تحريك جديد لقطع الشطرنج البكماء (( النظام يكافئ أحجاره ))

الكاتب : أبو تميم   المشاهدات : 494   الردود : 3    ‏2007-08-30
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-08-30
  1. أبو تميم

    أبو تميم علي الأحمدي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2005-08-09
    المشاركات:
    9,843
    الإعجاب :
    0


    لا أدري هل فرغ اليمن من الكفائات والرجال المخلصين لتظل المناصب الكبرى حكراً على بعض
    المتمرغين على بلاط الرئيس من حاشيته المقربه أو من الموالين له ..

    كلما صدر بيان جديد من القصر الجمهوري بخصوص تعيينات جديدة في المناصب المهمة ذات
    السيادة الفعلية في البلد نستبشر خيراً ونقول لعل وعسى أن يوفي الرجل بما التزم به من
    اصلاحات إبان تلك المسرحية الهزلية التي أوهم من خلالها الشعب أنه يريد ترك الحكم اذا لم
    يغير الفاسدون من أسلوبهم الفاضح ..

    لكن سرعان ما تتبخر آمالنا تلك حين نرى نفس الوجوه الكالحة التي تجرع الشعب منها كأس
    العلقم هي هي لم تتغير أو تحاسب وكل مافي الأمر هو نقلهم من مكان الى مكان آخر ..

    أعلم أني لم آت بجديد لكن ما لفت نظري هذه المرة هو إصرار الزعيم على التمسك ببعض
    الوجوه القبيحة التي أثبتت فشلها الذريع في بعض المحافظات بل والأعجب هو ترقيتها الى
    أماكن لم تكن تحلم أن تكون في منصب مدير عام فيها !

    من خلال تجربتنا في محافظة شبوة لأحد أولئك المشمولين بالقرار الجديد وهو علي محمد المقدشي
    نبدي استغراباً شديدا فبقدر ارتياحنا لزوال ذلك الأحمق الموتور الذي مافتئ يهين كرامة الناس
    ولا يعير القيم والأعراف أي اهتمام إضافة الى فشله الذريع في عمله المنوط به حيث لم نسمع
    طوال سني حكمه القصيرة أي منجز يشفع له ليكون محافظ لمحافظة صنعاء القريبة من دوائر
    صنع القرار

    لم نسمع طوال تلك السنوات المكفهره بأنه سعى بجدية لإصلاح أو معالجة أي مشكلة من المشاكل
    الكبرى في محافظة شبوة بل على العكس في عهده الميمون تزايد عدد المشاكل وشهدت المحافظة
    أكبر الإنتهاكات لكرامة أهلها ومزيداً من تأجيج المشاكل التي كانت الدولة ممثلة في هذا الرجل
    طرفاً فيها كما وجدت العديد من المشاكل بين القبائل وآخرها الحرب المدفعية بين أبناء قبيلة الدولة دون ان يكون هناك تدخل فعال من الدولة سوى في مباركتها ..

    النتيجة والمحصلة العامة لفترة حكم الرجل لاتشفع له عند أهل شبوة كما انه من الطبيعي ألا تشفع
    له عند الرئيس كونه بتصرفاته الرعناء قد شحن نفوس أهل شبوة ضد الحكومة والرئيس وصارت
    النفوس تهفوا للخلاص من هذا الجبروت ولو كان عن طريق بعض الدعوات الهوجاء ..

    في النهاية هنيئاً لأهل المحافظة رقم 2 بالمقدشي وأبشروا بتشجير الطرق وإنارتها فهذا غاية
    مايستطيعه المحافظ المقدشي

    تحياتي
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-08-30
  3. أبو تميم

    أبو تميم علي الأحمدي مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2005-08-09
    المشاركات:
    9,843
    الإعجاب :
    0


    لا أدري هل فرغ اليمن من الكفائات والرجال المخلصين لتظل المناصب الكبرى حكراً على بعض
    المتمرغين على بلاط الرئيس من حاشيته المقربه أو من الموالين له ..

    كلما صدر بيان جديد من القصر الجمهوري بخصوص تعيينات جديدة في المناصب المهمة ذات
    السيادة الفعلية في البلد نستبشر خيراً ونقول لعل وعسى أن يوفي الرجل بما التزم به من
    اصلاحات إبان تلك المسرحية الهزلية التي أوهم من خلالها الشعب أنه يريد ترك الحكم اذا لم
    يغير الفاسدون من أسلوبهم الفاضح ..

    لكن سرعان ما تتبخر آمالنا تلك حين نرى نفس الوجوه الكالحة التي تجرع الشعب منها كأس
    العلقم هي هي لم تتغير أو تحاسب وكل مافي الأمر هو نقلهم من مكان الى مكان آخر ..

    أعلم أني لم آت بجديد لكن ما لفت نظري هذه المرة هو إصرار الزعيم على التمسك ببعض
    الوجوه القبيحة التي أثبتت فشلها الذريع في بعض المحافظات بل والأعجب هو ترقيتها الى
    أماكن لم تكن تحلم أن تكون في منصب مدير عام فيها !

    من خلال تجربتنا في محافظة شبوة لأحد أولئك المشمولين بالقرار الجديد وهو علي محمد المقدشي
    نبدي استغراباً شديدا فبقدر ارتياحنا لزوال ذلك الأحمق الموتور الذي مافتئ يهين كرامة الناس
    ولا يعير القيم والأعراف أي اهتمام إضافة الى فشله الذريع في عمله المنوط به حيث لم نسمع
    طوال سني حكمه القصيرة أي منجز يشفع له ليكون محافظ لمحافظة صنعاء القريبة من دوائر
    صنع القرار

    لم نسمع طوال تلك السنوات المكفهره بأنه سعى بجدية لإصلاح أو معالجة أي مشكلة من المشاكل
    الكبرى في محافظة شبوة بل على العكس في عهده الميمون تزايد عدد المشاكل وشهدت المحافظة
    أكبر الإنتهاكات لكرامة أهلها ومزيداً من تأجيج المشاكل التي كانت الدولة ممثلة في هذا الرجل
    طرفاً فيها كما وجدت العديد من المشاكل بين القبائل وآخرها الحرب المدفعية بين أبناء قبيلة الدولة دون ان يكون هناك تدخل فعال من الدولة سوى في مباركتها ..

    النتيجة والمحصلة العامة لفترة حكم الرجل لاتشفع له عند أهل شبوة كما انه من الطبيعي ألا تشفع
    له عند الرئيس كونه بتصرفاته الرعناء قد شحن نفوس أهل شبوة ضد الحكومة والرئيس وصارت
    النفوس تهفوا للخلاص من هذا الجبروت ولو كان عن طريق بعض الدعوات الهوجاء ..

    في النهاية هنيئاً لأهل المحافظة رقم 2 بالمقدشي وأبشروا بتشجير الطرق وإنارتها فهذا غاية
    مايستطيعه المحافظ المقدشي

    تحياتي
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-08-31
  5. mfati

    mfati عضو

    التسجيل :
    ‏2004-08-23
    المشاركات:
    47
    الإعجاب :
    0
    ومن ممن شملهم القرار كان كفؤا او جدير بتحمل المسئولية
    اشرف واحد فيهم قد هبر
    وللعلم ان صناديق النظافة اكبر دليل على سرقتهم وكانها خزائن ابوتهم فيا رب استر على يمننا الغالي
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-08-31
  7. mfati

    mfati عضو

    التسجيل :
    ‏2004-08-23
    المشاركات:
    47
    الإعجاب :
    0
    ومن ممن شملهم القرار كان كفؤا او جدير بتحمل المسئولية
    اشرف واحد فيهم قد هبر
    وللعلم ان صناديق النظافة اكبر دليل على سرقتهم وكانها خزائن ابوتهم فيا رب استر على يمننا الغالي
     

مشاركة هذه الصفحة