بين احياء نفس كافره وقتل نفس مؤمنه

الكاتب : hajar saadi   المشاهدات : 440   الردود : 1    ‏2007-10-04
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-10-04
  1. hajar saadi

    hajar saadi عضو

    التسجيل :
    ‏2006-12-14
    المشاركات:
    203
    الإعجاب :
    1
    بسم الله الرحمن الرحيم
    بين احياء نفس كافره وقتل نفس مؤمنه

    بالامس حضرت عملية زرع قلب لفتاه صينيه تبلغ من العمر 14عاما في كوالالمبور
    وفي نفس اليوم اخي هاشم يوارى الثرى بعد قتله في السجن المركزي بصنعاء
    - يا للمفارقه صينية (كافرة) يُبذل من حولها كل جهد لاحياءها يعد ان ظلت لأكثر من عام كامل تعيش فقط على قلب اصطناعي كلف الدوله الماليزيه اكثر من مليون رنجت(ما يساوي 60مليون ريال يمني).
    كل مَن كان في مركز القلب في حالة استنفار,فريق طبي يسافر في طائره مروحيه ليحضر القلب يتألف من 10اطباء بينما فريق طبي اخر يتألف من20 طبيب و مساعد يحضرون المريضه ويجهزونها لاستقبال القلب الجديدالذي سيعيد لها الحياه ومعظهم اطباء مسلمون طيبون يقابلونك بكل احترام وبابتسامات ولطف قل نظيره واستمرت العمليه 12 ساعه.
    - بينما اخي المقتول ظلماً ظل لمده6 اشهر داخل السجن بتهمه الحوثيه (ولا ادري ما معنى هذه التهمه بالضبط) فهو مسلم يقول لااله الا الله ويصلي و يصوم.
    كان كل الجهد الذي يُبذل من الذين رموه في غياهيب السجن هو كيف يمنعونه من الحصول على الدواء او على الاقل الراحه لمرضه. كان هذا الجهد من مسلمين يشهدون الشهادتين ولكنهم غلاظ القلوب سود الوجوه مكفهره تصيب مَن يراها بالأكتئاب والمرض.
    مرض اخي علاجه بسيط ولايكلف دولتي شيئا بل ربمامرضه كلف الدولة اكثر من الحراسة والاستجوابات والمتابعةوالتنصت على اقاربه ومن حوله. وقدكللت هذه الجهود بموته للأسف.

    هذا التناقض المخيف المتمثل في الحفاظ على حياة الانسان وان كان كافرا وبذل كل الجهد لانقاذ حياته وفي المقابل الجهد لارضاء من يرؤسه وان كان في ذلك تعاسة وموت الناس.

    هذا التناقض في الاخلاق بين انسان مسلم متواضع يعمل بدون تعب لينقذ حياة الانسان , وبين انسان يدعي الاسلام وليس لديه ادنى ذرة من الانسانية!!!!!

    د.عبدالقادر حجر
    ماليزيا
     
    أعجب بهذه المشاركة yemeni22009
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-10-04
  3. keep it real

    keep it real قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2007-05-16
    المشاركات:
    6,524
    الإعجاب :
    0
    اخي العزيز عظم الله اجرك في اخاك هاشم نسال الله ان يدخله الجنة بحق هذا الشهر الكريم والمفارقة التي ذكرتها عجيبة وكم يا ضحايا في اليمن من سبب الاهمال لكن نسال الله ان يحسن الاوضاع ولا خير في حكومة لا تهتم بمواطنيها والله المستعان...
     

مشاركة هذه الصفحة