هكذ فليكن النضال

الكاتب : اذا كان ولابد   المشاهدات : 401   الردود : 0    ‏2007-09-08
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-09-08
  1. اذا كان ولابد

    اذا كان ولابد عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2007-05-05
    المشاركات:
    372
    الإعجاب :
    0
    النضال لايعني بالضروره التشنج والتخندق بأعصاب موتوره وعدم قدره على التفكير والعجز عن الدخول في حسبه ايا كانت هذا هو المشترك وهذا هو استاذ النضال وفارس المواقف يواصل تحليقه كطاير في سماء اليمن ليلقن الجميع دروس في الوطنية وحب اليمن انه الاستاذ القدير محمد قحطام

    يخطيء المطبلون وماسحي الاحذيه مع احترامنا للاحذيه من تفاهات البعض حين يعتبرون الوطن مجرد افراد مهما كان حجمهم يخطئون كثير حين يعتبرون الوطنيه مباركة الفساد والالتفاف حوله وكل ما عداه من مواقف خيانة وبيع للوطن

    قال محمد قحطان القيادي في اللقاء المشترك وعضو الهيئة العليا للتجمع اليمني للإصلاح بإن أحزاب اللقاء المشترك ومعها جماهير الشعب ستنتزع حقوقها وتصون حرياتها عبر النضال السلمي المستمر والمتدرج، وحيا قحطان باسم المشترك أبناء وادي حضرموت في خروجهم المهرجاني الثاني لهدم أوكار الفساد ، مضيفاً " لقد خرجتم خرجتكم الأولى مع المهندس الاستاذ فيصل بن شملان والذي دشن بوثبته الكبرى البدايات الأولى لحركة شعبية تقول للفساد لا ، ومهرجاننا هذا اليوم هو مواصلة مستمرة لتلك الوثبة الأولى ، وأضاف قحطان أمام أبناء وادي حضرموت " أنه مما لا شك فيه ان السلطة يجب عليها اليوم ان تندم على التأميم الذي فرضته في صناديق الإقتراع فلو تركت المهندس الاستاذ فيصل بن شملان يأخذ أصواته لكانت أحوالنا وأحوالهم افضل بكثير مماهي عليه اليوم.

    وخاطب قحطان الألاف من أبناء وادي حضرموت خلال مهرجانهم الإحتجاجي احتضنته مدينة سيئون عصر الجمعة "إن النضال السلمي طريق طويل نعم ولكنه هو الطريق الآمن هو الطريق الذي يعبر عن معناه قوله تعالى:" إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم" خروجنا هو تعبير أكيد أننا قد غيرنا ما بأنفسنا ومن ثم فإن إرادة الله ستكون معنا :

    وقال "لقد تغول الفساد وأفسد علينا كل جوانب حياتنا كل معنى جميل كنا نعيشه افسده وافقده معناه واصبح الفساد كعبوة مفخخة كعبوة ناسفة ، عبر النضال السلمي كطريق وحيد وآمن سنتمكن من نزع مخاطر هذه العبوة المفخخة ونجنب أنفسنا وشعبنا ونجنب حتى اولئك الفاسدون المصير السيئ.

    وأكد القيادي في اللقاء المشترك بإن الضيق الذي تبديه السلطة ويبديه النظام تجاه النضال السلمي عبر مواجهته التعبيرات الاحتجاجية بالعنف كما جرى في بعض المحافظات في اليومين الماضيين في عدن والضالع وهنا وهناك هذا الضيق يعبر عن حالة من الافلاس لدى هذا النظام كما انه يجسد طبيعة الثقافة المختلفة التي تسود داخل صناع القرار في هذا النظام.

    وقال " يعتقد النظام أنه في ميدان العنف سيكون هو الأقوى ويتمنى ويسعى لئن يستدرجنا نحو هذا الميدان، أما نحن على وعي كامل بأوضاعنا وبما نريد نحن قد عقدنا العزم اننا سنواصل نضالنا السلمي وبالنضال السلمي سنتمكن من هزيمة الفساد وقواه وجبروته.

    وأضاف " النظام اليوم وبكل أسف كلما فتح اللقاء المشترك بابا من أبواب العمل السلمي بادر لسده وبادر لإغلاقه حتى الديمقراطية استهلكها وهو يسعى بصورة ممنهجة لتيئيس الناس من جدوى الرهان عليها ، معتقداً ان ذلك هو الوسيلة لبقائه واستمراره وتوريث السلطة لأبناءه وأحفاده من بعده".

    واستدرك بالقول " ونحن نقول للنظام لقد أخطأت نقول للسلطة وأهل السلطة لقد أخطأتم انكم تسعون لحتفكم بضلفكم ماذا تريدون يا هؤلاء ، لن تزيفوا وعينا لن تتوهونا لن تصرفونا عن مسار النضال السلمي الذي بدأت تعبيراته اليوم تتجلى في عموم محافظات الجمهورية وللمحافظات الجنوبية قصب السبق في هذا الباب.

    وقال قحطان لجماهير سيئون المحتشدة ووسط هتاف لافت " نقول لهم ان الفساد قد أزكم أنوفنا عكّر صفو حياتنا ، و أخذ لقمة عيشنا ، الفساد أضر بنا أضر بمستقبلنا أفقدنا الإحساس بقواسم الاجتماع السياسي نحن وإياكم كسلطة .

    وأضاف عضو الهيئة العليا للإصلاح " بإن اليمن اليوم تجري التحولات فيها إلى نوع من الفرز لتصبح فريقين لا ثالث لهما، فريق الأغلبية المتعبة والمنهكة والمأخوذ أقواتها والمنهوبة لقمة عيشها والمنكرة مواطنتها وقلة متخمة بثرواتنا قلة ترقص على أشلاء أجسادنا قلة تكتنز الأموال من أوقاتنا وتنتفخ شحما وورما من دمائنا وعرقنا . وأشار قحطان في كلمته إلى قضية المتقاعدين العسكريين والأمنيين معلنا التضامن معهم"ضد من أفسدوا أفسدت حياتنا وحياتهم ، ضد من يؤمم الأراضي في عدن ويوزعها للمحسوبين.

    وفي المهرجان تحدث الاخ أبو بكر عبدالقادر بارجاء عضو اللجنة المركزية للحزب الاشتراكي اليمني سكرتير أول منظمة الحزب الاشتراكي بمديرية سيئون قائلا "ان المهرجان هو امتداد للفعاليات السياسية في عموم الجمهورية المطالبة بالحقوق السياسية والدستورية" ومضى قائلا:" ان نضالنا السلمي هو الخيار الوحيد للتعبير عن مطالب الجماهير بشكل واعي وآمن"، واشار في كلمته إلى الأحداث المؤسفة التي شهدتها مدينة المكلا معلناً إدانة أحزاب اللقاء المشترك في الوادي واستنكاره للطريقة التي تعاملت بها قوات الأمن مع تلك الفعالية السلمية.

    وتحدث في المهرجان الذي حضره عدد من أعضاء مجلس النواب وأمناء عموم المجالس المحلية بالوادي المهندس محمد أبو بكر حسان نائب رئيس هيئة الشورى المحلية للتجمع اليمني للإصلاح بمحافظة حضرموت عضو المجلس المحلي بالمحافظة عن مديرية سئيون وطالب في كلمته بإصلاح الأوضاع الاقتصادية وتحسين معيشة المواطن من خلال محاسبة الفاسدين وإعادة ما نهبوه ووضع الرجل المناسب في المكان المناسب على أساس الخبرة والكفاءة والأمانة، وطالب بحل مشكلة الأراضي السكنية وحل مشكلة التعويضات المقرره للفلاحين والملاك والمنتفعين وطالب بإعادة الأراضي التي نهبها المتنفذون ، ونقل مخازن الذخيرة من داخل مدينة سيئون إلى خارجها كما طالب بحل مشكلة المتقاعدين مع الإدارات الحكومية والذي مضى على التعاقد معهم سنوات طويلة دون ان يتحقق التوظيف الموعودين به ، وطالب بإعطاء المحافظة حقها في تشغيل أبنائها في الشركات النفطية وإعطاء المحافظة نسبة من إيرادات النفط، وطالب بإطلاق سراح المعتقلين في أحداث المكلا وغيرها وطالب بتمكين المجالس المحلية من القيام بواجبها وتحويل المخصصات المالية من المركز إلى المحافظات وانتخاب المحافظين.
     

مشاركة هذه الصفحة