في أغنى بلد: 83 ألف طفل متشرد في السعودية

الكاتب : سالم العنزي   المشاهدات : 630   الردود : 2    ‏2007-08-27
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-08-27
  1. سالم العنزي

    سالم العنزي عضو

    التسجيل :
    ‏2007-07-22
    المشاركات:
    28
    الإعجاب :
    0
    أوضحت دراسة اجتماعية حول " أطفال الشوارع " أن عدد الأطفال المتشردين في السعودية يصل إلى نحو 83 ألف طفل
    وأظهرت هذه الدراسة التي تناولت أطفال الشوارع بداية مشكلة أمنية" أن السبب في استفحال هذه المشكلة التي بدأ ظهورها في ممارسة بعض الأطفال للبيع والتسول عند الإشارات الضوئية، يرجع إلى أسباب اجتماعية و اقتصادية بحتة أولها الفقر والبطالة والأمية وعرضت الدراسة بعض النتائج التي توصلت إليها دراسات سابقة أوضحت أن 69 في المائة من الأطفال المتسولين في مدينة الرياض من السعوديين تشكل الإناث منهم 56.6 في المائة إلى جانب أن 88 في المائة من أمهات الأطفال المتسولين من الأميات مقابل 9 في المائة منهن يحملن الشهادة الابتدائية .
    وأشارت الدراسة إلى أن 68 في المائة من الأطفال الباعة الذين تبلغ أعمارهم ما بين 6 و8 أعوام منحدرين من أسر غير متعلمة مما أدى إلى بروز جيل أمي يورث ثقافة الفقر التي شرحتها بعض الدراسات بأنها انخفاض في مستوى التعليم الذي أدي إلى نقص في الخبرة المهنية وبالتالي إلى العمل في مهن لا تحتاج إلى الخبرة ما ينتج عنه الحصول على أجر زهيد لأعمال تتصف بالتذبذب ما يولد حالة من البطالة والفقر تؤدي إلى السكن يتدنى فيه المعيار السكني والعمراني ما ينجم عنه انتشار الأمراض البدنية والنفسية والاجتماعية .
    وحذرت الدراسة من أن تؤدي هذه الافرازات السلبية لاحقا إلى ضعف القيم الأخلاقية وتدني الطموح ما ينعكس سلبا على الأطفال حيث يقوم الفقير بتوريث أبناءه ثقافة الفقر ما يدفعهم إلى العمل في أعمال حقيرة ومتواضعة بأجور زهيدة حيث يؤدي عملهم إلى التسرب من الدراسة وامتهان حياة الشارع بكل أشكالها .
    وأجملت الدراسة عددا من العوامل المؤدية إلى نشوء حالة أطفال الشوارع منها الأبعاد الاقتصادية والاجتماعية المتصلة بالأسرة حيث أن شعور الأطفال بعجز الأسرة عن دفع تكاليف التعليم يؤدي بهم إلى تركه والتوجه إلى العمل إضافة إلى أن الأزمات المالية التي يتعرض لها معيل الأسرة تدفع بالأطفال إلى اللجوء إلى الشارع يضاف إليها انخفاض دخل الأسرة .

    وحسب الدراسة فأن من العوامل الحافزة لخروج الأطفال إلى الشارع اليتم والتصدع الأسري والعنف الأسري والتمييز بين الأبناء والإدمان حيث عرضت الدراسة بعض النتائج التي توصل إليها عدد من الباحثين الذين رأوا أن العنف تجاه الأطفال وما يعانيه بعضهم من تعرض للضرب والحرق والتعذيب والحرمان من الغذاء من العوامل التي تدفع بالطفل إلى الهرب إلى الشارع بينما يعاني أبناء المدمنين من انعدام التوافق النفسي والاجتماعي.
    وصنفت الهجرة الريفية غير المخططة إلى الحضر من الأسباب التي تدعم ظاهرة أطفال الرياض الشوارع حيث أن هذه النقلة السريعة يترتب عليها احتياجات للأسرة تستعدي عمالة الأطفال التي قد تتطور إلى حالات تسكع والإدمان والاتجار في المخدرات والجريمة، ومن العوامل التي تساعد في تعزيز ظاهرة أطفال الشوارع اللامساواة الاجتماعية وتدهور الحالة السكنية في المجتمع وتفشي الليبرالية الاقتصادية المتوحشة وكثرة عدد أفراد الأسرة ونمو وانتشار الشللية
    ولفتت الدراسة إلى الأخطار التي يتعرض لها الأطفال من المخاطر الصحية المتمثلة في التسمم الغذائي والجرب والملا ريا والبلهارسيا والتيفوئيد والأنيميا ومشاكل الصدر وأمراض العيون والمعدة ، ناهيك عن مخاطر تعرضهم المستمر للاستغلال الجنسي .
    وتتعدى الأخطار التي يتعرض لها الأطفال المشاكل الصحية والجنس إلى استغلالهم من قبل المجموعات الإجرامية التي ترى فيهم أدوات سهلة ورخيصة للأنشطة غير المشروعة ومنها ترويج وتوزيع الممنوعات والأعمال المتصلة بالدعارة. أما الآثار النفسية التي يقع تحتها الأطفال فهي الاضطرابات النفسية والخوف وانعدام الثقة بالآخرين ما يطبعهم بسمات منها الشغب والعند والميل إلى العدوانية إلى جانب الانفعال والغيرة الشديدان يصاحبها ضعف المبادئ والتخلي عن القيم وضعف الانتماء ووجود أزمة هوية يشعلها الشعور بالظلم والرغبة في الخروج على المجتمع وحب امتلاك ثروة والتملك والتشتت العاطفي

    وكالة أنباء الجزيرة"واجز"
    http://wagze.com
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-09-10
  3. موسى ضايحي

    موسى ضايحي عضو

    التسجيل :
    ‏2006-11-11
    المشاركات:
    218
    الإعجاب :
    9
    لا اظنك الا نازحا ايها العنزي

    لا تهرف بما لاتعرف

    !!!!!
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-09-12
  5. يمن

    يمن عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2002-03-14
    المشاركات:
    1,769
    الإعجاب :
    0
    السعودية بلد العز والخيرات و السعد والسعود ....... وفوق هذا بلد الحرمين ، اي شرف لاهلها بعد هذا ؟!!

    تعد السعودية اكبر دولة مصدره لاموال العماله المهاجرة 15مليار دولار ،
    امريكا يصدر العماله المهاجره فيها 24مليار وهو المقدار الاكبر من حيث الكمية، ولكن بالنسبة والتناسب ... بمقارنة ميزانية امريكا 13ترليون (الف مليار) وميزانية السعودية 300مليار تعد السعودية الاولى بمراحل كبيرة فلكي توازي امريكا السعودية بحجم التصدير لاموال المهاجرين فعليها ان تصل الى الرقم 650مليار !!! ..... اذاً فالفارق كبير جداً .

    يا سالم العنزي هل انت "عنزي" اصيل ؟؟ ، لانه من المعلوم لدى السعوديين بان العنوز اكثر القبائل موالاة للحكم السعودي بسبب ان آل سعود من قبيلة عنزة ، واذا تحدث مجلس سعودي بالنقد للحكومة السعودية يسكتون اذا دخل العنزي !

    فانت قد تكون من الحلفه للقبيلة لانه لحق بالقبيلة الكبيرة الكثير من العشائر الاخرى بالحلف. ومنها قبائل نازحه لم تجنس الى الآن فيحمل ربما بعضها الحقد نتيجة مرض نفسي، ولعدم حصوله على الجنسية السعودية.
     

مشاركة هذه الصفحة