كيف تعلمي طفلك أن يكتم اسرار البيت

الكاتب : د.بوصالح   المشاهدات : 520   الردود : 4    ‏2007-08-22
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-08-22
  1. د.بوصالح

    د.بوصالح عضو

    التسجيل :
    ‏2007-01-19
    المشاركات:
    25
    الإعجاب :
    0
    --------------------------------------------------------------------------------

    بسم الله الرحمن الرحيم

    تسبّب عفوية الأطفال غالباً مشاكل لذويهم، فكم مرّة أفشى ابنك مشاعرك تجاه من تزورينه أو ذكر تفاصيل حادثة حصلت في المنزل بدون أن يدرك أنها أمر خاصّ لا يجب إطلاع الآخرين عليه؟ كذلك، إن بعض العلاقات مرشحة للإنهيار بسبب تفوّه الصغير بكل ما يسمع من حديث.

    وهذه نصائح من الاختصاصية نجوى صالح لبعض القواعد لتساعدك في التخلّص من هذه العادة لدى طفلك.


    يلجأ الطفل إلى إفشاء أسرار المنزل من غير قصد لأسباب مختلفة، لعلّ أبرزها شعوره بالنقص أو رغبته في أن يكون محط الانتباه والإعجاب أو ليحصل على أكبر قدر من العطف والرعاية. وعادةً، يتخلّص الطفل من هذه العادة عندما يصل عقله إلى مستوى يميّز فيه بين الحقيقة والخيال.

    بالمقابل، يأبى بعض الأطفال التفوّه بأي كلمة عن تفاصيل حياتهم في المنزل أمام الغرباء حتى عندما يسألونهم عنها، وهذه إشارة إلى ضرورة عدم الاستهانة بذكاء الطفل، إذ ان ما ينقصه في هذه الحالة هو حسن التوجيه.





    وتنصح الإختصاصية نجوى صالح باتباع الخطوات التالية لتخلّص الطفل من هذه العادة:




    1 تعليم الطفل أن إفشاء أسرار المنزل من الأمور غير المستحبة والتي ينزعج منها الناس، وأن هناك أحاديث أخرى يمكن أن يجذب من خلالها الآخرين.


    2 إشرحي لطفلك بهدوء مدى خصوصية ما يدور في المنزل، وأن هذه الأخيرة أمور خاصّة لا يجب أن يطلع عليها حتى الأقرباء والأصدقاء. ومع مرور الوقت، سيدرك معنى ومفهوم خصوصية المنزل.


    3 إبحثي عن أسباب إفشاء طفلك للأسرار، وإذا كان يفعل ذلك للحصول على الثناء والانتباه، أعطيه المزيد من الثناء والتقدير لذاته ولما يقوم به. وإذا كان السبب هو حماية للنفس، كوني أقل قسوة معه، وكافئيه إن التزم بعدم إفشاء الأسرار الخاصة بالمنزل.


    4 على الوالدين الإلتزام بعدم إفشاء أسرار الغير أمامه لأنه قد يعمد إلى ذلك من باب التقليد.


    5 تجنّبي العنف في معالجة هذه المشكلة لأنه يفاقمها، مع ضرورة وقف اللوم المستمر والنقد والأوامر.


    6 غيّري طريقة الاحتجاج على تصرفه، وقومي، على سبيل المثال، بعدم الكلام معه لمدّة ساعة، مع إعلامه بذلك.


    7 لا تبالغي في العقاب حتى لا يفقد العقاب قيمته، ويعتاد عليه الطفل.


    8 اشعري طفلك بأهميته في الأسرة وبأنه عنصر له قيمته واحترامه
    وأنه فرد مطلع على تفاصيل العائلة وما يدور بداخلها،
    فهذه التصرفات ستشعره بأهميته وتعزّز لديه ثقته بنفسه وتعلّمه تحمّل المسؤولية.


    9 يمكن للوالدين الإستعانة بالحكايات وقصص ما قبل النوم والتطرق لحوادث وقصص مشابهة لغرس هذا المفهوم لدى الطفل.


    10 إزرعي الآداب الدينية والأخلاق الحميدة لدى طفلك كالأمانة وحب

    الآخرين وعدم الكذب وعدم إفشاء الأسرار.

    منقول
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-08-23
  3. الجوكر

    الجوكر مشرف الكمبيوتر والجوال مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2003-01-26
    المشاركات:
    54,688
    الإعجاب :
    8
    [​IMG]
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2009-04-10
  5. الحرة 123

    الحرة 123 عضو

    التسجيل :
    ‏2009-04-09
    المشاركات:
    121
    الإعجاب :
    0
    مشاركة رائعة ... تقبل خالص تحياتي ومروري ...
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2009-04-10
  7. علي الصريمي

    علي الصريمي قلم ذهبي

    التسجيل :
    ‏2006-04-14
    المشاركات:
    6,599
    الإعجاب :
    0
    موضوع جميل ومفيد
    سلمت يمينك على جميل ما نقلت
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2009-04-10
  9. بنت الحمداني

    بنت الحمداني مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2006-10-11
    المشاركات:
    31,719
    الإعجاب :
    4
    بارك الله فيك على النقل الاطفال من براءتهم لا يعلمون اين الصح والخطا وعلى الاهل تعليمهم وتنبيهم
    شكرا لك
     

مشاركة هذه الصفحة