القول الصحيح في جماعة التراويح

الكاتب : عبــادي   المشاهدات : 1,166   الردود : 19    ‏2007-09-15
حالة الموضوع:
مغلق
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-09-15
  1. عبــادي

    عبــادي عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-08-04
    المشاركات:
    379
    الإعجاب :
    0


    أخرج البخاري في صحيحه عن أبي هريرة: أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قال: مَن صام رمضان إيماناً واحتساباً غُفر له ما تقدَّم من ذنبه.

    كما أخرج البخاري ومسلم في صحيحيهما والترمذي وأبو داود والنسائي والدارمي في سُننهم، ومالك في الموطأ، وأحمد في المسند وغيرهم، عن زيد بن ثابت: أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم اتَّخذ حجرة ـ قال: حسِبْتُ أنه قال: من حصير ـ في رمضان، فصلّى فيها ليالي، فصلى بصلاته ناس من أصحابه، فلما علم بهم جعل يقعد، فخرج إليهم فقال: قد عرفتُ الذي رأيتُ من صنيعكم، فصَلّوا أيها الناس في بيوتكم، فإن أفضل الصلاة صلاةُ المرء في بيته إلا المكتوبة(1) . وقوله: (يُصلّون بصلاته) لا يدل على أنهم كانوا يصلون معه جماعة، بل كانوا يصلّون مع صلاته، فهم يصلّون فرادى، فالباء في (بصلاته) بمعنى مع، مثل قولهم: بعتك الدار بأثاثها. أي مع أثاثها. لأن صلاة الجماعة لا تتم والإمام داخل الحجرة، والمأمومون خارجها.
    قال ابن حجر: مقتضاه أنهم كانوا يصلّون بصلاته وهو داخل الحجرة، وهم خارجها(2) . [ فنهاهم عن ذلك وأمرهم بالصلاة في بيوتهم ؛ كون ذلك أفضل ].


    قال ابن شهاب: فتوفّي رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم والأمر على ذلك، - يعني صلاة الناس في بيوتهم - ثم كان الأمر على ذلك في خلافة أبي بكر وصدراً من خلافة عمر رضي الله عنهما.

    كما أخرج البخاري في صحيحه، ومالك في الموطأ، وغيرهما عن عبد الرحمن بن عبد القاري أنه قال: خرجت مع عمر بن الخطاب رضي الله عنه ليلة في رمضان إلى المسجد، فإذا الناس أوزاع متفرقون، يصلي الرجل لنفسه، ويصلي الرجل فيصلي بصلاته الرهط، فقال عمر: إني أرى لو جمعتُ هؤلاء على قارئ واحد لكان أمثل. ثم عزم فجمعهم على أُبيّ بن كعب، ثم خرجتُ معه ليلة أخرى والناس يصلّون بصلاة قارئهم، قال عمر: نِعْمَ البدعة هذه، والتي ينامون عنها أفضل من التي يقومون، يريد آخر الليل، وكان الناس يقومون أوّله(3) .

    هذا وقد اعترف جمع من العلماء بأن عمر بن الخطاب هو أول من سنَّ صلاة التراويح جماعة.
    قال ابن سعد في الطبقات: وهو ـ يعني عمر ـ أول من سنَّ قيام شهر رمضان، وجمع الناس على ذلك، وكتب به إلى البلدان، وذلك في شهر رمضان سنة أربع عشرة، وجعل للناس قارئين: قارئاً يصلّي بالرجال، وقارئاً يصلي بالنساء(4) .

    وذكر ذلك في أوليات عمر: أبو هلال العسكري في كتابه الأوائل(5) ، والسيوطي في تاريخ الخلفاء(6) ، وكتاب الوسائل(7) .
    والغريب في هذه المسألة أن أهل السنة يلتزمون بصلاة التراويح في شهر رمضان في المساجد، ويحرصون عليها، مع أن أحاديثهم نطقت بأن صلاة النافلة في البيت أفضل.
    ____________


    (1) صحيح البخاري 1|228 الأذان، ب81 ح731. صحيح مسلم 1|539 صلاة المسافرين، ب29 ح781. سنن الترمذي 2|312 ح450. سنن ابي داود 1|274 ح1044، 2|69 ح1447. الموطأ، ص66 ح288. سنن الدارمي 1|317. مسند أحمد بن حنبل 31|262، 274، 282 ح 21665، 21686، 21709 (تتمة ط شاكر).
    (2) فتح الباري 2|170.
    (3) صحيح البخاري 2|595 صلاة التراويح، ب1 (ط مرقمة). الموطأ، ص59 ح247. الجمع بين الصحيحين 1|131.
    (4) الطبقات الكبرى 3|281.
    (5) الأوائل 1|229.
    (6) تاريخ الخلفاء، ص108.
    (7) الوسائل في مسامرة الأوائل، ص33.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-09-15
  3. Umar_almukhtar

    Umar_almukhtar قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-05-28
    المشاركات:
    6,564
    الإعجاب :
    0
    نريد مصدر هذا الإعتراف ومن جمع هذا الإعتراف . هل جمعته انت ؟
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-09-15
  5. Umar_almukhtar

    Umar_almukhtar قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-05-28
    المشاركات:
    6,564
    الإعجاب :
    0
    (20 * 11 - محمد بن يعقوب عن علي بن ابراهيم عن محمد بن عيسى بن عبيد عن يونس عن ابى العباس البقباق وعبيد بن زرارة عن ابي عبدالله عليه السلام قال: كان رسول الله صلى الله عليه وآله يزيد في صلاته في شهر رمضان إذا صلى العتمة صلى بعدها يقوم الناس خلفه فيدخل ويدعهم، ثم يخرج أيضا فيجيئون ويقومون خلفه فيدخل ويدعهم مرارا، قال وقال: لا تصل بعد العتمة في غير شهر رمضان
    تهذيب الاحكام(ج3)
    4 - باب فضل شهر رمضان والصلاة فيه زيادة على النوافل المذكورة في سائر الشهور
    [58][71]




    * (205) * 8 - علي بن الحسن بن فضال عن اسماعيل بن مهران عن الحسن بن الحسن المروزي عن يونس بن عبدالرحمن عن محمد بن يحيى قال: كنت عند ابي عبدالله عليه السلام فسئل هل يزاد في شهر رمضان في صلاة النوافل؟ فقال: نعم قد كان رسول الله صلى الله عليه وآله يصلي بعد العتمة في مصلاه فيكثر، وكان الناس يجتمعون خلفه ليصلوا بصلاته فاذا كثروا خلفه تركهم ودخل منزله، فاذا تفرق الناس عاد إلى مصلاه فصلى كما كان يصلي، فاذا كثر الناس خلفه تركهم ودخل منزله وكان يصنع ذلك مرارا.تهذيب الاحكام(ج3)
    4 - باب فضل شهر رمضان والصلاة فيه زيادة على النوافل المذكورة في سائر الشهور
    [58][71]




    [ 10064 ] 3 ـ محمد بن يعقوب ، عن علي بن إبراهيم ، عن محمد بن عيسى ، عن يونس ، عن أبي العباس البقباق وعبيد بن زرارة ، عن أبي عبدالله ( عليه السلام ) قال : كان رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) يزيد في صلاته في شهر رمضان إذا صلى العتمة صلى بعدها ، فيقوم الناس خلفه فيدخل ويدعهم ، ثم يخرج أيضا فيجيئون ويقومون خلفه فيدعهم ويدخل مرارا ، الحديث .
    الكافي 4 : 154 | 2 .
    كتاب وسائل الشيعة ج 8 ص 17 ـ 48






    فى الروايات الواردة فى كتب الرافضة يتضح ان الرسول صلى بالناس ولم ينكر عليهم صلاتهم خلفه بل كان يدخل ويتركهم ثم يعود فيعودوا خلفه بقول معصوم الرافضة (( فيقوم الناس خلفه فيدخل ويدعهم ، ثم يخرج أيضا فيجيئون ويقومون خلفه فيدعهم ويدخل مرارا))


    بل الاكثر وضحا واقرارا من الرافضة بانها سنة عن الرسول صلى الله عليه وسلم ماورد فى الروايات السابقة على لسان معصومهم مانقله عن رسول الله صلى الله عليه وسلم :

    (( لا تصل بعد العتمة في غير شهر رمضان ))


    وبهذا القول يعنى انه اقرها برمضان من دون باقى اشهر السنة







    وجاء فى كتبهم بسند إلى الصادق : أن أمير المؤمنين عليه السلام لما قدم الكوفة أمر الحسن بن علي أن ينادي في الناس (لا صلاة في شهر رمضان في المساجد جماعة).
    فنادى في الناس الحسن بن علي بما أمره به أمير المؤمنين عليه السلام ؛ فلما سمع الناس مقالة الحسن بن علي صاحوا : واعمراه ! واعمراه ! فلما رجع الحسن إلى أمير المؤمنين عليه السلام قال له : ما هذا الصوت ؟
    فقال : يا أمير المؤمنين ! الناس يصيحون : واعمراه ! واعمراه ! فقال أمير المؤمنين لهم : صلوا
    التهذيب 3 : 70 | 227 .
    كتاب وسائل الشيعة ج 8 ص 17 ـ 48
    تهذيب الاحكام(ج3)
    4 - باب فضل شهر رمضان والصلاة فيه زيادة على النوافل المذكورة في سائر الشهور
    [58][71]



    وهذا الحديث وثقه فى كتاب الحدائق الناضرة في احكام العترة
    العالم البارع الفقيه المحدث الشيخ يوسف البحراني قدس سره
    الجزء العاشر
    المتوفى سنة 1186 هجرية
    حققه وعلق عليه محمد تقي الايرواني
    منشورات جماعة المدرسين في الحوزة العلمية في قم المقدسة
    المطلب الثالث في نافلة شهر رمضان
    ص 520 - ص 522



    وكذلك وثقه فى كتاب جواهر الكلام (في شرح شرائع الاسلام)
    شيخ الفقهاء وإمام المحققين الشيخ محمد حسن النجفي
    المتوفى سنة 1266
    الجزء الثالث عشر
    الفصل الثالث في الجماعة
    ص 140 - ص 141

    وايضا وثقه فى كتاب غنائم الايام في مسائل الحلال والحرام
    للفقيه المحقق الميرزا أبو القاسم القمي (1152 - 1221 هـ)
    الجزء الثالث
    تحقيق مكتب الاعلام الاسلامي - فرع خراسان
    المقصد الأول في الجماعة
    ـ103 - 110





    فى الحديث الموثق معصوم الرافضة يقر البدعة اذا اصر الرافضة انها بدعة (( حسب دينهم )) ويترك هنا المعصوم الناس يصلوها بل ويامرهم بصلاتها بقوله (( (( فقال أمير المؤمنين لهم : صلوا))


    أزيدك ؟؟؟؟؟
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-09-15
  7. عبــادي

    عبــادي عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-08-04
    المشاركات:
    379
    الإعجاب :
    0



    إقرأ الموضوع أكثر من مرة
    سوف تعرف

    وإلا ، فقل لي : ماذا كان دور عمر إذاً ؟!!!​
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-09-16
  9. الاسد التعزي

    الاسد التعزي عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2007-04-29
    المشاركات:
    1,887
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس الإسلامي 2007
    مشروعية صلاة التراويح فى هذا الشهر الفضيل عند السنة

    روي في باب قيام رمضان عدة روايات مسطّرة في كتب السنة ، وهي مؤكدة لشرعية صلاة التراويح بلا ريب ومنها
    صحيح مسلم ..كتاب صلاة المسافرين وقصره باب الترغيب في قيام رمضان وهو التراويح
    حدثنا يحيى بن يحيى قال قرأت على مالك عن بن شهاب عن حميد بن عبد الرحمن عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : (من قام رمضان إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه).

    وحدثنا عبد بن حميد أخبرنا عبد الرزاق أخبرنا معمر عن الزهري عن أبي سلمة عن أبي هريرة قال : (كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يرغب في قيام رمضان من غير أن يأمرهم فيه بعزيمة فيقول من قام رمضان إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه فتوفي رسول الله صلى الله عليه وسلم والأمر على ذلك ثم كان الأمر على ذلك في خلافة أبي بكر وصدرا من خلافة عمر على ذلك).

    وقد روى الحاكم بإسناده عن أبي طلحة بن زياد الأنصاري قال: سمعت النعمان بن بشير على منبر حمص يقول: ( ثم قمنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في شهر رمضان ليلة ثلاث وعشرين إلى ثلث الليل ثم قمنا معه ليلة خمس وعشرين إلى نصف الليل ثم قمنا معه ليلة سبع وعشرين إلى نصف الليل ثم قمنا معه ليلة سبع وعشرين حتى ظننا أن لا ندرك الفلاح وكنا نسميها الفلاح وأنتم تسمون السحور ).

    وعلّق الحاكم على الحديث قائلاً: ( هذا حديث صحيح على شرط البخاري ولم يخرجاه وفيه الدليل الواضح أنّ صلاة التراويح في مساجد المسلمين سنة مسنونة وقد كان علي بن أبي طالب يحث عمر رضي الله عنهما على إقامة هذه السنة إلى أن أقامها )

    وهنالك روايات فى هذا المقام ونورد ايضا ما فى البخارى فى هذه الروايه التى ايضا تفيد بصلاتها جماعه

    روى البخاري عن ‏عروة ‏ ‏أن ‏ ‏عائشة ‏ ‏رضي الله عنها ‏ ‏أخبرته ‏ أنّ رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏خرج ليلة من جوف الليل فصلى في المسجد وصلى رجال بصلاته فأصبح الناس فتحدثوا فاجتمع أكثر منهم فصلى فصلوا معه فأصبح الناس فتحدثوا فكثر أهل المسجد من الليلة الثالثة فخرج رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏فصلى فصلوا بصلاته فلما كانت الليلة الرابعة عجز المسجد عن أهله حتى خرج لصلاة الصبح فلما قضى الفجر أقبل على الناس فتشهد ثم قال ‏ ‏أما بعد فإنه لم يخف علي مكانكم ولكني خشيت أن تفترض عليكم فتعجزوا عنها فتوفي رسول الله ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏والأمر على ذلك
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-09-16
  11. yonas

    yonas عضو

    التسجيل :
    ‏2007-07-15
    المشاركات:
    174
    الإعجاب :
    0
    يا هذا : هل كان فعل الرسول صلى الله عليه واله وسلم بصلاته في الليل في المسجد غريب المسالة ؟؟؟
    ولم يكن رد النبي صلى الله عليه وسلم للصحابة رضوان الله عليهم الا ان لاتكون فرض او سنة مفروضة عليهم فيشق عليهم ويتركوها ز
    ولهذا جعلت نافلة وكوعية وليست فرض على كل مسلم .
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-09-16
  13. عبــادي

    عبــادي عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2005-08-04
    المشاركات:
    379
    الإعجاب :
    0


    شخصـياً أحترم اجتهاد عمر رضي الله عنه ، ولو أني أختلف معه فيه ، ولست ملزماً بمتابعته ؛ وامتثال أمر رسول الله صلى عليه وآله وسلم أولى ، الذي أمر بصلاة القيام في بيوتنا ، بقوله : ( .. فصلوا أيها الناس في بيوتكم ؛ فإن خير صلاة المرء في بيته إلا المكتوبة ) أو كما قال (ص) .

    أظن الأمر واضح​
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-09-16
  15. الاسد التعزي

    الاسد التعزي عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2007-04-29
    المشاركات:
    1,887
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس الإسلامي 2007
    قد اثبتنا لك ان فعل عمر رضي الله عنه له اصل وهنا اذكر لك سبب عدم مواضبة الرسول عليه الصلاة والسلام على صلاتها فى جماعه بعد ان صلاها فى جماعه

    روى البخاري عن ‏عروة ‏ ‏أن ‏ ‏عائشة ‏ ‏رضي الله عنها ‏ ‏أخبرته ‏ أنّ رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏خرج ليلة من جوف الليل فصلى في المسجد وصلى رجال بصلاته فأصبح الناس فتحدثوا فاجتمع أكثر منهم فصلى فصلوا معه فأصبح الناس فتحدثوا فكثر أهل المسجد من الليلة الثالثة فخرج رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏فصلى فصلوا بصلاته فلما كانت الليلة الرابعة عجز المسجد عن أهله حتى خرج لصلاة الصبح فلما قضى الفجر أقبل على الناس فتشهد ثم قال ‏ ‏أما بعد فإنه لم يخف علي مكانكم ولكني خشيت أن تفترض عليكم فتعجزوا عنها فتوفي رسول الله ‏صلى الله عليه وسلم ‏

    وحديث أبي ذر رضي الله عنه قال : " صمنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم رمضان ، فلم يقم بنا شيئاً من الشهر حتى بقي سبع فقام بنا حتى ذهب ثلث الليل ، فلما كانت السادسة لم يقم بنا ، فلما كانت الخامسة قام بنا حتى ذهب شطر الليل ، فقلت : يا رسول الله ! لو نفّلتنا قيام هذه الليلة ، فقال : " إن الرجل إذا صلى مع الإمام حتى ينصرف حسب له قيام ليلة " فلما كانت الرابعة لم يقم ، فلما كانت الثالثة جمع أهله ونساءه والناس ، فقام بنا حتى خشينا أن يفوتنا الفلاح ، قال : قلت : وما الفلاح ؟ قال : السحور ، ثم لم يقم بنا بقية الشهر ) حديث صحيح ، أخرجه أصحاب السنن .

    وقد زالت هذه الخشية بوفاته صلى الله عليه وسلم بعد أن أكمل الله الشريعة ، وبذلك زال المعلول ، وهو ترك الجماعة في قيام رمضان ، وبقي الحكم السابق وهو مشروعية الجماعة ، ولذلك أحياها عمر رضي الله عنه كما في صحيح البخاري وغيره

     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-09-17
  17. Umar_almukhtar

    Umar_almukhtar قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-05-28
    المشاركات:
    6,564
    الإعجاب :
    0
    من الزمك بإتباع عمر الفاروق ؟؟؟

    انت لست ملزم بإتباع عمر فقد اتبعه من هو خير منك الف الف مرة .
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-09-17
  19. العندليب

    العندليب مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-04-04
    المشاركات:
    39,719
    الإعجاب :
    4
    وهل اجهتاد الفاروق رضي الله عنه ... يعتبر تشريعاً حتى وإن ورد ما يثبت عدم وجوبها أو استحباب أداءها في البيت !
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة