جنونٌ على وترٍ لا ينتظم..!

الكاتب : أحمد شوقي أحمد   المشاهدات : 1,310   الردود : 19    ‏2007-08-26
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-08-26
  1. أحمد شوقي أحمد

    أحمد شوقي أحمد عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-03-29
    المشاركات:
    2,107
    الإعجاب :
    0
    جنونٌ على وترٍ لا ينتظم..!
    أحمد شوقي أحمد​


    يا إلهي، كم أشعرُ بأنني فكرةُ شخصٍ ممل.. باردٌ وثقيلُ الظلّ، وأبحثُ عما أبحثُ.. لا تدركُ المسافةُ الممتدةُ ما بينَ قلبي والسماء، أيُّ مدارٍ يشعلني في رحبةِ عشقك.. "رحبة"، حلوةٌ هذهِ الكلمة، وخليقة، لكن "كذبة" أصدقُ قليلاً.. مرةً أخرى: "أيُّ مدارٍ يشعلني في كذبةِ عشقك"..

    أما بعد:

    لا يوجدُ ما يثيرُ الاهتمامَ أبداً، نحنُ كائناتٌ نثرثر، ونجيدُ الحملقةَ في القضايا المصيرية التافهة، أعتذرُ لـ"التافهة" لأنّ التفاهةَ على الأقل ناجعةٌ في استجلابِ عاطفة استهجانٍ ربما من الآخر الذي يستتفه هذه "التافهة" – مرةً أخرى..! – بينما "المصيرية" تحدثُ فيها حملقةٌ وخيانة، ومشكلتنا حتى بعدَ فرصة معرفة الخديعة، نكتشف أن قضيتنا الغلبانة قضية مصيرية.

    عن "المسألة" في كلّ ما يمكن أن تشعلهُ في جذوة النفس، جذوةٌ غبيةٌ تحترقُ كلّما نزّ ضلعُ الساعةِ في مريدةُ خُطْو، لأجلِ ذا فهيَ تحترقُ شاحبة،

    عن "لا مسافة" بينَ الخفةِ والثقل، حتى في نصٍّ متلصص عليّ، يا بنتُ كم يبكي هذا "الشرقيُّ" العتيد، كم يبكي رجلٌ مشوّه بكل مساحةِ الصمتِ والخلجةِ المحرّمة، حتى الخيالُ تعطَّل عن مسِّ نزوة، سربلَ يا حبيبتي في قراءةِ الإنجيل، والإنجيلُ فيهِ معصيةً، لأن عقلَ جبليٍّ تعيسٍ في مزوى الجنوب، يرفضُ إلا نُسكاً.. هذا الغبيُّ متى يتقرّبُ في حبِّ الخلائقِ فيموت..

    ذِرعاً أو ذريعة.. صبراً أم تصبير.. وهل فعلاً تعاني يا صديقيَ "الشرقيّ" أم أنّك تبرر، ليسَ مهماً، تثاءب وأنت عِبْرةٌ للعدم، بكلِّ صخبكَ يا نزقاً بلا هويّة، ولو أصّلتَ ألفَ عامٍ لفعلٍ لا مدّاركٌ بِعِلةٍ مُحفّةٍ بمعلمٍ تقرؤهُ الخلائق، عِش في تماهٍ زئبقٍ يعجزهُ فضوليٌّ بفَهمه..

    أرحبُ بي بعدَ فاصلٍ قصير، أهلاً بعودتي في حضرتكِ.. حقاً هل تستحقينَ كلَّ هذا الشجن، لا يهمّني إلا أنّكِ أجملَ ما رأيت، سأحبكِ فأعصي المنطقَ وعلومَ الطبيعةِ والنواميسَ المكرورة، أنتِ لحظةٌ مكتنزةٌ جداً.. جداً وبكلِّ شيء.. هذا يذكّرُني بقائل؛ "لحظةٌ مشبعةٌ خيرٌ من كلِّ الحياة" لكن لا لحظةٌ مشبعةٌ ونعرفُ ذا يا ياسين..

    وحدثتني يا طاووسَ الفكهِ وشغبٌ يقهقه: "لو أنّها انتظرت حتى يومٍ آخر، لحملتها على كتفيك".. طهرني وكوني أطلبُ الأقدارَ أن تنتظرَني حتى أعاودُ مضجعي نهماً لراحة، وأتصبُّحُ لآتيها عاشرةً صباحاً بطلاً ألقيها على كتفي وأذهبُ مسعفاً، قلَّ الغباءُ أن يجدَ مثلي إلا أن يجدني لا مشكّ.. ربما اقتنيتُ بأنَّ واجبها أن تنتظرني عندَ منتصفِ السقوطِ على السلالم، وحينَ تنادي "المناضل" معتصماً خلف نتنِ روائحِ الآباطِ عن طلبِ الحقوق، يصيحُ في وجهِ، من أجلِ وجه.. ومن أجلِ الجماهير، سنتوقّفُ للاستراحةِ أن تنادي هكذا: وامعـ وبعدَ يومٌ وليلة، تكملها واقعةٌ على حضني: ـتصماً، حتى تكتملُ الجُمَيْلَةُ "وامعتصماً".. أجمعُهما اثنتين: عاشقاً، ومناضلاً..! هاه.. ما غبطتكم في هذي النقائض..!

    جنونٌ على وترٍ لا ينتظم، وترٌ جميلٌ أو حزينٌ.. متى أهِمُّ، أفهم.. جاهلٌ وربي، أنا.. لا أعلم.. أخشى، لا أخشى، أنتشي وأبأسُ زيادةً ومدى، وأصلُ حتّى الشفاهُ وأغمُضُ في لفظِ ما لا أراهُ، أضاجعُ حيوانات مقرفة كلَّ مساء، وأعلمُ أني لا ألفظُ شبقاً ولا متعة، وأعلمُ أني لا أستخيرُ سوى بينَ العذاباتِ قطعةَ مجنيقٍ عفراءَ بحمضٍ أو قاعدةٍ تشوي وتشهل، عاجزٌ بطاقةِ جنزيرٍ وجلالةِ بلدوزر، حذاري فإني اهمي فيها التوابيتٌ، أنسغُ شقوقَ الجسيماتِ أو دقائقُ المايكرو.

    فاصلٌ طويلٌ، ودائنٌ إليكِ بمحبّةٍ أيضاً، كنتُ درويشاً أو كنتِ ابنةَ قيصر، وكلاً أنا، بعضاً أنتِ..
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-08-26
  3. سد مارب

    سد مارب مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2001-11-29
    المشاركات:
    18,142
    الإعجاب :
    0
    اهلا بالعزيز شوقي بعودتك بينننا ....

    نحن بدورنا نرحب بك وبهذا الوجود الاجمل

    محبتي وتقديري
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-08-26
  5. جيان

    جيان عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2007-02-12
    المشاركات:
    1,651
    الإعجاب :
    0
    .

    نصٌّ " يُدوّخ " وَ " يُدوّخ "
    بل
    و يجعلنا " عميانًا " لا نُبصر !
    كحالنا تمامًا حينما يحلولك الظلام أو ينفجرُ الضياءَ !
    لاااااا نُبصر مُطلقًا !

    قرأتُ
    تُهتُ
    بحثتْ خُطايَ عن مهربٍ
    عن مخرجٍ أفرّ منه و لا أعود
    و لم أجد !
    قرأتُ من جديد,
    قرأتُ
    كفرتُ باللغةِ و بالكلامِ
    و بأحرف أبجديتنا
    كلماتك ليستْ
    كـ الكلمات

    ..


    كلّ الودّ
    و أكثر
    .​
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-08-26
  7. ناصر البنا

    ناصر البنا شاعـر مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-06-11
    المشاركات:
    7,641
    الإعجاب :
    0
    احمد شوقي احمد

    هنا وجدت وقرأت كلمات تتبجدت بالحسن والجمال
    وتفردة بروعة الإنسياب والصياغة وبإسلوب جذاب متميز
    وقد بلغت ثمالة قارئها ولم ينهل من معينها العذب

    فلله أنت من متقن للحرف ومالك لزمامه
    ودمت بكل خير وود
    ولك خالص تحيتي

    تثبيتاً
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-08-27
  9. صناجة العرب

    صناجة العرب قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2005-10-28
    المشاركات:
    9,064
    الإعجاب :
    0
    عزيزي وأخي أحمد شوقي

    بل أراهُ جنوناً منتظماً;)

    محبتي ... التي ملأت قراب الأرض​
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-08-27
  11. حنان محمد

    حنان محمد كاتبة صحفية مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-08-28
    المشاركات:
    15,384
    الإعجاب :
    0
    مذهلة ...
    ما اروع هذا الجنون ..!!
    وما اعذب هذا الهذيان ..!!
    تنحني جميع الأقلام تقديراً واحتراما
    لقلمك المتربع على القمة ..



    تحياتي
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-08-30
  13. عقلي هو فلسفتي

    عقلي هو فلسفتي عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2007-02-25
    المشاركات:
    1,954
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس العام 2007
    ما أجمل هذا الجنون العاقل في تفاصيله ..فجميل أن ترسف كلماتنا بهذا الجنون المتسع وجميل أن نحمل عقل ينجب كلمات بحكم الجنون ...

    ما أروع هذه الكلمات وما أعذبها من اطروحه ..

    جميل أنت ورائع فستمر بهذه الروعة التي تحملها بين كلماتك وفكرك ..

    وتقبل اخيراً مروري العابر الذي يحمل جل تحياتي وإعجابي
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-08-31
  15. البكيان

    البكيان عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-02-18
    المشاركات:
    1,377
    الإعجاب :
    0
    جنونٌ على وترٍ لا ينتظم

    وترٌ جميلٌ أو حزينٌ

    جنون .. على قارعة الطريق لا يأبه بالمارين

    يمارس جنونه بإنتظام وإتقان

    يبحلق على جدران ملىء بالالون برسم ريشة فنان تشكيلي يجيد التداخل فيما بينها

    *
    *


    انت رائــع

    أخــوك / البكيان​
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-08-31
  17. البكيان

    البكيان عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-02-18
    المشاركات:
    1,377
    الإعجاب :
    0
    جنونٌ على وترٍ لا ينتظم

    وترٌ جميلٌ أو حزينٌ

    جنون .. على قارعة الطريق لا يأبه بالمارين

    يمارس جنونه بإنتظام وإتقان

    يبحلق على جدران ملىء بالالون برسم ريشة فنان تشكيلي يجيد التداخل فيما بينها

    *
    *


    انت رائــع

    أخــوك / البكيان​
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-09-02
  19. اوراق الثريا

    اوراق الثريا عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2007-07-06
    المشاركات:
    584
    الإعجاب :
    0
    اخي الاستاذ والاديب احمد شوقي احمد


    أحيانا يؤانسنا

    الضجيج وحزنه

    فالذاكرة تبقى مشحونة

    بحنين..مضى..

    وعشق ربما آت

    وتر من خيوط حريرية

    جنون لوحة

    تسيل..على جدران الزمن

    سعدت بتواجدي

    أشكرك..
     

مشاركة هذه الصفحة