الاسلام يقود الحياة

الكاتب : علي مع الحق   المشاهدات : 489   الردود : 0    ‏2007-09-14
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-09-14
  1. علي مع الحق

    علي مع الحق عضو

    التسجيل :
    ‏2007-09-04
    المشاركات:
    27
    الإعجاب :
    0
    كثيرا مايقول المشككون كيف يمكن ان تعالج مشاكل الحياة ألاقتصاديه في نهاية القرن العشرين على أساس
    الإسلام مع ماطرأ على العلاقات ألاجتماعيه والاقتصادية بعد قرابة أربعة عشر قرنا من توسع وتعقيد وما واجه الإنسان اليوم من مشاكل نتيجة لذلك والجواب على ذلك أن الإسلام قادر على قيادة الحياة وتنظيمها ضمن اطر حيه دائمة ذلك ان اقتصاد الإسلام تمثله أحكام الإسلام في الثروة وهذه الأحكام تشتمل على قسمين من العناصر أحداهما العناصر الثابتة وهي الإحكام المنصوص بالكتاب والسنة فيما يتصل بالحياة ألاقتصاديه الأخر العناصر المرنة والمتحركة وهي تلك العناصر التي تستمد على ضوء طبيعة المرحلة في كل ظرف من الموشرات الاسلاميه العامة التي تدخل في نطاق العناصر الثابتة فهناك اذا في العناصر الثابتة مايقوم بدور موشرات عامه تعتمد كأسس لتحديد العناصر المرنة والمتحركة التي تتطلبها طبيعة المرحلة ولا يستكمل الاقتصاد الإسلامي او اقتصاد المجتمع الإسلامي بتعبير آخر صورته الكاملة الا باندماج العناصر المتحركة مع العناصر الثابتة في تركيب واحد تسوده روح واحده وأهداف مشتركة
     

مشاركة هذه الصفحة