نجدت أنزور يرد على إساء الغرب للرسول علية الصلاة والسلام بمسلسل سقف العالم في رمضان

الكاتب : نجم سباء   المشاهدات : 412   الردود : 0    ‏2007-09-10
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-09-10
  1. نجم سباء

    نجم سباء عضو

    التسجيل :
    ‏2004-09-01
    المشاركات:
    56
    الإعجاب :
    0
    نجدت أنزور يرد على إساءة الغرب للرسول صلى الله عليه وسلم في مسلسل( سقف العالم ) صور



    تُرجم إلى ثلاث لغات ويعد أكثر الأعمال عرضاً في رمضان
    (سقف العالم ) يرد على إساءة الغرب للرسول

    [​IMG]
    نجدت أنزور
    [​IMG]
    بطل المسلسل

    [​IMG]
    مشهد من العمل
    في شهر رمضان المبارك تتعدد الأعمال الدرامية والبرامج التلفزيونية وعلى اختلاف هذه الأعمال يأتي مسلسل للرد على إساءة الغرب للرسول صلى الله عليه وسلم حيث انتهى المخرج السوري المخضرم نجدة أنزور من وضع اللمسات الأخيرة على عمله الجديد (سقف العالم) والذي أصبح جاهزا للعرض وسيتم بثه على سبع محطات فضائية وكعرض أول على شاشة قناة LBC اللبنانية بالإضافة لعرضه على قنوات سوريا الفضائية وقناة انفنتي والبغدادية والفضائية الليبية و ART ليكون أكثر الأعمال عرضا هذا العام.
    ويعد (سقف العالم) احد أعلى المسلسلات كلفة هذا العام اذ قدر إنتاجه بحوالي ثلاثة ملايين دولار واستغرق تصويره من الوقت حوالي تسعة أشهر حيث تم تصوير مشاهد العمل بن الدنمارك وسوريا.
    ويهدف هذا المسلسل الذي يعتبر عملا سياسيا دينيا تاريخيا معاصرا بالدرجة الأولى للرد الموثق الحضاري بلغة الفن الراقي على تطاولات بعض الاسكندينافيين من الدنمركيين والنرويجيين والسويديين على الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم وتطاولاتهم على مقدسات المسلمين وهو عمل موجه للمسلمين ليتذكروا من هم وكيف كانوا ورسالة الى الاسكندينافيين كي يتذكروا من هم وكيف كانوا ويحمل العمل خطين متوازيين خط معاصر يبين الإساءات ومن يقف ورائها ويكف إبعاد هذه الحملة الشرسة ضد الإسلام والمسلمين أما الخط الثاني للعمل فهو الخط التاريخي والذي ينتقل بالمشاهد للرد عبر التاريخ من خلال رحلة (احمد بن فضلان) من بغداد عاصمة الدولة الإسلامية آنذاك والعنوان الحضاري للعالم إلى بلد الدانز الغارقة في الجهل والوثنية والخرافة لينقل هذا الشاعر الأديب (بن فضلان) بأخلاقه تعاليم الإسلام الحضارية للغرب المتخلف الغرق في غياهب الجهل والخرافة ويساهم في التأسيس للنقلة الحضارية التي عاشها الغرب بعد عدة قرون، وقد اختير العمل أفضل دراما عربية لعام 2007م لتقديمها من خلال برنامج (wide angle) الزاوية العريضة واعتبروه أهم حدث درامي لعام 2007م وقد تمت ترجمت العمل الى عدة لغات ودبلجته بلغات عديدة لعرضه في عدد من الدول الاسلامية في شهر رمضان منها اندونيسيا – ماليزيا – ايران – تركيا) كما سيتم اختصار العمل إلى سبعة حلقات وترجمته إلى اللغة الإنجليزية لعرضه في عدد من المحطات الأوروبية والأمريكية، ويسبق كل حلقة من المسلسل المقولات الشهيرة من الفلاسفة والعلماء من غير المسلمين بحق الرسول الكريم وخيريته وعظمة رسالته، ومن المتوقع أن يساهم العمل في تخفيف الاحتقان ضد المسلمين من خلال تغيير الصورة الغربية المشوهة الموجودة في أذهان الغرب تجاهنا. وقد حاول العمل الذي كتبه الكاتب السوري الكبير حسن محمد يوسف مخاطبة الغرب بلغتهم التي يفهموها من خلال الخطاب الدرامي أو من خلال الرؤية البصرية للعمل، ويشارك في العمل نخبة من نجوم الفن وعلى رأسهم النجم الشاب قيس الشيخ نجيب والنجمة سلاف فواخرجي ومنى واصف وجيني أسبر وديما قندلفت ونجاح سفكوني ومصطفى الخالني ويحيى بيازي وأمل عمران ونادين خوري وعبد الرحمن أبو القاسم وبسام لطفي ومروان أبو شاهين وهبه النور وسوسن ميخائيل ونقولا دانيال ويوسف المقبل وبسام داود ودينا هارون وهلا يماني والوجه الجديد نجلاء المغرب محمد عياد، كما يشارك فريق فني من مختلف الجنسيات في العمل منهم مدير التصوير والإضاءة المصري محمد حبيب وفي مجال المكياج الإيراني سعيد ملكان والموسيقي التصويرية للأردني وليد الهشيم والأغناي لشربل روحانا من لبنان أمام مصمم الأزياء والملابس فهو العالمي البريطاني الشهير (نويل هارود) ومصمم المعارك البريطاني بيتر بدرو، وقد تم تصوير اغنية شارة العمل على شكل الفيدوكليب وحلمت عنوان (طالبع البدر علينا) بصوت محمد الحلو وكلمات الدكتور محمود عبد الظاهر والحان ياسر عبد الرحمن وسيتم عرضها على عدد من الفضائيات العربية
    للإستفسار عن المسلسل وإبداء الملاحظات NA3EEMTAMEEM@GMAIL.COM
     

مشاركة هذه الصفحة