الحوشبي : أسباب ارتفاع أسعار المحاصيل الزراعية انتشار زراعة القات

الكاتب : بسكوت مالح   المشاهدات : 551   الردود : 0    ‏2007-09-07
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-09-07
  1. بسكوت مالح

    بسكوت مالح قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2004-04-30
    المشاركات:
    8,984
    الإعجاب :
    1,258
    06/سبتمبر/2007] صنعاء ـ سبأنت:
    ارج وزير الزراعة والري الدكتور منصور أحمد الحوشبي أسباب ارتفاع أسعار المحاصيل الزراعية والخضروات خاصة الطماطم إلى انتشار زراعة القات في اليمن.
    وقال الوزير خلال ترأسه للإجتماع الذي عقد اليوم بصنعاء وضم ممثلين عن المياه والبيئة والتخطيط والبنك الدولي والصندوق الإجتماعي للتنمية ومانحين: أن خطورة القات تكمن في زحفه على مناطق زراعة المحاصيل الغذائية الأخرى واستنزافه لكميات هائلة من المياه, فضلا عن أضراره على الصحة نتيجة للمبيدات المستخدمة في زراعته.
    وبين الحوشبي أن وزارته تعمل على تشجيع إستيراد أصناف جديدة من المحاصيل الزراعية وإدخال الميكنة الزراعية الحديثة لما من شأنه الإسهام في الحد من ظاهرة أتساع زراعة القات .. لافتا إلى الإجراءات التي اتخذتها الوزارة للحد من اتساع زراعة القات منها قرار الوزارة الصادر في نهاية العام 2006م والقاضي بمنع استيراد المبيدات التي تستخدم في زراعة القات .. متطرقا إلى أن زراعة القات في اليمن من الأسباب الرئيسية لإرتفاع أسعار الكثير من المحاصيل الزراعية والخضروات خاصة الطماطم .
    من جانبه أوضح رئيس الهيئة العامة للبحوث والإرشاد الزراعي الدكتور إسماعيل محرم الأضرار الناجمة عن زراعة القات والمتمثلة في إستزاف كميات هائلة من المياه الجوفية والتي تبلغ 7 آلاف ملميتر مكعب من المياه للهكتار الواحد. مبينا أن مساحة زراعة القات في اليمن إستنزفت خلال العام 2005م أكثر من 926 مليون متر مكعب من المياه, فضلا عن تكاليف الإنتاج في عملية الري بنسبة 46%, وتكاليف منتجات الآفات الزراعية والمبيدات بنسبة 40 % .
    وأوضح محرم أن المزارعين يتجهون بشكل كبير صوب زراعة القات حيث إستحوذت زراعة القات على أكثر من 400 مزرعة في قاع جهران فقط .
    وتطرق رئيس الهيئة العامة للبحوث إلى الأسباب والعوامل التي أدت إلى الإقبال المتزايد في زراعة أشجار القات واتساعها بشكل سريع والتي تمثلت في إرتفاع العائد الإقتصادي واتساع قنوات التسويق وارتفاع مدخلات الإنتاج للمحاصيل الزراعية الأخرى.
    وكان الإجتماع قد ناقش الإجراءات المتعلقة بتشكيل لجنة للتحضير والإعداد لعقد المؤتمر الثاني لمكافحة القات في اليمن.

    سبأنت
     

مشاركة هذه الصفحة