في أول رد رسمي على اغتيال الحارثي، المعارضة تتهم الحكومة بالتفريط بالسيادة الوطنية

الكاتب : المهاجر   المشاهدات : 357   الردود : 0    ‏2002-11-13
      مشاركة رقم : 1    ‏2002-11-13
  1. المهاجر

    المهاجر عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2000-07-11
    المشاركات:
    311
    الإعجاب :
    0
    حملت المعارضة اليمنية بشدة على السلطات واتهمتها بالتفريض بالسيادة الوطنية لصالح الولايات المتحدة الاميركية على خلفية اغتيال ستة من اعضاء تنظيم القاعدة.


    وفي اول رد رسمي من المعارضة على العملية التي اعلنت واشنطن ان مخابراتها نفذت عملية اغتيال ابو علي الحارثي الذي وصف بأنه زعيم تنظيم القاعدة في اليمن وخمسة من مساعديه قالت احزاب اللقاء المشترك «الاصلاح، الاشتراكي، الناصري» ان العملية تؤكد التواطؤ الرسمي والتفريط بالسيادة الوطنية ودماء المواطنين اليمنية.


    واكد البيان الذي وزع امس وتسلمت «البيان» نسخة منه انها تدين الارهاب ايا كان مصدره أو شكله فإنها تؤكد مسئولية السلطات اليمنية في مكافحتها وملاحقتها للعناصر المطلوبة ومحاكمتهم وفقا للدستور والقوانين والقضاء اليمنيين.


    واضاف: لا يجب على السلطات التخلي عن مسئولياتها السيادية لمصالح اي دولة اجنبية وتتحمل وحدها مسئولية النتائج الخطيرة المترتبة على التفريط بالسيادة الوطنية وطالبت احزاب المعارضة من السلطات الكف عن التضليل الاعلامي والسياسي الذي تمارسه تجاه ما يسمى بالتعاون العسكري والامني مع الولايات المتحدة الاميركية وتؤكد على ضرورة مكاشفة الشعب اليمني بالحقيقة ما يدور وعرضه على المؤسسات التشريعية والوطنية والمدنية.


    ودعت مجلس النواب الى الاضطلاع بدوره وتحمل مسئولياته في مساءلة الحكومة عن تواطئها في انتهاك السيادة الوطنية وتصريحات رئيسها عبدالقادر باجمال عن الحق اليمني الثابت في السيادة على مضيق باب المندب والمياه الاقليمية اليمنية.


    وحذرت المعارضة المواطنين من مغبة ما يحدث ودعته الى اليقطة والحذر تجاه كل مايهدد سيادته واستقلاله وأمنه واستقراره.
     

مشاركة هذه الصفحة