اجتماع صالح بالأحزاب يوم غدا (ماله وماعليه)

الكاتب : الظاهري قال   المشاهدات : 558   الردود : 6    ‏2007-09-23
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-09-23
  1. الظاهري قال

    الظاهري قال قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-12-21
    المشاركات:
    8,903
    الإعجاب :
    0
    واضح بان رئيس الجمهورية اما انه يجهل مايدور في البلاد بسبب الاستشارات التي يغدق بها عليه مستشاريه من الحرس القديم والذين انتهت صلاحيتهم من زمان او انه لا يملك القدرة على إدارة البلاد وفق ما يمكن ان يخرجها من دوامتها التي تعصف بها منذ شهر مايو الماضي ، اجتماع صالح بالأحزاب السياسية لن يؤدي إلى شيء لسبب بسيط وهو ان من سيجتمع بهم لم يعد لهم تأثير يذكر على الجماهير التي وصلت إلى قناعة بانه لا الحكومة ولا المعارضة التي عملتها كدمية ممكن ان تحل مشاكل المواطنين ولذا لجأوا للشارع بعد ان ارغمتهم الظروف العصيبة وضيق ذات اليد وإنعدام الثقة بكل ما هو حكومي ، الاجتماع بكرة تم التنسيق له بالتزامن مع ارسال الإرياني ليجتمع بقيادات خارجية وقد سمعنا بان العطاس رفض مقابلته ولا يهمنا ذلك ولكن ما يهمنا بان الرئيس والحاشية الغير سوية حواليه يريدون ان يخرسون افواه الجياع التي لن تخرس إلا إذا ملئت بما يسد رمقها ، لعبة الأحزاب المدجنة التي يحاول الرئيس ان يستعين فيها على الشعب اصبحت لعبة قديمة جدا ووعي المواطنين بانها ليست اكثر من مجرد ضحك على الذقون وان اي عملية تغيير لنماء البلاد وتطوير اقتصادها لن تبرز إلى حيز الوجود في ظل هذه اللعبة التي اصبحت قذرة بكل ما للكلمة من معنى فهي مبرمجه لكي تضع التفاف على المواطنين ومنعهم من الصياح حتى في حالة الألم الشديد ولكن هناك بادرة طيبة وهي ان النظام بدأ يشعر بأن الأمور تتسرب من اياديه وان اخطائه لم تعد تحتمل وان المواطنين لن يصبرون على تلك الأخطاء إلى مالا نهاية خاصة وأن النظام لا يبدو عليه اي بادرة إصلاح أو التفاف لمصالح البلاد وكل همه تقاسم الغنائم والمناصب والتشدق بديمقراطية ليس لها اساس
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-09-23
  3. صلاح السقلدي

    صلاح السقلدي كاتب صحفي

    التسجيل :
    ‏2006-06-01
    المشاركات:
    4,183
    الإعجاب :
    1
    الرجال غارق بمستنقع فساده.. والجنوب الذي ضن انه بلعه اتضح له انه بالحنجرة ماسك له.. بأختصار الرجل يبحث عن قارب نجاة.!!
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-09-23
  5. BLACK HAWK

    BLACK HAWK عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2007-09-08
    المشاركات:
    583
    الإعجاب :
    0
    في أي علم الجنجرة
    والشمال والشرق والغرب
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-09-24
  7. الثائرالجنوبي

    الثائرالجنوبي عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2007-07-07
    المشاركات:
    1,550
    الإعجاب :
    0
    ايش من جنجره وايش من منجره الرجال قالك عظم في الحنجره :D
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-09-24
  9. سيف-العدل

    سيف-العدل عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2005-10-27
    المشاركات:
    857
    الإعجاب :
    0
    يبدو بان اليمني لا يفهم .حديث الجنوبي العربي ....!!!!!وقالو شعب واحد ..!!!
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-09-24
  11. libertadores

    libertadores عضو

    التسجيل :
    ‏2007-09-05
    المشاركات:
    177
    الإعجاب :
    0
    هههههههههههههههههههههههه:D
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-09-24
  13. التعاون1

    التعاون1 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-07-31
    المشاركات:
    3,322
    الإعجاب :
    0
    اعتذر عن قبول دعوة الإجتماع مع الرئيس المقرر اليوم، وأرجع ذلك الى تغيير طبيعة اللقاء..
    المجلس الأعلى للمشترك يستنكر الخطاب السياسي الرسمي المعادي للأحزاب، ويحذر الحكومة وحزبها الحاكم من استمرار التدهور الإقتصادي، وعدم الجدية في معالجة القضايا الوطنية
    24/09/2007 الصحوة نت - خاص



    أعلن المجلس الأعلى للقاء المشترك اعتذاره قبول الدعوى – التلفونية - التي تلقاها امناء عموم الاحزاب بشأن اللقاء المتوقع مع رئيس الجمهورية اليوم الإثنين.

    وأرجع المجلس في بلاغ صادر عن اجتماعه مساء الأحد – تلقت الصحوة نت نسخة منه - اعتذاره عن المشاركة الى تغيير طبيعة الدعوى التي تلقاها المشترك من لقاء ودي بمناسبة شهر رمضان الكريم , وفي إطار التواصل الطبيعي القائم بين اطراف النظام السياسي السلطة الى الحديث عن حوار مفتوح حول جدول اعمال مفتوح لهذا الاجتماع لم تبلغ به احزاب المشترك ، واعتبر المشترك الطريقة التي تم بها تناول هذا الاجتماع تكرس سياسة عدم الجدية في الوقوف امام القضايا والمستجدات الوطنية.

    وقال البلاغ بإن " المجلس الأعلى لاحزاب اللقاء المشترك ناقش في اجتماعه اليوم (الأحد) عدد من القضايا الوطنية وفي مقدمتها دعوة فخامة رئيس الجمهورية أحزاب اللقاء المشترك .ووقف على الدعوى التلفونية التي تلقاها امنا عموم الاحزاب بشأن اللقاء المتوقع عقده غدا , وأعتبر أن الدعوة التي تلقاها المشترك كانت تحمل صيغة لقاء ودي بمناسبة شهر رمضان الكريم , وفي إطار التواصل الطبيعي القائم بين اطراف النظام السياسي السلطة والمعارضة فوجئ المجلس بحملة إعلامية تضع هذا اللقاء خارج عن طبيعته الودية الذي كانت الاحزاب قد وافقت عليه .

    وتجاوز المجلس الملاحظات الرئيسية على الطريقة التي تمت بها دعوة المجلس , ووقف على ما تضمنته وسائل الاعلام العامة من حديث عن حوار مفتوح حول جدول اعمال مفتوح لهذا الاجتماع لم تبلغ به احزاب المشترك .وقيم المجلس طبيعة الاوضاع والظروف والتحديات التي يواجهها الوطن , وعبر عن اعتذاره فبول الدعوى . وأعتبر ان الطريقة التي يتم بها تناول هذا الاجتماع تكرس سياسة عدم الجدية في الوقوف امام القضايا والمستجدات الوطنية.

    وأكد المجلس على ان ابرز هذه القضايا وأخطرها قد تم التوقيع عليها في وثيقة قضايا وضوابط الحوار , في 15 يونيو 2007م وان اطراف الحياة السياسية ملزمون بالتعامل الجاد مع تلك القضايا وضرورة الدفع بالحوار قدما بالالية التي تنطلق من الالتزام بما تم التوصل اليه والموقع عليه في تلك الوثيقة وتهيئة المناخ الذي يساعد على ذلك.

    واكد استعداد احزاب المشترك في الجلوس أو قبول اي دعوة موجه من الاخ رئيس الجمهورية تهيئ المناخ الايجابي. لاستمرار الحوار بما يحقق قناعة حقيقية لدى الراي العام عن جدية النظام السياسي واطرافه انتهاج الحوار الجاد والمسئول.

    كما قيم المجلس الفعاليات الجماهيرية والاعتصامات والمسيرات التي نفذتها فروع المشترك في المحافظات , والمنظمات المدنية , وحيا المواطنيين وكوادر الاحزاب والقيادات النقابية على الجهود التي بذلوها في سبيل بقاء المطالب الوطنية حاضرة على الصعيد الوطني وعلى ما تحملوه من معاناة ومضايقات في سبيل تنفيذ تلك الفعاليات .

    وعبر المجلس عن استهجانه واستنكاره الشديد للخطاب السياسي الرسمي المكرس في وسائل الإعلام العامة الذي يقف معاديا للاحزاب والممارسات السلمية والمطلبية والحقوقية, وبث الكراهية والتحريض ضد المواطنيين والاحزاب والمنظمات وقادة الراي .

    وجدد دعوته السلطة والاجهزة الامنية احترام حقوق المواطنيين والاحزاب والمنظمات والصحافة. ,واعاد التاكيد والتجديد على موقفه المساند للفعاليات السلمية وحريات التعبير ودعا الى اطلاق كافة المعتقلين على ذمة الفعاليات السلمية في عدن والمكلا والضالع وحذر الاجهزة الامنية ومراكز النفوذ والقوى من خطورة قمع الفعاليات السلمية وعسكرة المدن ودعاها الى احترام الدستور والقانون.

    كما حذر الحكومة من مغبة استمرار التدهور الاقتصادي وارتفاع الاسعار في شهر رمضان. ودعاها الى ضرورة اتخاذ اجراءات حاسمة وواسعة ضد الفساد والمفسدين وناهبي المال العام. وتقديمهم الى العدالة قبل ان تستفحل سياسة العجز والفشل الاقتصادي والفساد الاداري وتفتح الابواب امام نتائج وطنية كارثية.

    وشدد المجلس في ختام لقاءه على مسئولية احزاب اللقاء المشترك في الدفاع عن حقوق المواطنيين التي تهددها استمرار السياسات الخاطئة , ,مؤكدا استعداده بذل كل الجهود في اطار اي عمل وطني ودستوري وقانوني يهدف للحيلولة دون استمرار السياسات والقرارات والاجراءات التي تضاعف من خطورة المشكلات الوطنية الراهنة. وحمل المجلس السلطة والحكومة والمؤتمر الشعبي العام مسئولية استمرار الاوضاع الوطنية المتدهورة في حال اصرارهم على الاستمرار مع هذه الاوضاع بعيدا عن الجدية والمسئولية الدستورية والدينية والاخلاقية.
     

مشاركة هذه الصفحة