قائد الامن المركزي بعدن يحرض على ضرب نواب من الاصلاح والاشتراكي ( انهم انفصاليين )

الكاتب : المازق   المشاهدات : 326   الردود : 0    ‏2007-09-05
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-09-05
  1. المازق

    المازق قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-12-25
    المشاركات:
    3,696
    الإعجاب :
    0
    لم يعد المستحمر يحترام اي شي او اي حصانة او اي نائب برلماني وخاصة ابناء الجنوب وحتى لو كانوا بالاشتراكي او الاصلاح
    فكل ابناء الجنوب انفصاليين
    يريدوا الحرية والكرامة والشرف
    اصحاب قضية وعلى ارضهم
    اصحاب الحق
    وهذا الغريب الغازي يوزع التهم
    قلنا لكم الجنوب اكبر من اي حزب او شخص
    تحياتي لكل الشرفاء والاحرار



    الاشتراكي نت
    ______________________________

    طالب نائبان برلمانيان رئيس البرلمان وأعضاء هيئة رئاسته بالتحقيق في ما قالا إنه تحريض من قائد الأمن المركزي بمحافظة عدن لجنوده على استهدافهما.
    وأبلغ النائبان الاشتراكي الدكتور محمد صالح علي القباطي والإصلاحي أنصاف علي مايو في مذكرة إلى رئيس البرلمان وهيئة رئاسته أن قائد الأمن المركزي بعدن العقيد حمود حسان الحارثي اجتمع بأفراد وضباط الأمن المركزي في معسكر بخور مكسر وحرضهم علناً ضدهما.
    وقالت مذكرة النائبين التي تسلم الاشتراكي نت نسخة منها إن الحارثي اتهمهما بالانفصالية وأعطى توجيهات صريحة للضباط والجنود "باغتنام أية فرصة وفي أية ساحة لضربهما ضرباً مبرحاً وعدم الالتفات للبطاقة النيابية أو للحصانة الدستورية".
    وأضافت المذكرة أن الحارثي شجع أفراد الأمن على تنفيذ تحريضاته بأن أكد لهم حمايتهم "وأنه شخصياً سيتحاكم بدلاً عنهم إذا ماتعرضوا للمساءلة القانونية".
    وطالب محمد صالح وأنصاف مايو رئيس البرلمان وأعضاء هيئة رئاسته بسرعة التحقيق في هذه التوجيهات العسكرية التي وصفاها بأنها بالغة الخطورة وتعبئة رسمية خاطئة لقوات منوط بها حماية الدستور والقانون.
    وقال النائبان في مذكرتهما إن "مثل هذه القيادات التي تضع نفسها فوق القانون ولا تعر الدستور أو مجلس النواب أي احترام ينبغي أن تتحمل مسؤولية تصرفاتها العبثية اللامسؤولة وأن توضع تحت طائلة المساءلة القانونية انتصاراً للدستور والقانون النافذ وانتصاراً لكرامة نواب الشعب وللحصانة البرلمانية".
    والقباطي ومايو نائبان عن محافظة عدن؛ الأول عن الدائرة 27 بمديرية الشيخ عثمان والثاني عن الدائرة 20 بمديرية صيرة.
    والدكتور محمد صالح علي أيضاً سكرتير الدائرة السياسية في الحزب الاشتراكي اليمني ونائب رئيس كتلته البرلمانية.
    ويعتقد أن تحريض قائد الأمن المركزي بعدن على النيل من هذين النائبين يأتي على خلفية الاحتجاجات الشعبية المتنامية واحتجاجات المتقاعدين العسكريين والمدنيين في عدن وباقي محافظات الجنوب.
     

مشاركة هذه الصفحة