مؤتمــــــــــــــــــريات ـــ(3)ــ .. وأقبل بعضهم على بعضٍ يتلاومون!!

الكاتب : مراد   المشاهدات : 850   الردود : 12    ‏2007-09-02
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-09-02
  1. مراد

    مراد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-11-28
    المشاركات:
    13,702
    الإعجاب :
    2
    [​IMG]

    ــ(3)ـــ

    في الاجتماع الأخير للجنة الدائمة لحزب الحاكم –اللجنة المركزية- اختلطت التراجيديا بالكوميديا، فبعد عام من الركض في البراري والصهيل الضراري، أقبل بعضهم على بعضِ يتلاومون، واتضحت الحقيقة ولم يعرف اليقظون من المؤتمريين إلا غريماً واحداً، أشبعهم وأشبع الشعب كذباً، فكانت المحصلة بين يديه نقداً لاذعاً لم يراعي شخصيته الاعتبارية، فالوطن وحاله أكبر شخصية اعتبارية ، فكانت الشكاوى المُرّة، التي عبّرت عن "الودّافة" أمام الوطن والشعب، لسان الحال "يا عيباه" وأخوَف ما أخافه أن يحتفظ الرئيس بقهقهاته سراً وهو مستعد للانتخابات النيابية القادمة بأسلحة كيدية وتضليلية جديدة، سينجو بها من "الودّافة" المتوقَعَة، لا شك هناك استعداد رئاسي ومؤتمري لاحقاً لخلق انتخابات "مفَصّلَة على مقاس الحصان" ولكن السؤال الجوهري الذي يفرض نفسه كل مرة: هل ستمر الخطة الرئاسية هذه المرة؟؟!!
    دعونا نقرأ وإياكم –نقلاً عن صحيفة الأهالي الأهلية- تفاصيل المشهد المثير الذي أشرنا إليه في بداية حديثنا، وهي صورة لوقائع جلسة أعضاء اللجنة الدائمة، والتي انعقدت خلال يومين لأول مرة في تاريخها، حتى بدت وكأنها "مؤتمر عام" لتعبر جلياً عن الأزمة المستفحلة في صفوف المؤتمر والشعور الحقيقي بالمشكلة ووقوع الفاس على الرأس ..

    تفاصيل "انقلاب" أعضاء اللجنة الدائمة على "اليمن الجديد"

    بين د. عبد الكريم الإرياني وعبد القادر باجمال جلس الرئيس يتحدث عن غلاء الأسعار بأنها قضية عالمية، وبأن المشترك استغل القضية في أوساط المواطنين، ورغم انفعاله المستمر وقسمات وجهه الغاضبة إلا أنها لم تشفع له بين أعضاء اللجنة الدائمة الذين أوسعوه إيلاماً بأسئلتهم التي عجز مع الأمين العام ورئيس الحكومة عن الإجابة عليها. وكانت قضايا «القمح، الزبادي، الحقين، الزيوت، الأسمنت» كفيلة بأن تشعل قاعة 22 مايو أثناء اجتماع اللجنة الدائمة للمؤتمر السبت الماضي، وحتى لا تتحول هذه القضايا إلى أوراق لإحراق صورة وسمعة المؤتمر في الشارع وتكون السبب في إسقاطه، فقد دعا الجميع لمعالجتها قبل أن يحصل السقوط المدوي للمؤتمر في انتخابات البرلمان القادمة.

    وفيما كان الرئيس متعوداً على كلمات الإطراء والمديح والاستجداء من أعضاء اللجنة الدائمة كما حصل عندما وقفوا أمامه لإثنائه عن قراره بعدم دخوله انتخابات الرئاسة، إلا أنه لم يسمع ويشاهد من أعضاء المؤتمر حيث رموا بجميع المشكلات بين يديه، وطالبوه بالتحرك والإسراع لإنقاذهم من سخط المواطنين.
    *أسعار موجهة ضد الرئيس
    لنستمع إلى مداخلة للنائب السابق سيف العماري مع الرئيس «سيف: يا فندم بعد الانتخابات الرئاسية مباشرة تم رفع الأسعار وأصبحت موجهة ضدك شخصياً، وأصبحوا يقولوا للناس هكذا انتخبتم الرئيس ليعاقبوكم، بل يقولوا أن التجار رفعوا الأسعار علشان يعوضوا ما صرفوه في الانتخابات».
    «الرئيس: تسمع الكلام ولا تاجر دفع للانتخابات ديناراً واحداً.. سيف «هذه المعارضة بتروج لهذا الكلام» الرئيس: أنت بتقولها، هم ما قالوا.. طيب تمام يا فندم».
    *سبب الأسعار تجار اللجنة الدائمة
    وكانت آمنة من محافظة أبين شديدة اللهجة في كلامها مع الرئيس تقول :»الأجهزة الأمنية ضعيفة، الثأر رجع من جديد، القَبْيلة رجعت من جديد، هيبة الدولة غير موجودة لأن الأجهزة الأمنية راحت، نهب الأراضي والوعود والاستثمارات، إذا كان هناك نهب أراضي كيف سيكون هناك استثمار، وكم هي فرص العمل الموجودة».
    ووجهت آمنة سهامها للمنصة التي كان يجلس عليها أعضا اللجنة العامة أعلى سلطة في المؤتمر بقولها «الآن هناك استراتيجية وسترتفع معها الأسعار، ومن الذي يرفعها، هم الموجودون الآن معنا وأعضاء في اللجنة الدائمة، يلعبون بالأسعار ويخفون مواد القمح، والحقين، لماذا زاد سعره وهو من صناعتنا المحلية».
    تضيف «رجاء نتبنى قضايا المواطنين ولا نزعل، أنا كلمتك في عدن على نهب الأراضي، وأنت قلت أن أبين هي أراضي الدولة، وين هي الأراضي، ما بش أراضي للدولة قد راحت كلها».
    وعندما أمسك «صلاح الداودي» بالميكرفون خاطب الرئيس «يفترض أن تسمع للقواعد، لست بحاجة لسماع الوزراء والمحافظين لأنك واصل معهم، يجب عليك أن تسمع لنا.. ارتفاع المواد الغذائية وعدم الرقابة عليها والنقص في العبوات، بعض التجار موجودين معنا في اللجنة الدائمة يسير يعلق صورة الرئيس وصورة المؤتمر وينقص من عبوة الغاز من أجل تشويه المؤتمر.. نحن الموجودين هنا السبب في صلاح البلد أو خرابها».
    *الحقين والزيت لا مبرر لغلائها
    وأفحم «علي سنان الغولي» بكلامه خطابات باجمال ومجور والرئيس، عندما واجه الأعضاء بالقول «إذا وجدت النية صلح العمل، سمعنا قرارات مجلس الوزراء عن الغلاء، لكن لا مبرر لبعض الأمور، العلبة الحقين ارتفعت من 50 إلى 100 وكذلك الحقين والزبدة، والزيت من 400 إلى 900».وزادت الصراحة عند قوله «لا نكذب عليك ولا نغالط أنفسنا، الغلاء سحق الشعب، الناس متضايقين، لستَ مستعد أن يدعو عليك الناس ويكونوا غير راضين عليك، إذا لم تكن على رأس محاربة الفساد شخصياً فالناس عندهم عدم ثقة من اللجان التي يتم تشكيلها».
    ومع استنكار الشيخ والنائب محمد القوسي للحديث عن شماعة الفساد واستغلالها تساءل بقوله «لماذا لا نعاقب ونحاسب من يخفون القمح والدقيق؟ ولماذا لا ننصح أصحاب الصناعات الوطنية الذين غالوا ورفعوا السعر مضاعفاً حتى في علبة الزبادي» ليؤكد أن المؤتمر «ها هو من الانتخابات الماضية حتى هذا الاجتماع لم يعمل شيئاً». من ردفان بدائرة (76) جاء «عادل» ليحذر من حراك المعارضة في تلك المناطق «ورغم مواجهتنا لهم إلا أننا لا نحصل على أي دعم استثنائي لمواجهة تلك الظروف» أما مشكلة الشباب فإنهم «الآن يذهبون إلى الشوارع، ويعتبرون أنفسهم عاطلين عن العمل».
    *حكومة إسقاط الواجب
    وأدار عادل كلامه نحو رئيس الوزراء بخفة قال فيها «هذه الحكومة إسقاط واجب، متى قلت لهم قوموا قاموا، ومتى قلت لهم اجلسوا جلسوا، ومتى تركتهم رقدوا، لا يوجد أي إبداع لديهم، اتركهم يشتغلوا، وإذا أخطأوا حاسبهم».
    وأبدى محمد جميع الخضر امتعاضه من تكبيل قيادات المؤتمر لقواعدها في الساحة وتجميدهم، مذكراً بتهديد المشترك عند عدول الرئيس ودخوله في الانتخابات بالنزول للشارع «وقد نفذ تهديده هذا العام».
    ونوه الخضر إلى أن ما يجري من تأجيج في المحافظات «يستهدف نسف البنى الروحية للوحدة» مقترحاً «أن يكون هناك نزول ميداني لقيادات المؤتمر وإسناد الفروع في المحافظات للتحرك الجماهيري المنظم حتى 2009».
    مثنى الوقزة قدم شكره للرئيس على توجيهاته بصرف راتب إضافي، لكنه استدرك كلامه «كان من الأفضل لو أخرتم هذا القرار حتى نهاية اجتماع اللجنة الدائمة، ونعود لدوائرنا وقد حققنا شيء». ومن الضالع حذر فضل الشاعري من أن «الوضع لا يُحتمل، والميدان يقول ذلك، لسنا دولة نامية نحن دولة نايمة»، منتقداً إغفال كل ما يرْفع من فروع المؤتمر بالمحافظات، ومذكراً بمطالبة مؤتمر الضالع بترتيب أوضاع المتقاعدين منذ 2002 «لكن لم يؤخذ رأي المؤتمر وأُخذ رأي المشترك وهي الآن تحل بوساطتهم». وعندما تساءل عن «وضع المؤتمر في الضالع من سياسات المؤتمر» تدخل الرئيس عندها بالقول «عندنا مليارات موجودة في التأمينات وغيرها سوف نصرفها لبناء مساكن للعاطلين عن العمل».
    *عُلبة الفاين تغضب الرئيس
    وارتفعت حدة الرئيس في الكلام عندما رفع علبة الفاين أمامه وقال «أنتم تستوردون من الهند، وكل شيء من الخارج، كان عندنا اكتفاء ذاتي، كم تصرفوا فاين» معرجاً على زيارة قام بها إلى سوق صنعاء القديمة.
    يضيف الرئيس «شفت كم جزمات وطرازات وصنادل بملايين الدولارات، بثمانية مليار دولار عملة صعبة نستوردها من الخارج، أنتم تنافسوا دول الخليج وأنتم بلد فقير، عندكم إنتاج نفطي 300 ألف برميل، 180 ألف برميل استهلاك محلي، لا تسمعوا المزايدات ولا أحد يزايد على أحد».
    ودعا خالد الوزير إلى «اتخاذ قرارات تحفظ للمؤتمر مستقبل مشرف، ويجب أن نعترف والاعتراف بالمشكلة هو الطريق السليم للحل»، مؤكداً أن انتخاب الرئيس كان «لشخصه، ولم يكن لكونه مرشحاً للمؤتمر».
    وهاجم الوزير إعلام المؤتمر باستغرابه عما إذا «أصبح الإعلام الرسمي والمدعوم من المؤتمر يعاني من مرض السرطان، بحيث أن الخلية المريضة تأكل السليمة، وتنقسم على ذاتها»، منوهاً إلى ملاحظة «أن صحف المؤتمر تهاجم المؤتمر بشراسة، وبكذب واضح وأصبحت أشد كذباً من صحف المعارضة».
    وقال الوزير «المفترض عليها الدفاع عن الحكومة في مواجهة الهجمة الطبيعية من صحف المعارضة، وهي حرب، فإذا لم تتوفر إحدى وسائل الحرب وهي الصحافة، فمن سيحارب معها، ولا أعتقد أن يحارب أعضاء المؤتمر بعضهم بعضاً».
    *كلام باجمال حبر على ورق
    واعتبر محمد عبد القوي «أن البيئة الراعية للاستثمار بيئة قاتلة، وطاردة للاستثمار، هناك العديد من الدوائر المتربصة والمسيئة والمسؤولين الصغار الذين يسيئون للمستثمرين بصورة مباشرة وغير مباشرة، والدولة لا تستوفي حقها من الضرائب إلا الجزء اليسير لأن المسؤولين فاسدين». وقلَّل أحمد عتيق حسين من تقرير الأمين العام للمؤتمر بحديثه أن اجتماعات اللجنة الدائمة المحلية منتظمة بالمحافظات، معلقاً عليها بقوله «مع احترامي لكلامه فهذا في الأوراق وليس في الواقع».
    وحضر الحزب الاشتراكي أثناء النقاش على لسان عبد الله أبو غانم عندما قال «إذا كان الحزب الاشتراكي اجتمع (5) أيام يناقش قضاياه وهو حزب معارض، وحزب المؤتمر الحاكم يجتمع يومين ودقيقتين» محذراً من تصعيد الشارع «ضد الرئيس والمؤتمر وحكومته ومحاولة إسقاطها».




    رابط الحلقة الثانية:
    http://www.ye1.org/vb/showthread.php?t=242702
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-09-02
  3. المطرقه

    المطرقه قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-09-02
    المشاركات:
    18,247
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2009
    لله در ابوه.....من وقف امام الرئيس..وتحدث بصدق دون وجل او خوف.
    لله در ابوها ...شقيقه الرجال...من هزت القاعه بمنطقها رغم رقه صوتها.

    لله در ابوه....ان استخدم(الفاين)....لازاله ادران الفساد..

    فائق الود
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-09-02
  5. مراد

    مراد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-11-28
    المشاركات:
    13,702
    الإعجاب :
    2
    أخي الكريم :)
    المصادر الصحفية لم توضح نوع الفاين: هل هو الذي على يمينه أم شماله;)
    باعتقادي أن الأحرار و الحرائر في المؤتمر في طريقهم ليقفوا الموقف الصحيح من هذه المهزلة، لأنهم يقفون في الخط الأول للمواجهة مع محتمعهم الذي وعدوه بـ"يمن جديد .. مستقبل أفضل" !!


    لا جديد

    تحياتي لك من صافي مزنها
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-09-02
  7. المطرقه

    المطرقه قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-09-02
    المشاركات:
    18,247
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2009
    اخي الكريم....

    اتمنى من كل قلبي....ان يبدأ...باليمين ثم اليسار....يغسلهم ثلاثاً...كالطلاق...;)

    تحياتي لك..ثلاثاً..بمناسبه (مؤتمريات ثلاثه)...:D
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-09-02
  9. الأطلال

    الأطلال قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2007-06-11
    المشاركات:
    52,297
    الإعجاب :
    1
    عموما التلاوم قبلــ أن تصبح اليمن في خبر " كان " أفضلــ من تلاوم لا يأتي إلا بعد فوات " الأوان "

    وهنا ما زالــ بإمكان الجميعــ صنعــ شيئ

    النقاش الذيـ عرضته دليلــ فعالية وشفافية سياسية

    وما دامت نقاشات دائمــة المؤتمر

    لم تذهب بعيدا عن هموم المواطنـــــ

    فإن المستقبلــ أفضلــ بإذن الله

    اللهم أحفظ اليمن وأهله

    محبتيـــ
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-09-02
  11. سعد ضيف الله

    سعد ضيف الله عضو

    التسجيل :
    ‏2006-04-17
    المشاركات:
    141
    الإعجاب :
    0
    هذه تسليات وتضحكوا على انفسكم .كلنا يعرف اين مربط الفرس وشوية شوشرة لاتضر بل تزيد من التشويق والاهتمام
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-09-02
  13. حامد سعيد

    حامد سعيد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-11-14
    المشاركات:
    4,168
    الإعجاب :
    0
    ونعم الملامه النصوحه الصادقه قبل أن يقع الفأس بالرأس... الأن لا عذر لهم فقد أتاهم رجال من أقصى المدينه وليس رجلا واحدا !! فلا يأتي أحدا ويقول ان الرساله لم تبلغ ولم يسمعها المعني بالأمر وراعيه !! حصحص الحق وننتظر مدى الصدق والجديه في الأيام المقبله فهي بلا شك حبلى بالجديد

    إيجابا من هنا أو هناك فقد تدحرجت كره التغيير في بلاد السعيده .. الا ترى يا أباتمام بارقنا ..إن السماء ترجى حين تحتجب .

    نتابع بإعجاب كل ما تتحفنا به عبر سلسلتك وعن قرب من الحدث وما وراءه ... دمت مبدعا ... كل التحيه .​
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-09-02
  15. محمود المسلمي

    محمود المسلمي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-04-13
    المشاركات:
    9,996
    الإعجاب :
    0
    شكرا أخي مراد على هذه الموضوعات الجميله وحسب علمي أن هناك كثير
    من أعضاء اللجنة الدائمه كانوا يريدوا الحديث ولكن لم تعطى لهم الفرصه
    كما علمت أنهم وزعوا أستمارات على كثير من الاعضاء لكي يكتبوا فيها
    المواضيع والاسئلة التي يريدوا أن يتحدثوا فيها ويسلموها قبل الاجتماع
    الى السكرتاريه ....
    عموما لقد كان أجتماع اللجنة الدائمه بمثابة صدمه كبيره لنا فقد كنا نعتقد أنه
    سيخرج علينا بقرارات كبيره تتناسب والاحداث التي تشدها البلاد , ولكن
    أنى لهذه اللجنة المهلهلة التي لايستطيع أعضاءها أن يتكلموا أو يعبروا
    عن ارائهم حتى لمدة دقائق معدوده أذ يحتاجوا الى اسابيع وأيام اذا اراد
    كل واحد منهم التحدث لمدة خمس دقائق ..
    وأعتقد أن وضع هذه اللجنة بهذا الحجم حتى يسهل السيطره عليها
    والحقيقة هي أن المؤتمر بكله مجرد ديكور ليس الا وهذا ليس كلامنا
    بل كلام أعضاء اللجنة العامه انفسهم ...... تحياتي ,,,,,,,,,,
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-09-02
  17. أبو تميم

    أبو تميم علي الأحمدي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2005-08-09
    المشاركات:
    9,843
    الإعجاب :
    0
    إذاً ليس كلام العواضي ياسر صوتاً نشازاً في المؤتمر فهناك من يقف معه !

    بصراحة أنا متفاجأ أن يصدر مثل هذا الكلام من مؤتمريين قد أشربوا حب الخيل والليل
    والبيداء .. هذا يدل على مدى قوة الضغوط الشعبية التي تلمسها قيادات وكوادر المؤتمر
    من الصف الثاني المختلطين بالشعب عكس أؤلئك الذين يعيشون في أبراج مشيدة وكل
    شيء عندهم تمام وعلى قولت اصحابنا في عدن " كل شي ستريت " ..

    تحياتي يامراد على السرد الرائع والكتابة المميزة
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-09-03
  19. مراد

    مراد مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-11-28
    المشاركات:
    13,702
    الإعجاب :
    2
    أين المستقبل الأفضل من الهرطقة السابقة يا عزيزي :)
    لم تعد العبرة في حصول هكذا نقاش أو بالأصح "تفريغ شحنات" !!
    العبرة بالخطوة الجادة للتغيير لا التعبير، لأن التعبير صار بدهياً ولم يعد بوسع أحد أن يسير عكس التيار!

    ذكرتني بالأخ سيف العماري -وكيل وزارة المغتربين- وهو مذ سبتمبر 2006 إلى الأمس القريب يبشر بأن الخير الوفير والحياة الكريمة والتغيير للأفضل هو النتيجة الطبيبعية لانتخاب الرئيس في 20 سبتمير، حتى في أحاديث تفصيلية تلفزيونية عن أوضاع المغتربين ظل يسوّق الوهم، ثم ها هو في جلسة "الدائمة" ينفجر من كثر ما كذَب، مثله مثل سيده، الذي عالج فشله -أمام د.منصور الزنداني- في انتخابات 2003 بتعيينه وكيل وزارة!!
     

مشاركة هذه الصفحة