قيادة المشترك بعدم قبول دعوة الرئيس

الكاتب : كعكي   المشاهدات : 436   الردود : 4    ‏2007-09-24
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-09-24
  1. كعكي

    كعكي عضو

    التسجيل :
    ‏2006-03-17
    المشاركات:
    148
    الإعجاب :
    0
    اعتذر عن قبول دعوة الإجتماع مع الرئيس المقرر اليوم، وأرجع ذلك الى تغيير طبيعة اللقاء..
    المجلس الأعلى للمشترك يستنكر الخطاب السياسي الرسمي المعادي للأحزاب، ويحذر الحكومة وحزبها الحاكم من استمرار التدهور الإقتصادي، وعدم الجدية في معالجة القضايا الوطنية

    أعلن المجلس الأعلى للقاء المشترك اعتذاره قبول الدعوى التي تلقاها امناء عموم الاحزاب بشأن اللقاء المتوقع مع رئيس الجمهورية اليوم الإثنين. وأرجع المجلس في بلاغ صادر عن اجتماعه مساء الأحد – تلقت الصحوة نت نسخة منه - اعتذاره عن المشاركة الى تغيير طبيعة الدعوى من لقاء ودي الى الحديث عن حوار مفتوح ...

    التفاصيل المصدرمع التحيهhttp://www.alsahwa-yemen.net/view_news.asp?sub_no=1_2007_09_24_58630




    --------------------------------------------------------------------------------
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-09-24
  3. ابو حذيفه

    ابو حذيفه مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-05-01
    المشاركات:
    10,896
    الإعجاب :
    0
    اعتذر عن قبول دعوة الإجتماع مع الرئيس المقرر اليوم، وأرجع ذلك الى تغيير طبيعة اللقاء..
    المجلس الأعلى للمشترك يستنكر الخطاب السياسي الرسمي المعادي للأحزاب، ويحذر الحكومة وحزبها الحاكم من استمرار التدهور الإقتصادي، وعدم الجدية في معالجة القضايا الوطنية
    24/09/2007 الصحوة نت - خاص



    أعلن المجلس الأعلى للقاء المشترك اعتذاره قبول الدعوى – التلفونية - التي تلقاها امناء عموم الاحزاب بشأن اللقاء المتوقع مع رئيس الجمهورية اليوم الإثنين.

    وأرجع المجلس في بلاغ صادر عن اجتماعه مساء الأحد – تلقت الصحوة نت نسخة منه - اعتذاره عن المشاركة الى تغيير طبيعة الدعوى التي تلقاها المشترك من لقاء ودي بمناسبة شهر رمضان الكريم , وفي إطار التواصل الطبيعي القائم بين اطراف النظام السياسي السلطة الى الحديث عن حوار مفتوح حول جدول اعمال مفتوح لهذا الاجتماع لم تبلغ به احزاب المشترك ، واعتبر المشترك الطريقة التي تم بها تناول هذا الاجتماع تكرس سياسة عدم الجدية في الوقوف امام القضايا والمستجدات الوطنية.

    وقال البلاغ بإن " المجلس الأعلى لاحزاب اللقاء المشترك ناقش في اجتماعه اليوم (الأحد) عدد من القضايا الوطنية وفي مقدمتها دعوة فخامة رئيس الجمهورية أحزاب اللقاء المشترك .ووقف على الدعوى التلفونية التي تلقاها امنا عموم الاحزاب بشأن اللقاء المتوقع عقده غدا , وأعتبر أن الدعوة التي تلقاها المشترك كانت تحمل صيغة لقاء ودي بمناسبة شهر رمضان الكريم , وفي إطار التواصل الطبيعي القائم بين اطراف النظام السياسي السلطة والمعارضة فوجئ المجلس بحملة إعلامية تضع هذا اللقاء خارج عن طبيعته الودية الذي كانت الاحزاب قد وافقت عليه .

    وتجاوز المجلس الملاحظات الرئيسية على الطريقة التي تمت بها دعوة المجلس , ووقف على ما تضمنته وسائل الاعلام العامة من حديث عن حوار مفتوح حول جدول اعمال مفتوح لهذا الاجتماع لم تبلغ به احزاب المشترك .وقيم المجلس طبيعة الاوضاع والظروف والتحديات التي يواجهها الوطن , وعبر عن اعتذاره فبول الدعوى . وأعتبر ان الطريقة التي يتم بها تناول هذا الاجتماع تكرس سياسة عدم الجدية في الوقوف امام القضايا والمستجدات الوطنية.

    وأكد المجلس على ان ابرز هذه القضايا وأخطرها قد تم التوقيع عليها في وثيقة قضايا وضوابط الحوار , في 15 يونيو 2007م وان اطراف الحياة السياسية ملزمون بالتعامل الجاد مع تلك القضايا وضرورة الدفع بالحوار قدما بالالية التي تنطلق من الالتزام بما تم التوصل اليه والموقع عليه في تلك الوثيقة وتهيئة المناخ الذي يساعد على ذلك.

    واكد استعداد احزاب المشترك في الجلوس أو قبول اي دعوة موجه من الاخ رئيس الجمهورية تهيئ المناخ الايجابي. لاستمرار الحوار بما يحقق قناعة حقيقية لدى الراي العام عن جدية النظام السياسي واطرافه انتهاج الحوار الجاد والمسئول.

    كما قيم المجلس الفعاليات الجماهيرية والاعتصامات والمسيرات التي نفذتها فروع المشترك في المحافظات , والمنظمات المدنية , وحيا المواطنيين وكوادر الاحزاب والقيادات النقابية على الجهود التي بذلوها في سبيل بقاء المطالب الوطنية حاضرة على الصعيد الوطني وعلى ما تحملوه من معاناة ومضايقات في سبيل تنفيذ تلك الفعاليات .

    وعبر المجلس عن استهجانه واستنكاره الشديد للخطاب السياسي الرسمي المكرس في وسائل الإعلام العامة الذي يقف معاديا للاحزاب والممارسات السلمية والمطلبية والحقوقية, وبث الكراهية والتحريض ضد المواطنيين والاحزاب والمنظمات وقادة الراي .

    وجدد دعوته السلطة والاجهزة الامنية احترام حقوق المواطنيين والاحزاب والمنظمات والصحافة. ,واعاد التاكيد والتجديد على موقفه المساند للفعاليات السلمية وحريات التعبير ودعا الى اطلاق كافة المعتقلين على ذمة الفعاليات السلمية في عدن والمكلا والضالع وحذر الاجهزة الامنية ومراكز النفوذ والقوى من خطورة قمع الفعاليات السلمية وعسكرة المدن ودعاها الى احترام الدستور والقانون.

    كما حذر الحكومة من مغبة استمرار التدهور الاقتصادي وارتفاع الاسعار في شهر رمضان. ودعاها الى ضرورة اتخاذ اجراءات حاسمة وواسعة ضد الفساد والمفسدين وناهبي المال العام. وتقديمهم الى العدالة قبل ان تستفحل سياسة العجز والفشل الاقتصادي والفساد الاداري وتفتح الابواب امام نتائج وطنية كارثية.

    وشدد المجلس في ختام لقاءه على مسئولية احزاب اللقاء المشترك في الدفاع عن حقوق المواطنيين التي تهددها استمرار السياسات الخاطئة , ,مؤكدا استعداده بذل كل الجهود في اطار اي عمل وطني ودستوري وقانوني يهدف للحيلولة دون استمرار السياسات والقرارات والاجراءات التي تضاعف من خطورة المشكلات الوطنية الراهنة. وحمل المجلس السلطة والحكومة والمؤتمر الشعبي العام مسئولية استمرار الاوضاع الوطنية المتدهورة في حال اصرارهم على الاستمرار مع هذه الاوضاع بعيدا عن الجدية والمسئولية الدستورية والدينية والاخلاقية.
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-09-24
  5. العلم نور

    العلم نور عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2006-07-15
    المشاركات:
    552
    الإعجاب :
    0
    ألا يعتبر إهانه للرئيس؟!!!!!
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-09-24
  7. لبيب الشرعبي

    لبيب الشرعبي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-10-23
    المشاركات:
    578
    الإعجاب :
    0
    لكي تدخل في حوار لحل قضية معينة وتريد النجاح في الحوار لابد من مقومات لهذا الحوار وخصوصا اذا كان بين قمة الاطراف السياسية النظام السياسي بكله ، اول هذه المقومات جدول اعمال للقاء يتفق عليه وهذا لم يتوفر ، فالدعوة في البداية كانت لقاء ودي كاي لقاءات رمضانية يعملها الاخ الرئيس ثم تكلمت وسائل الاعلام على لسان قادة في المؤتمر عن لقاء بجدول اعمال مفتوح ومدة مفتوحة وهنا يحتار السياسي وغير السياسي ويسال نفسه والاخرين اين ذهب ضوابط الحوار بين الاحزاب التي اخذت الكثير من الوقت والجهود لماذا لايكون هذا الحوار مواصلة لها ؟



    شهر مبارك
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-09-24
  9. ابو رائد

    ابو رائد قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2003-01-22
    المشاركات:
    3,595
    الإعجاب :
    0
    هناك بوادر لاحت بالافق ان قيادة المؤتمر (الحزب الحاكم) يعرف جيدا اهمية الاعتصامات واهمية المظاهرات التي تطالب بحقوقها ....
    وعرف كذالك ان العد التنازلي بداء ....ويحاول جاهدا احتواء الازمة ..والمسك بالخيط لكن التوقيت خانهم....وهذة لعبة قديمة يحاول الرئيس ان يلعبة لكنة نسي ان المشترك قد فهمها .....وانهم لا يتاجرون بحقوق المواطنين....واعتقد ان اللقاء المشترك ..يمشى بخطى ثابتة
     

مشاركة هذه الصفحة