وقفـــة وضوح ؟!

الكاتب : اليمنـــــــية   المشاهدات : 2,711   الردود : 51    ‏2007-09-04
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-09-04
  1. اليمنـــــــية

    اليمنـــــــية مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-26
    المشاركات:
    19,718
    الإعجاب :
    0
    السلام عليكم ورحمة الله و بركاته ..أيها الأعزاء ..


    ..إليكم .. مني وقفه صراحه .. أعلم يقينا انها أنها أنتابت الكثيرين منا ..!

    والكثير الكثير ..من يكتم تلك الخواطر .. خوفا ..إما من الإنتقاد ..
    أو لعدم جديتها .. أو لغيرها من الأسباب .. التي تؤدي .. جميعا لنفس المصير ..


    ..


    من أكثر الخواطر التي ..كانت نقطة تحول في حياتي ..

    لما أنا مسلمة ... وما الذي جعلني اكون مسلمه ..!!


    هل لأني ولدت لأبوين .. مسلمين .. جلعني كذالك ..؟؟

    أم أن العاده جرت على ذالك ..


    إختصارا .. ليقف .. كلا منا وقفه .. صدق ..

    وليسألها ..ويستجوبها .. عن حقيقه ..إسلامها !!



    ..هي وقفه وضوح مع النفس .. التي عادة ما نهمل محاورتها .. بالرغم ان محاورتها .. هي سر تميزها ..وتألقها ..!

    فلا تبخلوا علينا .. بمثل هذه الحوارات .. التي تبني النفس .. وتصل بنا لتوازن .. وآمان داخلي


    ..!؟


    الموضوع بإنتظار تفاعلاتكم أيها الأخوة ..

    :)

    دمتم بخير .. وأعاننا الله على أنفسنا ..
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-09-04
  3. almodhna

    almodhna قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-04-07
    المشاركات:
    4,058
    الإعجاب :
    1
    احمدي الله
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-09-04
  5. علي الحضرمي

    علي الحضرمي قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-10-21
    المشاركات:
    3,539
    الإعجاب :
    0
    للأسف أن تفكيرنا وصل إلى هذا الحال !!
    مع إحترامي لرأيك أختي الكريمة !

    المفترض بالمسلمين الآن أن يتسائلوا :
    لماذا لازال الملايين من البشر في هذا العالم لا يعرفون شيئاً عن الإسلام رغم أن بإستطاعة أي فرد من المسلمين أن يرسل عبر النت إلى الملايين نسخة من القرآن مثلاً !!

    تحية
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-09-04
  7. اليمنـــــــية

    اليمنـــــــية مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-26
    المشاركات:
    19,718
    الإعجاب :
    0
    فله الحمد والشكر على كل تلك الخواطر ..
    لكي تصلك فكرتي ..

    نحن لا نريد ان نكون مسلمين ..لأننا ولدنا كذالك ..

    .. بل لأنا مقتنعون .. بأنه الدين الحق ..

    !!

    وكيف لنا معرفة الدين الحق .. إذا لم نبحث ..

    ونقارن بينه وبين الأديان الأخرى ..

    .. بعدها ..إسلامنا .. يكون أكثر ثباتنا .. و يزداد يقيننا ..وإيماننا به ..


    ..


    .أعتذر إن لم تصلك فكرتي ..

    تحياتي ..
    ودمت بخير
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-09-04
  9. اليمنـــــــية

    اليمنـــــــية مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-07-26
    المشاركات:
    19,718
    الإعجاب :
    0
    أخي المجاهد ..

    أغلب المسلمين .. وقد نكون منهم .. مسلمين بالأسم ..
    لأنهم وجدوا أنفسهم مسلمين ..

    ولدوا ببيت كفر لكفروا ..


    ما اريده هنا .. أن نكون مسلمين ..لأننا تأكدنا من أنه الحق .. ببحثنا .. و أقتناعنا ..

    أغلب المسلمين لا يعرفوان عن الإسلام الكثير .. لأنهم مسلمين بالوراثه !!

    وبالتبعيه ...

    اللهم لا تجعلنا منهم


    فلو كان إسلامهم عن إقتناع .. لكان فهمهم أكبر .. و معرفتهم به أوسع ..تسمح لهم بمحاوره الأخرين .. مما يسهم بإنتشاره ..


    هناك فرق كبير ..


    بين أن نكون مسلمين .. نابع من قناعاتنا الذاتيه ..

    أو نكون مسلمين .. بالوراثه ..!!


    أتمنى أن تصلك فكرتي واضحه ..


    شكرا لك التفاعل

    دمت بخير
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-09-04
  11. عقلي هو فلسفتي

    عقلي هو فلسفتي عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2007-02-25
    المشاركات:
    1,954
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس العام 2007
    طرح رائع تأملي وصريح .. ولا اعرف لماذا البعض يخاف من الصراحة فأعمق الصراحات هي تلك التي تتعقل باعتقاداتنا ..


    بالنسبة لي لطالما عشت مثل هذه التأملات وأعمق منها وأعيشها إلى اليوم ..


    وأحب أن أقول كنقطة بداية : لا إيمان من دون شك


    وايضاً أحب أن أقول : الشك هو بداية الأيمان

    أريد أن أقول أكثر : أننا من دون تساؤلات صريحة ومن دون تأملات عميقة ومن دون شكوك سنكون فقط على مله " هكذا وجدنا أبائنا " وسنكون فقط نعتقد لأننا اعتدنا أن نعتقد وستتحول كل عباداتنا إلى مجرد عادات ..


    اخيراً لا بد وان تكون لي عودة لأرى ما يمكنني أن أضيف واصارح فيه لأنني احمل الكثير من المصارحات والتأملات اللامتناهيه حتى هذه اللحظة ... فقط اعلمي وبشدة انك بوجود تأملاتك وصراحتك مع نفسك تكونين مؤمنة بمعنى الحقيقي للأيمان فالأيمان نفسه هو من جعل النبي موسي يطلب رؤية الله رغم نبوته فقط ليزداد ايماناً فمن شكه بدأ إيمانه وهكذا يفعل المؤمنون دائماً تأملات وتساؤلات صريحة
    جميلة انتِ يا يمنية وكوني على ثقة بأن الله لن تزعجه تأملاتك الصادقة هذه ^_^

    تقبلي جل تحياتي لكِ
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-09-04
  13. Lost

    Lost عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2007-07-12
    المشاركات:
    1,665
    الإعجاب :
    0
    ما فهمت شي !!
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-09-04
  15. ابن عُباد

    ابن عُباد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2005-06-04
    المشاركات:
    22,761
    الإعجاب :
    1
    أختي اليمنية الأصيلة :)

    نعم

    أصلي لأني اعتدت أن أصلي ! وجدت الناس يركعون ويسجدون ففعلت كما يفعلون !!
    هكذا وجدت مجتمعي يفعل ! ففعلت ما يفعلون ورددت ما يقولون !!

    تنقص أعمالنا الروح والاستشعار والإدراك !
    نصلي بلا خشوع ! ونقرأ القرآن أو نسمعه دون تمعن !! بل إن البعض لا يلتفت إلا إلى جمال صوت القارئ ولا يلتفت إلى أن هذا القرآن كلام الله وهو موجه إلي كمسلم ! بالمعنى المبسط ، الله سبحانه يكلمني ويأمرني وينهاني وعليا أن أمتثل وأطيع .

    نقول لا إله إلا الله ولا نعرف ماذا تعني !!! ماذا تعني لا إله إلا الله ؟؟؟
    صحيح .. ماذا تعني لا إله إلا الله ؟؟؟ رددها على نفسك وتأملها ؟ ماذا تعني هذه الكلمات ؟
    حتى المثقفين الذين يدعون أنهم يتأملون ، لا يعرفون ماذا تعني لا إله إلا الله !! أو بالأصح لا يلتفتون إلى معانيها ولا إلى تحقيقها كشهادة بوحدانية الخالق وامتثال ناطقها ونزوله عند مقتضى الشهادة هو الذي يحقق إسلامنا فقط ! سبحان الله نقولها باللسان ونكذبها بالأفعال !!
    ولو تأملها أي شخص مدرك وصادق مع نفسه لما أستطاع أن يقول أنا مسلم ولكني علماني !!!! أنا مسلم ولكني قومي عربي !!! بالعربي الفصيح نحمل أسفارا !!

    عندما نتأمل أحوالنا ؟! سبحان الله نعيش متناقضين !!
    وندرك تماما أننا متناقضين مع ما نردده من ناحية ومع ما نؤمن به وما نمارسه عمليا من ناحية أخرى !!
    والعجيب أن كل شخص فينا يريد أن يغالط نفسه ويغالط الآخرين أيضا !
    وهكذا حتى أصبحت حياتنا كلها بلا معنا ولا تأمل ولا إدراك ولا استشعار لما نقوم به ولما نردده.

    أنا مسلم والسلام عليكم !!

    شكرا أختي اليمنية
    لأنك أعطيتينا فرصة لنتأمل التالي :
    ما هي حقيقة إسلامنا ؟
    وماذا يعني لنا انتماءنا إلى هذا الدين ؟
    وما مدا مصداقية التزامنا بهذا الدين ؟
    تساؤلات كثيرة ينبغي أن نطرحها على أنفسنا ونجيب عليها بدقة وصراحة متناهية .

    موضوعك رائع جدا :)
    وهي فرصة جميلة جدا أن نبدأ في التفكير مع دخول الشهر الكريم حتى نستشعر عبادتنا وصومنا بشكل إيجابي ..


    مع خالص تحيتي ...
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-09-04
  17. حنان محمد

    حنان محمد كاتبة صحفية مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-08-28
    المشاركات:
    15,384
    الإعجاب :
    0
    الأخت اليمنية ..
    أرى من يدخل الاسلام بعد طول بحث وعناء عن الحق ويعلن إسلامه بعد اقتناع يصبحون الأقدر على فهم هذا الدين من أصحابه الحقيقيين
    ويسعون إلى خدمته بكل قوتهم بعد أن يكون الإيمان قد سيطر على قلوبهم ..
    نراهم الأكثر إيماناً تماسكاً بتعاليم الدين من الذين ولدوا مسلمين
    يتخلى على جميع عاداته السابقة المنافيه للإسلام ويتحول تحول جذري عن حب وإقتناع وإيمان صلب ..
    دون أن تفرض عليه البيئة والعادات الإلتزام بالدين وعندما يجد فرصة أخرى للهروب من بيئته ينقلب حاله ولم نعد نعلم أهو مسلم عن إقتناع أو بحكم العادة والفطرة ؟؟!!


    موضوعك بالفعل يحتاجه البعض لوقفة تأمل مع النفس
    تحياتي
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-09-04
  19. مجهول الهوية

    مجهول الهوية عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2004-10-08
    المشاركات:
    2,453
    الإعجاب :
    0
    بسم الله

    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسوله القائل (يولد المرء على الفطره فابواه يهودانه او ينصرانه او يمجسانه ) او كما قال صلى الله عليه وسلم وبعد

    من الحديث اعلاه نجد امور اهمها ان السلام دين الفطره لذلك لم يقل صلى الله عليه وسلم او يمسلمانه وهذه ليس عليه خلاف وليس موضوع الحديث , الامر الاخر وضح الحديث مبدأ مهم جداً وهو التنشأه و تاثير القدوة وهم الوالدين على بناء شخصية المرء ومعتقده , وهو ما يعرف في علم النفس (Socialization & Learning by Model) , وهذا يعني اننا كلنا مسلمون بالتنشئه او التربيه اي ان هذا لا ينقص من كوننا مسلمين شئ ولاكن استسمحكم عذرا بان اعيد صياغة السؤال بطريقة المفهوم الذي وصل لي وهو هل الاعمال والشعائر التي نقوم بها عاده او عباده؟

    لا شك من ان الاعمال قد طغى عليها خلوا النيه التعبديه مما حولها الى عادات وتمارين ؟
    ونحن بحاجة ماسة للتفكر والتأمل الذي لكالما امر الله تعالى به وهو السبيل الى تقوية الايمان واستشعار العبادات.

    اضائة:

    قال تعالى ( وما خلقت الجن والانس الا ليعبدون) هنا تدل الاية انه مطلوب فقط العبادة , قد يقول قائل هذا مستحيل او فوق طاقة الانسان غير ان الانسان يستطيع ان يحول كل العادات الى عبادة بالنية والاخلاص, تأكل لتتقوى على العبادة عبادة , تنام باكرا لتقوم الليل او تنهض لصلاة الفجر فنومك عبادة, تعمل لتكسب الرزق الحلال فعملك عبادة ............. الخ.

    همسه:

    نحن بشر ولسنا ملائكه (لولا انكم تخطئون لذهب الله بكم واتى بقوم اخرين يخطئون فيستغفرون الله فيغفر لهم ) و ( كل بني ءادم خطائون وخير الخطائين التوابون) .
    للنفس اقبال ودبار فاذا اقبلت فاغتنموها بالطاعات واذا ادبرت فارغموها على الفرائض.

    هذا والله من ورائ القصد.


     

مشاركة هذه الصفحة