قصة اسلام كــاثي

الكاتب : مفلحــي   المشاهدات : 439   الردود : 1    ‏2002-11-22
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-11-22
  1. مفلحــي

    مفلحــي عضو

    التسجيل :
    ‏2002-10-18
    المشاركات:
    138
    الإعجاب :
    0
    : تقول
    عندما كنت أدرس في الابتدائية كانت والدتي تصحبني إلى مكتبه الحي العامه. وقد اعتادت المكتبات العامه انه عندما يجتمع لديها نسخ مكرره من كتب يقل عليها الطلب أو النسخ تالفه من بعض الكتب فإنها لا ترمى هذه النسخ بل تبيعها بأسعار رمزيه. وفي إحدى المرات بينما كانت المكتبه تعرض مثل هذه الكتب اشتريت أحداها بخمسه أو عشر سنتات من مصروفي الخاص بدافع التملك وأن أحصل على شئخاص بي, ولم أكن أدري ما فيه, فوضعته في مكتبتي في الغرفه. ثم أخذ طريقه إلى أحد الكراتين مع غيره من الأغراض الذي تتكدس ونسيته.
    وكان أن مرت الأيام وأنهيت الابتدائيه ثم المتوسطة وتخرجت من المرحله التانويه. وكنت محظوظه أن وجدت قبولا في إحدى الكليات الجامعيه. واقتضت حكمه الله أن أنظم إلى قسم الآداب واختار تخصص علم الاديان المقارنة, حيث كان التركيز كبيرا على الأديان الثلاثه الإسلاميه والنصرانيه واليهوديه. ولما لم يكن أحد من الأساتذة من المسلمين فقد كانت الصورة مشوهة عن الإسلامهي السائدة عند الحديث عنه ولذا لم أهتم به. ولم أجد صعوبه في إجتياز المقررات الدراسيه لأتخرج من الكلية وأحصل على الشهادة الجامعيه.
    ثم بعد ذلك بدأت رحلة البحث عن عمل. ولما كان تخصصي من التخصصات التي يقل الطلب عليها, فضلا عن قله فرص العمل بشكل عام في المنطقه التي أقطنها, فسرعان ماأصبت بالإحباط والملل من عدم الحصول على وظيفه. وصرت أقضي جلّ وقتي في المنزل بدون أي شعل; ورحت أقلب مقتنياتي الخاصة وأعيد ترتيبها مرة بعد أخرى لكي أقضي على الفراغ وأشغلوقتي. وبينما كنت كذلك عثرت على ذلك الكتاب الذي اشتريته في طفولتي وقد علاه الغبار. ولكونه من المقتنيات الصبا التي دفعت قيمتها من مالي الخاص, فقد صار أثيرا عندي, وكأنه قطعه أثرية.
    أخذت الكتاب ونظفته وبدأت أطالع فيه, فإذا هو ترجمه بالإنجليزي لمعاني القرآن الكريم. بدأت أقرأه بتأثر وتمعن, وانجذبت إليه بشده. وقد وجدت أن ما فيه يخالف بالكليه ماتعلمته في الجامعه عن الإسلام, ويقدم صورا مغايره لما كان يقوله أساتذتي في الكليه عن هذا الدين وعن القرآن. وصرت أتساءل: هل كان أساتذتي في الجامعه بهذا الجهل, أم أنهم كانوا يكذبون في وصفهم للإسلام والقرءان؟ ثم مضيت في مطالعتي وقراءتي في مع إقتناع وشغف بما فيه من علم والهدى, وعندما أنهيته قررت أنه مادام هذا هو الإسلام فيجب أن أدخل فيه وأصبح مسلمة.
    اتصلت بعدها بأحد المسلمين وسألت عن كيفيه الدخول في الإسلام, فدهشت من البساطه والوضوح فيها, فاعتنقت الإسلام - ولله الحمد - ثم تزوجت شابا من أفغانستان, وهانحن الآن عائله من ضمن عائلات المجتمع المسلم في هذه المدينه نسأل الله أن يتقبل منا ويثبتنا على دينه
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2002-11-22
  3. الشريف ادريس

    الشريف ادريس عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2002-10-20
    المشاركات:
    427
    الإعجاب :
    0
    شكراَ يا أخي لنقلك هذه القصة المؤثرة وفعلاَ الاسلام مشوه جداَ في الغرب وبرغم ذلك كل يوم يدخل العشرات الى الاسلام .
     

مشاركة هذه الصفحة