُوا فِي مِرْيَةٍ مِنْهُ حَتَّى تَأْتِيَهُمُ السَّاعَةُ بَغْتَةً أَوْ يَأْتِيَهُمْ عَذَابُ يَوْمٍ عَقِيمٍ[)وَالَّذِينَ كَفَرُوا أَعْمَالُهُمْ كَسَرَابٍ بِقِيعَةٍ يَحْسَبُهُ الظَّمْآنُ مَاءً حَتَّى إِذَا جَاءَهُ لَمْ يَجِدْهُ شَيْئاً وَوَجَدَ اللَّهَ عِنْدَهُ فَوَفَّاهُ حِسَابَهُ وَاللَّهُ سَرِيعُ الْحِسَابِ[ (النور:39)
    فهل من معتبر.؟ )
    وهناك اوجه شبه كبيرة بين الحدثين والمدينتين مدينة بومبي الايطالية ومدينة نيوأولانز الامريكية ومدن امريكية اخرى بين الواقع الامريكي المعاصر وماضي الامبراطورية الرومانية التي جمعت عناصر القوة وبين مسببات الانهيار واهمية هذه المقارنة تنبع من ان كلتيهما تمثلان اجتماع عناصر القوة والانهيار معا لكل من الامبراطورية الرومانية في القديم والامريكية في عصرنا وكذلك فقد اشتهرت المدينتان بانواع مشتركة من أشكال الفساد والرذيلة التي تهدد البنى الاجتماعية للحضارات وتؤذن بزوالها بومبي الايطالية حفظتها الحمم البركانية كاملة بواقعها وفسادها وعهرها تحت الرماد لقرون طويلة ليعرف العالم بعد اكتشافها كيف كانت الامبراطورية الرومانية تعيش اما نيو اورلانز الامريكية فستدخل التاريخ كمدينة دمرت بسب الظلم الامريكي الذي تجاوز الاعتداءات على شعوب العالم ليجمع معه إهمال وتجاهل معاناة ابناء أمريكا انفسهم وسيحتفظ التاريخ ايضا بتوثيق ماشاهده العالم على الهواء مباشرة عبر الانترنت والفضائيات والصحف والمجلات والصورّ الفوتغرافية . كانت بومبي الايطالية ميناء تجاريا هاما شمال ايطاليا على ضفاف نهر السامو وكذلك كانت مدينة نيو اورلانز ميناء تجاريا هاما على ضفاف نهر المسيسبي وسواحل خليج المكسيك
    قتل الفقراء في بومبي بينما فر الاغنياء مبكرا فقد كانوا يملكون وسائل الانتقال الى القصور والمنتجعات بعيدا عن مسار الحمم البركانية وتركوا خلفهم الفقراء والعبيد ليكونوا فريسة للبركان وفي نيو اورلانز نجح الاغنياء كذلك في مغادرة المدينة بهدؤ على متن السيارات الرياضية والفارهة التي تحمل ماخف وزنه وغلا ثمنه وتركوا خلفهم الالاف من الفقراء من السود عبيد الامس كما يصفونهم وتتشارك المدينتان في صور الفسق والفجور والجرائم وغيرها من المظاهر المشتركة ومن المفارقات التي سجلت ان اول موسسة تجارية اقيمت فيها كانت عبارة عن متجر للنبيذ واشتهرت مدينة اورلانز الامريكية عبر تاريخها بثلاث امور هي الفساد والجريمة والنفط ولا توجد مديمة في امريكا تجمع هذه الثلاثية ولعلها تقدم تفسيرا مقبولا لمن يعتقد ان ماحدث بسبب إعصار كاترينا هو عقاب الهي وقد عرفت المدينة بانها من عواصم الجريمة في الولايات المتحدة الامريكية ففيها الاغتصاب مع قطع الرؤوس والمخدرات وجرائم النهب والقتل منتشرة فيها وحتى اثناء هروب الناس الى الملعب الرياضي من الفيضان سجلت حوادث قتل وسرقة واغتصاب مع قطع الرؤوس.ونقلت وكالات الانباء صوّر ضباط الشرطة وهم يشتركون في نهب المحلات والمتاجر وهم كذلك ينتحرون واظهر الاعصار عجز الحكومة والتمييز العنصري بين الشمال والجنوب وبين الابيض والاسوّد وبين الفقير والغني حتى التغطية الاعلامية كانت غير عادلة واكبر دليل على ذلك صورتان نشرتهما وكالات الانباء العالمية بعد الاعصار مباشرة في كلا الصورتين يظهر شخص يحمل معه بعض الطعام وهو يسير في الماء محاولا النجاة من الغرق الفارق انه في الصورة الاولى ( الشخص اسود ) وفي الثانية ( الشخص ابيض) ومالفت الانظار ان التعليق على الصورة الاولى عن الشخص الاسود صدر عن وكالة الاسوشيتدس برس الامريكية فق كتبت تقول ( شخص يحاول السير في المياه الى مستوى الصدر بعد ان سرق طعاما من احد المحلات) اما التعليق على الصورة الثانية عن الشخص الابيض صدر عن المكتب الامريكي لوكاة الانباء الفرنسية وكان يقول ( شخصان يحاولان السير في المياه الى مستوى الصدر بعد ان وجدا خبزا مشروبا من احد المحلات)!! الاسود سرق طعاما والابيض وجد طعاما ) ورغم الضجة التي ادت الى الاعتذار وابعاد الصور عن المواقع الاكترونية الا ذلك لن يحذف من التاريخ والمشاعر التي أؤذيت بسببها. [12]
    كانت بومبي مدينة ايطالية اباحية تزهو بالاغنياء والترف والمجون والرفاهية من ناحية ويكثر فيها الفقر والعبودية من ناحية اخرى كانت تلك المدينة تمثل الامبراطورية الرومانية بكل تناقضاتها وقوتها وموبقاتها قبل ان تزول تلك الحضارة وتنزوي في عالم النسيان حفظت الحمم البركانية المدينة بحالها لحظة انفجار البركان فيزوف يوم 24 أغسطس 79م لتصبح بعد اكتشافها مرة اخرى في القرن السادس عشر شاهدا على نمط الحياة في ذلك الوقت وكيف اجتمع للرومان عناصر القوة ومظاهر الانحطاط والانهيار في مجتمع واحد في مدينة واحدة كانت منازل تلك المدينة مزيّنة بصور اباحية تعبر عن انواع من الفساد والمجون شديدة الانحطاط ولم تكن الرسومات والصوّر الفاضحة محصورة في الملاهي او محلات بيع الرذيلة فقط بل كانت مرسومة على حوائط عامة الناس ولكثرتها وشدة فسادها رفض معظم حكام تلك المنطقة طوال تلك القرون وحتى اعوام قليلة مضت ان توضع في متاحف عامة وحفظت الحمم البركانية صورّ تلك الحياة الداعرة الشاذة لسكان تلك المدينة كما هي بكل بشاعتها وقذارتها لتصبح مزارا سياحيا ضخما يفد اليه ملايين البشر في كل عام للتعرف على نمط الحياة في تلك الامبراطورية التي زالت وبعدما يزيد عن 1900 عام من ذلك التاريخ البعيد قام اعصار اطلق عليه اسم " كاترينا " وهي كلمة ترجع الى اصول يونانية تعني " النقاء والطهارة " بتدمير وتطهير مدينة " نيو اورلانز" الامريكية في 29 أغسطس 2005م وهي المدينة التي كانت تجمع ايضا بين معالم الحضارة الامريكية اليوم وبين علامات الانحطاط لم تجمد المياة الجارفة الواقع الامريكي في تلك اللحظات ولكن عدسات الكاميرات قامت بنفس الدور الذي قامت به الحمم البركانية منذ مايقارب الفي عام قامت العدسات التلفزيونية بتوثيق حي ومباشر فقد ضرب اعصار كاترينا منطقة تبلغ مساحتها نحو 235 الف كلم أي مايوازي مساحة رومانيا ونصف فرنسا وامتدت الاضرار بطول مابين 40 الى 50 كلم على شواطيء ولاية المسيسبي في حين غمرت المياة 80% من المدينة واعقب ذلك اعصار ريتا الذي هاجم مصافي ومعامل تكرير النفط بولاية تكساس ولويزيانا وقد ادى الاعصار الى اقفال 711 منصة او بئرا نفطية في خليج المكسيك وخسائر مليارية ناتجة عن ذلك واظهر ان امريكا التي تسعى للسيطرة على منابع النفط العالمية وتدفع بأبنئها وشعوب العالم الاخرى الى حروب دموية من اجل الحصول على المزيد من النفط لا تستطيع ان توقف اعصارا ربانيا يهدد البنية التحتية النفطية في الدولة بأكملها ويجبر الولايات المتحدة على البدء في استهلاك المخزون الاستراتيجي من النفط الامريكي وهو مالم يحدث طوال اكثر من 30 عاما ولذلك ليس من الغريب ان يتبع اعصار كاترينا اعصار ريتا ليهاجم معقلا اخر من معاقل المصافي البترولية ليوقفه ايضا في جنوب تكساس وفي من مدينة جالفستون وكذلك مدينة هيوستن ولله تعالى في هذا الكون تدبير عجيب ويقدم هذا ايضا تفسيرا مقبولا لمن يعتقدون ان ماحدث هو عقاب الهي [13]
    والمدينة التي حل بها عقاب الله عزوجل عرفت بانها احدى اهم مراكز الصناعات النفطية في الولايات المتحدة الامريكية وهو ماتحارب امريكا العالم اليوم من اجل السيطرة على منابعه والتحكم في مخزونه الاستراتيجي من خلال خطط أمريكا الخاصة بالشرق الاوسط ومأساة احتلال العراق وهي مدينة هامة للحياة الامريكية فأكثر من 20% من تجارة امريكا تمر عبر موانيء هذه المدينة و25% من المنتجات الامريكية تتدفق عبر خطوط الانانبيب التي تمر خلالها ومحطات التنقية والتصفية وتصنيع المنتجات البترولية التي تنتشر حول المدينة ويبلغ سكان المنطقة نحو 1,4 مليون شخص بينما يسكن المدينة نفسها حوالي نصف ملسون نسمة وتبلغ نسبة السود 67% من اجمالي عدد السكان ويعيش اكثر من 30% منهم تحت خط الفقر[14]
    ليس هذا هو كل ماحل وكل ماينتظر ويتربص بالولايات المتحدة الامريكية وامثالها من قوى الطغيان والفرعنة .


    بركان حديقة يلتسن!

    تؤكد الأبحاث العلمية إن الولايات المتحدة الأمريكية طاغية العصر فرعون العصر الحديث محاطة ومهددة بأكثر من 170 بركان في أنحائها يتربصون بها ويتأهبون لتنفيذ الأمر الإلهي عندما يشاء الله أخطرها بركان يغلي تحت اشهر حديقة هناك هي ( يليتسن بارك) في ولاية أيومي[15] وسجلت الأرصاد هزات وتحركات وانبعاث غازات وخسوفات لهذا البركان القادم وسجل العلماء أكثر من 3000هزة حتى الان وان لم يشعر بها الناس لكن وسائل الرصد الزلزالي سجلته , و يؤكد العلماء أيضا بركان ( يلتسين بارك) سيثور في أي لحظة وسط الولايات المتحدة الأمريكية ويدمر ثلاثة أرباعها بواقع ألف قنبلة نووية كل دقيقة ( ذَلِكَ بِمَا عَصَوْا وَكَانُوا يَعْتَدُونَ)(المائدة: من الآية78) ) وقد أفردت قناة الجزيرة برنامج بدون حدود حلقة خاصة[16] لشرح هذا الأمر وتبشير الإنسانية عامة وأهل الإسلام خاصة باقتراب وقوع هذا الحدث العظيم لجبار السموات والأرض المنتقم العادل .
    وقد أوضحت وأكدت الأبحاث العلمية النظرية والمختبرية والأرصاد المتابعة بأدق ما هياء الله للإنسان من وسائل العلم الحديث والتنبؤ هنا ممكن ولكن التحكم هو بيد الله ()فَسُبْحَانَ الَّذِي بِيَدِهِ مَلَكُوتُ كُلِّ شَيْءٍ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ) (يّـس:83)
    ويشير علماء الجيولوجيا ان درجة حرارة الأرض ستنخفض 12 درجة مئوية ويمكن ان يغطي الجليد مساحة كبيرة لمدة ثلاث سنوات وقد شهدت أوربا في 2003م موجة حر لم تكن متوقعة أدت إلى قتل كثير من الناس وكذلك موجة البرد إذا حدثت بإذن الله وكل هذه التوقعات قد يحدث ما هو اكبر منها أو ما هو اقل منها فذاك بيد الله بيده مقاليد كل شيء . ويحتاج هنا لفت النظر لمزيد من التأكيد على ان هذه الايات " المنتظرة" لا تعني التواكل السلبي و" الانتظار السلبي" لها وانما تأتي وفق سنن الله في خضم معترك الحياة فانتشار الظلم وممارسة اقصى انواع العدوانية يقابلها الجهاد في سبيل الله وبذل اقصى الجهد بالاموال والانفس لدرء إنتشار الظلم وتوسع العدوانية والفساد وخلال هذه المعركة مع التوكل على الله وبذل المستطاع يتنزل نصر الله وتتنزل ايات وكرامات ومعجزات لا تخطر على بال البشر ولا يقدرون على الا تيان بمثلها وكلما زاد الجؤ الى الله والاخذ بالاسباب لتنفيذ اوامره وكلما زاد الجهاد كلما سر‘ّ الله بنصرته وكلما تم الركون الى الحياة الدنيا والى الذين ظلموا وعدم اداء المستطاع تأخر النصر وأبطاء وتأخرت ايات الله وكرامات ومعجزات الله حتى يتهياء لها اناس امنوا بالله حق الايمان وتوكلوا عليه حق التوكل وبذلوا كل ماأستطاعوا واغلقت دونهم الابواب يفتح الله لهم ابوابه التي لا تغلق استجابة للمضطرين وعقابا للعاصين وتثبيتا للمؤمنين ونصرة وتأييدا للمجاهدين وإغاثة للمظلومين وعبرة للناجين .
    ولا عجب فالبراكين جند من جنود الله فهذا ليس مستحيلا فعندما ثار بركان شمال الجزر الاندنوسية 1833م ارتفع الدخان إلى عشرات الكيلومترات وغطى مساحات واسعة من البحار والمحيطات تمتد أكثر من 2000كلم وحجب أشعة الشمس سنتين واقتلع الجزيرة من جذورها وترك حفرة في قاع المحيط وسمع صوت الانفجار إلى ولاية كالفيورنيا بأمريكا.
    ويضيف أهل العلم والخبرة ان بركان حديقة يلتسين الأمريكية سيدمر ثلاثة أرباع الولايات المتحدة الأمريكية الحالية بإذن الله و ستكون قوته أضعاف مضاعفة بحوالى 250 مرة بركان ( سانت هيلي ) الذي اندلع في منتصف مارس 1980م بلغ ذروته بانفجار غازي في 27 مارس 1980م وتتابعت انفجارات مشابهة حتى يوم 20 ابريل 1980م وعادت مرة أخرى في 10 مايو 1980م وهذا يعني ان البركان المرتقب سيكون مساويا لانفجار الف قنبلة نووية كل دقيقة بقوة قنبلة هيروشيما التي ألقاها الظلمة الأمريكان على اليابان وستكون أثاره تقريبا عشرة ملايين ضعف ما تركته أحداث 11 سبتمبر 2001م TTT.
    ويرى العلماء ان البركان المتوقع خطير وضخم وهائل سيزيل ثلاثة أرباع الولايات المتحدة من خارطة الوجود والحمد لله ويدللون على ذلك بان فوهة البركان القادم هي من اكبر الفوهات البركانية في العالم فهي بطول أكثر من 80 كلم وللإنسان ان يتخيّل كم من الحمم تندفع من مثل هذه الفوهة لتلتهم مساحات من الأرض وما عليها الإنسان والحيوان والنبات والجماد والحضارة إضافة إلى إشارات العلماء ان هناك أكثر من 20 الف كلم مكعب من الصخور المنصهرة تحته مايوازي حجم مدينة نيويورك ثلاث مرات ولذلك ترجح توقعات العلماء ان الرماد البركاني الطيني سيؤدي بحياة نصف مليون شخص على الأقل وقاسوا على الانهيار الطيني أثناء بركان كولومبيا قبل أقل من 20 عاما وقتل حوالي 23 الف شخص . وأكثر من ذلك على ما جرى في جنوب ايطاليا بالتحديد جنوب مدينة نابولي وفي شطر من المنطقة المعروفة باسم كامبانيا وبالضبط عند سفح الجبل مدينة بومبي عندما أمر الله الجندي بركان فيزوف بغتة فثار عليهم على حين غرة وعلى غير ما هو متوقع وطمر الرماد المدينة كلها فتحجر الناس والحيوانات والنبات وعندما سكن البركان بأمر الله وكشف الرماد عن تماثيل للسكان كل على ما كان عليه لحظة الحدث ()فَلا يَسْتَطِيعُونَ تَوْصِيَةً وَلا إِلَى أَهْلِهِمْ يَرْجِعُونَ) (يّـس:50) فأصبحت المدينة متحف لعل الناس يعتبرون .
    وقد توقع العلماء قبل سنوات أن يندلع بركان حديقة يلتسين ولكنه تأخر ويرون إن تأخره يشير إلى خطورته فهو بتأخره يجمع قوته حتى إذا انفجر سيكون حدثا هائلا جدا وسيحدث صيحة أو صوتا يسمعه كل من في الأرض !T[17] وربما يكون هذا dأيضا هو تفسير سر طلب أمريكا الحذر مع تخزين الطعام ففي 11 سبتمبر 2003م وقف رئيس الاستخبارات الأمريكية على شاشات التلفزيون يطلب من الناس في الولايات المتحدة الأمريكية ان يخزنوا الطعام في بيوتهم خشية وقوع حدث كبير !!! وأذيع بكل اللغات .وتتوقع الحدث الكبير ما هو الحدث الكبير ؟ انه اكبر من تنظيم القاعدة صحيح ان التنظيم أعلن بعد انتصار الجهاد الأفغاني وموأمرات أمريكا واليهود لسلب الانتصار الذي تحقق بفضل الله وعلى جماجم مليون ونصف شهيد ومليوني معوّق في أفغانستان المسلمة وقام تنظيم القاعدة بعدة عمليات قاصمة ضد الولايات المتحدة الأمريكية وحلفائها مما جعله يشكل رعبا دائما لها مصداقا لقول الله تعالى ()سَنُلْقِي فِي قُلُوبِ الَّذِينَ كَفَرُوا الرُّعْبَ )(آل عمران: من الآية151) ) وَقَذَفَ فِي قُلُوبِهِمُ الرُّعْبَ )(الحشر: من الآية2) ) وظل ذكر تنظيم القاعدة حتى كتابة هذا الكتاب يشكل أكبر مصادر الرعب لأعداء الله ورسوله والمؤمنين الا ان الحدث المنتظر اكبر بكثير مما قد حدث انه أكبر من القاعدة أنه فعل رب القاعدة القادر على كل شيء وربما تكون الصيحة والله اعلم هي صوت جبريل u هو سبب كاف نقتنع به نحن المسلمين لاننا نؤمن ان لجبريل u ستمائة جناح ويمكن ان يأمره الله ان يهلك أجزاء وولايات ويغرق ولايات أخرى وقد اخبرنا النبي r ان الله أمره ان يهلك قوم لوط وغيرها . (فَكَذَّبُوهُ فَأَخَذَتْهُمُ الرَّجْفَةُ فَأَصْبَحُوا فِي دَارِهِمْ جَاثِمِينَ) (العنكبوت:37
    اننا نتذكر ان الرئيس الامريكي جورج بوش الاصغر فر من واشنطن الى منتجع كامب ديفيد عندما سمع بإعصار " إيزابيل" فقد عجزت كل امكانيات بلاده التي تهيمن على القرار العالمي ليس في مواجهة الاعصار ولكن في رصد ومعرفة كيفية حدوثه رغم عشرات الاقمار الصناعية والتليسكوبات الضخمة وعشرات الالاف من العلماء الامريكيين الذين يحاولون رصد كل ما يدور في اركان العالم حتى ربما ما يتحدث به اعداؤهم داخل غرف نومهم وفي هذا الاطار يقول البروفيسور هاورد دبلوستين الباحث في جامعة اوكلاهوما والمتخصص في الاعاصير ( ان احدا لايعرف بالتحديد لماذا يتشكل العديد منها اليوم في حين لا يظهر لها أي اثر في يوم اخر يتصف بنفس الشروط اللازمة لولادتها) ولا تكمن الخطورة التي تهدد الولايات المتحدة الان في الاعاصير الاعتيادية ولكن فيما هو أت من اعاصير مدمرة وكاسحة ) ويتوقع البروفيسور " مايرون لوفكوفتنز" المستشار لدى وكالة ناسا ( ان اعصارا ذا طاقة تدميرية عاليه سوق يجتاح ولايتي ميامي وفلوريدا خلال السنوات القادمة) وشرح سيناريو الاعصار المرتقب من خلال دراساته العلمية التي يقول عنها انها تثير الرعب بالفعل ويقول " ان العاصفة المرتقبة سوف تسوي كل شيء تمر به بالارض وربما تغرق الامواج الاقسام الجنوبية من فلوريدا من الساحل الى الساحل وسوف يصل عدد الضحايا الى الملايين ) ولا يعيش العالم لوفنكنز وحده هذه المخاوف المرعبة والقائمة على معطيات علمية بل وصل الامر بالبرفيسور رولف كلاين استاذ علم الجيوفيزياء والمستشار لدى وكالة الفضاء الامريكية ناسا الى توجيه نداء تحذيري الى الشعوب الامريكية[18] .
    هذه المعطيات لعلماء أمريكيين بارزين تشير الى الاسلحة الفتاكة والمرعبة التي ستدمر الولايات المتحدة خلال السنوات القادمة باذن الله والتي ينشغل عنها قادة امريكا بالمزيد من الطغيان والعدوان واحتلال افغانستان والعراق وتبني الارهاب اليهودي ضد الشعب الفلسطيني الاعزل والامة الاسلامية بينما يقف عاجزا عما هو ات من السماء انها الاسلحة التي تعجز كل القوى على مواجهتها والتي تؤكد حقيقة غفل عنها كثير من البشر لا سيما الذين يعيشون غطرسة القوة العدوانية وهي ان ان للكون اله جل جلاله.
    ونتذكر انه في شعبان 1425هـ الموافق سبتمبر 2004م حدث إعصار وفيضان مائي قوي مصحوب بالفيضانات والرياح التي أهلكت ودمرت كثير من الناس والأنعام والمساكن والمصانع ووقفت التكنولوجيا الغربية عاجزة عن صدر قدر الله رياح تدمر كل شيء بأمر ربها قدرت الخسائر المادية بمليارات الدولارات وفي العام 1426هـ الموافق 2005م حدث إعصار كاترينا وريتا وميتا وغيرها وتواصلت في 1427هـ 2006م وكذلك في 1428هـ 2007م وكانت أشد وانكاء على الولايات المتحدة وحلفائها وفي هذا دلالالة ربانية على اقتراب وقوع الحدث الأكبر هناك نصرة لأوليائه على فرعون العصر وتخليصا للإنسانية من شرور تلك الولايات المتغطرسة وليس ذلك على الله بعزيز . فهو مجيب دعوة المضطرين ونصير المجاهدين الصادقين المؤمنين جل وعلا .
    وقد يكون في هذا والله اعلم سر وصية النبي r ادخلوا بيوتكم وأغلقوا أبوابكم بإحكام وسدوا كواكم أي نوافذكم ويدثروا أنفسهم وإذا أصبح الإحساس بالكارثة متيقنا سجدوا وسبحوا لله فقد ورد عن بشر ابن مرة الحضرمي t قال ( إذا أدركتها فأكثر من الطعام ) – فإذا صليتم الفجر في يوم جمعة من رمضان في سنة كثيرة الزلازل فانتحو بيوتكم وأغلقوا أبوابكم وسدوا كواكم ودثروا أنفسكم وسدوا أذانكم فإذا أحسستم بالصيحة فخروا سجدا لله وقولوا سبحان القدوس فمن فعل ذلك نجا ) [19]
    ووصف سيدنا وحبيبنا المصطفى e هذا الحدث ابلغ وصف ( الهدة – الصيحة- الرجفة ) وهي وبالا وعذابا على الكافرين ورحمة للمؤمنين فهي تثبيت لهم وزيادة في هداهم وهي تحقيقا لمعجزة النبي e وربما والله اعلم تكون سببا لحدوث التغيير الجغرافي والكوني الذي يؤدي إلى ان تعود ارض العرب مروجا وانهارا الذي بشر به النبي e وقد تكون سببا طويل الأمد والله اعلم بالأسباب والقادر على كل شيء يقول للشيء كن فيكون سبحانه ولكن قد تكون سببا يؤدي في يوم من الأيام إلى طلوع الشمس من مغربها) وقد اظهر الله أدلتها ألان على أيديهم في المختبرات العلمية والتليسكوبات وشرحناها ببعض التفصيل في كتابنا هذا ) لَعَلَّهُمْ بِلِقَاءِ رَبِّهِمْ يُؤْمِنُونَ)(الأنعام: من الآية154) ( وَيْلٌ يَوْمَئِذٍ لِلْمُكَذِّبِينَ) (المرسلات:15)
    ( أَوَلَمْ يَعْلَمْ أَنَّ اللَّهَ قَدْ أَهْلَكَ مِنْ قَبْلِهِ مِنَ الْقُرُونِ مَنْ هُوَ أَشَدُّ مِنْهُ قُوَّةً وَأَكْثَرُ جَمْعاً وَلا يُسْأَلُ عَنْ ذُنُوبِهِمُ الْمُجْرِمُونَ) (القصص:78) وقد ظهر جليا لكل مؤمن حقيقة مثل هذا الأمر في عصرنا من خلال تجربة عملية ساقها الله U فقد أيد الله الجهاد الإسلامي في أفغانستان بآيات بينات حتى شهد الأعداء قبل الأصدقاء بان الله يقاتل في أفغانستان لما راو من خوارق العادات واختراق ما كانوا يعدونه مستحيلا وتحققه على يد المسلمين فكان لإرهاق الجيش الأحمر قتلا وتدميرا لمعداته التقنية وتأثير ألازمة الاقتصادية عليه ثم زلزال أرمينيا استجابة لدعاء المسلمين وانفجار مفاعل تشير نوبل الذي اضعف الوضع الداخلي وأدى إلى تعجيل هروب الجيش السوفيتي وتفككه وانهيار الاتحاد السوفيتي والمنظومة الاشتراكية [20]..
    وبنفس القدر بإذن الله ستواجه أمريكا أثار هزيمتها العسكرية في العراق وغوث الله لعباده المؤمنين بما يضعف أمريكا داخليا لتنكفيء على نفسها ويبعد شبح هيمنتها المنفردة وطغيانها الذي سينكسر بإذن الله
    يقول العلماء [21] ان من الظواهر المصاحبة لانفجار البراكين ظاهرة الجحيم الطائر وهي سحب عظيمة من بخار الماء المخلوط بالرماد البركاني المسحوق المنصهر بوهج شديد وحين تتكثف هذه السحب تهطل الأمطار الغزيرة ومعها جلاميد الطين اللزجة وهي تحيي بلدة ميتا أراد الله لها الحياة وتهلك قرية حق عليها القول فيدمرها الله تدميرا فإذا سقطت خارج مناطق العمران في منطقة جافة وبث فيها الحياة وكوّنت سهلا طينيا صالحا للزراعة من الطين الزاحف وإذا نزلت على مناطق العمران وخصوصا تلك التي تقع عند أقدام المرتفعات ينزل عليها المطر وابلا من الماء والطين فيكتسح كل شيء يقف في طريق الانحدار العام للأرض وحين انفجر بركان ( كاركاتوا) سنة 1883م في اندنوسيا طاف الرماد الناري الطائر حول الأرض كلها .
    وقد أصاب الله قوم بومبي الإيطالية مدينة اللعب والمتعة واللهو المزدهرة حيث كان يقضي الأثرياء أهل الغنى والترف فصل الصيف بكل ما يحمله الصيف من معنى للفساد الشامل والعصيان الشامل لله كما يمضونه في مدينة هيركولا نيوم الواقعة على الجانب الأخر من " فيزوف" أصابهم بزلزال ضخم ( وَلَنُذِيقَنَّهُمْ مِنَ الْعَذَابِ الْأَدْنَى دُونَ الْعَذَابِ الْأَكْبَرِ لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ) (السجدة:21)
    ولكنهم لم يعتبروا ولم يتضرعوا الله كما قال الله تبارك وتعالى )فَلَوْلا إِذْ جَاءَهُمْ بَأْسُنَا تَضَرَّعُوا وَلَكِنْ قَسَتْ قُلُوبُهُمْ وَزَيَّنَ لَهُمُ الشَّيْطَانُ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ فَلَمَّا نَسُوا مَا ذُكِّرُوا بِهِ فَتَحْنَا عَلَيْهِمْ أَبْوَابَ كُلِّ شَيْءٍ حَتَّى إِذَا فَرِحُوا بِمَا أُوتُوا أَخَذْنَاهُمْ بَغْتَةً فَإِذَا هُمْ مُبْلِسُونَ فَقُطِعَ دَابِرُ الْقَوْمِ الَّذِينَ ظَلَمُوا وَالْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ) (الأنعام:45) والله تبارك وتعالى يبين لنا حكمته ( وَإِذَا أَرَدْنَا أَنْ نُهْلِكَ قَرْيَةً أَمَرْنَا مُتْرَفِيهَا فَفَسَقُوا فِيهَا فَحَقَّ عَلَيْهَا الْقَوْلُ فَدَمَّرْنَاهَا تَدْمِيراً) (الإسراء:16)
    وبعد أقل من 20 سنة من هذا الزلزال الضخم أمر الله بركان " فيزوف " في بومبي الإيطالية في 24 أغسطس 79م فأخذهم بغتة وكتب شاهد عيان أثناء وقوع الحادث هو " بيليني الاصغر إلى صديقه المؤرخ " تاكيتوس" فقال (كان أول نذير لثوران البركان ظهور سحابة فوق فيزوف لم يسبق العهد بضخامتها ارتفعت إلى علو كبير قبل ان تنتشر وتتسع رقعتها فوق قمة الجبل ولم يكن لها شكل عش الغراب الذي نعرفه في هذا العصر للانفجارات الذرية وقد شبه بليني هذه السحابة بشجرة صنوبر باسقة الطول ممتدة الأغصان أما لونها فكان أحيانا ابيض وأحيانا مرقطا قذرا وفقا لما تحمل من تراب أو رماد .
    وانتشرت السحابة الهائلة الضخامة إلى مدى بعيد بحيث غطت مدينة بومبي وكان الناس وقوفا في الطرقات يرقبونها في خوف حين سمعوا حولهم صوتا شبيها بدوي عاصفة ثلجية في بدايتها ثم انهال فوقهم سيل من الرماد البركاني الساخن وشظايا الخفاف أي الحجر الزجاجي البركاني وغطى الناس رؤوسهم وهرع بعضهم إلى البحر ونجوا على حين لاذ غيرهم ببيوتهم يترقبون أملين ان تنتهي عاجلا هذه الظاهرة العجيبة .
    ولكن انهمار الحمم والرماد ظل متوصلا واخذ يتراكم في الأفنية والشوارع وبدأت الأسقف تتداعى وتتهاوى تحت وطأة الثقل المتزايد يضاف إلى هذا هزات عديدة بسبب الزلازل وتعالت من فيزوف السنة طويلة من اللهب واندلعت حرائق متأججة في أماكن كثيرة.
    وقد أدرك إذ ذاك الذين كانوا لا يزالون في بومبي مدى الخطر المحدق بهم ففتحوا أبواب دورهم في مشقة وانطلقوا هائمين في الطرقات ويحدثنا بليني عن أقاربه وكيف وضعوا الوسائد فوق رؤوسهم وشدوها بالملاءات اتقاء للانهيارات .
    ولكن ذلك كان بعد فوات الأوان فمعظم الذين هاموا على وجوههم لقوا حتفهم في الطرقات خارج بومبي اما أولئك الذين بقوا في المدينة محتمين بالأقبية فقد ماتوا بالمثل مختنقين بالغازات السامة المتصاعدة من البركان ولابد ان بعضهم دفنوا أحياء لان انهمار الحمم و الرماد استمر ثلاثة أيام دون انقطاع .
    وعندما سكن فيزوف في فجر 27 أغسطس وعادت شمس الصيف تشرق بأشعتها فوق خليج نابولي الجميل وكانت بومبي وهيركولا نيوم ترقدان تحت طبقة من الركام البركاني يزيد سمكها عن ستة أمتار[22] )- انتهى الاقتباس -
    لقد حدث بركان بومبي الإيطالية في لمح البصر وصار له هزيم يدوي في عنان السماء وارتفعت قمته سحابة كثيفة مخيفة حجبت الشمس ثم أعقب ذلك انفجار مروّع وفغر الجبل فوهته وبداء وابل الموت وكميات هائلة كثيفة من الرماد مختلطة ببخار كثيف اقتحم العيون فأعماها وسرى إلى الرئات سريعا فتعلق بها وخنقها ولكم يكن لهم خيار في ذلك وعندما باغتهم البركان تدافع الرهط من الناس هاربين على غير هدى وبعضهم متشابكي الأيدي تربطهم روابط القربى والحنان والدفء العائلي Tهذا هو حال الإنسان عند محاصرة البركان الاصغر له فكيف أهوال يوم القيامة خرج الهاربون في الظلام خبط عشواء فوق الرمل والحصى الذي كان قد طمر الحدائق والدروب والمسالك بل وجدران البيوت وأثناء هروبهم لابد إنهم كانوا ينادون بعضهم البعض مشجعين يريدون الوصول إلى بر ألامان ولكن هيهات فلم يكن هناك أمان فقد غطتهم سحابة الرماد الندي وخنقتهم خنقا وصرعتهم وخمدت أنفاسهم وتحولت جثثهم الملقاة إلى كثبان لا شكل لها ولا هيئة في مهاد الرماد حيث انمحت معالمهم وملامحهم والرماد لا يزال يتساقط وسوّاهم بالأرض وهناك عثر العلماء عليهم بعد 1900 سنة على مبعدة 30 قدما من ملاذهم الأخير ولكن الشيء الغريب حقا ان الهيئة التي اكتشفوهم عليها لم تكن مجرد رفات نخرة ولم تكن قطعا من قماش " شائطة" تخدع عالم الآثار وتطلق خياله للعنان ( ولهذا السبب أطلق على بومبي اسم متحف) بل ما وجدوه هو جثثهم المتحجرة جيف مثلا لــ13 شخصا من بين المفقودين .. تلك صورة أمينة للضحايا.. والحديث هنا لبعثة الآثار ( وجدناهم بما كانوا عليه من تعبيرات وجوههم وتسريحة شعرهم لحظة الموت عثرنا عليهم بمعالمهم التفصيلية الدقيقة وبملابسهم وممتلكاتهم التي كانوا يحملونها ساعة الفرار , وقد عثرنا على ممتلكاتهم على حالها مثل الأساور والأقراط الذهبية والأثاث المعدني والصوّر الحائطية والتماثيل .. الخ ثم تسرب الماء والهواء بعض الوقت فاتلف المواد الهشة كالأقمشة والخشب والأنسجة البشرية أما الذين دفنوا في الطبقة العليا من الرماد وهم يحاولون الفرار من المدينة فأمرهم مختلف إذ اكتنفهم الرماد الندي والتصق بجثثهم كقالب الجص فحافظ على تفاصيل ملامحهم وعضلات أجسادهم بل وعلى طيات ملابسهم وكأنما شاء ت الطبيعة ان تكافئهم - الكلام هنا لرئيس بعثة التنقيب عن الآثار- ( استغفر الله )- الصحيح كأنما شاء الله – تخليد أجسامهم على هذا النحو كالتماثيل ليكونوا عبرة لمن يأتي خلفهم من القرون والأجيال.
    لقد دل الله العلماء على اكتشاف تلك القوالب 1860م في ( بومبي الإيطالية) برئاسة عالم الآثار ( جوسبي فيور يللي ) وله الفضل بتطوير العملية التي تم فيها تحويل هذه القوالب ويمكن ان نسميها صورا طينية سلبية إلى تماثيل من الجص وبطريقة بسيطة فنحن كنا ننقب بحرص نبحث في الطبقات العليا وعندما نعثر على الكثبان أو القوالب المطمورة نقوم بفصلها عن المهاد اللاصقة بها ثم نعمد إلى ثقبها بأداة طويلة تشبه المعلقة ثم نسكب في الثقوب سائل الجص الذي يجف بعد ثلاثة أيام فنقوم بكسر قشرة الرماد المتصلبة وكانت النتائج باهرة إذ أننا واجهنا فجأة مخلوقات بشرية من الماضي البعيد في لحظة غمار الاحتضار وجدنا بعضهم يتخذ هيئة المواجهة العنيفة لمصيره وبعضهم يتساند في سكون وكأنه في سبات عميق ورغم ان هذه القوالب معروفة منذ زمن بعيد فإننا لم نعثر – والحديث هنا لعالم الآثار أميدو- على إعداد كبيرة منها في مثل هذه الحالة الجيدة كما حدث عند عثورنا على الثلاثة عشر شخصا وهذا هو الأمر المثير حقا بل كان ذلك سبب اهتمامنا بدراستها إذ أننا بعد ان خلعنا عن الجثث قوالبها استطعنا ان نستعيد اللحظات الأخيرة في حياة الضحايا بأدق تفصيلاتها عندما قرر ذلك الرهط الفرار من الوابل البركاني تولى قيادتهم احد المزارعين وتقدمهم خادم يحمل على كاهله كيسا ممتلاء بالزاد وقد عثرنا عليه حيث سقط بالقرب من احد حقول الكرنب وهو من الخضار التي تشتهر بزراعتها ( بومبي) وكان الرجل الخادم منحنيا مقرفصا ليس مما ينؤ به من حمل ولكن لما يواجهه من الظلام الحالك الكثيف ولما يقاومه من الريح البركانية العاصفة وتلاه ولدا المزارع وهما في سن تتراوح بين الرابعة والخامسة ولعلهما قبل ساعات قليلة كانا يلهوان في الحقل الأخضر تحت الشمس اما ألان في الجحيم والظلام لعلهما يستجيران حتى لايتركهما وحدهما ولم نعثر في عنق احد هاذين الطفلين على التميمة التي جرت العادة في بومبي على تعليها حول العنق دفعا للشر ووجدنا على مقربة منهما قطعة من البلاط وانية فجة الصنع لاشك ان الطفلين قد اتخذا من هذه الآنية وقتذاك دريئة لحماية رأسيهما ولم يجدوا ملجاء يلجؤؤن اليه وانطبق عليهما قول الحق وتبارك وتعالى ()لَوْ يَجِدُونَ مَلْجَأً أَوْ مَغَارَاتٍ أَوْ مُدَّخَلاً لَوَلَّوْا إِلَيْهِ وَهُمْ يَجْمَحُونَ) (التوبة:57)
    وقد عثر العلماء أخيرا بين أطلال المدينة المنكوبة على بقايا عمال كانوا يقومون بإصلاح الإتلاف التي سببها زلزال وقع قبل 17 سنة من بركان بومبي فيزوف الذي عندما ثار هربت جموع أولئك العمال إلى مرحاض واحكموا إغلاقه عليهم مرتقبين زوال الخطر وقد تركوا( المكاري) المسكين وحده مع حماره فلما وجد نفسه في الخلا راح يدق على الأبواب ولما لم يجد مغيثا استسلم للموت بعد أن لف جسمه بعطاف كما تلتف الدودة في الشرنقة واتكأ على حائط ببناية ومات مختنقا بالدوامة النارية.
    وعثر علماء الآثار بالقرب منه على رمة حماره الذي كان لا يزال عنقه مطوق بطوق من الزجاج الملوّن ومازال يستعمله حوذية مدينة " نابولي" في تزيين دوابهم إلى أيامنا هذه. وربما عاش رفاق ذلك المكان مدة أطول قليلا من المكاري وقد أنقذهم محبسهم من وابل الأحجار ولكن سحابة الرماد التي أعقبته تسربت من النوافذ فخنقتهم فلا مهرب لهم ولا ملجاء وقد ظنوا أنهم يستطيعون الهروب من قبضة الله الذي أراد لهم الموت في أنقاض المدينة المهدمة وقد اخبرنا الله تعالى في سورة الجن عن عدم إمكانية هروب أي مخلوق من قضاء الله وقدره فقال تبارك وتعالى ( وَأَنَّا ظَنَنَّا أَنْ لَنْ نُعْجِزَ اللَّهَ فِي الْأَرْضِ وَلَنْ نُعْجِزَهُ هَرَباً) (الجـن:12)
    حَتَّى إِذَا أَخَذْنَا مُتْرَفِيهِمْ بِالْعَذَابِ إِذَا هُمْ يَجْأَرُونَ[ (المؤمنون:64) )حَتَّى إِذَا فَتَحْنَا عَلَيْهِمْ بَاباً ذَا عَذَابٍ شَدِيدٍ إِذَا هُمْ فِيهِ مُبْلِسُونَ[ (المؤمنون:77
    وبالرغم من كل قرائن الموت هذه إلا ان بومبي تبدو أحيانا مدينة حية فأنت إذا سرت في شوارعها أمام الحوانيت والبيوت التي كشف عنها النقاب والتي تتألق جدرانها بأوجه الحياة فانك تكاد تسمع هدير الجمهور يتناهى من ساحة الملعب البعيد أو ربما تسمع عجيج أو قضقضة عجلات العربات يتردد صداها في احد الشوارع الجانبية ولكن الهدير لا يأتيك ولا العجيج يوافيك لم يبق في بومبي إلا الجمال والسماء الصحو الصافية وها هو بركان " فيزوف " قائم في هدوء وسلام يشرف على المدينة تماما كما كان يشرف عليها بنفس الهدوء والسلام في باكورة صباح ذلك اليوم منذ ألف وتسعمائة عام مضت إلى ان يأتيه الأمر الإلهي فهو جندي من جنود الله ) فَأَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ رِيحاً وَجُنُوداً لَمْ تَرَوْهَا )(الأحزاب: من الآية9) ( وَلِلَّهِ جُنُودُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَكَانَ اللَّهُ عَلِيماً حَكِيماً)(الفتح: من الآية4) ( وَلِلَّهِ جُنُودُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَكَانَ اللَّهُ عَزِيزاً حَكِيماً) (الفتح:7) ( وَمَا يَعْلَمُ جُنُودَ رَبِّكَ إِلَّا هُوَ وَمَا هِيَ إِلَّا ذِكْرَى لِلْبَشَرِ)(المدثر: من الآية31) ( وَإِذَا قَضَى أَمْراً فَإِنَّمَا يَقُولُ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ)(البقرة: من الآية117) )إِنَّمَا أَمْرُهُ إِذَا أَرَادَ شَيْئاً أَنْ يَقُولَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ) (يّـس:82)
    ونحن نؤمن بقدرة الله فقد امرنا بان نتدبر القران وان ننظر ماحدث للامم السابقة
    وجلى لنا الايات وابقى وترك لنا ايات نتفكر فيها[23]
    إذن كل هذه الامثلة تدلنا على حقيقة واضحة لمن كان له قلب والقى السمع وهو شهيد ان الله تبارك وتعالى رحمة بنا وانذارا لنا وحجة علينا ترك لنا مثل هذه الايات وعلم العلماء ودلهم على هذه الاثار ليبينوها للناس .
    وعندما يأذن الله الجبار المنتقم العادل Y للجندي المرابط تحت حديقة يلتسن الأمريكية إذا تمادت في طغيانها وغرورها وعداوتها المستميتة للإسلام والمسلمين فقد يؤدي البركان القادم كما يتوقع العلماء الخبراء إلى طمر ولاية وايومي بالرماد ليتحول كل شيء فيها إلى كتلة من الجماد كتلة من الصخر كتلة من الحجر تدل على عظيم قوة الله ( أَتَى أَمْرُ اللَّهِ فَلا تَسْتَعْجِلُوهُ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى عَمَّا يُشْرِكُونَ) (النحل:1) ) وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ مُقْتَدِراً)(الكهف: من الآية45)
    ويتوقع كما اشرنا كبار علماء الجيولوجيا في أمريكا من مراصدهم العلمية اقتراب نيزك قادم من السماء سيحدث دمارا كبيرا في الجزء الغربي من الكرة الأرضية ويحتمل بعض علماء الجيولوجيا ان يرتطم هذا النيزك بالجزء الغربي من الارض فيحدث انقلابا هائلا في الأرض سيغرق منه جزءا كبيرا من ساكني الغرب ويتغير الطقس وتعود بلاد العرب مروجا وانهارا!
    وقد أثبت الاختبار العلمي الأمريكي ان مياه الأطلنطي تغلي في عنف قبل ان يصطدم بها مباشرة وأثاره تعادل انفجار 100 ألف بركان وانه كلما اقترب النيزك المتوقع ارتطامه بالجزء الغربي من الكرة الأرضية تزداد الأعاصير والفيضانات والرياح المدمرة في تلك المناطق وهذا ما أكدته الأعاصير الأخيرة في الولايات المتحدة الأمريكية. و يقول العالم الامريكي ماكريا لتقريب الصورة ( لو ان الطاقة المتفجرة بسبب هذا الكويكب توزعت على سطح الأرض كله بالتساوي - وهو لن يحدث بفضل الله- فسيكون نصيب كل كيلو متر مربع من سطح الأرض عشر قنابل ذرية في قوة قنبلة نجازاكي باليابان.
    وأفادت صحيفة ( ذي صن البريطانية الواسعة الانتشار) ( ان مدرسة بريطانية في مانشستر جنوب غرب إنكلترا أخبرت تلاميذها ان نيزكا سيصطدم بالأرض قريبا وربما في غضون عشرة أيام وعليهم جميعا ان يذهبوا ليودعوا عائلاتهم وذلك في التجمع الصباحي في مدرسة " سانت ماثيو" الكاثوليكية فانهار التلاميذ وجهشوا بالبكاء فقد اقتنع بعض التلاميذ100% بأنهم سيموتون [24] )
    ان القران الكريم يحذّر والسنة النبوية المطهرة بما تكتنزه من أحاديث شريفة تحّذر من مصير الأمم الطاغية الظالمة بوضوح كبير وبقايا الحق في الكتب السابقة الإنجيل والتوراة والزبور والألواح كلها تحذر وتوجه انظارنا وقلوبنا الى مصير الامم السابقة ( أَوَلَمْ يَسِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَيَنْظُرُوا كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ كَانُوا أَشَدَّ مِنْهُمْ قُوَّةً وَأَثَارُوا الْأَرْضَ وَعَمَرُوهَا أَكْثَرَ مِمَّا عَمَرُوهَا وَجَاءَتْهُمْ رُسُلُهُمْ بِالْبَيِّنَاتِ فَمَا كَانَ اللَّهُ لِيَظْلِمَهُمْ وَلَكِنْ كَانُوا أَنْفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ) (الروم:9)
    )أَوَلَمْ يَسِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَيَنْظُرُوا كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ وَكَانُوا أَشَدَّ مِنْهُمْ قُوَّةً وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيُعْجِزَهُ مِنْ شَيْءٍ فِي السَّمَاوَاتِ وَلا فِي الْأَرْضِ إِنَّهُ كَانَ عَلِيماً قَدِيراً) (فاطر:44)
    )أَوَلَمْ يَسِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَيَنْظُرُوا كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الَّذِينَ كَانُوا مِنْ قَبْلِهِمْ كَانُوا هُمْ أَشَدَّ مِنْهُمْ قُوَّةً وَآثَاراً فِي الْأَرْضِ فَأَخَذَهُمُ اللَّهُ بِذُنُوبِهِمْ وَمَا كَانَ لَهُمْ مِنَ اللَّهِ مِنْ وَاقٍ) (غافر:21)
    )أَفَلَمْ يَسِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَيَنْظُرُوا كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ كَانُوا أَكْثَرَ مِنْهُمْ وَأَشَدَّ قُوَّةً وَآثَاراً فِي الْأَرْضِ فَمَا أَغْنَى عَنْهُمْ مَا كَانُوا يَكْسِبُونَ) (غافر:82)
    )أَفَلَمْ يَسِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَيَنْظُرُوا كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ دَمَّرَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ وَلِلْكَافِرِينَ أَمْثَالُهَا) (محمد:10)
    ان نبينا محمد r هو النبي المرسل إلى الولايات المتحدة الأمريكية والى أوربا والى كل قارات العالم فهو رسول إلى البشرية كلها حتى قيام الساعة ومعجزته باقية متجددة هي القران الكريم الذي انزله الله وحفظه ( كتاب الله المخرج من الفتن فيه نبأ ما قبلكم وخبر ما بعدكم وحكم مابينكم هو الفصل ليس بالهزل من تركه من جبار قصمه الله ومن ابتغى الهدى في غيره أضله الله وهو حبل الله المتين وهو الذكر الحكيم وهو الصراط المستقيم وهو الذي لا تزيغ به الأهواء ولا تلتبس به الالسن ولا يشبع منه العلماء ولا يخلق عن كثرة الرد ولا تنقضي عجائبه وهو الذي لم تنته الجن إذ سمعوه فقالوا ()قُلْ أُوحِيَ إِلَيَّ أَنَّهُ اسْتَمَعَ نَفَرٌ مِنَ الْجِنِّ فَقَالُوا إِنَّا سَمِعْنَا قُرْآناً عَجَباً يَهْدِي إِلَى الرُّشْدِ فَآمَنَّا بِهِ وَلَنْ نُشْرِكَ بِرَبِّنَا أَحَداً) (الجـن:2) من قال به صدق ومن عمل به اجر ومن حكم به عدل ومن دعى إليه هدي إلى صراط مستقيم [25]) ( قُلْ يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنِّي رَسُولُ اللَّهِ إِلَيْكُمْ جَمِيعاً الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ لا إِلَهَ إِلَّا هُوَ يُحْيِي وَيُمِيتُ فَآمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ النَّبِيِّ الْأُمِّيِّ الَّذِي يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَكَلِمَاتِهِ وَاتَّبِعُوهُ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ) (لأعراف:158) (نَذِيراً لِلْبَشَرِ) (المدثر:36) ( تَبَارَكَ الَّذِي نَزَّلَ الْفُرْقَانَ عَلَى عَبْدِهِ لِيَكُونَ لِلْعَالَمِينَ نَذِيراً) (الفرقان:1)
    وأمر الله بعدم تكذيبه كما كذبت الأمم السابقة فدمرت وبشّر به الرسل والأنبياء من قبل ( الَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْرِفُونَهُ كَمَا يَعْرِفُونَ أَبْنَاءَهُمْ وَإِنَّ فَرِيقاً مِنْهُمْ لَيَكْتُمُونَ الْحَقَّ وَهُمْ يَعْلَمُونَ) (البقرة:146) ( وَإِذْ قَالَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ يَا بَنِي إِسْرائيلَ إِنِّي رَسُولُ اللَّهِ إِلَيْكُمْ مُصَدِّقاً لِمَا بَيْنَ يَدَيَّ مِنَ التَّوْرَاةِ وَمُبَشِّراً بِرَسُولٍ يَأْتِي مِنْ بَعْدِي اسْمُهُ أَحْمَدُ فَلَمَّا جَاءَهُمْ بِالْبَيِّنَاتِ قَالُوا هَذَا سِحْرٌ مُبِينٌ) (الصف:6)
    وقد كان اليهود في المدينة يبشرون به وإذا خرجوا إلى معركة يقولون( اللهم انصرنا بالنبي المبعوث أخر الزمان) وذكرهم الله بذلك في القران الكريم )وَلَمَّا جَاءَهُمْ كِتَابٌ مِنْ عِنْدِ اللَّهِ مُصَدِّقٌ لِمَا مَعَهُمْ وَكَانُوا مِنْ قَبْلُ يَسْتَفْتِحُونَ عَلَى الَّذِينَ كَفَرُوا فَلَمَّا جَاءَهُمْ مَا عَرَفُوا كَفَرُوا بِهِ فَلَعْنَةُ اللَّهِ عَلَى الْكَافِرِينَ) (البقرة:89)
    ولم ينكروا ما جاء به القران على ألسنتهم ولذلك عندما ظهر النبي r كان العرب يقولون ( والله انه للنبي الذي توعدكم به يهود فلا يسبقنكم إليه ) وفازوا بذلك على اليهود الذين استكبروا وكفروا به رغم انهم كانوا يعرفونه في كتبهم ( انه النبي الذي يقال له إقراء فيقول ما انا بقاريء ) ( كلامه أحسن الكلام انه محمد العظيم) ولان اليهود جبلوا على تحريف كلام الله فإنهم يحرفونها فيقولون ( محمد الجميل) بدل العظيم لصرفها عن معناها الأصلي كذلك يحرفون ( سيد البشر) إلى( سيد هذا العالم) في محاولة يائسة أيضا لصرفها عن معناها الأصلي لكن انجيل يوحنا [26] يواجههم بصريح القول من بقايا الحق فيه ولكن احمد هو رسول الله المنزه الطاهر الذي سيرسله الله من بعدي سيعلمكم كل شيء وسيحدثكم عن الإسلام هو ما أمركم به وسلام عليكم فاحمد سيد البشر سيأتي إلى هذا العالم). وهذه من بقايا الحق فالأناجيل حرفــّت وأكثرها الموجود اليوم أصوله يونانية ولا يوجد اصل باللغة التي كان يتكلم بها عيسى u وهي العبرية في المجامع الدينية والآرامية في الأسواق ولذلك يتخبطون في ضلال كبير لان ليس لديهم كلام الله كاملا صحيحا كما هو القران الكريم فهم يترهبون والرب يتزوج استغفر الله – وكثير من الضلالات القديمة والمعاصرة فندتها في كتابي نقوش توحيدية على تابوت بابا الفاتيكان![27] ان أوصاف تلك الأمم المدمرة بأمر الله تتطابق مع واقع حال الولايات المتحدة الأمريكية وحلفاءها اليوم في عصرنا ولمزيد من الإيضاح نقف بمزيد من التفصيل أمام هذا الأمر ولنعلم إن النبي r طلب منا الحرص والتدقيق فيما ينقل أو يسمع من الكتب السابقة التوراة والإنجيل لما نالها من التحريف والكذب وطلب منا نقيس ما عندهم بما عندنا وهو الحق التام والمطلق القران الكريم والسنة المطهرة وقال عنهم r ( لا تصدقوهم ولا تكذبوهم ) ونحن امة نقول للنبي r ( سمعا وطاعة ) وعبر تاريخ هذه الأمة الإسلامية لم نمزق الإنجيل ولم يجرؤ احد من المسلمين على فعل ذلك احتراما لبقايا الحق فيه التي أمرنا الله ان نؤمن بها بينما هم يقومون بإحراق وتدنيس القران الكريم والعبث به وتشويهه ورمية للكلاب تتبول عليه أمام أنظار السجناء المسلمين لديهم كما فعلوا مع معتقلي أفغانستان وجونتناموا والعراق والسجون السرية في أوربا والعلنية لدى الانظمة الحاكمة من العرب والعجم عليهم غضب الله ولعنته وعقابه .
    ونعود إلى موضوعنا الأساس فعندما طابق الأخ هشام كمال عبد الحميد أوصاف ابنة بابل الموعودة بغضب الرب والانهيار التي وردت في التوراة والإنجيل مع أحوال وصفات أمريكا اليوم وصل إلى الأوجه ألآتيه في التطابق[28] :
    - ابنة بابل تدعى سيدة الممالك ( سيدة العالم ) وهو وصف العالم اليوم لأمريكا
    - ابنة بابل سلطها الله على شعبه المختار أي أمته نتيجة عدم التزامهم بشريعته وأمريكا تفعل ذلك بالمسلمين اليوم مسلطة على أمته فأضحت عصا الله يخدم بها دينه ويسلطها على شرار الناس من خلقه ويربي بها أمته ثم ينتقم منها ويرفع أمته ويرث الأرض من يشاء من عباده .
    - ابنة بابل غارقة في الملذات ولا يهمها إلا مصلحتها وتظن أنها ستظل في أوج شبابها وفتوتها وقوتها إلى الأبد وهذا ظن أمريكا بنفسها وعلى لسان مفكريها وقادتها اليوم
    - ابنة بابل بلد مليئة بالسحر والشعوذة وأمريكا مليئة بمثل هذا أضعافا مضاعفة
    - ابنة بابل اغترت بعلمها المتطور وأمريكا اشد غرورا بما عندها من العلم
    - ابنة بابل مكتظة بعلماء الفلك والنجوم ودراسة الكواكب والظواهر الكونية وعلماء الأرصاد والزلازل وكذلك هي أمريكا اليوم
    - ابنة بابل سيبداء خرابها بنار لا يستطيع علماء الفلك والنجوم والأرصاد ان يرصدوها وقد كانت تظن ان علماءها يستطيعون ان يمنعوا عنها أي ضرر يمكن ان يصيبها من الظواهر الجوية مما يدل ان خرابها سيأتي بالأعاصير أو البركان والزلازل أو شهاب ثاقب
    - ابنة بابل تثق في نفسها ثقة مطلقة رغم شرها وهو حال أمريكا اليوم
    ونقل من بقايا الحق نص الإصحاح الحادي والخمسين على لسان النبي ارميا u ( بابل كأس من ذهب بيد الرب تسكر كل أمم الأرض... من خمرها شربت الأمم ... أيتها الساكنة عند المياه الغزيرة .. أيتها الكثيرة الكنوز .. كنت يا بابل مطرقة لي.. كنت آلة حرب سحقت بك الأمم ودمرت الممالك .. سحقت الفلاح وفدانه وحكام الأرض وولاتها .. لكني سأريكم كيف أجازي بابل وجميع سكانها على كل ما فعلوه من الشر .. انا عدوك يا بابل , يا جبل الدمار .. يا مدمرة العالم) وتتطابق هذه الأوصاف على أمريكا سحرت الأمم حتى جعلتهم يترنحون بسحرها مثل ترنح السكران وجميع الأمم شربت من خمرها وأمريكا كذلك فجميع الأمم بهرت بعلمها وحضارتها ونقلت عنها دون وعي فضلّت وأصبحت كالسكران وأمريكا ساكنة عند مياه غزيرة في بلادها ومن حولها فهي تقع على المحيط الأطلنطي والهادي وبهذا تقع وسط مياه غزيرة وبابل مطرقة بيد الرب لسحق الأمم وتوعدها بهلاكها كما اهلك الأمم الأخرى نتيجة شرها وإثمها وأمريكا كثيرة الكنوز وهي أغنى دولة في العالم المعاصر ) وستجبر بإذن الله على الانصياع والانكفاء وكف شرها بتأييد الله لجنده وعباده المخلصين ففي ارميا 51-1 وقال الرب ( سأثير على بابل وسكانها ريحا مهلكة ) وفي اشعيا 47-13 ( أين راصدوا الأفلاك الناظرون في نجوم السماء المنبئون عند راس كل شهر؟ أين هم؟ فليأتوا ليخلصوك مما هو آت إليك) انه الإنذار الإلهي لها بما هو آت مثل ما يجري من إفلاس وكراهية وريح مهلكة وشهب ونيازك وقلاقل وقلق ومعضلات وأزمات خانقة وفيضانا وإعصار وزلازل وبركان مهلك وغيرها من جند الله التي لا يقدرون عليها كما اخبرنا الله تعالى في القران عن الأمم المكذبة المتجبرة وشواهد مثل هذه الأحداث كثيرة في القران الكريم اخبر بها رب العزة والجلال عن الأمم السالفة عبرة للأمم الباقية فقال عز من قائل كريم ( وَأَخَذَ الَّذِينَ ظَلَمُوا الصَّيْحَةُ فَأَصْبَحُوا فِي دِيَارِهِمْ جَاثِمِينَ) (هود:67)(َأَخَذَتِ الَّذِينَ ظَلَمُوا الصَّيْحَةُ فَأَصْبَحُوا فِي دِيَارِهِمْ جَاثِمِينَ) (هود:94) ( فَأَخَذَتْهُمُ الصَّيْحَةُ مُشْرِقِينَ) (الحجر:73) ( فَأَخَذَتْهُمُ الصَّيْحَةُ مُصْبِحِينَ) (الحجر:83) ( فَأَخَذَتْهُمُ الصَّيْحَةُ بِالْحَقِّ فَجَعَلْنَاهُمْ غُثَاءً فَبُعْداً لِلْقَوْمِ الظَّالِمِينَ) (المؤمنون:41) ( مَا يَنْظُرُونَ إِلَّا صَيْحَةً وَاحِدَةً تَأْخُذُهُمْ وَهُمْ يَخِصِّمُونَ) (يّـس:49)( إِنْ كَانَتْ إِلَّا صَيْحَةً وَاحِدَةً فَإِذَا هُمْ جَمِيعٌ لَدَيْنَا مُحْضَرُونَ) (يّـس:53) ( وَمَا يَنْظُرُ هَؤُلاءِ إِلَّا صَيْحَةً وَاحِدَةً مَا لَهَا مِنْ فَوَاقٍ) (صّ:15)( إِنَّا أَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ صَيْحَةً وَاحِدَةً فَكَانُوا كَهَشِيمِ الْمُحْتَظِرِ) (القمر:31 ( فَأَرْسَلْنَا عَلَيْهِمُ الطُّوفَانَ وَالْجَرَادَ وَالْقُمَّلَ وَالضَّفَادِعَ وَالدَّمَ آيَاتٍ مُفَصَّلاتٍ فَاسْتَكْبَرُوا وَكَانُوا قَوْماً مُجْرِمِينَ) (لأعراف:133) فَأَمَّا عَادٌ فَاسْتَكْبَرُوا فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَقَالُوا مَنْ أَشَدُّ مِنَّا قُوَّةً أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّ اللَّهَ الَّذِي خَلَقَهُمْ هُوَ أَشَدُّ مِنْهُمْ قُوَّةً وَكَانُوا بِآياتِنَا يَجْحَدُونَ) (فصلت:15)
    والعديد من بقايا الحق حجة عليهم في سفر الرؤياء تدل على هذه الحقائق ففي الإصحاح السابع والثامن عشر ورد الحديث عن بابل العظيمة أو الزانية العظمى التي ستظهر في أخر الزمان وما سينزله الله عليها من العذاب والهلاك والتي ختمت بنص ( افرحي أيتها السماء لخرابها افرحوا أيها القديسون والرسل والأنبياء لان الله عاقبها على ما فعلت بكم ) والواضح من تفسير رؤيا يوحنا ( ان الزانية العظيمة أو المدينة العظيمة أو بابل العظيمة هي رموز وأسماء بديلة وصفات لدولة تظهر قبل قيام الساعة وستمثل قوة عظمى يكون لها السيطرة على معظم دوّل الأرض والكثير من حكام وملوك العالم سيزنون مع هذه الدولة أي سيتواطئون معها ويسيرون وفق مخططاتها ويعملون لمصلحتها حتى ولو كان ذلك ضد مصالح بلادهم وشعوبهم ومصالح الدوّل الأخرى في العالم .. هم يزنون معها مقابل اعترافها بهم كحكام شرعيين رغم إنهم ليسوا كذلك ورغم ظلمهم وطغيانهم ومقابل ان تثبت لهم أقدامهم على عروش بلدانهم فهو تواطؤ على فعل المعصية وتعاون على الإثم والعدوان وشعوبهم يدفعون الثمن وشعبها يدفع الثمن بما يتحمله من ضرائب ورشاوى ومنح تدفعها للحكام التي تزني معهم وشعوب المرأة الزانية يدفعون ثمنا أخر حيث إنهم يصبحون ممقوتين ومكروهين من شعوب العالم لان هذه الشعوب تنظر إليهم على إنهم أولاد الزانية العظيمة التي تجلب عليهم النكبات والمصائب بتواطئها مع حكامهم أما شعوب الحكام والملوك الذين يزنون مع الزانية العظيمة فان الثمن الذي يدفعونه يكون افدح وأعلى لان حكامهم وملوكهم يفرطون في حقوقهم ومصالحهم مقابل تحقيق مصالح الزانية العظيمة وستضطهد معظم سكان الأرض وعلى رأسهم القديسين- أي الطائفة المجاهدة من المسلمين الطائفة المنصورة - لذا فإنهم سيكونون أول الفرحين بدمارها ).
    وفي سفر الرؤيا الثامن عشر( سيبكي عليها ملوك الأرض الذين زنوا بها وتنعموا معها وينوحون حين يشاهدون دخان لهيبها ويقفون على بعد منها خوفا من عذابها وهم يقولون الويل الويل أيتها المدينة العظيمة يا بابل المدينة الجبارة في ساعة واحدة جأت أخرتك جأت دينونتك ويبكي عليها تجار الأرض هؤلاء التجار الذين اغتنوا بتجارتهم منها سيقفون على بعد منها خوفا من عذابها وربابنة السفن وركابها وبحارتها وجميع الذين يرتزقون في البحر وقفوا من بعيد وصاحوا وهم ينظرون إلى دخانها [29] ) ويقول سفر الرؤيا 11 ( لذلك تتنزل بها النكبات في يوم واحد وباء وحزن وجوع وخوف وتحترق بالنار لان الذي يدينها هو الرب الإله القدير ) كما في ارميا ( أيتها الساكنة عند المياه الغزيرة .. أيتها الكثيرة الكنوز جأت أخرتك وانقطع خيط حياتك بذاته اقسم الرب القدير إملاؤك رجالا كالجراد يصيحون عليك بهتاف النصر)
    وجاء في سفر الرؤيا الإصحاح 17 (في نهاية الأيام سينزل ملك من السماء يسلطان عظيم ويعلن بصوت قوي سقطت بابل العظيمة وسيبكي وينوح عليها ملوك الأرض حينما ينظرون دخان حريقها واقفين من بعيد لأجل خوف عذابها قائلين ويل ويل للمدينة العظيمة بابل المدينة القوية لان في ساعة واحدة جاءت دينونتك ويبكي تجار الأرض وينوحون عليها لان بضائعها لا يشتريها احد فيما بعد) )فَارْتَقِبْ إِنَّهُمْ مُرْتَقِبُونَ[ (الدخان:59)

    هكذا نجد مشاهد حقيقية أمامنا تنبئنا بوعد الله للطغاة والجبابرة وحتى تتضح الصورة اكثر ينبغي العلم بان المدينة التي اغرقها الله Y عرفت عبر تاريخها منذ انشاءها عام 1719م بالفساد والجريمة والنفط وتميّزت عن كثير من المدن الامريكية بالدعوة العلنية الجهرية للفساد من خلال المهرجانات العامة والاحتفالات المستمرة وتعرف بكازيونهات القمار المنتشرة في المراكب التي تبحر في نهر المسيسبي الذي يخترق المدينة الى شارع " بربون" الذي اشتهر بمحلات بيع الهوى والرذيلة ومن المفارقات الملفتة للنظر ان الله جل جلاله قد امر الاعصار بتدمير المدينة قبل يومين فقط من احتفال سنوي ومهرجان عام للشواذ في أمريكا يسمى مهرجان الانحلال الجنوبي وهو مهرجان بدأ منذ 1997م تدعوا فيه المدينة الشواذ من مختلف انحاء الولايات المتحدة لتمضية عدد من الايام للاحتفال وممارسة الافعال الفاحشة في شوارع المدينة وطرقاتها طوال ايام المهرجان وقد كان الموعد المقرر للمهرجان من 31 أغسطس الى 5 سبتمبر أي بعد يومين فقط من الاعصار زكان من المتوقع ان يحضره 125,000 ألف شاذ من كافة انحاء امريكا وخارجها كما اشتهرت مدينة نيو اورلانز باحتفال ومهرجان صاخب اخر منذ عام 1837م تنتهك فيه الكثير من القواعد الاخلاقية في كل عام يسمى ( ماردي جراس ) وما يميز هذا الاحتفال انتشار الخمور وممارسة الرذائل علنا بين الرجال والنساء وفي الاعوام الاخيرة انتشرت عادة كشف النساء هناك حتى الزائرات الجزء الاعلى من اجسادهن من اجل ان يراه الماره واصبحت هذه الظاهرة سمة مميزة للمهرجان حتى نقل تقرير لجماعة مسيحية على الانترنت اسمها ( توبي يا أمريكا ) أعلنه مديرها ميشيل ماركا فاج الذي قال( بالرغم من ان الخسائر البشرية أمر مؤسف فان ما حدث كان عقوبة ربانية لتدمير المدينة ألاثمة ) وقال ( يجب ان نساعد الضحايا ولكن يجب إلا ننسى ان تسامح أهل المدينة وترحيبهم بالمعاصي في مدينتهم فترة طويلة هو السبب في ما جرى لهم [30] ) وقال ( ان الرب قد دمر مدينة فاسدة فتحت ذراعيها للاحتفال الشعبي بالمعصية وقد يخرج من انقاض هذا الدمار مدينة جديدة [31]) كما أعلن بعض القساوسة والأحبار بعد أحداث 11 سبتمبر 2001م[32] إنها عقوبة من الرب وإنذار لأمريكا الفاسقة وان غضب الله سيحل على أمريكا وان ذلك الحدث هو إنذار من الله لأمريكا الفاسقة الظالمة وقال القس بات روبرتسون القريب من البيت الأبيض ذاته ( لقد قتلنا 30 مليونا من الأطفال الأبرياء قبل ولادتهم في أمريكا كما إننا ساهمنا في إنشاء هذه الكوارث بالبعد عن وصايا الرب وقد منعنا الصلاة واستهزأنا بالمصلين ومنعنا قرأة الكتاب في المدارس فحوّلناهم إلى حمأة من العنف وأخضعناهم للقوى الخفية والزنا المحرم من الله أصبح متفشيا كما تفشى الاتصال الجنسي غير الشرعي وكل الأشياء التي يدعوها الله دنسا كالسحاق واللواط فلم تعد أشياء مباحة عندنا فقط إنما أصبح القانون يوافق عليها ويعتبر أصحابها المجرمين فريقا مميزا وصاحب حق وانقلبت المفاهيم لدينا فرحنا نعلم طلبة الكليات الإباحية والزنا واللواط بحجة ان تضعف عندهم الحساسية الموجودة كمضاد للاشتهاء المماثل فلم تزد النار إلا نارا حتى دخلت أمتنا في مرحلة خطيرة حيث ان تراكمات الثلاثين سنة الماضية من التمرد ضد الرب بدأت تتخذ لدى الجماهير صورة الحذر من الرب واللامبالاة بكلماته وسقط الكيان الداخلي للمجتمع في أعمال الجريمة والمخدرات وكل ألوان الانحرافات ولم يعد الرب صديقا لنا فقد اغتصبنا معاني القدوس فالإله يرسل لنا الكوارث باعتبارها تحذيرا وان كنا نرفض الاعتراف بما حدث فان الأمر سوف يصبح أشد وأشد في المستقبل أيها البشر ما لم نعمل شيئا ألان فانه الغضب ودينونة الله ستأتي بكل تأكيد على هذه الأرض ). وهكذا يتضح لنا بكل واقعية وبكل بساطة إمكانية وقوع مثل هذا الحدث العظيم نصرة من الله لأوليائه المؤمنين
    ان كثيرا من الولايات المتحدة الأمريكية معرضة لعقاب رباني مثل هذا فهي ولايات الطغيان والوحشية والقتل والفجور والفسق السياسي والأخلاقي والفساد المالي والاجتماعي وهي مراكز الظلم الشامل وربما تنجو بعض ولاياتها ستظل موجودة عبرة للناجين وموعظة للباقين وتثبيتا للمؤمنين ستظل موجودة مثلها مثل ما حل بالاتحاد السوفيتي بعد انهياره وتفككه ضعيفا معزولا منكفئا على ذاته يندب حظه المهم ان الإشارات تدل على إنها لن تصبح سيدة العالم بعد الإعصار المدمر والبركان المدمر القادم بإذن الله وسوف تدخل دوامة لا نجاة لها منها فهي ألان محاصرة بالأزمات والمشكلات التي لا حصر لها محاصرة من إعصار العراق وإعصار كاترينا ومليئة بالأوبئة والجرائم والحرائق والمسألات الداخلية والأزمات السياسية والاقتصادية وستؤول بإذن الله نحو مزيد من الكوارث المتتالية كأنها أسراب جراد إلى طوفان بحري يقتلع المدينة الكريهة التفاحة الفاسدة مدينة الدجال العالمية سيذلها الله بالماء كما أذل فرعون بالماء والغرق كانوا خاطئين مستكبرين في الأرض بغير الحق ومجرمين وعالين كما وصفهم الله تعالى في الآيات آلاتية
    ( مِمَّا خَطِيئَاتِهِمْ أُغْرِقُوا فَأُدْخِلُوا نَاراً فَلَمْ يَجِدُوا لَهُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ أَنْصَاراً) (نوح:25)
    ( فَأَمَّا عَادٌ فَاسْتَكْبَرُوا فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَقَالُوا مَنْ أَشَدُّ مِنَّا قُوَّةً أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّ اللَّهَ الَّذِي خَلَقَهُمْ هُوَ أَشَدُّ مِنْهُمْ قُوَّةً وَكَانُوا بِآياتِنَا يَجْحَدُونَ) (فصلت:15) (فَأَرْسَلْنَا عَلَيْهِمُ الطُّوفَانَ وَالْجَرَادَ وَالْقُمَّلَ وَالضَّفَادِعَ وَالدَّمَ آيَاتٍ مُفَصَّلاتٍ فَاسْتَكْبَرُوا وَكَانُوا قَوْماً مُجْرِمِينَ) (لأعراف:133)
    ( ثُمَّ بَعَثْنَا مِنْ بَعْدِهِمْ مُوسَى وَهَارُونَ إِلَى فِرْعَوْنَ وَمَلَأِهِ بِآياتِنَا فَاسْتَكْبَرُوا وَكَانُوا قَوْماً مُجْرِمِينَ) (يونس:75) ( إِلَى فِرْعَوْنَ وَمَلَأِهِ فَاسْتَكْبَرُوا وَكَانُوا قَوْماً عَالِينَ) (المؤمنون:46) ( وَقَارُونَ وَفِرْعَوْنَ وَهَامَانَ وَلَقَدْ جَاءَهُمْ مُوسَى بِالْبَيِّنَاتِ فَاسْتَكْبَرُوا فِي الْأَرْضِ وَمَا كَانُوا سَابِقِينَ) (العنكبوت:39)
    ( حَتَّى إِذَا أَخَذَتِ الْأَرْضُ زُخْرُفَهَا وَازَّيَّنَتْ وَظَنَّ أَهْلُهَا أَنَّهُمْ قَادِرُونَ عَلَيْهَا أَتَاهَا أَمْرُنَا لَيْلاً أَوْ نَهَاراً فَجَعَلْنَاهَا حَصِيداً كَأَنْ لَمْ تَغْنَ بِالْأَمْسِ كَذَلِكَ نُفَصِّلُ الْآياتِ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ)(يونس: من الآية24) ( دَمَّرَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ وَلِلْكَافِرِينَ أَمْثَالُهَا)(محمد: من الآية10)
    وعند بحثه لأوجه التطابق في الصفات بين عاد الأولى وعاد المعاصرة وصل إلى :
    ان أمريكا لا نظير لها اليوم في التطور والتقدم والحضارة التي بهرت العالم كله وبها اكبر عدد من ناطحات السحاب المشابهة للعماد ( الجبال) ( أَلَمْ تَرَ كَيْفَ فَعَلَ رَبُّكَ بِعَادٍ إِرَمَ ذَاتِ الْعِمَادِ الَّتِي لَمْ يُخْلَقْ مِثْلُهَا فِي الْبِلادِ) (الفجر:8) وتدار سياسات أمريكا والعالم في عصرنا " البيت الأبيض الأمريكي" ويسيطر عليه غلاة اليهود يقيمون من يريدون ويعزلون من يريدون وينشرون بقوته الفساد والعدوان في الأرض.
    1- تظن أمريكا بصوت عال إنها أقوى قوة على وجه الأرض وان الله لن يقدر عليها وتبطش بطش الجبارين ( وَإِذَا بَطَشْتُمْ بَطَشْتُمْ جَبَّارِينَ) (الشعراء:130)
    1- ( فَأَمَّا عَادٌ فَاسْتَكْبَرُوا فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَقَالُوا مَنْ أَشَدُّ مِنَّا قُوَّةً أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّ اللَّهَ الَّذِي خَلَقَهُمْ هُوَ أَشَدُّ مِنْهُمْ قُوَّةً وَكَانُوا بِآياتِنَا يَجْحَدُونَ) (فصلت:15)
    2- أمريكا مثل عاد الأولى دولة غنية مرفهة ممتلئة بالحدائق وأماكن الترفيه وتعداد سكانها كبير جدا ويتضح ذلك من قول النبي هود u ( فَاتَّقُوا اللَّهَ وَأَطِيعُونِ وَاتَّقُوا الَّذِي أَمَدَّكُمْ بِمَا تَعْلَمُونَ أَمَدَّكُمْ بِأَنْعَامٍ وَبَنِينَ وَجَنَّاتٍ وَعُيُونٍ) (الشعراء:134)
    3- كانت عاد الأولى تنفق كل ماياتيها من دخل وأرباح على بناء منشأت اللهو والعبث والترفيه واللعب والتسلية مثل ما يعرف اليوم بالمنشأت الرياضية والمسارح ودور السينما ومدن الملاهي ومدن الإنتاج السينمائي وغيره ويتضح ذلك من قوله تعالى على لسان هود u وهو يوبخهم ويزجرهم ( أَتَبْنُونَ بِكُلِّ رِيعٍ آيَةً تَعْبَثُونَ) (الشعراء:128)
    شيدت عاد الأولى مصانع للخلد أي مصانع لإطالة أعمار البشر طمعا في الخلود على ظهر الدنيا قال تعالى ( وَتَتَّخِذُونَ مَصَانِعَ لَعَلَّكُمْ تَخْلُدُونَ) (الشعراء:129) وتزخر أمريكا اليوم بمثل هذه المصانع للأدوية والمستحضرات الطبية الكيمائية التي تدعى إنها لإطالة العمر وكل يوم تطلع علينا شركات الأدوية الأمريكية بإعلان جديد عن منتج جديد تمكن فريق طبي من الوصول إليه تدعي انه يطيل العمر أو يعيد الشباب إلى حيوتيه أو يقضي على الشيخوخة .. الخ ومصانع تحنيط الجثث وثلاجات حفظ الموتى على أمل ان يتقدم العلم بعد سنوات ويستخرجون جثته ويعيدون إليها الحياة ويعود صاحبها مخلدا وأحيانا يقوم الشخص قبل موته بدفع مبلغ لحفظ جثته ويوصي القائمين على هذا العمل باستلام جثته وحفظها ( ويندرج تحت هذا النصب الأمريكي العالمي شركات إنزال المطر وطفل الانانبيب وأطفال حسب الطلب والاستنساخ وغيره . و في كثير من الحدائق والكنائس في أوربا وأمريكا تماثيل للعراة نساء ورجال وللعورة نفسها تماثيل تزين بها البيوت والمكاتب والسيارات وتباع كتذكار وكقلامة الأظافر وعلاقة المفاتيح ونشرت الصحف بهذا الشأن مثلا ان رجلا أمريكيا أوصى بترك مليون دولار لمدينة سياتل بشرط استخدام المال لإنشاء تمثال لرجل عار وبالحجم الطبيعي ) وان بلدية مدينة سياتل بدأت تجري محادثات مع المتحف الفني لتنفيذ الوصية[33] .
    4- كان لدى عاد الأولى سعة وتطورا في علم الفلك ومنها ما يختص برصد الرياح والطقس والأحوال الجوية والنجوم والكواكب والزلازل والبراكين وغيرها ( فَلَمَّا رَأَوْهُ عَارِضاً مُسْتَقْبِلَ أَوْدِيَتِهِمْ قَالُوا هَذَا عَارِضٌ مُمْطِرُنَا بَلْ هُوَ مَا اسْتَعْجَلْتُمْ بِهِ رِيحٌ فِيهَا عَذَابٌ أَلِيمٌ تُدَمِّرُ كُلَّ شَيْءٍ بِأَمْرِ رَبِّهَا فَأَصْبَحُوا لا يُرَى إِلَّا مَسَاكِنُهُمْ كَذَلِكَ نَجْزِي الْقَوْمَ الْمُجْرِمِينَ) (الاحقاف:25)
    4-فاثبت الله تبارك وتعالى ذلك بأنهم شاهدوا هذه الريح عن بعد وهي تقترب من أوديتهم فلم يستطيعوا ان يتنبؤا بحقيقة الخبر ولم يستطيعوا ان يمنعوا عذاب الله الذي كانوا يطلبون من نبيهم هود u ان يستعجلهم به ان كان صادقا ومما سبق يتضح ان عادا الأولى كانت دولة متقدمة ومتطورة علميا وذات حضارة كبيرة لكنهم غير مؤمنين بالله فأزال الله حضارتهم وقوتهم وأمريكا اليوم لديها أجهزة رصد مثلها بل أقل تطورا فلن تستطيع مهما بلغت من التطور ان تمنع قدر الله ومن يظن ان أمريكا أكثر تطورا من عادا الأولى واهم ومخطيء فالله تعالى اخبرنا ( أَوَلَمْ يَسِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَيَنْظُرُوا كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ كَانُوا أَشَدَّ مِنْهُمْ قُوَّةً وَأَثَارُوا الْأَرْضَ وَعَمَرُوهَا أَكْثَرَ مِمَّا عَمَرُوهَا وَجَاءَتْهُمْ رُسُلُهُمْ بِالْبَيِّنَاتِ فَمَا كَانَ اللَّهُ لِيَظْلِمَهُمْ وَلَكِنْ كَانُوا أَنْفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ) (الروم:
    ان كل ذلك يدلنا على ملامح الانهيار القادم لامريكا وحلفائها ويعترف كثير من قادتها بعجزهم وخطاء مسيرتهم التي تعمق ازماتهم وتنذر باسواء العواقب واعلن بعضهم بصورة صريحة وحاسمة ( ان النظام الرأسمالي يحمل في بطنه واحشائه بذور فنائه المحتم ) حتى قال الرئيس الامريكي الاسبق ريتشارد نيكسون ( ان النموذج الامريكي يتصدعّ مع كل مشكلة محلية عميقة فالتعليم الثانوي الهش والعنف والجريمة ونمو التفرقة العنصرية والفقر القاتل ووباء المخدرات وتداعي معايير الواجبات المدنية وتفشيى ظاهرة الفراغ الروحي قد فككت المجتمع الامريكي) وانتقد مظاهر العبث بالعلم وانحدار المجتمع الرأسمالي الى ادنى مستوياته " التدهور الصحي والتعليمي القاتل والفقر وزيادة الديون وفشل نظام العدالة الجنائي وزيادة الخوف وانعدام الامن والتأكل الاجتماعي الذي يولد المجرمين في المقام الاول وانهيار القيّم وانعدام روح الانضباط وغياب أي احساس بالحق والجنس المشاع الذي اوصل الى الفساد وتفكك الاسرة ومعدلات عالية من الطلاق وتزائد المواليد غير الشرعييين وتعدد العائلات ذات الاب الواحد وغيرها من الظواهر الخطيرة التي عددها في كتابه الاخير قبل الموت [34] ووصل الى ان " هزيمة الشيوعية لن يتبعها انتصار الحرية بل تباطؤ ومن ثم انحلال متواصل نحو الفوضوية في العالم ودور غير سوي للولايات المتحدة ".
    وفي مأثورات الامام علي t قال ( يهبط من السماء على بلاد الامريك في الحائط الغربي من الارض كويكب العذاب عندما تكتفي المرأة بالمرأة والرجل بالرجل ويرضى الحاكم هناك بالدم البريء يسيل في قدس الله ويحمل اكداس الذهب لمن عليه الله غضب ويملاء مائدة اليهود بالطير الدسم كأنه البخت العظيمة وبالبيض المكنون سما ونارا فيرسل الله عذاب الرجفة على الامريك وتمطر السماء ويلا لهم وتشب نار بالحطب الجزل غربي الارض فيرون معهن موتات وحصد نبات وايات بينات فأبشروا بنصر من الله عاجل وفتح فتوح إمام عادل يقر الله به اعينكم ويذهب بحزنكم ويكون فرقانا من الله بين اوليائه وأعدائه وان لكل شئ ان يبلغه لا يعجل الله بشئ حتى يبلغ إناه ومنتهاه فاستبشروا ما بشرتم وطوبى لذي قلب سليم اطاع من يهديه وتجنب ما يرديه ودخل مدخل الكرامة فغنم السلامة وحذر قارعة قبل حلولها ترج الارض رجا شرقا وغربا واعلاها واسفلها ليس بمنجاة الا من نجاه الله للواقعة زئير الرئبال يفتك بنساء كالرجال ورجال كالجبال ودور رفعت الشيطان رايات لهم ومض النجوم تحرق وتغرق البلاد وبلاد تعوم ياويلها ثم يا ويلها عند دوران الفلك لهذا اليوم الم تقراؤا قول الله عزوجل ({وَقَارُونَ وَفِرْعَوْنَ وَهَامَانَ وَلَقَدْ جَاءهُم مُّوسَى بِالْبَيِّنَاتِ فَاسْتَكْبَرُوا فِي الْأَرْضِ وَمَا كَانُوا سَابِقِينَ }العنكبوت39 {فَكُلّاً أَخَذْنَا بِذَنبِهِ فَمِنْهُم مَّنْ أَرْسَلْنَا عَلَيْهِ حَاصِباً وَمِنْهُم مَّنْ أَخَذَتْهُ الصَّيْحَةُ وَمِنْهُم مَّنْ خَسَفْنَا بِهِ الْأَرْضَ وَمِنْهُم مَّنْ أَغْرَقْنَا وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيَظْلِمَهُمْ وَلَكِن كَانُوا أَنفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ }العنكبوت40 {أَفَأَمِنَ أَهْلُ الْقُرَى أَن يَأْتِيَهُمْ بَأْسُنَا بَيَاتاً وَهُمْ نَآئِمُونَ أَوَ أَمِنَ أَهْلُ الْقُرَى أَن يَأْتِيَهُمْ بَأْسُنَا ضُحًى وَهُمْ يَلْعَبُونَ أَفَأَمِنُواْ مَكْرَ اللّهِ فَلاَ يَأْمَنُ مَكْرَ اللّهِ إِلاَّ الْقَوْمُ الْخَاسِرُونَ }

    وربما يكون هذا كما ذكرت سر وصية النبي r ادخلوا بيوتكم واغلقوا ابوابكم باحكام وسدوا كواكم أي نوافذكم ويدثروا انفسهم واذا اصبح الاحساس بالكارثة متيقنا سجدوا وسبحوا لله يقول العالم ماكريا لتقريب الصورة ( لو ان الطاقة المتفجرة لسبب هذا الكويكب توزعت على سطح الارض كله بالتساوي وهو لن يحدث بفضل الله فسيكون نصيب كل كيلو متر مربع من سطح الارض عشر قنابل ذرية في قوة قنبلة نجازاكي باليابان) ووصفه سينا وحبيبنا المصطفى e ابلغ وصف ( الهدة – الصيحة- الرجفة ) وهي وبالا وعذابا على الكافرين ورحمة للمؤمنين فهي ثبيت لهم وزيادة في هداهم وهي تحقيقا لمعجزة النبي e وربما والله اعلم تكون سببا لحدوث التغيير الجغرافي والكوني الذي يؤدي الى ان تعود ارض العرب مروجا وانهارا الذي بشر به النبي e وقد تكون سببا طويل الامد والله اعلم بالاسباب والقادر على كل شيء يقول للشيء كن فيكون سبحانه ولكن قد تكون سببا يؤدي في يوم من الايام الى طلوع الشمس من مغربها) ( وَيْلٌ يَوْمَئِذٍ لِلْمُكَذِّبِينَ) (المرسلات:15)
    ( أَوَلَمْ يَعْلَمْ أَنَّ اللَّهَ قَدْ أَهْلَكَ مِنْ قَبْلِهِ مِنَ الْقُرُونِ مَنْ هُوَ أَشَدُّ مِنْهُ قُوَّةً وَأَكْثَرُ جَمْعاً وَلا يُسْأَلُ عَنْ ذُنُوبِهِمُ الْمُجْرِمُونَ) (القصص:78)
    وربما يكون هذا dأيضا هو تفسير سر طلب امريكا الحذر مع تخزين الطعام[35] وتتوقع الحدث الكبير ماهو الحدث الكبير ؟ انه أكبر من القاعدة [36] أنه فعل رب القاعدة القادر على كل شيء وربما تكون الصيحة والله اعلم هي صوت جبريل u هو سبب لتوجيه مسار هذا ال****ب او جناحيه يهلك اجزاء وولايات ويغرق ولايات اخرى [37] (فـَأَخَذَتْهُمُ الرَّجْفَةُ فَأَصْبَحُوا فِي دَارِهِمْ جَاثِمِينَ) (لأعراف:78) (فَكَذَّبُوهُ فَأَخَذَتْهُمُ الرَّجْفَةُ فَأَصْبَحُوا فِي دَارِهِمْ جَاثِمِينَ) (العنكبوت:37)( فَلَمَّا أَخَذَتْهُمُ الرَّجْفَةُ قَالَ رَبِّ لَوْ شِئْتَ أَهْلَكْتَهُمْ مِنْ قَبْلُ وَإِيَّايَ أَتُهْلِكُنَا بِمَا فَعَلَ السُّفَهَاءُ مِنَّا إِنْ هِيَ إِلَّا فِتْنَتُكَ تُضِلُّ بِهَا مَنْ تَشَاءُ وَتَهْدِي مَنْ تَشَاءُ أَنْتَ وَلِيُّنَا فَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا وَأَنْتَ خَيْرُ الْغَافِرِينَ)(ألأعراف: من الآية155)
    عن بشر ابن مرة الحضرمي قال ( اذا ادركتها فاكثر من الطعام ) – فاذا صليتم الفجر في يوم الجمعة من رمضان في سنة كثيرة الزلازل فانتحو بيوتكم واغلقوا ابوابكم وسدوا كواكم ودثروا انفسكم وسدوا اذانكم فاذا احسستم بالصيحة فخروا سجدا لله وقولوا سبحان القدوس فمن فعل ذلك نجا ) [38]
    لقد ايد الله الجهاد الاسلامي في افغانستان بايات بينات حتى شهد الاعداء قبل الاصدقاء بان الله يقاتل في افغانستان لما راو من خوارق العادات واختراق ماكانوا يعدونه مستحيلا وتحققه على يد المسلمين فكان لارهاق الجيش الاحمر قتلا وتدميرا لمعداته التقنية وتأثير الازمة الاقتصادية عليه ثم زلزال ارمينيا استجابة لدعاء المسلمين وانفجار مفاعل تشيرنوبل الذي اضعف الوضع الداخلي وادى الى تعجيل هروب الجيش السوفياتي وتفككه وانهيار الاتحاد السوفياتي والمنظومة الاشتراكية [39].. وبنفس القدر باذن الله ستواجه امريكا اثار هزيمتها العسكرية في العراق وغوث الله لعباده المؤمنين بما يضعف امريكا داخليا لتنكفيء على نفسها ويبعد شبح هيمنتها المنفردة وطغيانها الذي سينكسر باذن الله [40]
    ان غضب الله سيحل على امريكا وفي احداث 11 سبتمبر اعلن بعض القساوسة والاحبار ان ذلك الحدث هو انذار من الله لامريكا الفاسقة الظالمة القس بات روبرتسون ( لقد قتلنا 30 مليونا من الأطفال الأبرياء قبل ولادتهم في أمريكا كما إننا ساهمنا في إنشاء هذه الكوارث بالبعد عن وصايا الرب وقد منعنا الصلاة واستهزأنا بالمصلين ومنعنا قرأة الكتاب في المدارس فحولناهم إلى حمأة من العنف وأخضعناهم للقوى الخفية والزنا المحرم من الله اصبح متفشيا كما تفشى الاتصال الجنسي غير الشرعي وكل الأشياء التي يدعوها الله دنسا كالسحاق واللواط فلم تعد أشياء مباحة عندنا فقط إنما اصبح القانون يوافق عليها ويعتبر أصحابها المجرمين فريقا مميزا وصاحب حق وانقلبت المفاهيم لدينا فرحنا نعلم طلبة الكليات الإباحية والزنا واللواط بحجة ان تضعف عندهم الحساسية الموجودة كمضاد للاشتهاء المماثل فلم تزد النار إلا نارا حتى دخلت أمتنا في مرحلة خطيرة حيث ان تراكمات الثلاثين سنة الماضية من التمرد ضد الرب بدأت تتخذ لدى الجماهير صورة الحذر من الرب واللامبالاة بكلماته وسقط الكيان الداخلي للمجتمع في أعمال الجريمة والمخدرات وكل ألوان الانحرافات ولم يعد الرب صديقا لنا فقد اغتصبنا معاني القدوس فالإله يرسل لنا الكوارث باعتبارها تحذيرا وان كنا نرفض الاعتراف بما حدث فان الأمر سوف يصبح أشد وأشد في المستقبل أيها البشر ما لم نعمل شيئا ألان فانه الغضب ودينونة الله ستأتي بكل تأكيد على هذه الأرض ). وهكذا يتضح لنا بكل واقعية وبكل بساطة إمكانية وقوع مثل هذا الحدث العظيم نصرة من الله لاوليائه المؤمنين .
    وجاء في سفر الرؤياء الاصحاح 17 (في نهاية الايام سينزل ملك من السماء يسلطان عظيم ويعلن بصوت قوي سقطت بابل العظيمة وسيبكي وينوح عليها ملوك الارض حينما ينظرون دخان حريقها واقفين من بعيد لاجل خوف عذابها قائلين ويل ويل للمدينة العظيمة بابل المدينة القوية لان في ساعة واحدة جاءت دينونتك ويبكي تجار الارض وينوحون عليها لان بضائعها لايشتريها احد فيما بعد) )بَلْ هُمْ فِي شَكٍّ يَلْعَبُونَ فَارْتَقِبْ يَوْمَ تَأْتِي السَّمَاءُ بِدُخَانٍ مُبِينٍ يَغْشَى النَّاسَ هَذَا عَذَابٌ أَلِيمٌ[ (الدخان:11) )فَارْتَقِبْ إِنَّهُمْ مُرْتَقِبُونَ[ (الدخان:59)

    والله انها لخلافة على منهاج النبؤة !!
    وهنا تتلالاء البشارة النبوية العظيمة للمسلمين أمامنا ( فإذا حدث ذلك فأكرموا أهل خراسان فان دولتكم منهم ).إننا عندما نسمع ان مثل هذه الآيات الربانية نزداد يقينا بوعد ربنا في ان ينتشر الإسلام في الأرض كلها وإقامة الخلافة على منهاج النبؤة التي بشرنا بها رسول الله r قبل قيام الساعة ففي الحديث في مسند الإمام احمد قال e ( تكون النبؤة فيكم ما شاء الله ان تكون ثم يرفعها الله إذا شاء ان يرفعها ثم تكون خلافة على منهاج النبؤة فتكون ما شاء الله ان تكون ثم يرفعها إذا شاء الله ان يرفعها ثم تكون ملكا عاضا فيكون ما شاء الله ان يكون ثم يرفعها إذا شاء ان يرفعها ثم تكون ملكا جبريا فتكون ما شاء الله ان تكون ثم يرفعها إذا شاء ان يرفعها ثم تكون خلافة على منهاج النبؤة ثم سكت) وعن أبي هريرة t قال قال رسول الله e (لا تزال طائفة من أمتي على أبواب بيت المقدس وما حولها وعلى أبواب إنطاكية وما حولها وعلى باب دمشق وما حولها وعلى أبواب الطلقان وما حولها ظاهرين على الحق لا يبالون بمن خذلهم ولا من نصرهم حتى يخرج الله كنزه من طلقان فيحيي به دينه) وفي عقد الدرر عن علي t (ويحا للطالقان فان لله U فيها كنوزا ليست من ذهب ولا من فضة ولكن بها رجالا عرفوا الله حق معرفته هم أيضا أنصار المهدي أخر الزمان هم من قوم هذا أي سلمان ووضع النبي e يده الشريفة على رأس سلمان وقال لو كان الإيمان عند الثريا لناله رجال أو رجل من هؤلاء) أخرجه الحافظ بن نعيم وعن أبي هريرة t قال ان النبي e قال (لا تزال عصابة من أمتي يقاتلون على أبواب دمشق وما حوله وعلى أبواب بيت المقدس وما حوله لا يضرهم خذلان من خذلهم ظاهرين على الحق إلى ان تقوم الساعة) وعن ثوبان t قال قال e (ان الله زوى لي الأرض فرأيت مشارقها ومغاربها وان أمتي سيبلغ ملكها ما زوي لي منها) ، وعن تميم الذاري t قال قال رسول الله e (ليبلغن هذا الأمر ما بلغ الليل والنهار ولا يترك الله بيت مدر ولا وبر إلا ادخله الله هذا الدين بعز عزيز أو بذل ذليل عزا يعز الله به الإسلام وذلا يذل الله به الكفر)[41] وعن أبى هريرة وعن ابن مسعود وعن انس وعن سلمان وعن سهل بن سعد وعن ابن عباس y قالوا قال رسول الله e ان الإسلام بداء غريبا وسيعود غريبا كما بداء فطوبى للغرباء[42] وروي عن الإمام علي t ان النبي eقال (المهدي منا بما يختم الله كما فتح بنا وبنا يستنقذون من الشرك وبنا يؤلف الله بين قلوبهم بعد عداوة بيّنة كما بنا ألف قلوبهم بعد عداوة الشرك) [43] وأخبر أبى سعيد الخدري t ان النبي r قال :[ لتملأن الأرض جورا وظلما وعدوانا فيخرج رجل من أهل بيتـي يملؤها قسطا وعدلا][44] و فيما رواه ثوبان t قال قال r (لا تزال طائفة من أمتي على الحق ظاهرين لا يضرهم من خذلهم حتى يأتـي أمر الله وهم كذلك) رواه الإمام احمد ومسلم وابوداود والترمذي وابن ماجه وفي هذا ما يشير بوضوح لا لبس فيه انه وبعد خلافة المهدي u يؤمر القحطاني وكما هي بشارة لآهل اليمن فهي أيضا بشارة عامة باستمرارية الخلافة على منهاج النبؤة بعد المهدي u تلقى بظلال علها على الأرض إلى ما شاء الله ويدل ذلك أيضا على إنها ليست بالفترة القصيرة ولكنها ليست بالطويلة أيضا .
    وقد اخبرنا النبي r ان بين يدي الخلافة على المنهاج النبوي علامات استعرضنا العديد منها في هذا الجهد المتواضع بفضل الله ومنته[45] حتى نتمكن من التمييز بين علامات ظهور الخلافة على منهاج النبؤة أي ظهور المهدي u وبين علامات الساعة , نظرا لوجود بعض التشابه في الأحوال والفتن السابقة أو المصاحبة للحدث فما ظهور الموكب المبارك للمهدي u إلا علامة من علامات اقتراب الساعة , بل ان بعثة النبي e علامة من علامات اقتراب الساعة كما أوردنا ونزيد (فعن سهل بن سعد t قال قال رسول الله e بعثت انا والساعة كهاتين (ويشير بإصبعيه فيمدهما) رواه احمد والشيخان وعن سهل t قال قال رسول الله e (بعثت انا والساعة كهاتين) ويشير بإصبعيه ويمدهما وعن أنس t قال قال رسول e مثل الدنيا مثل ثوب شق من أوله إلى أخره فبقي متعلقا بخيط في أخره فيوشك ذلك الخيط ان ينقطع) وعن عبدالله بن عمروt قال قال النبي e (ما أجلكم في أجل من كان قبلكم إلا من صلاة العصر إلى مغرب الشمس) وبلفظ أخر (ما بقي لأمتي من الدنيا إلا كمقدار إذا صليت العصر) وبلفظ أخر (كنا عند النبي e والشمس على قيعان مرتفعة بعد العصر فقال(ما أعماركم في أعمار من مضى إلا كما بقي من هذا النهار فيما مضى عنه). وقد جاء جبريل u في صورة إعرابي فسأل عن الإسلام ثم الإيمان ثم الإحسان أجابه النبي e فلما سأله عن الساعة قال له (ماالمسوؤل عنها بأعلم من السائل قال فأخبرني عن أشراطها فأخبره عن ذلك .
    لذلك نقول ان تكذيب الولايات المتحدة وحلفائها اليوم للنبي r وشن حرب على الإسلام والقران الكريم ومحاربتهم للمجاهدين وظلمهم للإنسانية وسعيهم لآبادة الجنس البشري فقد كشف د. اصف دراكوفيتش مدير المركز الطبي لأبحاث اليورانيوم بواشنطن وتورنتو حقائق مذهلة عن جرائم الولايات المتحدة الأمريكية لابادة الجنس البشري بدء بدماء 12 مليونا من الهنود الحمر وانتهاء بالمذابح الوحشية التي مازالت قائمة خاصة ضد المسلمين في أفغانستان والعراق والبوسنة والهرسك وغيرها ود. اصف له مكانته العلمية العالمية الكفيلة بجعل كل كلمة يقولها لها قوة الوثيقة التي ينبغي ان تنصت لها أذان العالم بأسره وقد أجرى وفريقه العلمي أبحاثا ميدانية في أفغانستان والعراق اثر الغزو الأمريكي والحلف الإرهابي العالمي وجلب معه 67 عينة من التربة والماء والبول والدم من المدنيين وقد أشار بوضوح إلى ان اليورانيوم المستخدم مادة سامة كيمائيا وإشعاعيا وأثاره تصيب الإنسان والهواء والبيئة بأكملها ويسبب أمراض تنتقل عبر الموروثات الجينية فتؤثر على أجيال قادمة فالجرائم التي ارتكبها الأمريكيون في حق أنفسهم وحق البشرية لن تنتهي بانتهاء الجيل الحالي أو الذي يليه بل سيستمر أثرها ود. اصف أيضا وهو مكتشف أعراض ما سمي ( الأمراض الغامضة )[46] اثر حرب الخليج الأولى عام 1990م التي اصب الله بها جنود أمريكا وبريطانيا والقوى الشريرة الحليفة لهما وهو الرئيس السابق لقسم الطب الذري في مستشفى المحاربين القدامى في وزارة الدفاع الأمريكية البنتاجون وعمل أستاذا ورئيسا لأقسام الطب النووي في جامعات أمريكية عديدة منها جامعة جورج تاون في واشنطن ورأس الفريق الطبي الأمريكي في موقع الأبحاث النووية السوفيتية في كازاخستان 1987م وابعد عن عمله بعد ما بدأت أبحاثه حول اثر اليورانيوم على الجنود الأمريكيين تثير ضجة في أنحاء متفرقة من العالم وألف 17 كتابا أهمها ( الحرب الخفية لليورانيوم المنضّب " الذي أثار زوبعة كبرى في الغرب حينما صدر عام 2000م وأشادت بأعماله وأبحاثه واكتشافاته الطبية في المجال النووي مؤسسات ومراكز أبحاث عالمية كبرى وعلى رأسها الوكالة النووية والمؤتمر الأوربي للطب النووي وقد استضافه الأخ احمد منصور في برنامج ( بلا حدود ) على شاشة قناة الجزيرة في حوار شامل [47] ذكر فيه أرقام مرعبة تجعل الأدلة متوافرة لمحاكمة قادتها القتلة مجرمي الحرب لما ارتكبوه في حق الشعوب وفي حق الجنود الأمريكيين والبريطانيين وقد فصل من عمله وفقد وظيفته وتعرض للقتل وتلقى عشرات التهديدات بسبب كشفه لهذه الجرائم الأمريكية بحق الإنسان والبيئة كما فقد كثير من العلماء الأحرار أمثاله وظائفهم ولازالوا يتعرضون لحرب همجية من قبل قادة البنتاجون والبيت الأبيض والاستخبارات الأمريكية والموساد بسبب فضحهم للجرائم الأمريكية ضد الإنسانية مثل دوج روكي والعالمة باتريشا هورن وغيرهم . كما فضحت قناة ( الرأي) الإيطالية استخدام الولايات المتحدة الأمريكية وحلفائها للأسلحة المحرمة دوليا أثناء قصفها لمدينة الفلوجة في العراق وعرضت فيلما وثائقيا تحدث فيه الجنود الأمريكان الذين أصيبوا بآثار هذه الأسلحة الخطيرة وأسعفوا إلى ألمانيا أثناء المعركة وبثت قناة الجزيرة والعربية أجزاء من هذا الفيلم وتناولت الخبر كثير من وسائل الإعلام [48]. كل هذا يجعلهم عرضة لعذاب وعقاب الله في الدنيا والآخرة خاصة وهي أيضا رئيسة لشواذ العالم وفيها أكثر الزناة والدعارة مصرحة مرخصة وقوانينهم تحميها والكنيسة تعقد لامرأة على كلب في مذاهبهم ويريدون تطبيق هذه الشرائع على الناس كلها بالقوة والجبروت وفيها اكبر نسبة من الإفساد المالي والأخلاقي والاجتماعي والمخدرات والجرائم والخمور والطغيان والظلم والغرور والاحتلال ونهب ثروات الآخرين وفرض الدساتير الظالمة ()إِنَّ فِرْعَوْنَ عَلا فِي الْأَرْضِ وَجَعَلَ أَهْلَهَا شِيَعاً يَسْتَضْعِفُ طَائِفَةً مِنْهُمْ يُذَبِّحُ أَبْنَاءَهُمْ وَيَسْتَحْيِي نِسَاءَهُمْ إِنَّهُ كَانَ مِنَ الْمُفْسِدِينَ) (القصص:4) وظنوا ان الله لن يقدر عليهم () وَقَالُوا مَنْ أَشَدُّ مِنَّا قُوَّة)(فصلت: من الآية15) وتناسوا وتجاهلوا )إِنَّ رَبَّكَ لَبِالْمِرْصَادِ) (الفجر:14) الذي نسأله ان ينصر المستضعفين ويحقق فيهم وعده (وَنُرِيدُ أَنْ نَمُنَّ عَلَى الَّذِينَ اسْتُضْعِفُوا فِي الْأَرْضِ وَنَجْعَلَهُمْ أَئِمَّةً وَنَجْعَلَهُمُ الْوَارِثِينَ) (القصص:5) إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها إلى يوم الزلزال الأعظم.
    ان هذه الزلازل والبراكين والإعصار والفيضان والشهب والنيازك وغيرها من آيات الله إلا تذكرة للإنسان بقدرة من خلق الأرض على تفجيرها وإخراج أثقالها فهو وحده القادر المقتدر وهو وحده الوهاب ذو القوة المتين . وان الزلازل والبراكين والفيضانات والإعصار وفناء بعض النجوم يوميا وتحطيم أحد الكواكب وتناثر أجزائه إلى كويكبات ونيازك وشهب وكسوف الشمس وخسوف القمر كلها إنذارات للبشرية التي يخدعها سكون الأرض الظاهري المؤقت المزيف ويغريهم الأمان بنسيان خالقها الأعظم جل جلاله الواحد الأحد الفرد الصمد )وَمَا نُرْسِلُ بِالآياتِ إلا تَخْوِيفاً[ (الإسراء: من الآية59) فألا رض التي لا يملكون من أمرها شيئا وكانت ثابتة تحت أقدامهم قبل ثواني ترتج وتمور وتقذف بالحمم وتفور والرياح الرخاء من حولهم تتحول إلى إعصار صاخب ولا تستطيع آية قوة من صنع البشر ان تصد قدر الله ورغم هذا !! وقد بيّن الله سبحانه وتعالى كيف جعل سطح الأرض مذللا مسهلا لسعي الناس فيه فقال )هُوَ الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ الأَرْضَ ذَلُولاً فَامْشُوا فِي مَنَاكِبِهَا وَكُلُوا مِنْ رِزْقِهِ وَإِلَيْهِ النُّشُورُ[ (الملك:15) ذّكر الناس بنعمة الأرض الوديعة المطيعة التي تخضع صاغرة للحرث والزرع فتنبت وتثمر وذلل فيها الأنعام ومنها ذلك الحيوان الضخم للإنسان )وَذَلَّلْنَاهَا لَهُمْ فَمِنْهَا رَكُوبُهُمْ وَمِنْهَا يَأْكُلُونَ[ (يّـس:72) هذه الأرض المذللة التي تحمل فوقها الجبال والبيوت والأنعام والإنسان والجان وَمَا لا تُبْصِرُونَ وتسمح بالسير عليها بالدواب والأنعام والأقدام والسيارات والقطارات مذلله بكل ما تحويه من تربة وماء وما فوقها من هواء وضياء هذه الأرض التي نراها ساكنة مستقرة وهي معرضة للأهوال والزلازل والتصدعات الكبرى )وَالأَرْضِ ذَاتِ الصَّدْعِ[ (الطارق:12) وفي هذا إشارة ربانية عظيمة إلى التصدعات والتشققات والحوادث الهائلة التي تقع على سطح الأرض وقشرتها من براكين وخسف وزلازل وغير ذلك مما تسببه القوى الهائلة الانفجارية في نواة الأرض كما أثبته العالم ., ولا ينجي منه إلا الله حتى لو عرف الإنسان مواعيد اقتراب الزلازل والبراكين )قُلْ لا أَمْلِكُ لِنَفْسِي نَفْعاً وَلا ضَرّاً إلاَّ مَا شَاءَ اللَّهُ وَلَوْ كُنْتُ أَعْلَمُ الْغَيْبَ لَاسْتَكْثَرْتُ مِنَ الْخَيْرِ وَمَا مَسَّنِيَ السُّوءُ إِنْ أَنَا إلاَّ نَذِيرٌ وَبَشِيرٌ لِقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ[ (لأعراف:188) وكل ما عمله الإنسان ان درس ظواهر الكون من حوله بأمر الله وحاول تقليد خلق الله فالآلة التي توصل إليها العلم الحديث لالتقاط وقياس الذبذبات تحت الصوتية – ولا تنجح في كثير من الحالات – اهتدى إليها العلماء من خلال مراقبتهم لسمكة قنديل البحر التي تسمى هلامي وقد زودها الباريء المصّور جل جلاله بجهاز قياس الذبذبات تحت الصوتية في جوف المحيطات فهداهم الله إلى تقليدها وإنتاج جهاز قياس الذبذبات تحت الصوتية .. والزلازل تذكير للإنسان دائما بالقيامة وقدرة من خلق الأرض على تفجيرها تذكير للإنسان دائما انه يعيش فوق جهنم لا يفصل بينه وبينها إلا قشرة رقيقة من الصخور ورغم هذا فالإنسان مكلؤ برعاية الله الذي خلق فسوى)أَفَلَمْ يَرَوْا إِلَى مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ مِنَ السَّمَاءِ وَالأَرْضِ إِنْ نَشَأْ نَخْسِفْ بِهِمُ الأَرْضَ أَوْ نُسْقِطْ عَلَيْهِمْ كِسَفاً مِنَ السَّمَاءِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَةً لِكُلِّ عَبْدٍ مُنِيبٍ[ (سـبأ:9) إنها تذكرة للإنسان دائما انه يعيش فوق جهنم لا يفصل بينه وبينها إلا قشرة رقيقة من الصخور لا تزيد عن 60 ك.م وهو سمك لا يزيد على غلاف كتاب بالنسبة لحجر الأرض الكبير ورغم هذا فالإنسان مكلؤ برعاية من خلقه وسوّاه بحيث لا يصل إليه من باطن الأرض المتأجج إلا النزر اليسير الذي يذكّر الإنسان بقدرة الله تعالى وبمقدار الهول الأكبر يوم القيامة.. الذي ينبغي ان يكون نصب أعيننا ويجب ان يكون حقيقة معلومة في أعماق الإنسان والعلم الحديث بتطوراته سخرها الله لتقود إلى الإيمان به وباليوم الأخر وأهل العلم يعرفونها اليوم غيبا ولكن القران الكريم بيّن لنا مشاهدها كأنما نراها اليوم حتى نحس بها ونعمل لدرء أخطارها عن أنفسنا بإتباع ما فرضه الله علينا نسأل الله الثبات والعفو عن التقصير والرحمة يوم القيامة الذي لا يعلمه احد سواه ويعجز العلم عن تحديد يوم القيامة وليس هذا غريبا فنحن نعلم حقيقة الموت ولكننا نجهل موعده يعلمه الله فقط اختص به نفسه I ( كُلُّ مَنْ عَلَيْهَا فَانٍ وَيَبْقَى وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الْجَلالِ والإكرام) (الرحمن:27)
    (أَوَلَمْ يَرَوْا كَيْفَ يُبْدِئُ اللَّهُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ إِنَّ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرٌ) (العنكبوت:19)
    وليعلم الإنسان انه لو تخلت عند يد الله لحظة سبحانه ()اللَّهُ لا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلا نَوْمٌ)(البقرة: من الآية255)) لسحقته اقل القوى المسخّرة له ولآكله الذباب وما هو اصغر من الذباب ولكنه مكلؤ برعاية الله ومحفوظ وكريم كرمه عن سائر المخلوقات وكلفه ويحاسبه )أَفَحَسِبْتُمْ أَنَّمَا خَلَقْنَاكُمْ عَبَثاً وَأَنَّكُمْ إِلَيْنَا لا تُرْجَعُونَ) (المؤمنون:115) ( أَيَحْسَبُ الإنسان أَنْ يُتْرَكَ سُدىً) (القيامة:36)
    ! ان مجرد ذكر الزلازل والبراكين والعواصف والإعصار وكرات الثلج يثير الرعب والقشعريرة والرجفة في الإنسان ذلك المخلوق الضعيف فأين ذلك من حمل الأرض حين تندك دكة واحدة ؟ وأين هذا من يوم تكشط فيه السماء ؟ وأين هذا من يوم تطوى فيه السماء كما يطوى القارئ القرطاس على الكتابة والقاضي على البصيرة ؟ وأين هذا من يوم تتشقق فيه السماء ويزول تماسكها ويتهاوى بنيانها؟ وأين هذا من يوم تسير فيه الجبال بعد رسوخها؟ وأين هذا من يوم الدمار الأكبر حيث تزلزل جنبات السماء ويستحيل الكون كله إلى غبار أمام أمر الله؟ ورغم هذا!! فالصورة المصغرة كالخسف والقذف والحاصب والبراكين والزلازل والعواصف ليس في أيدي البشر من أمرها شيء وإنما أمرها إلى الله وكل ما يذكره البشر عنها مجرد افتراضات يحاولون بها تفسير حدوثها ولكنهم لا يتدخلون في أحداثها ولا يحمون أنفسهم منها , كل حضارتكم يا سكان الأرض تذهب بها رجفة من رجفاتها التي تداعبكم فقط وأولى لكم ان تتوجهوا في أمرها إلى خالق هذا الكون ومنشئ نواميسه التي تحكم هذه الظواهر البسيطة التي ترتعد لها فرائصكم .. فهو الذي أودع في هذا الكون تلك القوى التي يتجلى جانب منها في هذه الأحداث المخففة فلتنظروا يا سكان الأرض إلى السماء رمز العلو فتتذكروا الله العلي العظيم الذي بيده الملك وهو على كل شيء قدير ان الإنسان قوي ولكن بالقدر الذي وهبه الله من القوة وعالم ولكن بالقدر الذي أعطاه الله من العلم )وَمَا أُوتِيتُمْ مِنَ الْعِلْمِ إلاَّ قَلِيلاً[ (الإسراء: من الآية85) ولكن هذا الكون الهائل بمجراته وأفلاكه وشموسه ونجومه وكواكبه وأقماره زمامه في يد خالقه جل جلاله ونواميسه من تدبير الحكيم الخبير جل جلاله )يَعْلَمُ مَا يَلِجُ فِي الأَرْضِ وَمَا يَخْرُجُ مِنْهَا وَمَا يَنْزِلُ مِنَ السَّمَاءِ وَمَا يَعْرُجُ فِيهَا وَهُوَ الرَّحِيمُ الْغَفُورُ[ (سـبأ:2) هذا ما سيحدث يوم القيامة سيضطرب الكون ويرجف للأمر الإلهي , ويبداء عرض جديد حيث تنشق السماء )وَانْشَقَّتِ السَّمَاءُ فَهِيَ يَوْمَئِذٍ وَاهِيَةٌ[ (الحاقة:16) )وَفُتِحَتِ السَّمَاءُ فَكَانَتْ أَبْوَاباً[ (النبأ:19) وحين يأمر الله الكون بالتبدل ينفرط عقد هذا الكون المنظور اليوم وتختل روابطه وضوابطه التي تمسك به في هذا النظام الدقيق وتتناثر أجزاؤه بعد انفلاتها من قيد الناموس ويعود كل شيء إلى دخان كما كان البدء دخانا فعند خلق الكون )ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَاءِ وَهِيَ دُخَانٌ فَقَالَ لَهَا وَلِلأرْضِ ائْتِيَا طَوْعاً أَوْ كَرْهاً قَالَتَا أَتَيْنَا طَائِعِينَ[ (فصلت:11)
    )إِنَّ رَبَّكُمُ اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ يُدَبِّرُ الأَمْرَ مَا مِنْ شَفِيعٍ إِلا مِنْ بَعْدِ إِذْنِهِ ذَلِكُمُ اللَّهُ رَبُّكُمْ فَاعْبُدُوهُ أَفَلا تَذَكَّرُونَ[ (يونس:3)
    )اللَّهُ الَّذِي رَفَعَ السَّمَاوَاتِ بِغَيْرِ عَمَدٍ تَرَوْنَهَا ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ كُلٌّ يَجْرِي لِأَجَلٍ مُسَمّىً يُدَبِّرُ الأَمْرَ يُفَصِّلُ الآياتِ لَعَلَّكُمْ بِلِقَاءِ رَبِّكُمْ تُوقِنُونَ[ (الرعد:2) وتكون النهاية دخانا )فَارْتَقِبْ يَوْمَ تَأْتِي السَّمَاءُ بِدُخَانٍ مُبِينٍ يَغْشَى النَّاسَ هَذَا عَذَابٌ أَلِيمٌ[ (الدخان:11) الذي رفع السماء بغير عمد ترونها سيبطل مفعول الجاذبية بين الأجرام السماوية فتنتهي وتنسحق المادة الكونية فتستحيل غبارا ودخانا ويبقى وجه الله الكريم)كُلُّ مَنْ عَلَيْهَا فَانٍ وَيَبْقَى وَجْهُ رَبِّكَ ذُو الْجَلالِ والإكرام فَبِأَيِّ آلاءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ[ (الرحمن:13) كما بداء الكون سحابة سديمية من دخان يعيده الخالق الأعظم سحابة من دخان مرة أخرى كل شيء سيتغير مشهد الفناء بعد الحياة ثم مشهد الحياة بعد الموت بقدرة الله العظيمة التي لا يمكن وصفها )يَوْمَ تُبَدَّلُ الأَرْضُ غَيْرَ الأَرْضِ وَالسَّمَاوَاتُ وَبَرَزُوا لِلَّهِ الْوَاحِدِ الْقَهَّارِ[ (إبراهيم:48) )يَوْمَ هُمْ بَارِزُونَ لا يَخْفَى عَلَى اللَّهِ مِنْهُمْ شَيْءٌ لِمَنِ الْمُلْكُ الْيَوْمَ لِلَّهِ الْوَاحِدِ الْقَهَّارِ[ (غافر:16) ومن صور هول ذاك اليوم العظيم )يَوْمَ نَطْوِي السَّمَاءَ كَطَيِّ السِّجِلِّ لِلْكُتُبِ كَمَا بَدَأْنَا أَوَّلَ خَلْقٍ نُعِيدُهُ وَعْداً عَلَيْنَا إِنَّا كُنَّا فَاعِلِينَ[ (الأنبياء:104) الصورة رهيبة رهيبة حقا لا تستطيع هذه العقول البسيطة المخلوقة من طين ونار ونور ان تتخيله عوالم وعوالم مجرات ومجرات السفر إليها ببلايين السنين الضوئية والمسافات بين أجرامها المحلية لا تحسب بالميل وإنما بآلاف الأميال من البارسيك كلها تطوى طيا كما نطوي رقعة الورق على ما فيها من الكتابة وانتهى العرض وطوي الكون وقضي الأمر )وَتَرَكْنَا بَعْضَهُمْ يَوْمَئِذٍ يَمُوجُ فِي بَعْضٍ وَنُفِخَ فِي الصُّورِ فَجَمَعْنَاهُمْ جَمْعاً[ (الكهف:99)
    )وَيَوْمَ يُنْفَخُ فِي الصُّورِ فَفَزِعَ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَمَنْ فِي الأَرْضِ إلا مَنْ شَاءَ اللَّهُ وَكُلٌّ أَتَوْهُ دَاخِرِينَ[ (النمل:87)
    )وَنُفِخَ فِي الصُّورِ فَإِذَا هُمْ مِنَ الأَجْدَاثِ إِلَى رَبِّهِمْ يَنْسِلُونَ[ (يّـس:51)
    )وَنُفِخَ فِي الصُّورِ فَصَعِقَ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَمَنْ فِي الأَرْضِ إلا مَنْ شَاءَ اللَّهُ ثُمَّ نُفِخَ فِيهِ أُخْرَى فَإِذَا هُمْ قِيَامٌ يَنْظُرُونَ[ (الزمر:68)
    )يَوْمَ يُنْفَخُ فِي الصُّورِ فَتَأْتُونَ أَفْوَاجاً[ (النبأ:18)
    )فَإِذَا بَرِقَ الْبَصَر وَخَسَفَ الْقَمَرُ وَجُمِعَ الشَّمْسُ وَالْقَمَرُ[ (القيامة:9)
    )إِذَا رُجَّتِ الأَرْضُ رَجّا وَبُسَّتِ الْجِبَالُ بَسّاً فَكَانَتْ هَبَاءً مُنْبَثّاً[ (الواقعة:6)
    فما أهول هذا الهول الذي يرج الأرض رجا ويبس الجبال بسا ويتركها هباء منبثا وما أجهل الذين يتعرضون له وهم مكذبون بالآخرة مشركون بالله وهذا أثره في الأرض والجبال ألم يعطهم صورة لهول هذا الزلزال الكوني الأعظم في صورة ما نراه من زلازل اليوم وبراكينه التي تطيح بالمنشآت وتدمر الجسور والمعابر وتقتلع البيوت والتكنولوجيا بأكملها وتهوي بالشوارع وما حملت إلى أسفل سافلين ؟ ان الزلازل والبراكين والعواصف والإعصار والفيضانات صوّر مصغرة للهول الأكبر للزلزال الأكبر يوم تطمس النجوم وتتكدر فيذهب نورها وتفرج السماء منشقة وتنسف الجبال ويفنى كل شيء إلا ما شاء الله ولعل في هذه الصورة المصغرة لهول يوم القيامة ما يرد المبتعدين عن سواء السبيل إلى طاعة الحي القيوم الجليل فينعمون ونحن بإذن الله برضوانه ويستظلون ونحن بإذن الله بظله يوم لا ظل إلا ظله أمين (الحج:55) ومن حديث عقبة بن عامر t ان النبي e قال ( فوالذي نفسي بيده ان الرجلين لينشران الثوب فيما يطويانه أو يتبايعانه وان الرجل ليمدر حوضه فما يسقي فيه شيئا وان الرجل ليحلب ناقته فما يشربه أبدا ويشتغل الناس ) وفي حديث آبى هريرة t أضاف ( ولتقومن الساعة وقد رفع أكلته إلى فيه فلا يطعمها ) ويحدث المشهد الأعجب )وَيَوْمَ تَشَقَّقُ السَّمَاءُ بِالْغَمَامِ وَنُزِّلَ الْمَلائِكَةُ تَنْزِيلاً[ (الفرقان:25) ويحدث كذلك المشهد الأشد عجبا )هَلْ يَنْظُرُونَ إلاَّ أَنْ يَأْتِيَهُمُ اللَّهُ فِي ظُلَلٍ مِنَ الْغَمَامِ وَالْمَلائِكَةُ وَقُضِيَ الأَمْرُ وَإِلَى اللَّهِ تُرْجَعُ الأُمُورُ[ (البقرة:210) الساعة من مفاتيح الغيب تحصل بغتة!! )إِنَّ اللَّهَ عِنْدَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَيُنَزِّلُ الْغَيْثَ وَيَعْلَمُ مَا فِي الأَرْحَامِ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَاذَا تَكْسِبُ غَداً وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ تَمُوتُ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ[ (لقمان:34))وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِنْدَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ[ (الزخرف:85) تبارك القائل عز من قائل كريم( يَسْأَلونَكَ عَنِ السَّاعَةِ أَيَّانَ مُرْسَاهَا قُلْ إِنَّمَا عِلْمُهَا عِنْدَ رَبِّي لا يُجَلِّيهَا لِوَقْتِهَا إلاَّ هُوَ ثَقُلَتْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ لا تَأْتِيكُمْ إلاَّ بَغْتَةً يَسْأَلونَكَ كَأَنَّكَ حَفِيٌّ عَنْهَا قُلْ إِنَّمَا عِلْمُهَا عِنْدَ اللَّهِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لا يَعْلَمُونَ[ (لأعراف:187)
    )أَفَأَمِنُوا أَنْ تَأْتِيَهُمْ غَاشِيَةٌ مِنْ عَذَابِ اللَّهِ أَوْ تَأْتِيَهُمُ السَّاعَةُ بَغْتَةً وَهُمْ لا يَشْعُرُونَ[ (يوسف:107)
    )وَلا يَزَالُ الَّذِينَ كَفَرُوا فِي مِرْيَةٍ مِنْهُ حَتَّى تَأْتِيَهُمُ السَّاعَةُ بَغْتَةً أَوْ يَأْتِيَهُمْ عَذَابُ يَوْمٍ عَقِيمٍ[ ويقول الله تبارك وتعالى ( يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمْ إِنَّ زَلْزَلَةَ السَّاعَةِ شَيْءٌ عَظِيمٌ) (الحج:1) ( يَوْمَ تَرَوْنَهَا تَذْهَلُ كُلُّ مُرْضِعَةٍ عَمَّا أَرْضَعَتْ وَتَضَعُ كُلُّ ذَاتِ حَمْلٍ حَمْلَهَا وَتَرَى النَّاسَ سُكَارَى وَمَا هُمْ بِسُكَارَى وَلَكِنَّ عَذَابَ اللَّهِ شَدِيدٌ) (الحج:2) بَلْ هُمْ فِي شَكٍّ يَلْعَبُونَ فَارْتَقِبْ يَوْمَ تَأْتِي السَّمَاءُ بِدُخَانٍ مُبِينٍ يَغْشَى النَّاسَ هَذَا عَذَابٌ أَلِيمٌ[ (الدخان:11)
    ويساق الناس إلى الحساب ويحاسب كل واحد وهو يظن انه يحاسب وحده بينما ان الله Y يحاسب الكل في وقت واحد بقدرته وعظمته وهيبته )لا يُسْأَلُ عَمَّا يَفْعَلُ وَهُمْ يُسْأَلُونَ) (الأنبياء:23) يحاسب عباده يسألهم وهو العليم الخبير ويستر من يشاء اللهم اجعلنا منهم ويفضح من يشاء اللهم نعوذ بك من ذلك ويغفر لمن يشاء اللهم اجعلنا منهم ويعذب من يشاء اللهم نعوذ بك من ذلك سبحانك تفعل ما تشاء وتتطاير الصحف ويساق الناس إلى الصراط ثم إلى الخلود أهل الجنة في الجنة وأهل النار في النار ويذبح الموت ( وَالَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ أُولَئِكَ أَصْحَابُ الْجَنَّةِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ) (البقرة:82)
    ( وَالَّذِينَ كَفَرُوا وَكَذَّبُوا بِآيَاتِنَا أُولَئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ) (البقرة:39) يقول الله تبارك وتعالى: )اقْتَرَبَتِ السَّاعَةُ )(القمر: من الآية1) !!هذا اللفظ الرباني العظيم " اقتراب الساعة" تصوير بديع فيه من الترغيب والترهيب الكثير ليقيم الله جل جلاله الحجة على كل مخلوقاته إذ بيّن اشراط الساعة وأشار بوضوح إلى اقترابها كقوله جل جلاله )اقْتَرَبَتِ السَّاعَةُ وَانْشَقَّ الْقَمَرُ[ (القمر:1)(اقْتَرَبَ لِلنَّاسِ حِسَابُهُمْ وَهُمْ فِي غَفْلَةٍ مُعْرِضُونَ[ (الأنبياء:1) (أَوَلَمْ يَنْظُرُوا فِي مَلَكُوتِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَمَا خَلَقَ اللَّهُ مِنْ شَيْءٍ وَأَنْ عَسَى أَنْ يَكُونَ قَدِ اقْتَرَبَ أَجَلُهُمْ فَبِأَيِّ حَدِيثٍ بَعْدَهُ يُؤْمِنُونَ[ (لأعراف:18) لِكُلِّ أُمَّةٍ أَجَلٌ إِذَا جَاءَ أَجَلُهُمْ فَلا يَسْتَأْخِرُونَ سَاعَةً وَلا يَسْتَقْدِمُونَ[ (يونس: من الآية49) )فَسُبْحَانَ الَّذِي بِيَدِهِ مَلَكُوتُ كُلِّ شَيْءٍ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ[ (يّـس:83) سبحان الله الذي بيّن لنا فناء الكون بزوال السموات والأرض عندما يغير هذا النظام بإرادته وبيّن لنا عجز جميع الكائنات عن منع هذا الزوال عند حدوثه فقال سبحانه وتعالى )إِنَّ اللَّهَ يُمْسِكُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ أَنْ تَزُولا وَلَئِنْ زَالَتَا إِنْ أَمْسَكَهُمَا مِنْ أَحَدٍ مِنْ بَعْدِهِ إِنَّهُ كَانَ حَلِيماً غَفُوراً[ (فاطر:41)
    )يَوْمَ تُبَدَّلُ الأَرْضُ غَيْرَ الأَرْضِ وَالسَّمَاوَاتُ وَبَرَزُوا لِلَّهِ الْوَاحِدِ الْقَهَّارِ[ (إبراهيم:48)
    ان الحياة أية حياة مصيرها الموت والفناء كما إن الموت يؤدي إلى حياة جديدة وكل من يولد وكل ماينشاء على مستواه الكوني الكبير والصغير لابد ان يموت وما يموت تعوضه ولادة جديدة وخلق جديد طبق هذا على الجسيمات والذرات والميكروبات والديدان والحشرات والنباتات والكلاب والخنازير والفئران والبشر والكواكب والشموس والمجرات تخرج بنفس النتيجة وفي هذا الحق كل الحق )أَوَلَمْ يَرَوْا كَيْفَ يُبْدِئُ اللَّهُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ إِنَّ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرٌ[ (العنكبوت:19) )إِلَيْهِ مَرْجِعُكُمْ جَمِيعاً وَعْدَ اللَّهِ حَقّاً إِنَّهُ يَبْدأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ[ (يونس: من الآية4) )وَهُوَ الَّذِي يَبْدأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ وَهُوَ أَهْوَنُ عَلَيْهِ وَلَهُ الْمَثَلُ الأَعْلَى فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ[ (الروم:27))وَمَا قَدَرُوا اللَّهَ حَقَّ قَدْرِهِ وَالأَرْضُ جَمِيعاً قَبْضَتُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَالسَّمَاوَاتُ مَطْوِيَّاتٌ بِيَمِينِهِ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى عَمَّا يُشْرِكُونَ[ (الزمر:67) ن زوال السموات والأرض وإعادة تشكيلها حدث حقيقي يعترف به العلم الحديث على ضؤ اكتشافات المادة والمادة المضادة وتحوّل المادة إلى طاقة وتحوّل الطاقة إلى مادة فلماذا لا يسلم الإنسان بقدرة الخالق الأعظم وينخرط في العبادة ويلتمس الغفران ؟ لم لا يحاسب المرء نفسه قبل مجيء الساعة وأهوالها وقيامها قريب ولو كان الباقي ملايين السنين فمادامت آتية فكل آت قريب )يَسْتَعْجِلُ بِهَا الَّذِينَ لا يُؤْمِنُونَ بِهَا وَالَّذِينَ آمَنُوا مُشْفِقُونَ مِنْهَا وَيَعْلَمُونَ أَنَّهَا الْحَقُّ أَلا إِنَّ الَّذِينَ يُمَارُونَ فِي السَّاعَةِ لَفِي ضَلالٍ بَعِيدٍ[ (الشورى:18) وعلم الله سبحانه وتعالى واسع وان اليوم عند الله كألف سنة مما تعدون فالأرقام الحسابية زادت أو نقصت لا تدل على قصر أو طول حسب علم الله تعالى وكلما مر الماضي يمر الباقي من عمر الدنيا وتذهب الدنيا وتأتي بعدها الحياة الآخرة التي وعد الله والله لا يخلف الميعاد )وَلِلَّهِ غَيْبُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَمَا أَمْرُ السَّاعَةِ إِلا كَلَمْحِ الْبَصَرِ أَوْ هُوَ أَقْرَبُ إِنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ[ (النحل:77) )وَمَا أَمْرُنَا إِلا وَاحِدَةٌ كَلَمْحٍ بِالْبَصَرِ[ (القمر:50)
    هذه بشارات من نبيناe إذن اقتربت نهاية الظلم الذي بلغ مداه على نطاق الأرض كلها نحن نقول هذا بكل ثقة وبدون أدنى شك ان الإسلام سينتصر وسيبلغ الإسلام ما بلغ الليل والنهار ولا يبقى بيت من وبر ولا مدر إلا وسيدخله الإسلام وسيبلغ ملك الإسلام المشارق والمغارب فعن ثوبان t ان النبي r قال ( ان الله زوى لي الأرض فرأيت مشارقها ومغاربها وإن أمتي سيبلغ ملكها ما زوي لي منها وأعطيت الكنزين الأحمر والأبيض) وهو لا ينطق عن الهوى ان هو إلا وحي يوحى من الله تبارك وتعالى القائل ({فَلا أُقْسِمُ بِرَبِّ الْمَشَارِقِ وَالْمَغَارِبِ إِنَّا لَقَادِرُونَ }المعارج40
    نعم أي وربي انه القادر الجبار المنتقم العادل جل جلاله ({رَبُّ الْمَشْرِقَيْنِ وَرَبُّ الْمَغْرِبَيْنِ }الرحمن17 {رَبُّ الْمَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ فَاتَّخِذْهُ وَكِيلاً }المزمل9
    فكما نرى هذا السير المتدافع وراء اليهود والنصارى حتى لو سلكوا جحر ضب رأينا بيننا من يسلكه مصداقا لسنة الله كما اخبرنا الحبيب المصطفى r سنرى كذلك مصداق الحديث النبوي الشريف بانتشار ملك الإسلام في كل المشارق والمغارب في الأرض كلها وتحقيقا لوعد الله {هُوَ الَّذِي أَرْسَلَ رَسُولَهُ بِالْهُدَى وَدِينِ الْحَقِّ لِيُظْهِرَهُ عَلَى الدِّينِ كُلِّهِ وَلَوْ كَرِهَ الْمُشْرِكُونَ }التوبة33 {هُوَ الَّذِي أَرْسَلَ رَسُولَهُ بِالْهُدَى وَدِينِ الْحَقِّ لِيُظْهِرَهُ عَلَى الدِّينِ كُلِّهِ وَكَفَى بِاللَّهِ شَهِيداً }الفتح28 {هُوَ الَّذِي أَرْسَلَ رَسُولَهُ بِالْهُدَى وَدِينِ الْحَقِّ لِيُظْهِرَهُ عَلَى الدِّينِ كُلِّهِ وَلَوْ كَرِهَ الْمُشْرِكُونَ }الصف9 وقد رأينا الإسلام وقد غلب في القرون الأولى على الأديان التي كانت قائمة ولكنه لم ينتصر على جميع الأديان ومنها أديان جديدة صنعها البشر في القرون اللاحقة إلى اليوم واعتنقوها بل وهي اليوم في عصرنا كثيرة ومتعددة وتتوفر لها الأجواء الديمقراطية الخصبة والحماية العسكرية ولازلنا ننتظر تحقق هذه البشارة ( سُنَّةَ اللَّهِ فِي الَّذِينَ خَلَوْا مِنْ قَبْلُ وَلَنْ تَجِدَ لِسُنَّةِ اللَّهِ تَبْدِيلاً) (الأحزاب:62) (سُنَّةَ اللَّهِ الَّتِي قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلُ وَلَنْ تَجِدَ لِسُنَّةِ اللَّهِ تَبْدِيلاً) (الفتح:23) )ا سَيَجْعَلُ اللَّهُ بَعْدَ عُسْرٍ يُسْراً)(الطلاق: من الآية7) ( عَسَى رَبُّكُمْ أَنْ يُهْلِكَ عَدُوَّكُمْ وَيَسْتَخْلِفَكُمْ فِي الْأَرْضِ فَيَنْظُرَ كَيْفَ تَعْمَلُونَ)(لأعراف: من الآية129) وَلَقَدْ كَتَبْنَا فِي الزَّبُورِ مِنْ بَعْدِ الذِّكْرِ أَنَّ الْأَرْضَ يَرِثُهَا عِبَادِيَ الصَّالِحُونَ) (الانبياء:105)
    إننا على أعتاب خلافة على منهج النبؤة تملا الأرض عدلا وقسطا كما ملئت ظلما وجورا بإذن الله !!
    اللهم اغفر لنا ما مضى من عمرنا واعصمنا فيما بقى من عمرنا نسألك الجنة ونعوذ بك من النار اللهم انك عفو كريم تحب العفو فاعف عنا يا كريم.
    فقووا إيمانكم وأكثروا من ذكرالله وما عند الله وما أعد الله لعباده المجاهدين المؤمنين في الجنة!!
    اللهم نسألك رضاك والجنة ونعوذ بك من سخطك والنار!! اللهم حرم جلودنا على النار!!
    اللهم اجعلنا من عتقاء هذا الشهر وشهر رمضان الكريم من النار!!
    اللهم انك عفو رحيم كريم فاعف عنا يا كريم يا رحيم.
    إن الله جل جلاله يبسط يده الشريفة بالنهار ليتوب مسيء الليل ويبسط يده الشريفة بالليل ليتوب مسيء النهار فلنغتنم فرص العمل اليسير بالأجر العظيم ولتعلم كل العلم إنهم  ( بسم الله الرحمن الرحيم " يُرِيدُونَلِيُطْفِئُوا نُورَ اللَّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَاللَّهُ مُتِمُّ نُورِهِ وَلَوْكَرِهَ الْكَافِرُونَ هُوَ الَّذِي أَرْسَلَ رَسُولَهُ بِالْهُدَى وَدِينِ الْحَقِّلِيُظْهِرَهُ عَلَى الدِّينِ كُلِّهِ وَلَوْ كَرِهَ الْمُشْرِكُونَ")وسبحانك اللهموبحمدك لا إله إلا أنت وأستغفرك وأتوب إليك وصلى الله على سيدنا محمد وآله وصحبهوسلم تسليماً كثيرا ًأخوكم الواثق بنصر الله أبو عبدالرحمن اليافعي .



    [1] الحلقة الاولى كانت بعنوان ( تعقيب سريع على بركان جبل الطير في جنوب جزيرة العرب ). ونشرت على منتديات الاخلاص وشبكة شموخ الاسلام وغيرها .

    [2] مزيد من التفاصيل والعلامات في كتابي القادم بإذن الله (إشارات وبشارات على طريق " خلافة على منهاج النبؤة"). ويمكن الرجوع الى مشاركاتي ارشيفي على منتديات الفلوجة الاسلامية .

    [3] مزيد من التفاصيل والعلامات في كتابي القادم بإذن الله (إشارات وبشارات على طريق " خلافة على منهاج النبؤة"). ويمكن الرجوع الى مشاركاتي ارشيفي على منتديات الفلوجة الاسلامية .


    [4] نشر خبر اقتراح إقامة الصلاة لإطفاء الحرائق في الصحف العربية ومنها صحيفة الأيام اليمنية 7 رمضان 1424هـ الموافق 1 نوفمبر 2003م أما تفاصيل النتائج فرواها بعض القادمين من الولايات المتحدة الأمريكية .في تلك الفترة .

    [5] حدث الإعصار الأخير في العام 1425هـ ـ 2004م

    [6] الآية 74 من سورة الحج

    [7] الآية 67 من سورة الزمر

    [8] برامج عن إعصار تسنامي على القنوات الفضائية " الجزيرة’ " العربية" وغيرها استمعت إليها بنفسي .

    [9] الآية 43 من سورة يس

    [10] انظر لمزيد من التفاصيل مقالة د. باسم خفاجي " امريكا الرومانية ومقدمات الانهيار" مجلة البيان العدد 218 صادر في شوال 1426هـ نوفمبر 2005م.

    [11] انظر لمزيد من التفاصيل مقالة د. باسم خفاجي " امريكا الرومانية ومقدمات الانهيار" مجلة البيان العدد 218 صادر في شوال 1426هـ نوفمبر 2005م.

    [12] انظر لمزيد من التفاصيل مقالة د. باسم خفاجي " امريكا الرومانية ومقدمات الانهيار" مجلة البيان العدد 218 صادر في شوال 1426هـ نوفمبر 2005م.

    [13] انظر لمزيد من التفاصيل مقالة د. باسم خفاجي " امريكا الرومانية ومقدمات الانهيار" مجلة البيان العدد 218 صادر في شوال 1426هـ نوفمبر 2005م.

    [14] انظر لمزيد من التفاصيل مقالة د. باسم خفاجي " امريكا الرومانية ومقدمات الانهيار" مجلة البيان العدد 218 صادر في شوال 1426هـ نوفمبر 2005م.

    [15] قدمت قناة الجزيرة برنامجا خاصا ( بلا حدود) استضافت فيه د. زغلول النجار عالم الجيولوجيا الشهير تناول فيه بالتفصيل هذا الموضوع الخطير.

    [16] أفردت قناة الجزيرة برنامج بدون حدود حلقة خاصة في أخر شعبان 1426هـ الموافق سبتمبر 2005م

    [17] يقول الإمام علي t ( صيحة لا يجيء رجل من أفق من الأفاق إلا ويتحدث انه سمعها ) وفي رواية ( صيحة في رمضان لا يجيء رجل من أفق من الأفاق إلا ويتحدث انه سمعها) والله اعلم

    [18] انظر احمد منصور صحيفة الاسبوع المصرية العدد 343 يوم 3 شعبان 1424هـ الموافق 29 سبتمبر 2003م.

    [19] انظر الفتن لنعيم بن حماد رحمه الله

    [20] أنظر كرامات الجهاد الأفغاني للشيخ الشهيد عبدالله عزام وانظر مجلد ت كتابي " المعجزة المتجددة في عصرنا"

    [21] لمن يرغب في الاستزادة يرجع إلى سلسلة العلم والقران وخاصة الزلزال الكوني الأعظم والإعجاز العلمي للقران الكريم للدكتور عبدالعليم عبدالرحمن خضر وكتب الشيخ عبدالمجيد الزنداني .

    [22] انظر جنود الرحمن للاصبحي - الكويت

    [23] مزيد من التفاصيل والعلامات في كتابي القادم بإذن الله (إشارات وبشارات على طريق " خلافة على منهاج النبؤة"). ويمكن الرجوع الى مشاركاتي ارشيفي على منتديات الفلوجة الاسلامية .

    [24] انظر القدس العربي لندن 9 شوال 1425هـ الموافق 21 نوفمبر 2004م.

    [25] هذا الوصف النبوي للمخرج من الفتن كتاب الله روي في حديث مرفوع وموقوف عن علي t .

    [26] الاصحاح 14 يوحنا

    [27] لمزيد من التفاصيل يمكن العودة إلى كتابي مجلدين ( المعجزة المتجددة في عصرنا " بعض مظاهر انتشار الإسلام بعد أحداث 11 سبتمبر" ).

    [28] انظر كتب الأخ هشام كما ل عبدالحميد وخاصة عن اشراط الساعة .

    [29] وقف أتباع وأنصار ومعجبي أمريكا عن بعد عبر الأقمار الصناعية مذهولين يبكون وهم يشاهدون إعصار كاترينا وريتا وميتا وغيره وتلك الأمثال نضربها للناس فكيف بالمشاهد العظيمة الأخرى القادمة بإذن الله لا يخلف الله وعده .

    [30] انظر القدس العربي لندن العدد 5070 يوم 9 شعبان 1426هـ الموافق 13 سبتمبر 2005م

    [31] انظر لمزيد من التفاصيل مقالة د. باسم خفاجي " امريكا الرومانية ومقدمات الانهيار" مجلة البيان العدد 218 صادر في شوال 1426هـ نوفمبر 2005م.

    [32] نزل رجال تنظيم القاعدة الإسلامي من السحاب على ظهور الطائرات من حيث لم يحتسب العدو ودكوا مواقع الغطرسة والربا والعدوان وماؤى الشيطان ولم يكونوا يتوقعون كما قال زعيمهم الظافر بإذن الله سوى ضربة محدودة ولكن تأييد الله بملائكته وسر من عنده اجتث المواقع المستهدفة من الجذور في حدث بهر العالم بأسرة وغيّر الموازين العالمية ولله الحمد والمنة ومثالها ( فَانْطَلَقَا حَتَّى إِذَا رَكِبَا فِي السَّفِينَةِ خَرَقَهَا قَالَ أَخَرَقْتَهَا لِتُغْرِقَ أَهْلَهَا لَقَدْ جِئْتَ شَيْئاً إِمْرا قَالَ أَلَمْ أَقُلْ إِنَّكَ لَنْ تَسْتَطِيعَ مَعِيَ صَبْراً) (الكهف:72) والله اعلم.


    [33] أنظر صحيفة القدس العربي الصادرة بلندن العاصمة البريطانية وفي محرم 1426هـ الموافق فبراير 2005م


    [34] أنظر لمزيد من التفاصيل كتاب الرئيس نيكسون " ما وراء السلام". ترجمة مالك البديري عمان الاردن.

    [35] في 11 سبتمبر 2003م وقف رئيس الاستخبارات الأمريكية على شاشات التلفزيون يطلب من الناس في الولايات المتحدة الأمريكية ان يخزنوا الطعام في بيوتهم خشية وقوع حدث كبير !!! واذيع بكل اللغات .

    [36] تنظيم القاعدة أعلن بعد انتصار الجهاد الافغاني وموأمرات امريكا واليهود لسلب الانتصار الذي تحقق بفضل الله وعلى جماجم مليون ونصف شهيد ومليوني معوّق في افغانستان المسلمة وقام تنظيم القاعدة بعدة عمليات قاصمة ضد الولايات المتحدة الأمريكية وحلفائها مما جعله يشكل رعبا دائما لها مصداقا لقول الله تعالى ( سنلقي في قلوب الذين كفرو الرعب ) وظل ذكر تنظيم القاعدة حتى كتابة هذا الكتاب يشكل أكبر مصادر الرعب لاعداء الله ورسوله والمؤمنين

    [37] في شعبان 1425هـ الموافق سبتمبر 2004م حدث إعصار وفيضان مائي قوي مصحوب بالفيضانات والرياح التي أهلكت ودمرت كثير من الناس والانعام والمساكن والمصانع ووقفت التكنولوجيا الغربية عاجزة عن صدر قدر الله رياح تدمر كل شيء بأمر ربها قدرت الخسائر المادية بأكثر من 20 مليار دولار وفي هذا دلالالة ربانية على اقتراب وقوع الحدث الاكبر هناك نصرة لاوليائه على فرعون العصر وتخليصا للانسانية من شرور تلك الولايات المتغطرسة وليس ذلك على الله بعزيز .فهو مجيب دعوة المضطرين ونصير المجاهدين الصادقين المؤمنين جل وعلا .

    [38] انظر الفتن لنعيم بن حماد .

    [39] أنظر كرامات الجهاد الافغاني للشيخ الشهيد عبدالله عزام وانظر مجلدات كتابي " المعجزة المتجددة في عصرنا"

    [40] ظهرت كثير من الايات الربانية مثل نصر الله للفلوجة وهي قرية صغيرة اضطرت الولايات المتحدة الأمريكية ومعها التحالف العالمي الى الهروب بقواتها منها ومفاوضتها من خارج القرية ومنها قتال طائفة صغيرة من الناس للحلف الارهابي العالمي في العراق حتى أصبح في مأزق لم يكن يحسب حسابه ولايتوقعه ابدا فان بقيت نزفت وان انسحبت هزمت وظهر ت طيور وعناكب تقاتل مع المجاهدين فتصيب الكفار بوباء عظيم وقد خلفوا جثث عديدة من جراء ذلك ولله جنود السموات والارض والعزة لله ولرسوله وللمؤمنين واسأل الله ان يهيء لي فرصة جمع هذه الايات في كتاب منفصل اثر هذا فهو السميع المجيب المعين جل وعلا.

    [41] مسند الإمام احمد

    [42] انصح بقراءة مجلدات سلسلة رسائل الغرباء للأستاذ سلمان بن فهد العودة هداه الله وابعد عنه المس الشيطاني الانسي والجني فهو الان لازال مريض منذ خروجه من السجن ولاحول ولاقوة الا بالله امين.

    [43] أخرجه الطبراني ونعيم بن حماد في الفتن.

    [44] صحيح

    [45] مزيد من التفاصيل والعلامات في كتابي القادم بإذن الله (إشارات وبشارات على طريق " خلافة على منهاج النبؤة"). ويمكن الرجوع الى مشاركاتي ارشيفي على منتديات الفلوجة الاسلامية .

    [46] طبعا هناك امور أخرى عجيبة حدثت ولاتزال تحدث خارج حساباتهم تصيبهم بالذهول مثل ( والامراض المستجدة العصية العلاج ) ( الامراض المفاجئة ) والامراض التي لم تكن في الاسلاف ) وغيرها وليس هذا مجال تفصيلها .

    [47] انظر برنامج بلا حدود تسجيلات الجزيرة وأعيد نشر تفاصيله في العدد 298 صحيفة الأسبوع مصر يوم 13 رمضان 1423هـ الموافق 18 نوفمبر 2002م.

    [48] الخميس 8 شوال 1426هـ الموافق 10 نوفمبر 2005م
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-10-07
  3. المرهب

    المرهب عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2007-05-17
    المشاركات:
    1,100
    الإعجاب :
    0
    الجزء الاول-الجزء1

    ( تعقيب سريع) على بركان جبل الطير في جنوب جزيرة العرب !!
    بـقـلم:
    أبـى عـبـدالـرحـمـن الـيـافـعـي

    ( وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الْأِسْلامِ دِيناً فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الْآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ) (آل عمران:85)

    اللهم من جاء مشاركا أو زائرا إلىهذا ( الـمـنـتـدى) نيته خالصة لوجهك فتقبل منه ومن كان غير ذلك فاجعل هدايته على يدي فيهذه الساعة المباركة. أو أكفناه بما شئت وكيف شئت. فبطشك قوي شديد ورحمتك وسعت كل شيء وعدلك يظلل كل شيء لا يظلم أحد منك ولا عندك ابدا .

    قريبا سيتضح لكم اثار هذه العقوبة على اليهود والامريكان الذين احتلوا جزرنا وسواحلنا وحولوا بعضها الى أوكار الفساد السياحي والاخلاقي وبعضها الاخر الى قواعد تنصت عسكرية ضد الاسلام والمسلمين وقد اشيع حتى الان عن نفوق عدد من خنازير الامريكان اليهود المرابطين في البر والبحر فظهر الفساد في البر والبحر فكانت هذه العقوبة المحدودة تنبيها وتحذيرا .يقول الله تبارك وتعالى وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ رُسُلاً إِلَى قَوْمِهِمْ فَجَاءُوهُمْ بِالْبَيِّنَاتِ فَانْتَقَمْنَا مِنَ الَّذِينَ أَجْرَمُوا وَكَانَ حَقّاً عَلَيْنَا نَصْرُ الْمُؤْمِنِينَ[[1])ذَلِكَ أَنْ لَمْ يَكُنْ رَبُّكَ مُهْلِكَ الْقُرَى بِظُلْمٍ وَأَهْلُهَا غَافِلُونَ[[2])وَمَا كَانَ رَبُّكَ مُهْلِكَ الْقُرَى حَتَّى يَبْعَثَ فِي أُمِّهَا رَسُولاً يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِنَا وَمَا كُنَّا مُهْلِكِي الْقُرَى إلاَّ وَأَهْلُهَا ظَالِمُونَ[[3] ويقول تبارك وتعالى (وَقَارُونَ وَفِرْعَوْنَ وَهَامَانَ وَلَقَدْ جَاءَهُمْ مُوسَى بِالْبَيِّنَاتِ فَاسْتَكْبَرُوا فِي الْأَرْضِ وَمَا كَانُوا سَابِقِينَ فَكُلّاً أَخَذْنَا بِذَنْبِهِ فَمِنْهُمْ مَنْ أَرْسَلْنَا عَلَيْهِ حَاصِباً وَمِنْهُمْ مَنْ أَخَذَتْهُ الصَّيْحَةُ وَمِنْهُمْ مَنْ خَسَفْنَا بِهِ الْأَرْضَ وَمِنْهُمْ مَنْ أَغْرَقْنَا وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيَظْلِمَهُمْ وَلَكِنْ كَانُوا أَنْفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ)[4] ( أَفَأَمِنَ أَهْلُ الْقُرَى أَنْ يَأْتِيَهُمْ بَأْسُنَا بَيَاتاً وَهُمْ نَائِمُونَ أو أمن أَهْلُ الْقُرَى أَنْ يَأْتِيَهُمْ بَأْسُنَا ضُحىً وَهُمْ يَلْعَبُونَ أَفَأَمِنُوا مَكْرَ اللَّهِ فَلا يَأْمَنُ مَكْرَ اللَّهِ إِلَّا الْقَوْمُ الْخَاسِرُونَ)[5] ( أَفَأَمِنَ الَّذِينَ مَكَرُوا السَّيِّئَاتِ أَنْ يَخْسِفَ اللَّهُ بِهِمُ الْأَرْضَ أَوْ يَأْتِيَهُمُ الْعَذَابُ مِنْ حَيْثُ لا يَشْعُرُونَ)[6] ( فَأَمَّا عَادٌ فَاسْتَكْبَرُوا فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَقَالُوا مَنْ أَشَدُّ مِنَّا قُوَّةً أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّ اللَّهَ الَّذِي خَلَقَهُمْ هُوَ أَشَدُّ مِنْهُمْ قُوَّةً وَكَانُوا بِآياتِنَا يَجْحَدُونَ) [7] راجعت هذه الآيات ومثلها وغيرها أمام ما يجتاح الأرض من عواصف وأحداث ضخمة وكبيرة , خارج حسابات وتقديرات البشر والعلم والكمبيوتر وكثرة الزلازل يرسلها الله عقابا وابتلاء و تخويفا وتذكيرا
    ( ومانرسل بالايات الا تخويفا ))وَلَنُذِيقَنَّهُمْ مِنَ الْعَذَابِ الأَدْنَى دُونَ الْعَذَابِ الأَكْبَرِ لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ[ (السجدة:21) )وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنْ ذُكِّرَ بِآياتِ رَبِّهِ ثُمَّ أَعْرَضَ عَنْهَا إِنَّا مِنَ الْمُجْرِمِينَ مُنْتَقِمُونَ[ (السجدة:22) بطش الله يأتي بغتة ولكن بعد التذكير والاملاء والحلم والصبر وقد حذر الله تبارك وتعالى وما أكثر الايات التي توضح ان الله لايعذب احد ولا جماعة قبل ان يبعث اليهم بالنذير ويدلهم على الطريق ويعطيهم الفرص تلو الفرص لكي يختاروا بملء ارادتهم ان ينتمو الى الحق أو تسوقهم الشهوات الى التشبث بمواقع الباطل حيث يحق العقاب انه عدل الله الشامل فالله تبارك وتعالى ليس بظالم بل الناس كانوا انفسهم يظلمون وماكلن ربك مهلك القرى بظلم واهلها مصلحون ( ولو انا اهلكناهم بعذاب من قبله لقالوا ربنا لولا ارسلت الينا رسولا فنتبع اياتك من قبل ان نذل ونخزى ) ويرسل الله لهم بالايات ولكن)وَكَأَيِّنْ مِنْ آيَةٍ فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ يَمُرُّونَ عَلَيْهَا وَهُمْ عَنْهَا مُعْرِضُونَ[ (يوسف:105) فعن أبى هريرة t قال النبي r ( ان الله يمهل الظالم حتى اذا اخذه لم يفتله ثم قرأ()وَكَذَلِكَ أَخْذُ رَبِّكَ إِذَا أَخَذَ الْقُرَى وَهِيَ ظَالِمَةٌ إِنَّ أَخْذَهُ أَلِيمٌ شَدِيدٌ) (هود:102) وقول تبارك وتعالى : ( وَكَأَيِّنْ مَنْ قَرْيَةٍ أَمْلَيْتُ لَهَا وَهِيَ ظَالِمَةٌ ثُمَّ أَخَذْتُهَا وَإِلَيَّ الْمَصِيرُ[ (الحج:48)))وَكَأَيِّنْ مِنْ قَرْيَةٍ عَتَتْ عَنْ أَمْرِ رَبِّهَا وَرُسُلِهِ فَحَاسَبْنَاهَا حِسَاباً شَدِيداً وَعَذَّبْنَاهَا عَذَاباً نُكْراً[ (الطلاق:8)
    وتوعدهم الحق جل وعلا فقال يَوْمَ نَبْطِشُ الْبَطْشَةَ الْكُبْرَى إِنَّا مُنْتَقِمُونَ[ (الدخان:16) ان المسألة حق مطلق يقول الحق تبارك وتعالى ( لو اردنا ان نتخذ لهوا لاتخذناه من لدنا ان كنا فاعلين بل نقذف بالحق على الباطل فيدمغه فاذا هو زاهق ولكم الويل مما تصفون ).
    وبهذه المناسبة يمكن المرور بسرعة الى بعض الامور التي اعتقد بانها هامة وهي
    اولا : ومن أهم ما يمكن الإشارة إليه في إطار موضوعنا هنا كما بدأنا الموضوع كثرة الزلازل لقد أثبتت الوقائع كثرة الزلازل المادية والمعنوية في عصرنا الراهن إنها الزلازل المادية والزلازل المعنوية والجسدية )أَمْ حَسِبْتُمْ أَنْ تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَأْتِكُمْ مَثَلُ الَّذِينَ خَلَوْا مِنْ قَبْلِكُمْ مَسَّتْهُمُ الْبَأْسَاءُ وَالضَّرَّاءُ وَزُلْزِلُوا حَتَّى يَقُولَ الرَّسُولُ وَالَّذِينَ آمَنُوا مَعَهُ مَتَى نَصْرُ اللَّهِ أَلا إِنَّ نَصْرَ اللَّهِ قَرِيبٌ[ (البقرة:214) )هُنَالِكَ ابْتُلِيَ الْمُؤْمِنُونَ وَزُلْزِلُوا زِلْزَالاً شَدِيداً[ (الأحزاب:11) أما الزلازل المادية فأبرزها في البلدان الكافرة وبين المشركين وبسبب من قلة العلم وقلة الاطلاع يعتقد بعض الجهلة والسذج من المسلمين ان المصائب والزلازل ليست كثيرة في بلاد الكافرين والحقيقة ان الامر ليس كذلك فاغلبها في بلدانهم فالحربين العالميتين التي تنسبا زورا الى العالم وقعت عندهم فقد اندلعت الحرب العالمية الاولى عام 1914م بينهم البين لتحصد قرابة 30 مليون انسان مدنيين وعسكريين ثم نشبت الحرب الثانية عام 1939م واستمرت 6 سنوات عجاف اهلكت مايربوا على 40 مليون انسان والامراض الخطيرة اكثر ماتفتك بهم وهم يعدون قتلاها بالملايين ثم ان معدل نمو السكان عندهم يتزايد ويهددهم بالانقراض لولا الهجرة المتزايده الى تلك البلدان واكثر الحرائق والزلازل والكوارث والمصائب في كلفورنيا وسان فرنسيسكوا وأرمينيا وايطاليا واليابان والصين وأثينا اذن نصيب البلدان الكافرة كبير من الزلازل الهند والفلبين والسلفادور والمكسيك وصقلية . حتى وصف بعضهم " المناخ" بأنه "متطرف"[8] عندما يبصرون التبدلات والتحولات والفيضانات والأعاصير والثلوج والبركان والزلازل والطريف انه تزامن ذلك مع اشتداد الحملة على المسلمين ووصفهم بالمتطرفين أيضا وقد أعقب ذلك أضخم زلزال حديث ضرب 12 دولة في وقت واحد بما فيها القاعدة العسكرية الأمريكية في المحيط الهندي وقد كان من العجائب والآيات المذهلة خلال وعقب هذا الزلزال تم العثور على طفل يطفوا فوق الماء بعد سبعة وتسعة أيام ليعيد إلى الأذهان أية ولادة وحفظ الله لنبيه موسى u وقد قال الخبراء أيضا ان الجيّف التي خلفها الزلزال اخطر من الزلازل نفسه فقد تودي إلى انتشار طاعون خطير يقتل أكثر مما قتله الزلازل والفيضان وهذا نموذج مصغر لما سيحدث أيام معركة يأجوج ومأجوج وبالتالي يستجيب الله لدعوة عيسى والمهدي u فيرسل طيرا يأكل هذه الجّيف ثم يغسل الله الأرض من بمطر الخ الحديث وكذلك نضرب لكم الأمثال . وقد عمل الأمريكان وغيرهم من الدوّل الكافرة على إنفاق المليارات من الدولارات وإنفاق السنوات من الأوقات وإنفاق الجهود لإنشاء رصد الزلازل ولم يفلحوا ولإنشاء ما سمي ضد الزلازل مثل ( جسر سان فرانسيسكو) ومع ذلك لم يصمد اقل من الثانية أمام قدر الله )وَلا يَحْسَبَنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا سَبَقُوا إِنَّهُمْ لا يُعْجِزُونَ[ (لأنفال:59) وكذلك ما حدث في 11 سبتمبر لمركز الرياء العالمي في نيويورك ومركز الشر العالمي البنتاجون وزارة الدفاع الأمريكية ويرسل الصواعق فيصيب بها من يشاء ( فَأَصَابَهَا إِعْصَارٌ فِيهِ نَارٌ فَاحْتَرَقَتْ كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمُ الْآياتِ لَعَلَّكُمْ تَتَفَكَّرُونَ)(البقرة: من الآية266) و حرائق النيازك والنيزك القادم الموعود والبركان الموعود بإذن الله يعطل كل أجهزة الحضارة التي صنعها الانسان الضعيف وقد حدث مثال ذلك في 11 سبتمبر تعطيل رهيب لكل الأجهزة والتكنولوجيا فأثمر عن تدمير المباني الربوية الضخمة من الجذور بشكل غير متوقع ولم يتصوره البشر حتى الذين صمموا المباني المحاربة لله بالربا فهدمها الله على من فيها في دقائق وشاهدها العالم بأسره مباشرة عبر الأقمار الصناعية وسط ذهول ورهبة واسعة ومتنوعة كيف لا؟؟!! وهي قدرة الجبار عز وجل الذي الكواكب كحبة السمسم في يد الرحمن Y والسموات مطويات بيمينيه . فسبحان الله العظيم القادر. )إِنَّ مَا تُوعَدُونَ لَآتٍ وَمَا أَنْتُمْ بِمُعْجِزِينَ[ (الأنعام:134)
    )قَالَ إِنَّمَا يَأْتِيكُمْ بِهِ اللَّهُ إِنْ شَاءَ وَمَا أَنْتُمْ بِمُعْجِزِينَ[ (هود:33)
    )وَمَا أَنْتُمْ بِمُعْجِزِينَ فِي الأَرْضِ وَلا فِي السَّمَاءِ وَمَا لَكُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ مِنْ وَلِيٍّ وَلا نَصِيرٍ[ (العنكبوت:22)
    سنوات وبحوث ومليارات أنفقت اعتقد علماء طبقات الأرض إنهم عرفوا كل العيوب خاصة في كاليفورنيا وإنهم في حالة حدوث زلزال سوف يسيطرون على الموقف فقد أقاموا نظاما تقنيا هائلا لأجهزة حساسة تحت الأرض تعطي التحذيرات الكافية والواضحة عن الزلازل قبل وقوعها !! ومع هذا حدث الزلزال وبغتة )فَيَأْتِيَهُمْ بَغْتَةً وَهُمْ لا يَشْعُرُونَ[ (الشعراء:202) )فَلَمَّا نَسُوا مَا ذُكِّرُوا بِهِ فَتَحْنَا عَلَيْهِمْ أَبْوَابَ كُلِّ شَيْءٍ حَتَّى إِذَا فَرِحُوا بِمَا أُوتُوا أَخَذْنَاهُمْ بَغْتَةً فَإِذَا هُمْ مُبْلِسُونَ[ (الأنعام:44) )قُلْ أَرَأَيْتَكُمْ إِنْ أَتَاكُمْ عَذَابُ اللَّهِ بَغْتَةً أَوْ جَهْرَةً هَلْ يُهْلَكُ إلاَّ الْقَوْمُ الظَّالِمُونَ[ (الأنعام:47) )ثُمَّ بَدَّلْنَا مَكَانَ السَّيِّئَةِ الْحَسَنَةَ حَتَّى عَفَوْا وَقَالُوا قَدْ مَسَّ آبَاءَنَا الضَّرَّاءُ وَالسَّرَّاءُ فَأَخَذْنَاهُمْ بَغْتَةً وَهُمْ لا يَشْعُرُونَ[ (لأعراف:95) )أَفَأَمِنُوا أَنْ تَأْتِيَهُمْ غَاشِيَةٌ مِنْ عَذَابِ اللَّهِ أَوْ تَأْتِيَهُمُ السَّاعَةُ بَغْتَةً وَهُمْ لا يَشْعُرُونَ[ (يوسف:107))بَلْ تَأْتِيهِمْ بَغْتَةً فَتَبْهَتُهُمْ فَلا يَسْتَطِيعُونَ رَدَّهَا وَلا هُمْ يُنْظَرُونَ[ (الأنبياء:40) ) (الحج:55)(الأنعام:44))إِنَّمَا مَثَلُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا كَمَاءٍ أَنْزَلْنَاهُ مِنَ السَّمَاءِ فَاخْتَلَطَ بِهِ نَبَاتُ الأَرْضِ مِمَّا يَأْكُلُ النَّاسُ وَالأَنْعَامُ حَتَّى إِذَا أَخَذَتِ الأَرْضُ زُخْرُفَهَا وَازَّيَّنَتْ وَظَنَّ أَهْلُهَا أَنَّهُمْ قَادِرُونَ عَلَيْهَا أَتَاهَا أَمْرُنَا لَيْلاً أَوْ نَهَاراً فَجَعَلْنَاهَا حَصِيداً كَأَنْ لَمْ تَغْنَ بِالأَمْسِ كَذَلِكَ نُفَصِّلُ الآياتِ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ[ (يونس:24)
    ))قُلْ مَنْ كَانَ فِي الضَّلالَةِ فَلْيَمْدُدْ لَهُ الرَّحْمَنُ مَدّاً حَتَّى إِذَا رَأَوْا مَا يُوعَدُونَ إِمَّا الْعَذَابَ وَإِمَّا السَّاعَةَ فَسَيَعْلَمُونَ مَنْ هُوَ شَرٌّ مَكَاناً وَأَضْعَفُ جُنْداً[ (مريم:75) ولقد دمرت مدن في السابق باسباب مثل هذه فقد اتت النار على معظم مدينة شيكاغو عام 1871م ودمر الزلالزال والحرائق مدينة سان فرانسيسكو عام 1906م ولم يكن عبثا ان يصيب الزلزال الهائل مركز صناعة الفيديو الاباحية في امريكا ففي نورث ردج ومركزين مجاورين كانت حوالي 70 شركة تنتج اكثر من 95% من أشرطة الفيديو الاباحية البالغة 1400 نوعا من الافلام الاباحية تنتجها امريكا كل عام واحترقت كل اجهزتها ومعاملها وعمالها تحت النيران فقد دمر الله قلعة لام الزواني بابل العظيمة وقد تساءلت الكاتبة الامريكية الام باسيليا شلينك هل سيجادل احد في ان الله هو وراء تلك الاحداث ؟ فمن ذا غيره الذي يستطيع ان يطلق قوى الارض بكلمة واحدة ويسبب زلزالا أو يحطم مساحة بأكملها بواسطة الفيضانات والاعاصير ؟[9]
    وهناك احداث مماثلة أو اقل منها في بعض البلدان الاسلامية مثل اندنوسيا و إيران والمغرب والقاهرة والجزائر وتركيا وشمال أفغانستان وباكستان وهي ايضا بسبب الذنوب والمجاهرة بها ولا تخرج عن هذا الاطار ( وما اصابكم من مصيبة فبما كسبت ايديكم ويعفو عن كثير ) (ويل للترك يزلزلها أهانوا كتاب ربهم ويل لحرستا ثم ويلها والعراق ينحسر الفرات عن كنزها ومن كل لون تكنز حصبائها ولا يناله رجالها فهو للمهدي u)[10] والذين يهلكون من اهل الايمان سواء في بلاد الكفر او بلاد الاسلام خلال هذه الحوادث الربانية يبعثون على نياتهم واعمالهم ويحكم الله بينهم يوم القيامة وهو الحكم العدل I.
    ثانيا : الإشارات الكبرى الدالة على الانهيار القريب لمحوّر الشر العالمي الجديد!!
    وأول ما ذهب اليه نظري عند التأمل العميق لمسيرة الاحداث السياسية والاجتماعية والاقتصادية واليات الربانية في الارض والكون والانسان والتأمل خاصة بجوانب التظليل والكذب الامريكي العالمي إننا أمام تجسيد لأية من آيات الله في الكون والأرض والإنسان ونموذج حق لقول الله الحق الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولامن خلفه فقد اخبرنا الخالق العظيم جل جلاله عن أمثال هذا النموذج من طائفة الضالين في محكم الكتاب العزيز فقال عز من قائل كريم عنهم ]وَدَّتْ طَائِفَةٌ مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ لَوْ يُضِلُّونَكُمْ وَمَا يُضِلُّونَ إِلَّا أَنْفُسَهُمْ وَمَا يَشْعُرُونَ[ (آل عمران:69) ]وَيَقُولُونَ عَلَى اللَّهِ الْكَذِبَ وَهُمْ يَعْلَمُونَ[ (آل عمران: من الآية75)
    ]الَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْرِفُونَهُ كَمَا يَعْرِفُونَ أَبْنَاءَهُمْ وَإِنَّ فَرِيقاً مِنْهُمْ لَيَكْتُمُونَ الْحَقَّ وَهُمْ يَعْلَمُونَ[ (البقرة:146)
    لقد فطرهم الله عز وجل على هذه الصفات الدميمة التي لا يمكن ان يتخلصوا منها إلا باتباع الدين الحق وهو الإسلام ]الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْأِسْلامَ دِيناً[وهم موعودين بذلك عند نزول عيسى u]وَإِنْ مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ إِلَّا لَيُؤْمِنَنَّ بِهِ قَبْلَ مَوْتِهِ وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ يَكُونُ عَلَيْهِمْ شَهِيداً[ (النساء:159 وطالما استمروا على منهجهم الضال خراف ضالة يقودها اليهودي الماكر فلن يتمكنوا من إبصار الحق واتباعه وستظل هذه الصفات تلازمهم ولا تزول ولا تتغير إلا إذا غيروا ما بأنفسهم لان الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم فإذا خرجوا من الباطل المنحرف إلى الحق المبين ابصروا وفقهوا وتغيروا إلى الأفضل وفازوا في الدنيا والآخرة
    ولقد اخبرنا الله عز وجل الخالق العظيم عن هذه الفرق من خلقه وعن صفاتهم وأساليبهم وطرقهم وهو الخالق العليم (أَلا يَعْلَمُ مَنْ خَلَقَ وَهُوَ اللَّطِيفُ الْخَبِيرُ) (الملك:14 ]قُلْ أَأَنْتُمْ أَعْلَمُ أَمِ اللَّه[ (البقرة: من الآية140) فبين لنا في القران الكريم صفات كثيرة لهم منها عدم الرضى الكامل عن كل ما انزل الله فيؤمنون ببعض ويكفرون ببعض ومن أفعالهم الدنيئة أيقاد الفتن والحروب ونبذ العهد ونقض المواثيق ونبذ الكتاب وإظهار عدم العلم وتبديل الكفر بالإيمان وضياع السبيل والرغبة في تكفير الآخرين وحب الحياة والحرص عليها وحب المال والنفاق والبخل وسؤ الأخلاق والافتراء والتلفيق مثلما حصل لسيدتنا مريم عليها السلام حال ولادتها دون تبين الحق]وَبِكُفْرِهِمْ وَقَوْلِهِمْ عَلَى مَرْيَمَ بُهْتَاناً عَظِيماً[ (النساء:156) ومثل التجسس على الأعراض والجهر بما ستر الله والمحاجة بدون هدى ولاعلم ولاكتاب منير والتفريق بين الرسل عليهم السلام والتكذيب بآيات الله ومخالفة أوامر الله وقتل الأنبياء والرسل ورفض النعمة وتبديل القول وتحريف كلام الله وكتابة أراء بأيديهم والقول بأنها من عند الله وما هي من عند الله والشراء بآيات الله ثمنا قليلا وقسوة القلب والنقمة من المؤمنين والمسارعة في الآثم ونشر الفساد والادعاء بأنهم أحباء الله وأبناء الله وان النار لن تمسهم إلا أيام معدودة واتهامهم لله بان يد الله مغلولة غلت أيديهم بما قالوا ومن صفاتهم الدميمة كثرة الأعذار والمجادلة مثلما عملوا مع موسى عليه السلام بشان البقرة وطلباتهم المقيتة مثل لولا يكلمنا الله ورغبتهم ان يروا الله جهرة وطلبوا ان تكون لهم آلهة اخرى غير الله والتعصب الأعمى لباطلهم ]وَلَنْ تَرْضَى عَنْكَ الْيَهُودُ وَلا النَّصَارَى حَتَّى تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ[ (البقرة: من الآية120) واتخاذ الدين لعبا ولهو]يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَتَّخِذُوا الَّذِينَ اتَّخَذُوا دِينَكُمْ هُزُواً وَلَعِباً مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ مِنْ قَبْلِكُمْ وَالْكُفَّارَ أَوْلِيَاءَ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ[ (المائدة:57) وقد عاقبهم الله بالطمس على وجوههم وردها على أدبارها ولعنهم كما *** أصحاب السبت وضرب عليهم الذلة والمسكنة وباؤا بغضب من الله وألقى بينهم العداوة والبغضاء إلى يوم القيامة وجعل قلوبهم قاسية وتوعدهم بالعذاب الشديد
    وان من سلوكياتهم الشيطانية الحسد ]وَدَّ كَثِيرٌ مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ لَوْ يَرُدُّونَكُمْ مِنْ بَعْدِ إِيمَانِكُمْ كُفَّاراً حَسَداً مِنْ عِنْدِ أَنْفُسِهِمْ مِنْ بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمُ الْحَقُّ فَاعْفُوا وَاصْفَحُوا حَتَّى يَأْتِيَ اللَّهُ بِأَمْرِهِ إِنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قــــَدِيرٌ[ (البقرة:10ك9) ومن سلوكياتهم الدنيئة كتمان الحق وإخفاء الحقائق]وَلا تَلْبِسُوا الْحَقَّ بِالْبَاطِلِ وَتَكْتُمُوا الْحَقَّ وَأَنْتُمْ تَعْلَمُونَ[ (البقرة:42)
    ]يَا أَهْلَ الْكِتَابِ قَدْ جَاءَكُمْ رَسُولُنَا يُبَيِّنُ لَكُمْ كَثِيراً مِمَّا كُنْتُمْ تُخْفُونَ مِنَ الْكِتَابِ وَيَعْفُو عَنْ كَثِيرٍ قَدْ جَاءَكُمْ مِنَ اللَّهِ نُورٌ وَكِتَابٌ مُبِينٌ[ (المائدة:15)
    ومن صفاتهم التطرف والغلو لذلك قال الله تعالى ]يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لا تَغْلُوا فِي دِينِكُمْ وَلا تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ إِلا الْحَقَّ إِنَّمَا الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ رَسُولُ اللَّهِ وَكَلِمَتُهُ أَلْقَاهَا إِلَى مَرْيَمَ وَرُوحٌ مِنْهُ فَآمِنُوا بِاللَّهِ وَرُسُلِهِ وَلا تَقُولُوا ثَلاثَةٌ انْتَهُوا خَيْراً لَكُمْ إِنَّمَا اللَّهُ إِلَهٌ وَاحِدٌ سُبْحَانَهُ أَنْ يَكُونَ لَهُ وَلَدٌ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلاً[ (النساء:171)
    ومن انحرافاتهم وظلالاتهم القول بالتثليث ولذلك نهاهم الله تعالى ]وَلا تَقُولُوا ثَلاثَةٌ انْتَهُوا خَيْراً لَكُمْ إِنَّمَا اللَّهُ إِلَهٌ وَاحِدٌ سُبْحَانَهُ أَنْ يَكُونَ لَهُ وَلَدٌ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلاً[ (النساء:171 وتكرر النهي في اكثر من آية في القرن الكريم فقال عز من قائل كريم ]لَقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُوا إِنَّ اللَّهَ هُوَ الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ قُلْ فَمَنْ يَمْلِكُ مِنَ اللَّهِ شَيْئاً إِنْ أَرَادَ أَنْ يُهْلِكَ الْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ وَأُمَّهُ وَمَنْ فِي الْأَرْضِ جَمِيعاً وَلِلَّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ وَاللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ[ (المائدة:17)
    وقال الله تعالى ]اتَّخَذُوا أَحْبَارَهُمْ وَرُهْبَانَهُمْ أَرْبَاباً مِنْ دُونِ اللَّهِ وَالْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا إِلَهاً وَاحِداً لا إِلَهَ إِلا هُوَ سُبْحَانَهُ عَمَّا يُشْرِكُونَ[ (التوبة:31)
    ومن اعتقاداتهم الضالة المنحرفة القول بان عيسى اله ]وَإِذْ قَالَ اللَّهُ يَا عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ أَأَنْتَ قُلْتَ لِلنَّاسِ اتَّخِذُونِي وَأُمِّيَ إِلَهَيْنِ مِنْ دُونِ اللَّهِ قَالَ سُبْحَانَكَ مَا يَكُونُ لِي أَنْ أَقُولَ مَا لَيْسَ لِي بِحَقٍّ إِنْ كُنْتُ قُلْتُهُ فَقَدْ عَلِمْتَهُ تَعْلَمُ مَا فِي نَفْسِي وَلا أَعْلَمُ مَا فِي نَفْسِكَ إِنَّكَ أَنْتَ عَلَّامُ الْغُيُوبِ[ (المائدة:116
    ومن اعتقاداتهم الباطلة أيضا أيضا القول بان الله هو المسيح ]لَقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُوا إِنَّ اللَّهَ هُوَ الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ وَقَالَ الْمَسِيحُ يَا بَنِي إِسْرائيلَ اعْبُدُوا اللَّهَ رَبِّي وَرَبَّكُمْ إِنَّهُ مَنْ يُشْرِكْ بِاللَّهِ فَقَدْ حَرَّمَ اللَّهُ عَلَيْهِ الْجَنَّةَ وَمَأْوَاهُ النَّارُ وَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ أَنْصَارٍ[ (المائدة:72)
    ويقول عز من قائل كريم ]لَقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُوا إِنَّ اللَّهَ هُوَ الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ قُلْ فَمَنْ يَمْلِكُ مِنَ اللَّهِ شَيْئاً إِنْ أَرَادَ أَنْ يُهْلِكَ الْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ وَأُمَّهُ وَمَنْ فِي الأَرْضِ جَمِيعاً وَلِلَّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ وَاللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ[ (المائدة:17)
    ومن اعتقاداتهم الخاطئة القول بأن المسيح أبن الله وشرح ذلك لنا ربنا عز وجل في كتابه العزيز فقال ]وَقَالَتِ الْيَهُودُ عُزَيْرٌ ابْنُ اللَّهِ وَقَالَتِ النَّصَارَى الْمَسِيحُ ابْنُ اللَّهِ ذَلِكَ قَوْلُهُمْ بِأَفْوَاهِهِمْ يُضَاهِئُونَ قَوْلَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ قَبْلُ قَاتَلَهُمُ اللَّهُ أَنَّى يُؤْفَكُونَ[ (التوبة:30)
    وقال سبحانه وتعالى]لَوْ أَرَادَ اللَّهُ أَنْ يَتَّخِذَ وَلَداً لاصْطَفَى مِمَّا يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ سُبْحَانَهُ هُوَ اللَّهُ الْوَاحِدُ الْقَهَّارُ) (الزمر:4) ]وَقَالُوا اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَداً سُبْحَانَهُ بَلْ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ كُلٌّ لَهُ قَانِتُونَ[ (البقرة:116) (مَا لَهُمْ بِهِ مِنْ عِلْمٍ وَلا لِآبَائِهِمْ كَبُرَتْ كَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ إِنْ يَقُولُونَ إِلَّا كَذِباً[ (الكهف:5) ]وَقَالُوا اتَّخَذَ الرَّحْمَنُ وَلَداً سُبْحَانَهُ بَلْ عِبَادٌ مُكْرَمُونَ[ (الانبياء:26)
    ومن اعتقاداتهم الخاطئة القول ان المسيح صلب وقد بيّن لنا الله عز وجل في كتابه العزيز فقال تعالى ]وَقَوْلِهِمْ إِنَّا قَتَلْنَا الْمَسِيحَ عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ رَسُولَ اللَّهِ وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ وَلَكِنْ شُبِّهَ لَهُمْ وَإِنَّ الَّذِينَ اخْتَلَفُوا فِيهِ لَفِي شَكٍّ مِنْهُ مَا لَهُمْ بِهِ مِنْ عِلْمٍ إِلَّا اتِّبَاعَ الظَّنِّ وَمَا قَتَلُوهُ يَقِيناً[ (النساء:157) كما قال سبحانه وتعالى ]وَقَالَتِ الْيَهُودُ لَيْسَتِ النَّصَارَى عَلَى شَيْءٍ وَقَالَتِ النَّصَارَى لَيْسَتِ الْيَهُودُ عَلَى شَيْءٍ وَهُمْ يَتْلُونَ الْكِتَابَ كَذَلِكَ قَالَ الَّذِينَ لا يَعْلَمُونَ مِثْلَ قَوْلِهِمْ فَاللَّهُ يَحْكُمُ بَيْنَهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فِيمَا كَانُوا فِيهِ يَخْتَلِفُونَ[ (البقرة:113) ومن صفاتهم الذميمة الاختلاف بسبب البغي]إِنَّ الدِّينَ عِنْدَ اللَّهِ الإسلام وَمَا اخْتَلَفَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ إِلَّا مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَهُمُ الْعِلْمُ بَغْياً بَيْنَهُمْ وَمَنْ يَكْفُرْ بِآيَاتِ اللَّهِ فَإِنَّ اللَّهَ سَرِيعُ الْحِسَابِ[ (آل عمران:19)
    ومن صفاتهم المنحرفة التفرق]وَلا تَكُونُوا كَالَّذِينَ تَفَرَّقُوا وَاخْتَلَفُوا مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَهُمُ الْبَيِّنَاتُ وَأُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ[ (آل عمران:105) ومن أفعالهم القبيحة هدم المساجد]مَا كَانَ لِلْمُشْرِكِينَ أَنْ يَعْمُرُوا مَسَاجِدَ اللَّهِ شَاهِدِينَ عَلَى أَنْفُسِهِمْ بِالْكُفْرِ أُولَئِكَ حَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ وَفِي النَّارِ هُمْ خَالِدُونَ[ (التوبة:17) ومن أفعالهم القبيحة تحريف كتاب الله]وَقَدْ كَانَ فَرِيقٌ مِنْهُمْ يَسْمَعُونَ كَلامَ اللَّهِ ثُمَّ يُحَرِّفُونَهُ مِنْ بَعْدِ مَا عَقَلُوهُ وَهُمْ يَعْلَمُونَ[ (البقرة:75)
    وبين الله عز وجل انهم نجس فقال]يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنَّمَا الْمُشْرِكُونَ نَجَسٌ فَلا يَقْرَبُوا الْمَسْجِدَ الْحَرَامَ بَعْدَ عَامِهِمْ هَذَا وَإِنْ خِفْتُمْ عَيْلَةً فَسَوْفَ يُغْنِيكُمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ إِنْ شَاءَ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ حَكِيمٌ[ (التوبة:28) ولعل من اكبر واخطر وابرز صفاتهم وأفعالهم التي بينها الله لنا
    ]لَتَجِدَنَّ أَشَدَّ النَّاسِ عَدَاوَةً لِلَّذِينَ آمَنُوا الْيَهُودَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُوا وَلَتَجِدَنَّ أَقْرَبَهُمْ مَوَدَّةً لِلَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ قَالُوا إِنَّا نَصَارَى ذَلِكَ بِأَنَّ مِنْهُمْ قِسِّيسِينَ وَرُهْبَاناً وَأَنَّهُمْ لا يَسْتَكْبِرُونَ[ (المائدة:82)
    ]مَا يَوَدُّ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ وَلا الْمُشْرِكِينَ أَنْ يُنَزَّلَ عَلَيْكُمْ مِنْ خَيْرٍ مِنْ رَبِّكُمْ وَاللَّهُ يَخْتَصُّ بِرَحْمَتِهِ مَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ ذُو الْفَضْلِ الْعَظِيمِ[ (البقرة:105)
    ويقول ا لنبي r عن هذه العادة الذميمة التي تمارسها هذه الفئات من خلق الله ومن تشبه بهم ( إياكم والكذب فإن الكذب يهدي إلى الفجور والفجور يهدي إلى النار) ونبهنا الله عز وجل إلى قدرته العظيمة في مثل هذه النماذج ]إِنَّ اللَّهَ لا يَهْدِي مَنْ هُوَ كَاذِبٌ كَفَّارٌ[ (الزمر: من الآية3) ودعانا عز وجل ان ننظر ونستفيد من النتائج الوخيمة لهذا المرض الذي أصابهم به جل وعلا ]فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ فَزَادَهُمُ اللَّهُ مَرَضاً وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ بِمَا كَانُوا يَكْذِبُونَ[ (البقرة:10)
    وهي نتيجة قطعية حتمية تؤول إليها سياسة الكذب والافتراء والتظليل في تاريخ البشرية وقد قال عزمن قائل كريم ]قُلْ سِيرُوا فِي الْأَرْضِ ثُمَّ انْظُرُوا كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الْمُكَذِّبِينَ[ (الأنعام:11) ]أَوَلَمْ يَسِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَيَنْظُرُوا كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الَّذِينَ كَانُوا مِنْ قَبْلِهِمْ كَانُوا هُمْ أَشَدَّ مِنْهُمْ قُوَّةً وَآثَاراً فِي الْأَرْضِ فَأَخَذَهُمُ اللَّهُ بِذُنُوبِهِمْ وَمَا كَانَ لَهُمْ مِنَ اللَّهِ مِنْ وَاقٍ) (غافر:21) ]فَلَمَّا جَاءَتْهُمْ رُسُلُهُمْ بِالْبَيِّنَاتِ فَرِحُوا بِمَا عِنْدَهُمْ مِنَ الْعِلْمِ وَحَاقَ بِهِمْ مَا كَانُوا بِهِ يَسْتَهْزِئُونَ[ (غافر:83
    ]فَأَمَّا عَادٌ فَاسْتَكْبَرُوا فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَقَالُوا مَنْ أَشَدُّ مِنَّا قُوَّةً أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّ اللَّهَ الَّذِي خَلَقَهُمْ هُوَ أَشَدُّ مِنْهُمْ قُوَّةً وَكَانُوا بِآياتِنَا يَجْحَدُونَ[ (فصلت:15) ويلفت الله تعالى أنظارنا فيقول]أَلَمْ تَرَ كَيْفَ فَعَلَ رَبُّكَ بِعَادٍ إِرَمَ ذَاتِ الْعِمَادِ الَّتِي لَمْ يُخْلَقْ مِثْلُهَا فِي الْبِلادِ وَثَمُودَ الَّذِينَ جَابُوا الصَّخْرَ بِالْوَادِ وَفِرْعَوْنَ ذِي الْأَوْتَادِ الَّذِينَ طَغَوْا فِي الْبِلادِ فَأَكْثَرُوا فِيهَا الْفَسَادَ فَصَبَّ عَلَيْهِمْ رَبُّكَ سَوْطَ عَذَابٍ إِنَّ رَبَّكَ لَبِالْمِرْصَادِ[ (الفجر:14) .
    ويكون من المفيد في تقدير ان نوضح هنا مسألة في غاية الأهمية وهي بعض أبرز الإشارات الدالة على انهيار الإمبراطوريات والأمم قدر الله الذي لامرد له فان الطغيان والجبروت إشارات دالة على انهيار الأمم مهما بلغت من الحضارة والطغيان والقوة يقول الله تبارك وتعالى :
    ]فَأَمَّا عَادٌ فَاسْتَكْبَرُوا فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَقَالُوا مَنْ أَشَدُّ مِنَّا قُوَّةً أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّ اللَّهَ الَّذِي خَلَقَهُمْ هُوَ أَشَدُّ مِنْهُمْ قُوَّةً وَكَانُوا بِآياتِنَا يَجْحَدُونَ[ (فصلت:15)
    (فَأَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ رِيحاً صَرْصَراً فِي أَيَّامٍ نَحِسَاتٍ لِنُذِيقَهُمْ عَذَابَ الْخِزْيِ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَلَعَذَابُ الْآخِرَةِ أَخْزَى وَهُمْ لا يُنْصَرُونَ) (فصلت:16)
    (وَأَمَّا ثَمُودُ فَهَدَيْنَاهُمْ فَاسْتَحَبُّوا الْعَمَى عَلَى الْهُدَى فَأَخَذَتْهُمْ صَاعِقَةُ الْعَذَابِ الْهُونِ بِمَا كَانُوا يَكْسِبُونَ) (فصلت:17)
    ()فَكُلّاً أَخَذْنَا بِذَنْبِهِ فَمِنْهُمْ مَنْ أَرْسَلْنَا عَلَيْهِ حَاصِباً وَمِنْهُمْ مَنْ أَخَذَتْهُ الصَّيْحَةُ وَمِنْهُمْ مَنْ خَسَفْنَا بِهِ الْأَرْضَ وَمِنْهُمْ مَنْ أَغْرَقْنَا وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيَظْلِمَهُمْ وَلَكِنْ كَانُوا أَنْفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ) (العنكبوت:40)
    )فَلَمَّا رَأَوْهُ عَارِضاً مُسْتَقْبِلَ أَوْدِيَتِهِمْ قَالُوا هَذَا عَارِضٌ مُمْطِرُنَا بَلْ هُوَ مَا اسْتَعْجَلْتُمْ بِهِ رِيحٌ فِيهَا عَذَابٌ أَلِيمٌ) (الأحقاف:24)
    (تُدَمِّرُ كُلَّ شَيْءٍ بِأَمْرِ رَبِّهَا فَأَصْبَحُوا لا يُرَى إِلَّا مَسَاكِنُهُمْ كَذَلِكَ نَجْزِي الْقَوْمَ الْمُجْرِمِينَ) (الأحقاف:25)
    ان الكذب إشارات دالة على انهيار الأمم مهما بلغت من الحضارة والطغيان والقوة قال النبي r الكذب يهدي إلى الفجور والفجور يهدي إلى النار
    وان الكفر إشارات دالة على انهيار الأمم مهما بلغت من الحضارة والطغيان والقوة
    (وَضَرَبَ اللَّهُ مَثَلاً قَرْيَةً كَانَتْ آمِنَةً مُطْمَئِنَّةً يَأْتِيهَا رِزْقُهَا رَغَداً مِنْ كُلِّ مَكَانٍ فَكَفَرَتْ بِأَنْعُمِ اللَّهِ فَأَذَاقَهَا اللَّهُ لِبَاسَ الْجُوعِ وَالْخَوْفِ بِمَا كَانُوا يَصْنَعُونَ) (النحل:112)
    ()كَدَأْبِ آلِ فِرْعَوْنَ وَالَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ كَذَّبُوا بِآيَاتِنَا فَأَخَذَهُمُ اللَّهُ بِذُنُوبِهِمْ وَاللَّهُ شَدِيدُ الْعِقَابِ) (آل عمران:11)
    ويقول النبي r (والذي نفسي بيده لا يسمع بي أحد من هذه الأمة يهودي أو نصراني ثم يموت ولم يؤمن بالذي أرسلت به إلا كان من آهل النار)[11]
    ان الظلم إشارات دالة على انهيار الأمم مهما بلغت من الحضارة والطغيان والقوة يقول الله (وَتِلْكَ الْقُرَى أَهْلَكْنَاهُمْ لَمَّا ظَلَمُوا وَجَعَلْنَا لِمَهْلِكِهِمْ مَوْعِداً) (الكهف:59)
    (وَلا تَرْكَنُوا إِلَى الَّذِينَ ظَلَمُوا فَتَمَسَّكُمُ النَّارُ وَمَا لَكُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ مِنْ أَوْلِيَاءَ ثُمَّ لا تُنْصَرُونَ) (هود:113) (وَلا تَحْسَبَنَّ اللَّهَ غَافِلاً عَمَّا يَعْمَلُ الظَّالِمُونَ إِنَّمَا يُؤَخِّرُهُمْ لِيَوْمٍ تَشْخَصُ فِيهِ الْأَبْصَارُ) (ابراهيم:42)
    (وَكَذَلِكَ أَخْذُ رَبِّكَ إِذَا أَخَذَ الْقُرَى وَهِيَ ظَالِمَةٌ إِنَّ أَخْذَهُ أَلِيمٌ شَدِيدٌ) (هود:102) (فَأَخَذْنَاهُ وَجُنُودَهُ فَنَبَذْنَاهُمْ فِي الْيَمِّ فَانْظُرْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الظَّالِمِينَ وَجَعَلْنَاهُمْ أَئِمَّةً يَدْعُونَ إِلَى النَّارِ وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ لا يُنْصَرُونَ) (القصص:41)
    ان نسيان الله وعدم تطبيق شريعته وتعدي حدود الله إشارات دالة على انهيار الأمم مهما بلغت من الحضارة والطغيان والقوة يقول تبارك وتعالى(فَلَمَّا نَسُوا مَا ذُكِّرُوا بِهِ فَتَحْنَا عَلَيْهِمْ أَبْوَابَ كُلِّ شَيْءٍ حَتَّى إِذَا فَرِحُوا بِمَا أُوتُوا أَخَذْنَاهُمْ بَغْتَةً فَإِذَا هُمْ مُبْلِسُونَ) (الأنعام:44)
    ان الفسق وإشاعة الفاحشة إشارات دالة على انهيار الأمم مهما بلغت من الحضارة والطغيان والقوة قال تبارك وتعالى (إِنَّا مُنْزِلُونَ عَلَى أَهْلِ هَذِهِ الْقَرْيَةِ رِجْزاً مِنَ السَّمَاءِ بِمَا كَانُوا يَفْسُقُونَ وَلَقَدْ تَرَكْنَا مِنْهَا آيَةً بَيِّنَةً لِقَوْمٍ يَعْقِلُونَ) (العنكبوت:35) (فلما جاء)فَلَمَّا جَاءَ أَمْرُنَا جَعَلْنَا عَالِيَهَا سَافِلَهَا وَأَمْطَرْنَا عَلَيْهَا حِجَارَةً مِنْ سِجِّيلٍ مَنْضُودٍ) (هود:82)
    يقول النبي صلى الله عليه وسلم فيما رواه عبد الله بن عمر انه r اقبل فقال (يا معشر المهاجرين خمس إذا ابتليتم بهن واعوذ بالله ان تدركوهن لم تظهر الفاحشة في قوم قط حتى يعلنوا بها إلا فشا فيهم الطاعون والأوجاع التي لم تكن مضت في أسلافهم الذين مضوا ولم ينقصوا المكيال والميزان إلا اخذوا بالسنين وشدة المؤنة وجور السلطان عليهم ولم يمنعوا زكاة أموالهم إلا منعوا القطر من السماء ولولا البهائم لم يمطروا ولم ينقضوا عهد الله وعهد رسوله إلا سلط الله عليهم عدوا من غيرهم فاخذ بعض ما في أيديهم وما لم تحكم أئمتهم بكتاب الله إلا جعل الله بأسهم بينهم) .
    ان الفساد في الأرض إشارات دالة على انهيار الأمم مهما بلغت من الحضارة والطغيان والقوة يقول الله تبارك وتعالى ()ظَهَرَ الْفَسَادُ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ بِمَا كَسَبَتْ أَيْدِي النَّاسِ لِيُذِيقَهُمْ بَعْضَ الَّذِي عَمِلُوا لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ) (الروم:41)
    عن مصير قارون وقد أتاه الله من الكنوز ما ان مفاتحه لتنؤ بالعصبة أولى القوة فلما بغى ونشر الفساد في الأرض وتجبر وطغى قال تعالى ()فَخَسَفْنَا بِهِ وَبِدَارِهِ الْأَرْضَ فَمَا كَانَ لَهُ مِنْ فِئَةٍ يَنْصُرُونَهُ مِنْ دُونِ اللَّهِ وَمَا كَانَ مِنَ الْمُنْتَصِرِينَ) (القصص:81)

    ان الربا إشارات دالة على انهيار الأمم مهما بلغت من الحضارة والطغيان والقوة يقول الله تبارك وتعالى (فَبِظُلْمٍ مِنَ الَّذِينَ هَادُوا حَرَّمْنَا عَلَيْهِمْ طَيِّبَاتٍ أُحِلَّتْ لَهُمْ وَبِصَدِّهِمْ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ كَثِيراً وَأَخْذِهِمُ الرِّبا وَقَدْ نُهُوا عَنْهُ وَأَكْلِهِمْ أَمْوَالَ النَّاسِ بِالْبَاطِلِ وَأَعْتَدْنَا لِلْكَافِرِينَ مِنْهُمْ عَذَاباً أَلِيماً) (النساء:161) (وَأَحَلَّ اللَّهُ الْبَيْعَ وَحَرَّمَ الرِّبا)(البقرة: من الآية275)
    )يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَذَرُوا مَا بَقِيَ مِنَ الرِّبا إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ) (البقرة:278)
    (فَإِنْ لَمْ تَفْعَلُوا فَأْذَنُوا بِحَرْبٍ مِنَ اللَّهِ وَرَسُولِهِ وَإِنْ تُبْتُمْ فَلَكُمْ رُؤُوسُ أَمْوَالِكُمْ لا تَظْلِمُونَ وَلا تُظْلَمُونَ) (البقرة:279)
    ان جعل الدنيا اكبر الهموم إشارة دالة على انهيار الأمم مهما بلغت من الحضارة و الطغيان والقوة يقول الله تبارك وتعالى (مَنْ عَمِلَ صَالِحاً مِنْ ذَكَرٍ أَوْ أُنْثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً وَلَنَجْزِيَنَّهُمْ أَجْرَهُمْ بِأَحْسَنِ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ) (النحل:97)
    (مَنْ عَمِلَ سَيِّئَةً فَلا يُجْزَى إِلَّا مِثْلَهَا وَمَنْ عَمِلَ صَالِحاً مِنْ ذَكَرٍ أَوْ أُنْثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَأُولَئِكَ يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ يُرْزَقُونَ فِيهَا بِغَيْرِ حِسَابٍ) (غافر:40)
    يقول النبي r (من كانت الدنيا همه فرق الله عليه أمره وجعل فقره بين عينيه ولم يأته من الدنيا إلا ما كتب له ومن كانت الآخرة نيته جمع الله له أمره وجعل غناه في قلبه وأتته الدنيا وهي راغمة) ويقول النبي r فيما رواه انس بن مالك (ان الكافر إذا عمل حسنة أطعم بها طعمة من الدنيا وأما المؤمن فان الله يدخر له حسناته في الآخرة ويعقبه رزقا في الدنيا على طاعته) فالله سبحانه وتعالى لا يظلم خلقه أبدا مثقال ذرة بل يرزقهم ويبتليهم (مَنْ كَانَ يُرِيدُ الْعَاجِلَةَ عَجَّلْنَا لَهُ فِيهَا مَا نَشَاءُ لِمَنْ نُرِيدُ ثُمَّ جَعَلْنَا لَهُ جَهَنَّمَ يَصْلاهَا مَذْمُوماً مَدْحُوراً) (الاسراء وَمَنْ أَرَادَ الْآخِرَةَ وَسَعَى لَهَا سَعْيَهَا وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَأُولَئِكَ كَانَ سَعْيُهُمْ مَشْكُوراً) (الاسراء:19) كُلّاً نُمِدُّ هَؤُلاءِ وَهَؤُلاءِ مِنْ عَطَاءِ رَبِّكَ وَمَا كَانَ عَطَاءُ رَبِّكَ مَحْظُوراً أنْظُرْ كَيْفَ فَضَّلْنَا بَعْضَهُمْ عَلَى بَعْضٍ وَلَلْآخِرَةُ أَكْبَرُ دَرَجَاتٍ وَأَكْبَرُ تَفْضِيلاً) (الاسراء:21
    وفي هذا تأكيد للتوجيه الرباني إذ قال تبارك وتعالى (وَابْتَغِ فِيمَا آتَاكَ اللَّهُ الدَّارَ الْآخِرَةَ وَلا تَنْسَ نَصِيبَكَ مِنَ الدُّنْيَا وَأَحْسِنْ كَمَا أَحْسَنَ اللَّهُ إِلَيْكَ وَلا تَبْغِ الْفَسَادَ فِي الْأَرْضِ إِنَّ اللَّهَ لا يُحِبُّ الْمُفْسِدِينَ) (القصص:77)
    ووعد جل وعلا وهو لا يخلف الميعاد فقال(وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَيَسْتَخْلِفَنَّهُمْ فِي الْأَرْضِ كَمَا اسْتَخْلَفَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ وَلَيُمَكِّنَنَّ لَهُمْ دِينَهُمُ الَّذِي ارْتَضَى لَهُمْ وَلَيُبَدِّلَنَّهُمْ مِنْ بَعْدِ خَوْفِهِمْ أَمْناً يَعْبُدُونَنِي لا يُشْرِكُونَ بِي شَيْئاً وَمَنْ كَفَرَ بَعْدَ ذَلِكَ فَأُولَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ) (النور:55)
    وقال عز وجل مبينا بكل وضوح النهاية المثلى (مَنْ كَانَ يُرِيدُ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا وَزِينَتَهَا نُوَفِّ إِلَيْهِمْ أَعْمَالَهُمْ فِيهَا وَهُمْ فِيهَا لا يُبْخَسُونَ) (هود:15)
    وعندما تتنكب الأمة الطريق وتقلد الأمم الكافرة في التركيز على الدنيا وعدم ابتغاء وجه الله وعدم الطمع في الآخرة يجعل الأمم الكافرة وغيرها تستسهل السيطرة على الأمة الإسلامية وثرواتها ففيما رواه ثوبان رضي الله عنه مصداقية ذلك ان الرسول r قال(يوشك الأمم ان تتداعى عليكم كما تتداعى الأكلة إلى قصعتها قال قائل ومن قلة نحن يومئذ ؟ قال: بل انتم كثير ولكنكم غثاء كغثاء السيل ولينزعن الله من صدور عدوكم المهابة منكم وليقذفن الله في قلوبكم الوهن فقال قائل يا رسول الله وما الوهن؟ قال : حب الدنيا وكراهية الموت)[12]
    إن الإعراض عن دين الله إشارة دالة على انهيار الأمم مهما بلغت من الحضارة و الطغيان والقوة (وَلَنُذِيقَنَّهُمْ مِنَ الْعَذَابِ الْأَدْنَى دُونَ الْعَذَابِ الْأَكْبَرِ لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ) (السجدة:21)
    ويقول تبارك وتعلى ()لَقَدْ كَانَ لِسَبَأٍ فِي مَسْكَنِهِمْ آيَةٌ جَنَّتَانِ عَنْ يَمِينٍ وَشِمَالٍ كُلُوا مِنْ رِزْقِ رَبِّكُمْ وَاشْكُرُوا لَهُ بَلْدَةٌ طَيِّبَةٌ وَرَبٌّ غَفُورٌ فَأَعْرَضُوا فَأَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ سَيْلَ الْعَرِمِ وَبَدَّلْنَاهُمْ بِجَنَّتَيْهِمْ جَنَّتَيْنِ ذَوَاتَيْ أُكُلٍ خَمْطٍ وَأَثْلٍ وَشَيْءٍ مِنْ سِدْرٍ قَلِيلٍ) (سـبأ:16)
    ان جحود ونكران نعمة الله إشارات دالة على انهيار الأمم مهما بلغت من الحضارة والطغيان والقوة يقول الله تبارك وتعالى (وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِنْ شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِنْ كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ) (ابراهيم:7)
    (وَلَوْ بَسَطَ اللَّهُ الرِّزْقَ لِعِبَادِهِ لَبَغَوْا فِي الْأَرْضِ وَلَكِنْ يُنَزِّلُ بِقَدَرٍ مَا يَشَاءُ إِنَّهُ بِعِبَادِهِ خَبِيرٌ بَصِيرٌ) (الشورى:27)
    وقال النبي r (ان اكثر ما أخاف عليكم ما يخرج الله لكم من بركات الأرض) ويقول أيضا(ان الرجل ليحرم الرزق بالذنب يصيبه) وإجمالا فان الذنوب والمعاصي إشارات دالة على انهيار الأمم مهما بلغت من الحضارة والطغيان والقوة يقول الله تبارك وتعالى (وَمَا أَصَابَكُمْ مِنْ مُصِيبَةٍ فَبِمَا كَسَبَتْ أَيْدِيكُمْ وَيَعْفُو عَنْ كَثِيرٍ) (الشورى:30)
    وهي سنن لله سبحانه وتعالى لتسير الحياة والانسان والكون حسب المقدّر لها فاطوار الامم البشرية ابلغنا بها النبي r ففي الحديث في مسند الإمام احمد قال e ( تكون النبؤة فيكم ما شاء الله ان تكون ثم يرفعها الله إذا شاء ان يرفعها ثم تكون خلافة على منهاج النبؤة فتكون ما شاء الله ان تكون ثم يرفعها إذا شاء الله ان يرفعها ثم تكون ملكا عاضا فيكون ما شاء الله ان يكون ثم يرفعها إذا شاء ان يرفعها ثم تكون ملكا جبريا فتكون ما شاء الله ان تكون ثم يرفعها إذا شاء ان يرفعها ثم تكون خلافة على منهاج النبؤة ثم سكت) وما يجري من حولنا يسير بهذا الانجاه ان شاء الله وسنأتي على بعض التفاصيل بإذن الله . فهذه والله علامات واضحة لانهيار القوى الكبرى وعودة بروز الخلافة على منهاج النبؤة لتشمل بالعدل والرحمة الارض كلها .
    وفي الاخير يكون من المفيد لمن اراد ان يستزيد ان يراجع كتبنا حول مثل هذه الامور ومنها ( أكاذيب الارهابي رامسفيلد ) و( المعجزة المتجددة في عصرنا – بعض مظاهر انتشار الاسلام بعد احداث 11 سبتمبر والمجلد الثاني بعد الاساءة الى رسول الله صلى الله عليه واله وصحبه وسلم ) وكتاب (كتاب أبشركم باقتراب سقوط الولايات المتحدة الأمريكية والحلف الإرهابي العالمي ) وغيرها من المشاركات على منديات الفلوجة الاسلامية عند عودتها بإذن الله والخاصة بمثل هذا الباب مع الدعاء والمحبة .
    فقووا إيمانكم وأكثروا من ذكرالله وما عند الله وما أعد الله لعباده المجاهدين المؤمنين في الجنة!!
    اللهم نسألك رضاك والجنة ونعوذ بك من سخطك والنار!! اللهم حرم جلودنا على النار!!
    اللهم اجعلنا من عتقاء هذا الشهر وشهر رمضان الكريم من النار!!
    اللهم انك عفو رحيم كريم فاعف عنا يا كريم يا رحيم.
    إن الله جل جلاله يبسط يده الشريفة بالنهار ليتوب مسيء الليل ويبسط يده الشريفة بالليل ليتوب مسيء النهار فلنغتنم فرص العمل اليسير بالأجر العظيم ولتعلم كل العلم إنهم  ( بسم الله الرحمن الرحيم " يُرِيدُونَلِيُطْفِئُوا نُورَ اللَّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَاللَّهُ مُتِمُّ نُورِهِ وَلَوْكَرِهَ الْكَافِرُونَ هُوَ الَّذِي أَرْسَلَ رَسُولَهُ بِالْهُدَى وَدِينِ الْحَقِّلِيُظْهِرَهُ عَلَى الدِّينِ كُلِّهِ وَلَوْ كَرِهَ الْمُشْرِكُونَ")وسبحانك اللهموبحمدك لا إله إلا أنت وأستغفرك وأتوب إليك وصلى الله على سيدنا محمد وآله وصحبهوسلم تسليماً كثيرا ًأخوكم الواثق بنصر الله أبو عبدالرحمن اليافعي .



    [1] الآية 47 من سورة الروم

    [2] الآية 131 من سورة الأنعام

    [3] الآية 59 من سورة القصص

    [4] الآية 40 من سورة العنكبوت

    [5] الآية 99 من سورة الأعراف

    [6] الآية 45 من سورة النحل

    [7] الآية 15 من سورة فصلت

    [8] انظر تصريحات البروفيسور مايك بيلينغ أستاذ الكيمياء الطبيعية في جامعة ليدز بشمال إنكلترا أثناء موجة الحر التي اجتاحت أوربا وأهلكت الآلاف منهم من جراء الإرهاق المصاحب لارتفاع درجة الحرارة وزيادة نسبة التلوّث في الجو فقد قال أثناء اجتماع للرابطة البريطانية لتطوير العلوم ( ان العالم سيشهد زيادة في الأحداث المناخية المتطرفة) وان ( ملايين الناس سيموتون نتيجة لأحداث مناخية متطرفة) ووصف التلوّث الجوي بأنه أشيه بالطاعون الذي يستشري في ربوع الكوكب ويزداد سؤا في نصف الكرة الشمالي الصناعي عنه في النصف الجنوبي – صحيفة القدس العربي لندن يوم 24 رجب 1425هـ الموافق 9سبتمبر 2004م

    [9] انظر لمزيد من التفاصيل فصل الزلازل في كتاب بشراك ياقدس مكتبة مدبولي مصر للاستاذ محمد عيسى داود.

    [10] انظر كنز الذهب لمحمد عيسى داود

    [11] أخرجه مسلم

    [12] رواه احمد سلسلة الأحاديث الصحيحة للألباني
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-10-08
  5. kafah

    kafah عضو

    التسجيل :
    ‏2007-06-01
    المشاركات:
    61
    الإعجاب :
    0
    مشكور وجزاك اللة خيرا وليتفكر الناس بهذة الاحداث
     

مشاركة هذه الصفحة