زمان كانت عدن بندر

الكاتب : نصير المقهورين   المشاهدات : 758   الردود : 4    ‏2007-08-28
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-08-28
  1. نصير المقهورين

    نصير المقهورين قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2007-05-24
    المشاركات:
    4,648
    الإعجاب :
    0
    زمان كانت عدن بندر كثيرين يتداولونها بعد ما آلت اليه الامور من فوضى في العمران وسد الشوارع ونهب الساحات العامة وملاعب الاطفال في وسط الاحياء هنا صورة عن الكوادر التي كانت متحفزة للعمل وهذا بقلم كاتب كثير ما نسمعه يشيد بالنظام في صنعاء


    عمر عبدالعزيز

    يقول
    كنت قبل أيام بصدد الحديث عن الأسباب التي حدت بالأستاذ/عبدالله شقرون، الأمين العام لاتحاد الإذاعات العربية في عام 1984م إلى اعتبار تلفزيون عدن، الثاني في العالم العربي من حيث الكفاءة الانتاجية وقواعد المعايير المتبعة في العمل، غير أن حديثاً عارضاً عن الراحل الكبير/عبدالعزيز عبدالولي اجتذبني إلى مرابع الصديق والأخ الكبير الذي خسرناه في تلك الأيام بالذات، وهو في رحلة دراسة واستجمام في المانيا الديمقراطية. والآن لا بأس من العودة قليلاً إلى الأسباب التي جعلت أحمد شقرون يعتد بكفاءة تلفزيون عدن في ذلك الحين:
    ٭ كانت قلة الإمكانيات واضحة من خلال الاستوديوهات الثلاثة وعربتي النقل الخارجيتين.
    ٭ بالمقابل كان الانتاج البرامجي المحلي يصل أسبوعياً إلى «21» برنامجاً لمختلف القطاعات الثقافية والاجتماعية والرياضية والفنية والإخبارية وغيرها.
    ٭ هذا الحجم من الإنتاج الأسبوعي كان يؤشر لدرجة التفعيل الكبير للامكانيات المتاحة مادياً وبشرياً.
    ٭ إلى ذلك كان التلفزيون يقدم يومياً «3» مسلسلات: مسلسل عربي وآخر أجنبي مترجم وثالث للأطفال» كما كان يقدم فلمين في الأسبوع «عربياً وأجنبياً»، ومن الذكريات الدالة في هذا الباب أن التلفزيون اليمني كان من أوائل المحطات العربية التي قامت بدوبلاج المسلسلات الأجنبية، حيث انجز تلفزيون عدن مسلسلاً بعنوان «الحرب المجهولة»،
    وكان من انتاج التلفزيون السوفيتي !!.. من يصدق هذه المعلومة الآن ؟ .. لقد تمت الدبلجة في استوديوهات التلفزيون بعدن، وتحديداً في عام 1984م إذا لم تخني الذاكرة، ومن المؤسف أنني لم أعد أذكر اسم الإعلامي العراقي الذي قام بهذه المأثرة، وترجم النص الروسي كاملاً بصوته.
    ٭ كما أن تلفزيون عدن شرع منذ ثمانينيات القرن المنصرم في مباشرة النقل الحي للمباريات الرياضية والدراما المسرحية والحفلات الفنية، وأذكر في هذا الصدد ذلك النقل الحي الاستثنائي لحفلة الفنان السوداني محمد وردي في عام 1984م والتي اشتهرت باسم «حفلة عدن»، وكيف ان الكثيرين كانوا يتخوفون من فشل التجربة جماهيرياً، استناداً إلى غرابة السلم الخماسي على الذائقة العامة في اليمن، غير ان ما حدث كان العكس تماماً، فقد كانت تلك الحفلة الفنية بمثابة الرافعة الأولى لتقريب فن الغناء السوداني للذائقة اليمانية، مما يدل على أن المشكلة ليست في طبيعة السلالم الموسيقية ومدى تعود الناس عليها، بل في الناقل الإعلامي وقدرته على توصيل الرسالة، لقد انتشر الفيديو المنسوخ من «حفلة عدن» كالنار في الهشيم وفاقت مبيعاته الملايين من الأشرطة في مختلف مناطق التواجد السوداني/اليماني.
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-08-28
  3. aden-usa

    aden-usa عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2007-06-22
    المشاركات:
    521
    الإعجاب :
    0
    عدن .. العظيمه البسيطه ..ستستعيد مكانتها ..وبهائها .. بجهود وكفاح رجالها ..قريبا ..
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-08-28
  5. mowj_aden

    mowj_aden عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-11-20
    المشاركات:
    625
    الإعجاب :
    0
    [​IMG][/URL][/IMG]
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-08-28
  7. gradyhboy

    gradyhboy عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-01-05
    المشاركات:
    1,970
    الإعجاب :
    0
    والله زمان لما كانت عدن بندر
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-08-28
  9. ATEF ALYAFAI

    ATEF ALYAFAI عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2006-09-06
    المشاركات:
    1,153
    الإعجاب :
    0
    قريبأ ان انشاء الله ستعود عدن الى اهلها قريبأ بإذن الله ياام الدنيا يالغاليه ياعدن لن نبخل عليك بالغالي ونحن ابناءك وواجبنا برد الجميل لش يالام الحبيبه ياعدن .
     

مشاركة هذه الصفحة