أيها الأخ الشيعي

الكاتب : ابوعبدالرحمن2005   المشاهدات : 328   الردود : 0    ‏2007-09-03
حالة الموضوع:
مغلق
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-09-03
  1. ابوعبدالرحمن2005

    ابوعبدالرحمن2005 قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2005-08-09
    المشاركات:
    3,643
    الإعجاب :
    0
    إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستهديه، ونعوذ بالله من شروري انفسنا وسيئات اعمالنا، من يهده الله

    فلا مضل له ومن يُضلل فلا هادي له..

    واشهد ان لا إله إلا الله وحده لا شريك له اقراراً بتوحيده...
    واشهد ان محمداً عبده ورسوله اقراراً له بالتبعية...

    وبعد:

    ايها الشيعي المسكين.. الا ترى حاك اليوم في مجلس اليمن... اصبحت مستهدفاً في كل موضع..

    فليت شعري هل هذه المواقف تجعلك تعتقد انك على الحق وان الناس يحسدونك... ام ماذا؟

    أم انها تجعلك تتسائل لماذا كل هذه العداوة للشيعة؟ اوبالأحرى لماذا كل هذه العداوة " لمحبي اهل البيت"؟ هل ذنبنا انّا احببنا آل بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم؟ فتجعلك تقول انك حب آل البيت ترفضاً فليشهد العالم اني رافضي؟

    إن كنت تعتقد هذا الأمر فأنا اقول لك يا صاحبي انك مخطىء موهوم موهوم موهوم...

    نحن لا نكره الشيعة ولا نعادي من يُحب آل البيت بل نحن نحب اهل البيت اكثر منك ..

    نعم اكثر منك واكثر من كل شيعي...

    ولست افتري ولا ابالغ فوالله الذي لا إله غيره انا نحب اهل البيت اكثر منكم بكثير كثير كثير كثير....

    اتعلم كيف ذلك ايها الصديق؟؟؟؟

    ذلك انا نحبهم لما فيهم من الفضائل والكرم والنسب والقربة إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم...

    اما انت يا صديق: فأنت تحبهم لانهم يملكون شيء تنتفع به او يقربك إلى الله او يشفوا لك ابنك او يرزقوك بوظيفة.. فتحبهم لمصلحة فقط...

    وادها من هذا والأشد انك تحبهم لشيء لا يملكونه فإذا عرفت في المستقبل "يوم القيامة" انهم لا يملكون ما كان سبباً لحبك لهم، ذهب حبك عنهم..

    ومن اجل ذلك تراك ترفض ان لا يكون فيهم ذلك فتكفر اهل السنة مرة وكذبهم مرة وتُحّسدهم مرة

    وتنصبهم مرات....

    فتخيل معي لو كل ما قيل فيهم في كتبكم كان كذب وافترى فهل تراك يومئذ تحبهم؟ هل تراك يومئذ تتكل عليهم؟

    " ومن أضل ممن يدعو من دون الله من لا يستجيب له إلى يوم القيامة وهم عن دعائهم غافلون (5) وإذا حشر الناس كانوا لهم أعداء وكانوا بعبادتهم كافرين "

    فتأمل اخي كيف جعل الله دعاءهم عباده...


    اخي الكريم: اعلم -هداك الله- انك واقف بين يدي الله سبحانه وتعالى وحدك فريداً وحيداً لا معك سستاني

    ولا خوئي ولا احد إلا انت... فهذا يُلزمك ان تتركهم جميعاً ولو لبعض حين ثم تبحث عن الحقيقة...

    اخي الكريم: اعلم- ارشدك الله- ان علمائك يضلونك السبيل ويسمومون مخك فجعلوك ترى نصح اهل

    السنة والجماعة لك حرباً على اهل البيت....

    اهل البيت لهم منزلة عظيمة ولا شك في ذلك.. ولكن يا اخي ارأيت ان جعلتهم في ما لا يحبون ان يكونوا..

    فمن يكون اعداءهم حينئذ، انت ام انا؟

    اخي الكريم: هي حياة ثم بعد ذلك موت ثم بعد ذلك جنة او نار.... فلا تجعل مصيرك إلى مصير علمائك..

    قد اعطاك الله العقل السليم والفكر الفهيم فزن وانظر اين الحق ثم اتبعه ولو كان في ا عماق البحار..

    ولو كان ضد كل رغبة كنت تريدها ولو كان ضد ما كنت تؤمن به...

    اخي الكريم: اعلم ان بحثك عن الحق سيؤدي بك إلى احد الطريقين:
    1- انك سترى ان غيرك على الحق فتتبعه على بينه
    2- انك سترى غير على الباطل فيزداد يقينك في ما تعتقده..

    وكلتا النتيجتين محمودتين فلما تخاف البحث:

    اخي الكريم

    اسأل الله ان يوفقني ويوفقك إلى كل خير ورشاد
     
حالة الموضوع:
مغلق

مشاركة هذه الصفحة