اليمن: اجتماع موسع يترأسه الرئيس صالح بحضور أركان الدولة يؤكد على قرار توحيد التعليم

الكاتب : ابو محمد   المشاهدات : 311   الردود : 0    ‏2001-05-11
      مشاركة رقم : 1    ‏2001-05-11
  1. ابو محمد

    ابو محمد عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2000-07-09
    المشاركات:
    458
    الإعجاب :
    0
    وصف الرئيس اليمني علي عبد الله صالح حزب المؤتمر الشعبي العام الحاكم الذي يترأسه بأنه تنظيم وطني مجسد لآمال الشعب وتطلعاته في النهوض والتقدم. جاء ذلك في لقاء موسع عقده الرئيس صالح امس ضم نائب الرئيس الفريق الركن عبد ربه منصور هادي وعبد القادر باجمال رئيس الوزراء وكتلتي الحزب الحاكم في مجلسي النواب والشورى وأعضاء اللجنة العامة والحكومة والأمانة العامة.
    وقال ان المؤتمر الشعبي العام اطار وطني مفتوح ولم يكن يوماً من الأيام حزباً فئوياً محاصراً بالعقائد او مبنياً على الصراع الحزبي او الثأر السياسي بل هو مبني على التسامح والثقة والشجاعة. وأضاف ان المتسامح هو الانسان الشجاع الذي يترفع فوق الصغائر ويسمو نحو الغايات النبيلة والأهداف الكبيرة. وأشار الى ان عملية البناء والاصلاح الاقتصادي والمالي والاداري والقضائي والأمني منظومة متكاملة.
    وتطرق الرئيس صالح الى ان مجلس الشورى الذي أعلن عنه مؤخراً يضم كفاءات وخبرات وطنية تمثل خيرة ابناء اليمن. وقالت المصادر الرسمية ان هذا الاجتماع شهد نقاشاً ديمقراطياً مفتوحاً تحدث خلاله العديد من المشاركين في هذا اللقاء حيث ركزوا على العديد من القضايا والمستجدات الوطنية والأمور السلبية التي تعتري الاداء الحكومي والسبل الكفيلة بتنفيذ برنامج العمل السياسي والبرنامج الانتخابي للمؤتمر الشعبي العام الذي على أساسه خاض الحزب الحاكم الانتخابات اليمنية كالانتخابات النيابية والرئاسية وانتخابات المجالس المحلية التي تمت في 20 فبراير (شباط) من العام الحالي، وأشاد المتحدثون بقرار الحكومة بتوحيد التعليم في اطار تطبيق قانون التعليم لعام 1992 والذي يقضي بانهاء الازدواجية في التعليم اليمني وانهاء المعاهد العلمية التي كانت تدار من قبل قيادات في حزب الاصلاح المعارض ومن شأن هذا القرار بناء جيل وطني موحد العقيدة والتربية والثوابت الوطنية وقادر في ذات الوقت على الاسهام في مسيرة البناء الوطني. وأكد اللقاء على جملة من الأمور والموضوعات التنظيمية بداخل المؤتمر الشعبي العام والتنسيق بين هيئات السلطات التنفيذية والتشريعية ومجلس الشورى وعملية الاصلاح الاقتصادي حيث أكد الرئيس علي صالح، على تنسيق المواقف بين الحكومة ومجلس النواب وخاصة في ما يتعلق بالقوانين والتشريعات والتشاور ازاء القضايا والأمور التي يتم عرضها على البرلمان. وقال ان امام المجتمع اليمني تحديات كبيرة يسعى الى الاضطلاع بها في المستقبل. وشدد على أهمية الالتزام بتنفيذ القوانين والأنظمة واحترامها من كافة السلطات. وقال انه لا تراجع مطلقاً ازاء قرار أو قانون يتم المصادقة عليه. وأكد على انجاح تجربة السلطة المحلية وعلى الحكومة ان تتخذ كافة الاجراءات التي تقود الى انجاح هذه التجربة ومن اولويات ذلك تحويل المخصصات المالية المحددة للمجالس المحلية في قانون هذه السلطة بما يمكنها من تنفيذ مشاريع الخدمات في ارجاء البلاد، مشيراً الى ان من الضروري ان يلمس المواطنون مشاريع على ارض الواقع.
    وازاء ظاهرة الفساد قال الرئيس علي صالح مخاطباً المشاركين في هذا الاجتماع، ان استئصال الفساد يتم بأيديكم وأيدي الدولة واعضاء مجلس النواب وكل مؤسسات الدولة والمجتمع اليمني وذلك بتطهير الأجهزة الحكومية من الفاسدين ونوه الى ضرورة الابتعاد عن المحسوبيات والوساطات التي وصفها بأنها امور تعيق البناء الوطني في كافة المستويات في البلاد.
    ------------------------
    صنعاء: حسين الجرباني
    صحيفة الشرق الاوسط
     

مشاركة هذه الصفحة