المناضل بن فريد ..اختطافي غيض من فيض اذلال للجنوب واحراره

الكاتب : ابوالعز الشعيبي   المشاهدات : 420   الردود : 0    ‏2007-09-04
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-09-04
  1. ابوالعز الشعيبي

    ابوالعز الشعيبي عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2007-04-22
    المشاركات:
    542
    الإعجاب :
    0
    عاد الناشط والكاتب الصحفي أحمد عمر بن فريد صباح امس الاثنين الى منزله بعد ان كان قد تم اختطافه من قبل مسلحين بزي مدني مساء أمس الأحد اقتادوه بعدها إلي جهة غير معلومة.

    وكشف بن فريد عقب وصوله إلي منزله اليوم أن الخاطفين قاموا باقتياده على متن سيارة هيلوكس الي منطقة صحراوية نائية في بئر أحمد جنوب ضواحي مدينة عدن قبل أن يخلو سبيله هناك عند ساعات الفجر الأولي من هذا اليوم.

    وأشار في تصريح لــ"الصحوة نت" إلى أن الخاطفين وعددهم اثنين قاموا بتهديده وشتمه بطريقة استفزازية بخصوص مقال كان قد نشره في صحيفة الأيام الأربعاء الماضي في عددها الصادر برقم "5184" والذي حمل عنوان "تعددت اللجان.. وتشابهت علينا. .والحقيقة واحدة" تحدث خلالها عن مطالب أبناء المناطق الجنوبية الحقوقية واللجان المشكلة للنظر في قضية المتقاعدين العسكريين بعدن.

    ووجه بن فريد أصابع الاتهام في اختطافه إلي الأمن القومي قائلاً "بان سيارة تابعه للأمن يستقلها أشخاص بزي عسكري ظلت تلاحقه وتتعقبه من مدينة خور مكسر إلي المنصورة قبل أن يتم اختطافه.

    وقال بن فريد بان الخاطفين ضلوا يتنقلون به في السيارة ذهاباً وايابا ما بين مدينة الشعب والبريقة ويمارسون عليه الإرهاب النفسي من خلال استقبال المكالمات والتوقف بين الحين والأخر للتشاور فيما بينهم خارج السيارة قبل نقله إلى منطقة بئر أحمد.

    وأشار إلى أن احد الخاطفين كان يقوم ما بين لحظة وأخري بلكمه بيده في منطقة الصدر بطريقة استفزازية قائلاً له ماذا تريدون أنتم بالضبط هل نأتي لكم بلجان من الصومال وإلا أيش؟! وأضاف:" بأنه من بين الأسئلة التي وجهة له أيضا سؤال الخاطفين له عن سر تواجده في ساحة العروض خلال اعتصامات المتقاعدين العسكريين بعدن.

    وقال الكاتب الصحفي أحمد عمر بن فريد بان الخاطفين الذين كان يستشف من خلال حديثهم بأنهم ليسو من أبناء مدينة عدن ضلوا يؤكدون له بأنهم ليس لهم أي علاقة أو صلة بالأمن السياسي وأنهم لا يعترفون بأي جهة حكومية, مشيرا إلي انه وعند وصولهم إلى منطقة بئر أحمد طلب منه احد الخاطفين النزول واقتاده إلي مسافة "20" متر طالبا منه البقاء واقفاً هناك دون إحداث أي حركة قبل إن يهموا بالانصراف.

    وكان الناشط السياسي والكاتب في صحيفة "الأيام" أحمد عمر بن فريد، قد تعرض للاختطاف مساء أمس الاثنين عند حوالي الساعة العاشرة من قبل مجموعة مدنية تقلهم سيارة خصوصي ظلت عندما كان بن فريد يتناول العشاء في احد مطاعم المنصورة.
     

مشاركة هذه الصفحة