الجنوبيون يحلمون بالحريه التي لايعرفها احدا سواهم ولاوجود لها في كل الكتب السماويه

الكاتب : ابوعلي الجلال   المشاهدات : 5,324   الردود : 179    ‏2007-09-13
حالة الموضوع:
مغلق
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-09-13
  1. ابوعلي الجلال

    ابوعلي الجلال قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2005-03-21
    المشاركات:
    10,848
    الإعجاب :
    4
    بسم الله الرحمن الرحيم


    الحريه رمز رافق اخواننا في الجنوب لفترات طويله حتى كدنا لانعرف اي حريه يريدون الوصول اليها
    قبل الوحده ادوشونا شعارات وادخلونا في حروب دائمه تحت ذريعه الوحده بل وخاضو حروب داخليه فيما بينهم تحت اسماء الوحده والحريه وجعلو اليمن برمتها نار مشتعله على مدا ثلاثين عاما واكثر تحت بند الحريه حتى الوحده قلنا لهم فدراليه رفضو قالو اندماجيه وماان حصلت الوحده وحل رحالها ونفذنا طلباتهم كامله واصبحت ممارسه في ارض الواقع لم يرق لهم ذلك فبدات اناشيد اخرى باسم الانفصال لم يمر سوى عامان فقط الى وبدات لغاتهم المتكرره ولذات اللغه الحريه

    الحريه وهيهات ان تتوقف الشعارات التي لم يعد يفهمها طفل في مهد امه الى ويعرف غايتها حتى دخلت البلاد في دوامه عصر الحريه الجديده التي تعشش في ادمفه اناس ربما شاء القدر ان يكونو قاده دوله وهم اعجز من اداره قبيله فلاهم نزلو الى مستواهم الحقيقي ولاهم حملو اسم القاده واجادو استخدام القابهم كقاده اوكما يسمو انفسهم وكاننا نسمع عن قاده الاتحاد السوفياتي سابقا فلم نسمع لهم من منجزات يتغنو بها غير تلك المنجزات من المقابر الجماعيه وربما انهم ادمنو بنائها في كل خمس سنوات وهي مايبحثون عنه في كل هذه السنين

    نحن لن نعجز في الرد على الاولائك الاطفال الذين ينعتون الشمال واهله بابشع العبارات انطلاقا من القيم الاخلاقيه التي لاتجيز مثل هذا التلابز تحت بند البحث عن الحريه فليست الحريه في شتم الاخرين والى فليس من الصعب اخراج الملفات والتسميات وياما في القرب ياحاوي وبلاش مزايدات وغلط عمال علا بطال لان مايطرح هنا كله لايخرج عن شتم الشمال واهله ولا ادري ماهي اللذه التي يشعرون بها عندما يشتمون الناس واي اخلاق يصفون انفسهم بها
    فهل هو دلال الاخ الصغير على اخيه الاكبر ام دلال من نوع اخر

    فاي حريه تبحثون عنها هنا هل نحن عبيد ومامورين لخدمتكم متى ماا ردتم وحده فعلتوها ومتى ماردتم انفصال ذهبتم اليه انكم والله لتشبهون الخوارج الذي لم يعجبهم العجب ولاالصيام في رجب
    نصيحه لكم قبل ان تفكرو برغباتكم عليكم ان تتذكر رغباتنا نحن العشرين مليون نسمه فنحن من يقرر وليس انتم فقد منحناكم الكثير والكثير وعاملناكم باكبر من احجامكم ولاتنسو ان في عز قوه دولتكم كان رئيسها من العشرين مليون وغالب وزرائها من ذات النوع فلاتتطالوا على اخوكم الاكبر لان بطشه ان غضب سيزعجكم وربما سيعلمكم كيف تتكلمون بعد ان خربت السنتكم وعقولكم على يد المدربين الثوررين الروس لاكن يبدو انكم لاتستحقون حتى ان يسمع رايكم اوكلامكم لانه في النهايه كلام خوارج ولن نزيد ورمضان كريم وياليت ادارة المنتدى تجد حدا لهذا السيل من الشتائم
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-09-13
  3. بن لبوزة

    بن لبوزة عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-10-26
    المشاركات:
    476
    الإعجاب :
    0


    لا تنسى أننا عشاق الحرية وأهلين لها وسوف نتزعها من الطاغية وأذنابة وأنت أحدهم عدد سكان أندنوسيا 200 مليون وتمكنت تيمور الشرقية من نيل الحرية والأستقلال وعدد سكاتها مليون فقط أنتم على قولتك عشرين مليون الشماليون ونحن أبناء جنوب العرب خمسة مليون لكن هذه الخمسة المليون دوخوا الأنجليز وعددهم 400 مليون ياصاحبي الشعوب بأخذ تجارب في المساعدات الأقتصادية والتوحد وتصل هذه الشعوب من خلال التجارب الى خلاف وعدم قدرة وأنسجام على هذه الحلف أو الوحدة وتفك أرتباطها وهذه الشعوب كثيرة الذي توحدة وفكت الأرتباط على سبيل المثال سوريا ومصر وأندنوسيا وتيمور الشرقية وزنجافورة وماليزيا وباكستان وبنجلادش وشعوب الأتحاد السوفيتي وشعوب تشكو وسلفاك والبوسنة والصرب وشعوب كثير لا تغتق مثلما توحدنا نقدر نفك الأرتباط نحن لم نكن الأولين ولا الأخيرين في الشعوب الذي لم تنجح وحدتها والسبب أنتم وشاويشكم القروي الأعمى .
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-09-13
  5. كاتب العدل

    كاتب العدل عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2007-04-30
    المشاركات:
    620
    الإعجاب :
    0
    أخي الكريم الجلالي ،، أرجو منك وانت من المتابعين للقضايا في اليمن أن تنظر الى الامور بطريقة متحررة ومنعتقة من عقد ومؤثرات التاريخ ، لماذا تريدون الشباب اليمني ينطلق الى المستقبل بلباس وعباية الماضي ، بينما نحن نتحدث عن الحاضر والمستقبل ، وقد خلع الشعب اليمني في الجنوب عباية الماضي بكل اوساخها وأدر انها ، نريد أن تتحدثوا عن هذا الجيل ، ماذا يريد وبما يفكر ، ونريدكم ان تتخلوا عن اصراركم المستمر أن تصلبوا هذا الشعب الى الماضي ، نحن نعيش مرحلة جديدة لا ترتبط بمرحلة الحزب الاشتراكي لسبب بسيط يا أخوان أن الحزب لم يعد له اي قواعد شعبية في الجنوب ، ولذلك الشباب ينطلقون الى الحرية بفكر جديد وجيل جديد وثقافة جديدة ، واسمحوا لنا إذا كان الحزب لا زال يفزعكم ، فنحن لا نرى للحزب حياة بيننا ، فهو في حكم الماضي ، وعليكم التفريق بين رفض الظلم من النظام الحاكم بصنعاء وبين تاريخ لم يعد له وجود الا في الارشيف .
    تحية لك ونرجو منكم دائما النقاش بهدوء وبعيدا عن التعصب الاعمى والمهم في الامر هو كيف تقنعني أو أقنعك ، وإن لم، للجميع كل الاحترام والتقدير .
    تحياتي ​
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-09-13
  7. بن لبوزة

    بن لبوزة عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2006-10-26
    المشاركات:
    476
    الإعجاب :
    0
    كوادر الحزب التاريخية صحيح رحلت عن الجنوب لسبب التصفيات الجسدية من قبل نظام صنعاء أما كوادر الحزب ومناضلية الشباب ومناصرية موجودين ولا يمكن ننكر أخواننا لكن اذا تقصد الأشتراكيين الشماليون هذا صحيح أنهم خرجو من الحسبة في الجنوب لأنهم تخلوا عن قضية وشعب الجنوب العادلة جماهير الجنوب بكل أتجاهاتهم الفكرية موجودين في الساحة في أطار أحزاب وطنية معروفة ولها رصيدها وتاريخها النضالي بالضافة الى بروز حركات أجتماعية جديدة مثل تاج وأصلاح مسار الوحدة ولقاء التصالح والتسامح وتاج والحركة الشعبية ولجان المقاومة الجنوبية ومجالس التنسيق العسكري وغيرها من الفعاليات الجماهيرية الجنوبية كلا يقوم في دورة في الثورة السلمية التحررية .
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-09-13
  9. الطائر المتشرد

    الطائر المتشرد قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-01-14
    المشاركات:
    2,826
    الإعجاب :
    0
    اقرا لو كان لديك عقل يعي و يدرك بدل ما تطلفس

    مهندسوا الإنفصال
    بقلم/ توكل عبد السلام كرمان

    الوحدة الوطنية ليست أكثر من شعور جامح بالانتماء ، وحين يبدأ أفول الشعور بالهوية الموحدة ، فإن الوحدة الوطنية تكون قد شرعت معها في الأفول.



    مع مغيب شمس 7 يوليو غاب الشعور بالهوية الموحدة ، وكانت فصول الانفصال النفسي قد بدأت للتو ، وماحدث بعد ذلك مجرد تفاصيل لا أكثر .



    النظام يشهد اليوم الفصل الأخير لعملية السقوط الكبير ، استطاع الرئيس علي عبد الله صالح بمهارة أن يجمع كل الخصوم ضده في رباط قوي يغذيه الظلم الفاحش الذي يطال الجميع !



    قبل سنوات كان الرئيس ومعاونوه يرون في تحالف الإصلاح والاشتراكي مزحة تستحق التندر، و"هل كفر الإصلاح أم اسلم الاشتراكي" ليست سوى عبارة تحكي جزءا من النكتة التي طالما رأوها سمجة .



    لا يحتاج الإصلاحيون اليوم وحلفائهم في المشترك أن يدللو كيف ذهبو بعيدا في تحالفهم الاستراتيجي الذي وصل حد التماهي ، ترى هل فقه الرئيس ومعاونوه أن ذلك التماهي مرده مالحق الغرماء من انتهاك وامتهان ممنهج على يديه ، امتهان لمسه صغار أعضائهم فضلا عن كبارهم ؟!



    سيكون عليهم أن يفهموا الآن أن ذلك الامتهان الممنهج جعل من أبناء الجنوب وقياداته ومناطقه جبهة موحدة ضده ورفاقه أولا .. لينعكس ضد الوحدة ثانياً ..في عملية تداعي مؤسفة لم نكن نريدها أن تحدث لكنها حدثت فعلا ! المشكلة عميقة ، ونحن على ثقة أن الرئيس ومعاونوه لن يكونوا جزءا من الحل أو فلنقل ليس لديهم ما يقدموه !



    النظام يرقع البالي بأبلى ..! هذا ما نستطيع أن نقوله بعد كل لجنة يشكلها الرئيس لحل معضلة عجزت عن حلها مؤسسات الدولة مجتمعة ، خذوا مثلا اللجنة التي شكلها أخيرا وجعل على رئاستها سالم صالح يراد لها أن ترمم ماأحدثه العابثون من شقوق عميقة في جدار الوحدة الوطنية في الجنوب ، ويراد لها أيضا أن تكون بديلا عن المعارضة والكثير من القوى ذات الحضور الواسع .. أولهم الاشتراكي وليس آخرهم جمعية المتقاعدين ، إلا أن مانعلمه انها لجنة ستزيد الطين بلة .. القول أن سالم صالح يمثل الضالع فيه مجازفة كبيره ، وهو بالتأكيد لا يستطيع أن يكون بديلا عن الاشتراكي أو بعضه كما أن وجوده في اللجنة مبررا إضافيا لجعل أطراف كثيرة في الجنوب ومنهم علي ناصر وجماعته يذهبون بعيدا في خصومة الرئيس ،علي ناصر هذا وجماعته .. يقال أن لديهم من الحضور ومن الحيلة الواسعة مايجعل غضبهم غير محمود العواقب ، وإن غضبوا حسبت الناس في شبوة وأبين على الأقل كلهم غضاب !



    قبل أيام كنا على موعد مع قرار جمهوري عين "شميلة" محافظا لشبوة و"العنسي" محافظا لأبين ، أي والله شميلة والعنسي !! ، في القرار مهانة إضافية لا نعتقد أن شبوة وأبين قادرتين في هذه الظروف على تحملها .



    لم لم يقولوا للرئيس أن الحكم المحلي كامل الصلاحيات هو صمام أمان الوحدة .. وأن من يصدر قرارات تعيين رؤساء أقسام الشرطة ومدراء المديريات ومحافظي المحافظات في الجنوب ليكونوا كلهم من صنعاء وما جاورها هو من يهندس للانفصال ، ويزرع القطيعة ويحدث الشقوق العميقة في الوحدة الوطنية !!



    لم لم يقولوا له أن تطبيق وثيقة العهد والاتفاق وماسبقها من اتفاقات ومواثيق ، هو وحده من يعزز الوحدة الوطنية وليس مشروع قانون الوحدة الوطنية وقانون الخدمة في الدفاع الوطني ، أو التلويح بالجيش والقبضة الأمنية والدماء التي قد تسيل للركب !



    الوحدة الوطنية تقوم على القناعة والشعور بالمصلحة المشتركة ، وكلاهما غير موجودتين في المناطق الجنوبية ، وعلى نحو متزايد هناك شعور متعاظم بأن الوحدة لم تحقق أهدافها ، أو أنهم الطرف الخاسر فيها .




    الخيار لا يزال مطروحا .. إما حكم محلي كامل الصلاحيات وإما الانفصال قادم أو فلنقل فك الارتباط آت لا محالة ، السؤال هل الرئيس ومعاونوه قادرون على حسم خياراتهم بايجايية .. أخشى أن تكون الاجابة بالنفي !



    يقال أن من يصنع المشكلة فإن فرصه في الحل ضئيلة ، ومن لا يعترف بالمشكلة التي كان هو سببها الأول فالأكيد أن فرصه في الحل معدومة ! المؤسف أن النظام جمع بين الحالتين ، ماأقصده بالنظام هنا هو الرئيس والحلقة الأمنية الضيقة حوله .



    السؤال من يصنع القرار في اليمن ؟ أو من غدا المتنفذ الأول فيها ، المؤشرات تقول أنهم أشخاص منهم علي عبد الله صالح !



    القرارات والمعالجات التي يعلن عنها تجعلك تشعر أنه ليس المتنفذ الأول فيها ، وأن من يتخذها هم مجموعة من الأمنيين في الحلقة الضيقة حوله باتوا يرون في كل شئ عدوا لهم ويريدون أن يحافظوا على نفوذهم ، ولا يريدون أن يتنازلوا عن جزء من صلاحياتهم غير المعلنة لأحد ، لا للوطن .. ولا للحكومة ، ولا للمؤتمر .. ولا للمعارضة ، وعندما لا يشرك المواطن والمؤتمر والحكومة والمعارضة في الحل .. فإن النتيجة مشكلة مركبة بالغة الخطورة ، وعندما يراد للجميع أن يتحولوا إلى مهرجين فائضين عن الحاجة فإن النتيجة بالضرورة سقوط مدوي للرئيس والحلقة الضيقة من حوله ، المؤشرات تقول أن هذا السقوط الموعود غدا قريبا جدا قد لا يفصلنا عنه سنوات أو ربما أشهر .



    والأكيد أن دائرة السقوط ستتسع كثيراً بعد ذلك ، وإن ظل الجميع راضون يؤدون دور المهرج أو المتفرج فحسب ، فسنكون على موعد مع صومال أخرى وسيكون التاريخ قد أعاد نفسه مرتين في عملية مخجلة ومخزية ومؤلمة في آن .



    Tawkkol@yahoo.com
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-09-13
  11. ابوعلي الجلال

    ابوعلي الجلال قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2005-03-21
    المشاركات:
    10,848
    الإعجاب :
    4

    اخي الكريم ربما انت الاحق بالرد نحن لانفزع من احد ربما هذه افكار انا سيصلو الى اليقين بجره قلم لان اليقين لايصل اليه الى قليل من المصطفين من الله سبحانه

    نحن لنا مصالحنا واهدفنا ولسنا مرتهين لاهوى سوى من كانو شباب واوشياب في الماضي نحن دفعنا ثمن باهض لهذه المشاريع القادمه من الجنوب سابقا ولن ياتي اليوم من يقول نحن غير مسئولين عن وعن

    لاننا ببساطه لسنا دما ولعبه ولانتحمل وزر غيرنا
    من اراد ان يكون في صفنا فهو يعرف طريقه سوى مع اوضد ومن لم يرد فهو خارج دائرتنا ومصالحنا وبمانكم تجيدون لغه التحاور حول المصالح وبيعد عن الاهداف الساميه للوطن فنحن ايضا لنا مصالح
    ومن حقنا ان ندافع عنها
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-09-13
  13. ابوعلي الجلال

    ابوعلي الجلال قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2005-03-21
    المشاركات:
    10,848
    الإعجاب :
    4
    هذا المقال منشور في منتديات مارب وليس كل مايكتبه الكتب والمنضرين يصبح حقيقه وتذكر الكتب عام 1994 م وتحليلاتهم وياليت انها صدقت بنسبه واحد في الميه وهي من كتاب الحزب الاشتراكي المعروفين والذين يجيدون فن النضريات والنضريات المضاده ووضع المسامير بس مسامير لااقل ولااكثر وهي من سمات ابليس
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-09-13
  15. ابوعلي الجلال

    ابوعلي الجلال قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2005-03-21
    المشاركات:
    10,848
    الإعجاب :
    4
    اسمح لي بكلمه فقط انتم لستم عشاق حريه مطلقا انتم عشاق مشاريع وتفريخ مشاريع

    ليس من اليوم بل منذو ايام الاستعمار كنتم اعجز من تكوين دوله مثل عمان اوالامارت وضللتم سلطنات بلاهويه ولادوله لاتغالط وتحلم بشي لاوجود له حتى في تاريخكم القديم ماقبل الاستعمار اما ان تكونو جز من دوله اليمن او شعب بلا دوله
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-09-13
  17. ابوعلي الجلال

    ابوعلي الجلال قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2005-03-21
    المشاركات:
    10,848
    الإعجاب :
    4


    وهذه تكفي لرقيك الفكري والنضالي تعيد القديم وتجدد البالي ارقاها وتفرج على نفسك
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-09-13
  19. الطائر المتشرد

    الطائر المتشرد قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-01-14
    المشاركات:
    2,826
    الإعجاب :
    0
    ثورة‏ ‏الجنوب: دحر الاستعمار وجلب الاستحمار

    يعتقد‏ ‏بعض‏ ‏رموز‏ ‏الفساد‏ ‏في‏ ‏اليمن‏ ‏أن‏ ‏ما‏ ‏يجري‏ ‏حاليا‏ ‏في‏ ‏الجنوب‏ ‏لا‏ ‏يمكن‏ ‏بأي‏ ‏حال‏ ‏من‏ ‏الأحوال‏ ‏أن‏ ‏يتعدى‏ ‏مطالب‏ ‏شخصية‏ ‏لأفراد‏ ‏ومجموعات‏ ‏معزولة‏ ‏يصفهم‏ ‏النظام‏ ‏بالموتورين‏ ‏والحاقدين‏.‏‏ ‏وكثيرا‏ ‏من‏ ‏يردد‏ ‏سفراء‏ ‏النظام‏ ‏الحاكم‏ ‏في‏ ‏العواصم‏ ‏الكبرى‏ ‏مقولة‏ ‏مشروخة‏ ‏هي‏

    ‏‏"‏‏ ‏إن‏ ‏الجنوبيين‏ ‏الحاقدين‏ ‏فشلوا‏ ‏في‏ ‏تغيير‏ ‏المسار‏ ‏الوحدوي‏ ‏عندما‏ ‏كان‏ ‏لديهم‏ ‏صواريخ‏ ‏سكود‏ ‏وجيش‏ ‏ودبابات‏ ‏ومدافع،‏ ‏فكيف‏ ‏يمكن‏ ‏لهم‏ ‏الإنقلاب‏ ‏على‏ ‏الثوابت‏ ‏بعد‏ ‏أن‏ ‏أصبحوا‏ ‏في‏ ‏الشارع؟‏"‏

    وللإجابة‏ ‏على‏ ‏هذه‏ ‏السخف‏ ‏يمكن‏ ‏القول‏ ‏إن‏ ‏النظام‏ ‏الحاكم‏ ‏في‏ ‏صنعاء‏ ‏استطاع‏ ‏أن‏ ‏يمد‏ ‏سيطرته‏ ‏على‏ ‏محافظات‏ ‏الجنوب‏ ‏لأنه‏ ‏واجه‏ ‏جيشا‏ ‏ووحدات‏ ‏عسكرية‏ ‏معزولة،‏ ‏أما‏ ‏اليوم‏ ‏فإنه‏ ‏يواجه‏ ‏شعبا‏ ‏بأكمله‏.‏‏ ‏وأبناء‏ ‏الجنوب‏ ‏اليمني‏ ‏لم‏ ‏ينقلبوا‏ ‏على‏ ‏الثوابت‏ ‏الوطنية،‏ ‏كما‏ ‏قال‏ ‏نائب‏ ‏الرئيس‏ ‏لشؤون‏ ‏الاحتفالات‏ ‏عبدربه‏ ‏منصور‏ ‏،‏ ‏بل‏ ‏إن‏ ‏النظام‏ ‏نفسه‏ ‏هو‏ ‏الذي‏ ‏أنقلب‏ ‏على‏ ‏الثوابت‏.‏
    نعم‏ ‏انقلب‏ ‏على‏ ‏الوحدة‏ ‏بشنه‏ ‏حرب‏ ‏ظالمة‏ ‏على‏ ‏أبناء‏ ‏الجنوب‏ ‏دون‏ ‏مبرر،‏ ‏وأنقلب‏ ‏على‏ ‏الجمهورية‏ ‏بتحويل‏ ‏الحكم‏ ‏إلى‏ ‏أسري‏ ‏وراثي،‏ ‏وأنقلب‏ ‏على‏ ‏دستور‏ ‏دولة‏ ‏الوحدة‏ ‏بتغيير‏ ‏هذا‏ ‏الدستور‏ بمجرد‏ ‏فراغه‏ ‏من‏ ‏شن‏ ‏حربه‏ ‏الظالمه‏ ‏على‏ ‏الجنوب‏.‏

    الثوابت‏ ‏التي‏ ‏يتحدث‏ ‏عنها‏ ‏النظام‏ ‏في‏ ‏صنعاء‏ ‏حاليا‏ ‏على‏ ‏لسان‏ ‏النائب‏ ‏الديكور‏ ‏لم‏ ‏تعد‏ ‏هي‏ ‏الوحدة‏ ‏والجمهورية‏ ‏والدستور‏ ‏بل‏ ‏هي‏ ‏بكل‏ ‏تأكيد‏:‏
    ‏1.‏ الفساد
    ‏2.‏ ‏ ‏الإرهاب
    ‏3.‏ ‏ ‏والإستبداد‏

    هذه‏ ‏هي‏ ‏ثوابت‏ ‏النظام‏ ‏الثلاثة‏ ‏التي‏ ‏لا‏ ‏يحيد‏ ‏ولن‏ ‏يحيد‏ ‏عنها‏ ‏قيد‏ ‏أنملة‏ ‏مالم‏ ‏يجبره‏ ‏الشعب‏ ‏على‏ ‏ذلك‏.‏‏ ‏ويجب‏ ‏أن‏ ‏نعلم‏ ‏أن‏ ‏من‏ ‏يقف‏ ‏ضد‏ ‏الفساد‏ ‏فهو‏ ‏خائن،‏ ‏ومن‏ ‏يقف‏ ‏ضد‏ ‏الإرهاب‏ ‏فهو‏ ‏متآمر،‏ ‏ومن‏ ‏يقف‏ ‏ضد‏ ‏الإستبداد‏ ‏فهو‏ ‏عميل‏.‏‏ ‏وإذا‏ ‏كانت‏ ‏هذه‏ ‏هي‏ ‏ثوابت‏ ‏النظام‏ ‏فهل‏ ‏يجوز‏ ‏لأبناء‏ ‏الشعب‏ ‏الأحرار‏ ‏في‏ ‏الشمال‏ ‏أو‏ ‏الجنوب‏ ‏الاستسلام‏ ‏والرضوخ‏ ‏لها‏.‏‏ ‏

    إنني‏ ‏وأنا‏ ‏من‏ أبناء ‏الشمال‏ ‏لا‏ ‏ألوم‏ ‏أبناء‏ ‏الجنوب‏ ‏إذا‏ ‏ما‏ ‏ترحموا‏ ‏على‏ ‏الإستعمار،‏ ‏ولكني‏ ‏ألومهم‏ ‏بسبب‏ ‏موافقتهم‏ ‏على‏ ‏جلب‏ ‏الاستحمار‏.‏‏ ‏لقد‏ ‏كنا‏ ‏في‏ ‏الشمال‏ ‏نأمل‏ ‏خيرا‏ ‏من‏ ‏أبناء‏ ‏الجنوب‏ ‏أن‏ ‏يساعدونا‏ ‏في‏ ‏التحرر‏ ‏من‏ ‏الاستحمار‏ ‏كما‏ ‏تحرروا‏ ‏هم‏ ‏من‏ ‏الاستعمار‏ ‏ولكنا‏ ‏اليوم‏ ‏نتمنى‏ ‏أن‏ ‏يقبل‏ ‏الاستعمار‏ ‏بالعودة‏ ‏لينقذنا‏ ‏من‏ ‏الاستحمار‏.‏‏ ‏وفي النهاية إذا ما أراد اليمنيون التحرر من الاستحمار والاستعباد ومخلفاتهما فما عليهم سوى انتزاع الحرية انتزاعا دون انتظار ترخيص من مقولة أو الكحلاني أو أي فرد من أفراد ‏النظام‏ ‏العائلي‏ ‏الفاسد‏


    *منير الماوري
    * كاتب وصحفي يمني أمريكي مقيم في واشنطن
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة