دراسة إدراج سقطرى على الشبكة العالمية لمحميات الإنسان والمحيط الحيوي

الكاتب : ابو فارس المريسي   المشاهدات : 595   الردود : 0    ‏2007-09-19
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-09-19
  1. ابو فارس المريسي

    ابو فارس المريسي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2007-06-10
    المشاركات:
    5,351
    الإعجاب :
    1


    في اجتماع مجلس /ماب/ التابع لليونسكو

    يبدأ مكتب المجلس الدولي لتنسيق برنامج الإنسان والمحيط الحيوي (ماب) التابع لليونسكو خلال الفترة (18-20)سبتمبر الجاري بدراسة 33 موقعاً جديداً مرشحاً للإدراج على الشبكة العالمية لمحميات المحيط الحيوي بما في ذلك جزيرة سقطرى اليمنية .
    وسيتداول أعضاء مكتب الماب خلال اجتماعاته التي ستعقد في مقر اليونسكو بباريس الاقتراحات الجديدة الواردة من 21 بلداً، بما فيها اليمن التي رشحت جزيرة سقطرى ، علماً أن المواقع المختارة ستنضم إلى الشبكة العالمية المؤلفة حالياً من 507 محمية في مائة وبلدين.
    وفي هذا الإطار أوضح الأخ /سالم داهق مدير فرع الهيئة العامة لحماية البيئة في سقطرى ان وفداً من الاتحاد الدولي لصون الطبيعة IUCNسيقوم بجولة أخيرة في نوفمبر المقبل إلى الجزيرة لوضع الترتيبات الأخيرة لضم سقطرى إلى برنامج الإنسان والمحيط الحيوي حيث تحظى سقطرى بفرصة كبيرة لقبولها لما تتميز به من مؤهلات بيئية كبيرة 0
    ووفقاً لموقع اليونسكو فأن المكتب سيدرس ملفات المرشحين لجوائز العلماء الشباب للماب لعام 2008 الهادفة إلى تشجيع الباحثين الشباب على إدارة مشاريع متعددة التخصصات في مجال النظم الإيكولوجية، والموارد الطبيعية والتنوع البيولوجي، على أن يتم اختيار عشرة فائزين على أبعد تقدير. وبالإضافة إلى ذلك، سيقدم المكتب منحة ميشال باتيس الدراسية في مجال إدارة محميات المحيط الحيوي ويختار الفائز بجائزة السلطان قابوس لصون البيئة التي تمنح كل سنتين وتكافئ الإسهامات البارزة في هذا المجال.
    أخيراً، سيتناول المشاركون التحضيرات الجارية للمؤتمر العالمي الثالث بشأن محميات المحيط الحيوي الذي سيُعقد في مدريد بين 4 و9 فبراير 2008. وسيعمل هذا المؤتمر على تقييم التقدم المحرز على مستوى برنامج ماب منذ مؤتمر أشبيلية عام 1995، وعلى تحديد الآفاق الجديدة وإعداد خطة عمل لفترة الأعوام 2008-2012.
    يذكر أن برنامج ماب أطلق عام 1970 بهدف تحسين العلاقات بين السكان وبيئتهم على المستوى العالمي. ويضم مجلسه الدولي للتنسيق ممثلين عن 34 دولة عضواً في اليونسكو. كما أن مكتبه يشمل رئيساً وخمسة نواب للرئيس يمثلون جميع مناطق كوكب الأرض .
     

مشاركة هذه الصفحة