***كتاب الله وعترتي أم كتاب الله وسنتي ؟ ( مناظرة بين سني وشيعي ) ***

الكاتب : عبــادي   المشاهدات : 2,912   الردود : 60    ‏2007-09-15
حالة الموضوع:
مغلق
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-09-15
  1. عبــادي

    عبــادي عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-08-04
    المشاركات:
    379
    الإعجاب :
    0


    هذه مناظرة بين الكاتب الشيعي السوداني الشيخ معتصم سيد أحمد و المُحدث والحافظ الدمشقي عبد القادر الأرنؤوطي ، حول حديث الثقلين ، ( كتاب الله وعترتي أم كتاب الله وسنتي ؟ )

    يقول السيد معتصم : سماحة الشيخ، نحن باحثون عن الحق، وقد اختلط علينا الأمر وجئنا كي نستفيد منك عندما عرفنا انك عالم جليل ومحدث وحافظ.
    قال: نعم.
    قلت: من البديهيات، التي لا يتغافل عنها إلا أعمى أن المسلمين قد تقسموا إلى طوائف ومذاهب متعددة وكل فرقة تدعي أنها الحق وغيرها الخطوط المتناقضة؟! هل أراد الله لنا أن نكون متفرقين، أم أراد أن نكون على ملة واحدة، ندين الله بتشريع واحد؟! وإذا كان نعم، ما هي الضمان التي تركها الله ورسوله لنا لكي تُحصن الأمة من الضلالة؟ مع العلم أن أول ما وقع الخلاف بين المسلمين كان بعد وفاة رسول الله (ص) مباشرة، فليس جائز في حق الرسول أن يترك أمته من غير هدى يسترشدون به.
    قال الشيخ: إن الضمانة التي تركها رسول الله لتمنع الأمة من الاختلاف قوله (ص): (إني تارك فيكم ما إن تمسكتم به لن تضلوا، كتاب الله وسنتي).
    قلت: لقد ذكرت قبل قليل، في معرض كلامك قد يكون هناك حديث لا أصل له غير مذكور في كتب الحديث.
    قال: نعم.
    قلت له: هذا الحديث لا أصل له في الصحاح الستة، فكيف تقول به، وأنت رجل محدث؟
    ... هنا، شبت ناره، وأخذ يصرخ قائلاً: ماذا تقصد، هل تريد أن تضعّف هذا الحديث.
    تعجبت من هذه الطريقة، وعن سبب هيجانه، مع أنني لم أقل شيئاً.
    فقلت: مهلاً، إن سؤالي واحد ومحدد، هل يوجد هذا الحديث في الصحاح الستة؟
    قال: الصحاح ليست ستة، وكتب الحديث كثيرة، وإن هذا الحديث يوجد في كتاب الموطأ للإمام مالك.
    قلت (متوجهاً إلى الحضور): حسناً، قد اعترف الشيخ أن هذا الحديث، لا وجود له في الصحاح الستة، ويوجد في موطأ مالك..
    فقاطعني (بلهجة شديدة) قائلاً: شو، الموطأ مو كتاب حديث؟
    قلت: الموطأ كتاب الحديث ولكن حديث: (كتاب الله وسنتي) مرفوع في الموطأ من غير سند - مع العلم أن كل أحاديث الموطأ مسندة -.
    هنا صرخ الشيخ بعدما سقطت حجته، وأخذ يضربني بيده ويهزني شمالاً ويميناً: أنت تريد أن تضعف الحدث، وأنت من حتى تضعفه.. حتى خرج عن حدود المعقول. وأخذ الجميع يندهش من حركاته وتصرفه هذا.
    قلت: يا شيخ!، هنا مقام مناقشة ودليل وهذا الأسلوب الغريب الذي تتبعه لا يجدي، وقد جلست أنا مع الكثير من علماء الشيعة، ولم أر مثل هذا الأسلوب أبداً. قال تعالى (ولو كنت فظاً غليظ القلب لانفضوا من حولك).. وبعد هذا، هدأ قليلاً من ثورته.
    قلت: أسألك يا شيخ: هل رواية مالك لحديث (كتاب الله وسنتي)، في الموطأ، ضعيفة أم صحيحة؟!
    قال (بتحسر شديد): ضعيفة.
    قلت: فلماذا إذن، قلت أن الحديث في الموطأ وأنت تعلم أنه ضعيف؟
    قال: (رافعاً صوته): إن للحديث طرق أخرى.
    قلت للحضور: قد تنازل الشيخ عن رواية الموطأ، وقال: إن للحديث طرق أخرى، فلنسمع منه هذه الطرق.
    .. هنا أحس الشيخ بالهزيمة والخجل، لأن ليس للحديث طرق صحيحة، وفي هذه الأثناء، تحدث أحد الجلوس، فوكزني الشيخ بيده، وقال لي وهو مشيراً إلى المتحدث: اسمع له، والتفت يريد بذلك الهروب من السؤال المحرج الذي وجهته له.
    .. أحسست منه هذا، ولكني أصررت وقلت: أسمعنا يا شيخ الطرق الأخرى للحديث؟؟
    قال (بلهجة منكسرة): لا أحفظها، وسوف أكتبها لك.
    قلت: سبحان الله!، أنت تحفظ كل هذه الأحاديث، في فضل البلدان والمنطق، ولا تحفظ طريق أهم الأحاديث وهو مرتكز أهل السنة والجماعة والذي يعصم الأمة عن الضلالة كما قلت.. فظل ساكتا.
    وعندما أحس الحضور بخجله، قال لي أحدهم:
    ـ ماذا بريد من الشيخ وقد وعدك أن يكتبها لك.
    قلت: أنا أقرب لك الطريق، إن هذا الحديث يوجد أيضا في سيرة ابن هشام من غير سند.
    قال الشيخ الأرنؤوطي: إن سيرة ابن هشام، كتاب سيرة وليس حديث.
    قلت: إذن تضعف هذا الرواية.
    قال: نعم.
    قلت: كفيتني مؤونة النقاش فيها.
    وواصلت كلامي قائلا: ويوجد أيضا في كتاب الالماع للقاضي عياض، وفي كتاب الفقيه المتفقه للخطيب البغدادي.. هل تأخذ بهذه الروايات؟
    قال: لا.
    قلت: إذن، حديث (كتاب الله وسنتي)، ضعيف بشهادة الشيخ، ولم يبقى أمامنا إلا ضمانة واحدة تمنع الأمة من الاختلاف، وهي حديث متواتر عن رسول الله (ص) وقد روته كتب الحديث السنية، والصحاح الستة ما عدا البخاري وهو قول رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    (إني تارك فيكم الثقلين ما إن تمسكتم بهما لن تضلوا بعدي كتاب الله حبل ممدود ما بين السماء والأرض، وعترتي أهل بيتي، فإن العليم الخبير، أنبئني أنهما لن يفترقا حتى يردا علي الحوض). كما في رواية أحمد بن حنبل، ولا مناص لمؤمن يريد الإسلام الذي أمر الله به ورسوله غير هذا الطريق، وهو طريق أهل البيت المطهرين في القرآن الكريم من الرجس والمعاصي، وذكرت مجموعة من فضائل أهل البيت (ع)، والشيخ ساكت لم يتفوه بكلمة طوال هذه المدة ـ على غير عادته ـ فقد كان يقاطع حديثي بين كلمة وأخرى.
    وعندما رأى مريدوه الانكسار في شيخهم، أصبحوا يهرجون ويمرجون.
    قلت: كفى دجلا ونفاقا، ومراوغة عن الحق، إلى متى هذا التنكر؟!! والحق واضحة آياته، ظاهرة بيناته، وقد أقمت عليكم الحجة، بأن لا دين من غير الكتاب والعبرة الطاهرة من آل محمد صلى الله عليه وآله وسلم.
    وظل الشيخ ساكتا ولم يرد علي كلمة واحدة. فقام منتفضا قائلا: أنا أريد أن أذهب، وأنني مرتبط بدرس. ـ مع العلم أنه كان مدعوا لطعام الغداء!! ـ.
    أصر عليه صاحب المنزل بالبقاء، وبعد إحضار طعام الغداء، هدأ المجلس، ولم يتفوه الشيخ بكلمة واحدة في أي موضوع كان، طيلة جلسة الغداء وقد كان فيما سبق هو صاحب المجلس والحديث أولا!...
    هكذا مصير كل من يراوغ ويخفي الحقائق، فلابد أن ينكشف أمام الملأ..
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-09-15
  3. Umar_almukhtar

    Umar_almukhtar قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-05-28
    المشاركات:
    6,564
    الإعجاب :
    0
    سبحان من خلق الكذب وجعل تسعة أعشاره للرافضة
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-09-15
  5. ابوعبدالرحمن2005

    ابوعبدالرحمن2005 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-08-09
    المشاركات:
    3,643
    الإعجاب :
    0
    لولا عهدي مع ابي تميم لجأتك بالعجب في هذا الأمر
    ولكن إن كنتُ من اهل الدنيا فترقب العجب في ما يخص هذا الموضوع

    وحين اقول العجب فأنا اقصد العجب في كتبكم وسترى ما يذهلك ويجعلك تندم على فتح هذا الموضوع إن شاء الله
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-09-16
  7. الاسد التعزي

    الاسد التعزي عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2007-04-29
    المشاركات:
    1,887
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس الإسلامي 2007
    لنجعلها مناظرة بيني وبينك

    الحديث الذي ذكرته

    لا يوجد فيه امر بالتمسك باهل البيت ولا بالكتاب ..!

    اضافة الى ذلك اين اسناد هذا الحديث


    ننتظر عبادي
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-09-16
  9. yonas

    yonas عضو

    التسجيل :
    ‏2007-07-15
    المشاركات:
    174
    الإعجاب :
    0
    بارك الله في اخوتي اهل السنة والجماعة في الذب عن اهل البيت والصحابة
    وحياكم الله
    عندنا 6 كتب صحاح وانا لااعرف ؟؟؟؟
    ما شاء الله على قوة كذب هذا الرافضي !!!

    ثم ان هذا الرافضي يكذب ويكذب حتى يصدقه الناس !!!
    فيدعي ان مثل هذا الحديث مذكور في صحيح مسلم ..!!!!

    هل تبقى تكذبون على عقولكم ؟؟
    اذا كان لديكم عقول ..

    الله المستعان
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-09-16
  11. Umar_almukhtar

    Umar_almukhtar قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-05-28
    المشاركات:
    6,564
    الإعجاب :
    0

    يحسبها حسينية


    ولا تنسى قول المجلسي
    "أكذبوا على أعدائكم وشهروهم وأبهتوهم "
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-09-16
  13. أبو مقصو

    أبو مقصو قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2007-03-10
    المشاركات:
    4,121
    الإعجاب :
    0
    خَتَمَ اللهُ عَلَى قُلُوبِهمْ وَعَلَى سَمْعِهِمْ وَعَلَى أَبْصَارِهِمْ غِشَاوَةٌ

    ولا حول ولا قوة إلا بالله
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-09-16
  15. شيعي معتدل

    شيعي معتدل عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-02-04
    المشاركات:
    2,401
    الإعجاب :
    4
    حوار يدل على قوة الحجة التي يطرحها الشيعة الإمامية.. وضعف الأطروحة التي تعتمد وضع الانفلات بعد رحيل النبي الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم..

    فمن المحال أن يترك النبي الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم أمته من غير هاد بعده، يأخذ بأيديهم إلى الصراط المستقيم، ويميز بهم بين ملامح الهدى وملامح الضلال..

    مشكور أخي العزيز على الموضوع المفيد، ولا تهتم بأبواق الفتنة والمهاترات..
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-09-16
  17. Umar_almukhtar

    Umar_almukhtar قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-05-28
    المشاركات:
    6,564
    الإعجاب :
    0
    قل يا أيها الكافرون لا أعبد ما تعبدون
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-09-16
  19. الاسد التعزي

    الاسد التعزي عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2007-04-29
    المشاركات:
    1,887
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس الإسلامي 2007
    حجج كاذبة يستخدمها الشيعة عملا بفتوى الخوئي


    ويبدو ان الروافض يجهلون ما تضمنته كتبهم من الحث على التمسك بكتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم. فقد :

    رووا عن أبي جعفر عن رسول الله أنه قال « فإذا أتاكم الحديث عني فأعرضوه على كتاب الله وسنتي، فما وافق كتاب الله وسنتي فخذوا به، وما خالف كتاب الله وسنتي فلا تأخذوا به» (الاحتجاج2/246 للطبرسي بحار الأنوار2/225 الصراط المستقيم للبياضي3/156 ).

    وجاء في الكافي أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال « إني مسئول عن تبليغ هذه الرسالة وأما أنتم فتسألون عما حملتم من كتاب الله وسنتي» (الكافي2/606 التفسير الصافي1/17 و3/443).

    وقد تكلمت كتب الشيعة عن ضرورة التمسك بالسنة، وجاء في كتاب الكافي للكليني أن من رد شيئاً من كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم فقد كفر (الكافي الأصول 59:1 باب الرد إلى كتاب الله والسنة. و70:1باب فضل العلم).

    وقد ذكر الحلي بأن الشيعي والسني لا يختلفان في أن السنة هي المصدر الثاني للتشريع بعد القرآن (المختصر النافع ص17).
    وقد رووا عن علي أنه قال » علينا العمل بكتاب الله وسيرة رسوله ، والنعش لسنته« (نهج البلاغة 82:2).

    بل رووا عن أبي عبد الله أنه قال «من خالف كتاب الله وسنة محمد فقد كفر» (وسائل الشيعة27/111 ح 33349 مستدرك الوسائل1/80).

    وأسند الصدوق إلى عبد الله بن أوفى قوله «آخى رسول الله صلى الله عليه وسلم بين أصحابه وترك عليا فقال له: آخيتَ بين أصحابك وتركتني؟ فقال: والذي نفسي بيده ما أبقيتك إلا لنفسي، أنت أخي ووصيي ووارثي. قال: وما أرث منك يا رسول الله؟ قال: ما أورث النبيون قبلي: كتاب ربهم وسنة نبيهم» (الأمالي للصدوق346 تفسير الميزان8/117 للطباطبائي كتاب الأربعين للماحوزي ص236).

    وجاء في كتاب الإحتجاج للطبرسي » فإذا أتاكم الحديث فاعرضوه على كتاب الله وسنتي

    فأرجو أن يحصي لنا حضرة الشيعي المكرم عدد المرات التي ورد فيها لفظ (كتاب الله وسنتي) من أصول كتب الرافضة.​
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة