قضية الحب عبر الإنترنت

الكاتب : أحمدالسقاف   المشاهدات : 1,193   الردود : 17    ‏2007-09-10
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-09-10
  1. أحمدالسقاف

    أحمدالسقاف قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2007-02-02
    المشاركات:
    2,960
    الإعجاب :
    0
    الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده وعلى آله من بعده وصحبه، وبعد:
    فإني أتكلم عن قضية تهم كل مستخدم للشبكة العنكبوتية وهي قضية الحب عبر الإنترنت ونريد قبل الدخول إلى الموضوع أن نوضح مسلمات الموضوع.
    مقدمة
    قال الله تعالى : ( قُلْ لِلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ذَلِكَ أَزْكَى لَهُمْ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا يَصْنَعُونَ * وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ ) (النور:30-31) .
    وإن لم يكن ذلك ما هي النتيجة يقول تعالى : ( فَلْيَحْذَرِ الَّذِينَ يُخَالِفُونَ عَنْ أَمْرِهِ أَنْ تُصِيبَهُمْ فِتْنَةٌ أَوْ يُصِيبَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ)(النور: من الآية63) .
    والأساس في تشكيل فكر المسلم وتكوين وجدانه كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم،
    مؤكدا في الحديث (أن الله ليعجب من الشاب الذي ليست له صبوه) أي ليس به غفلة ولا يحبُ سفاسف الأمور وأن الفتاة التي ليس لها ما يسمى بالعلاقات العاطفية في ضوء الكتاب والسنة هي أرقى وأجمل وأعظم فتاة؛ ذلك لأنها غضت بصرها وصانت فرجها والتزمت عفتها؛ فهي من الذين يحبهم الله ورسوله وإن الله ليعجب من الشاب الذي ليست له صبوة.
    مدخل
    نتحدث عن ثقافات معاصرة بُنِيتْ على أساس إعلامي فاسد، يقلب المسميات عن حقائقها، فالظلم حق و الإجرام والفجور فتوة، والتبذل والتفسخ حرية، والرذيلة فناً، والربا فائدة، وأم الخبائث مشروباً روحياً، والانحلال حضارة، ألا ساء ما يفترون، ومن وسائل نشر تلك الثقافات هو الإنترنت وفيه حدّث ولا حرج والذي نحن بصدد الحديث عنه هو الحب عبر الانترنت.
    ما المقصود بالحب
    ولو خضنا في تعاريفه لوجدنا اختلافاً كثيراً وذلك حسب اختلاف وجهات النظر إليه هل الحب وهم نصنعه لتستمر الحياة كما نحلم. أم هو فطرة بداخل كل دابة ولو كانَ كذلك لماذا نسيّره حسب الأهواء مع وجود الضوابط لذلك.
    و بعد التوصل لنتيجة ما هو الحب من الممكن أن نبحث جدوى الحب عن طريق الانترنت من عدمه
    وما نهاية هذا الحب وبماذا تتصل حباله هل هي متينة أم واهية كخيط العنكبوت ومتى نبحث عن هذا الحب وكيف.
    الإسلام حرم كل ما يثير الشهوة والغريزة، وأمر بالمحافظة عليها وادخارها لوقتها، ولمن يستحقها ويقدرها ويحافظ عليها، بدلاً من إتاحتها للغادي والرائح يتلاعبون بها فيدمروا هذه المشاعر وتلك العواطف النبيلة. ولذلك رسم الإسلام حدودًا آمنة للشخصية الإسلامية ذكرًا كان أو أنثى، ومع هذا لم يصادر العواطف أو يمنع المشاعر؛ وإنما يهذبها بآداب ربانية تجعل هذه المشاعر والعواطف عنصرًا من عناصر البناء الإيماني للمسلم بدلاً من أن تكون عنصر هدم لحياة الإنسان حيث جعل الله الخالق العليم سبلاً آمنة لإرواء الغرائز، وإشباعها في حلال فشرع الزواج وأمر بتيسيره، ومهد لذلك بالخطبة صيانة ورعاية وحماية لعواطف ومشاعر الذكر والأنثى. فهل نستبدل الذي هو أدني بالذي هو خير .
    بل وشرح لنا الإسلام كيف نتقي تلك المحرمات فمن الأمور التي حددها الإسلام كي يمنع بها ممهدات العلاقات المحرمة بين الجنسين حتى يحافظ على المشاعر الإنسانية وكريم الخلق لدى الجنسين، من أهمها ، غض البصر، وحفظ الفرج، والبعد عن الأسباب التي توقع في الفحشاء، وتحريم الخلوة في غير المحارم، و تحريم التبرج والنـهي عن الخضوع بالقول، وألوان الميوعة في اللفظ والحركة خاصة لدى المرأة، فقال تعالى((فَلَا تَخْضَعْنَ بِالْقِوْلِ فَيَطْمَعَ اْلْذِيْ فِيْ قَلْبِهِ مَرَضْ ،وَقُلْنَ قَوْلاً مَعْرُوفاً )) ( الأحزاب : 32 ).
    فالحبٌ على الإنترنت يبدأ بمجرد إعجاب شخصي مجهول ومن ثمّ (الحب العذري- أعرفها كي أتزوجها- أريد التعرف عليه/عليها أكثر- إنها صداقة بريئة- نتعاون في العمل...) مداخل يتخذها الشباب والفتيات مع إدراكهما بكل تأكيد صعوبة أو استحالة الارتباط الحلال بينهما لموانع ظاهرة معلومة، وقد يكون الأمر أعظم فتزداد العلاقة وتقترب المسافات ويقع المحضور ولنفترض فرضا أنهما وفقا للزواج ولهما سوابق كيف تكون الحياة وكلٌ يقول للأخر أنت لا تعرف الحق ولا تعمل به وهناك من وفق للزواج قبل وقوع المحضور والنادر لا حكم له.
    فإذا كان هناك ذئاب بشرية لا ترحم و لا تعرف الوفاء فإنّ هناك أغنام بشرية تعرّض نفسها للذئاب وحينها نقول ( ألقاه في اليمّ ثمّ قال له إياك ثمّ إياكَ أن تبتلّ بالماءِ)
    تساؤلات
    لماذا يلجأ البعض إلى تبادل العواطف مع من لا يعرفهم عبر الشبكة. وربما لا يعرف أحدهما الآخر أهو من جنسه أم يتقمص ذلك لأغراض شخصية فالبعض يقع في مكائد جرّاء تقليد صوتي والكتابة أسهل عبر الإنترنت. كونه أداة مجهولة للطرف الآخر.. فالجميع فيها يلعبون ألعاب خطرة إلا فيما ندر.
    وقد يلجأ البعض إلى تبادل العواطف عبر الشبكة لعدة أسباب في مقدمتها عدم القدرة على القيام بمثل هذه العلاقات في عالم الواقع إما على خلفية الخجل أو عدم توافر الإمكانية الاجتماعية أو من باب الفضول واستكشاف هذا العالم الجديد.
    ويبقى أن الحب عبر الإنترنت يظل ناقصا ومفتقدا لأهم جوانبه إلا وهو التحقق في عالم الواقع.
    لكن أحياناً يكون الخيال أجمل من الواقع! نعم يكون كذلك لكن عندَ من لا قيمة له في الواقع فيستبدل الذي هو أدنى.
    ويصعبُ علينا أحياناً معرفة أشخاص نراهم ونقابلهم في الواقع ولا تتضح لنا حقائقهم. هذا في حق من يرى فما هو الحق فيمن لا يرى يتخبط ذات اليمين وذات الشمال ويخرج صفراً وربما - !
    بين الحب والجنس
    نعم قد نحب ونعشق ونصل حتى إلى الهيام ذلك أنّ المُحِب تعجبهُ صفات محبوبة فلا يتجاوز حبه للصفات فهناك الحب الرومانسي العاطفي بأشكاله وأنواعه ومراحله المختلفة وهناك ما يسمى الحب العذري وأحياناً يصيرُ غدري!
    وإن كان الجنس يدخل مكونا من مكونات علاقة الحب بين الطرفين اللذين يستهدفان ممارسته أحدهما أو كلاهما، سواء استهدفا الزواج أو لم يستهدفاه، والمشكلة في اعتبار الإنترنت وسيلة بديلة لإشباع الحاجات العاطفية أن في هذا نوع من أنواع فبكرة المشاعر إذا صح التعبير، علاوة على ما في الأمر من مساحة وهم كبيرة.
    ومن يحبُ لِيُعَبِرْ لا كمن يحبُ لِيعْبُر
    فصل
    بَقِيَ لنا أن نعرف ما هو الواجب بقدر ما نعرف ما هو المحضور فنتعامل مع الأمور بما تستحق وعلينا أن نعرف أنّ الإنترنت إنما هو وسيلة لمعرفة كل ماهو جديد لا وسيلة هدمٍ لكل ما هو حميد.
    وأن نعرف أن الشبكة سلاح ذو حدين إما وسيلة نجاح وإما إلى التهلكة وإنما يقرر ذلك من كان له عقلٌ سليم.
    والحب عبر الإنترنت مرهون بالصدق ومحصور في إطار الشرع.

    والله أعلم
    منقول
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-09-10
  3. مجنونة بس عاقلة

    مجنونة بس عاقلة قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2007-03-12
    المشاركات:
    6,144
    الإعجاب :
    3
    يالله احنا والحب والنت


    بصراحه هذا كلام فاضي

    اني احب شخص عرفته في النت وخاصه الدردشة والمنتديات ( هناك طريقه ثالثه مباحه:D)

    فهذا جنون



    يعني احب خيال

    شخص لا اعرف هل اصلا هو بنت ام ولد

    ابني مشاعر من اجمل المشاعر التي اعطانا الله على خيال

    فهذا قمه التخلف



    الحب ليست كلمات نقولها لبعض واقنعه نلبسها امام بعض

    لا


    الحب شعور ومعامله ونظرة في العيون تفهم بها الشخص الذي يكون امامك

    مشاعر تشعر بها في نبرة صوت

    وليش في حروف في صندوق صغير وعلى شاشه الكترونيه


    اما بالنسبه لمن يدخلون في هذا

    فهو اشباع وتفريغ مؤقت لعواطف لا يستطيعون التحكم بها ولا السيطرة عليها

    ومع اني شهدت زيجتين تمت عن طريق النت الا اني غير مقتنعه تماما بالموضوع


    فالاشخاص الذي يتم معرفتهم هنا بالنسبه لي اشباح


    وخيال



    لا يمكن ان اتعلق به



    وهذا خبري ولا جاكم شر


    وسيبوا الحب في حاله:D


    لو يعرف طريق المحكمه كان اشتكى من اللي بيتعمل فيه:eek:
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-09-10
  5. أحمدالسقاف

    أحمدالسقاف قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2007-02-02
    المشاركات:
    2,960
    الإعجاب :
    0
    والحب عبر الإنترنت مرهون بالصدق ومحصور في إطار الشرع
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-09-10
  7. حنان محمد

    حنان محمد كاتبة صحفية مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-08-28
    المشاركات:
    15,384
    الإعجاب :
    0
    هذا النوع من الحب في هذه الأيام أصبح لعبة بيد الصغير والكبير
    حتى المتسولين والمتسكعين والصيع يستخدموا النت ليمارسوا هذه اللعبة
    وكل واحد عقله برأسه يعرف خلاصه
    لكن النت ليس المكان المناسب ليقرر المرء مصيره




    تحياتي
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-09-10
  9. أحمدالسقاف

    أحمدالسقاف قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2007-02-02
    المشاركات:
    2,960
    الإعجاب :
    0
    النت وسيلة ليس لاتخاذا القرار بل وسيلة الى مايؤدي اليه
    ان كان مضبوطا بالشرع ومرهونا بالصدق
    لكن في المرحلة الثانية وليس في النتبعد ازالة الحواجز
    تحياتي ومشكووووووووووورة
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-09-10
  11. حنان محمد

    حنان محمد كاتبة صحفية مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-08-28
    المشاركات:
    15,384
    الإعجاب :
    0
    الحب عبر النت لا يؤدي إلى أي شيء بل هو خسارة وفشل
    لأنه وهم وانجذاب وقتي وينتهي فلا يوجد على الانترنت شيء حقيقي
    إلا مع من يتعامل معه لقضاء أعماله ..
    معروف غرض الرجل و بعض البنات من حب النت
    وازالة الحواجز عواقبها وخيمة لو كانت على أساس الحب



    تحياتي

     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-09-10
  13. المنسـي

    المنسـي قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2004-03-14
    المشاركات:
    49,862
    الإعجاب :
    4
    :rolleyes:


    ...................
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-09-10
  15. بنت الحمداني

    بنت الحمداني مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-10-11
    المشاركات:
    31,719
    الإعجاب :
    4
    حب عبر النت وهم كبييييييييييييييييييييير وللاسف عواقبه وخيمه على البنت اكثر من الولد


    نسال الله للجميع السلامه ولا ينخدعو بالكلام المعسول :)
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-09-10
  17. Malcolm X

    Malcolm X قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-11-10
    المشاركات:
    2,973
    الإعجاب :
    0
    مع المادة كما وردت تماما،

    أضف إلى ذلك، على أي اساس قام هذا الحب، وما يضمن أن من يكون متخفيا بالنت يخفي

    شخص آخر من خلف الكيبورد.

    يجب ألا تلعب العواطف بالشخص، مهما كان ومهما كانت الثقة المبذولة لشخص لا تعرفه،

    شخصيا ولم تتعامل معه في حياتك العملية


    تحياتي لصاحب الموضوع،

    وجزاك الله خيرا
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-09-10
  19. زهرة الجبل

    زهرة الجبل قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2007-02-05
    المشاركات:
    3,677
    الإعجاب :
    0
    شكـــرا ً للجمـــيع على وجهات النظر التي آفادتني كثيـــــرا ً ،،
    و الشكر أولا ً لصاحب الموضوع الأساسي فقد جاء يثبت القضية من كافة النواحي ولم يُغفل الجانب الشرعي أيضا ً ..
    وكذلك الشكر الجــــزيـــــل لأخيــنا الطــيب "عاشق الجنة" لنقله هذا الكنــز الينا هنا لنستفيد منه و ُنفيــد ،

    دمتـــم جميعا ً ،،
     

مشاركة هذه الصفحة