من أسرار الأمن القومي اليمني

الكاتب : Munir Almaweri   المشاهدات : 1,856   الردود : 20    ‏2007-08-19
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-08-19
  1. Munir Almaweri

    Munir Almaweri كاتب صحفي

    التسجيل :
    ‏2005-06-12
    المشاركات:
    778
    الإعجاب :
    0

    من النصائح الأميركية التي عمل بها الرئيس علي عبدالله صالح بعد الهجوم على المدمرة كول نصيحة بإنشاء جهاز آخر بديل لجهاز الأمن السياسي بحجة أن جهاز الأمن السياسي مخترق من التنظيمات الإرهابية، ولا أمل من تنظيفه، ولهذا جاء إنشاء جهاز الأمن القومي مع الإبقاء على جهاز الأمن السياسي خوفا من أن يتحول ضباط الأمن السياسي إلى متقاعدين يتظاهرون للمطالبة بحقوقهم.
    وعندما استشعر غالب مطهر القمش رئيس جهاز الأمن السياسي بالخطر من إنشاء الجهاز الرديف عرض على الرئيس الاستقالة قائلا له إنه بحاجة للراحة والسفر للخارج للعلاج، لكن الرئيس رفض الطلب مطمئنا غالب القمش بالقول: " لقد بدأنا سوا ولن نخرج إلا سوا...."
    ومن المعروف عن الرئيس وفائه للمخلصين له وعدم تخليه عنهم، وعلى رأس هؤلاء غالب القمش، العسكري المرن، الذي وصفه أحدهم يوما ما بالقول إنه "أنظف رجل ويرأس أقذر جهاز". وبالمقارنة بين جهاز سلفه الراحل محمد خميس وجهاز غالب القمش فإن سمعة القمش كانت على الدوام أكثر نقاء، وأقل انتهاكا لحقوق الإنسان من سلفه، ولكن مع ذلك ظل الجهاز مصدرا للرعب والذعر لدى المواطنين.
    وعند إنشاء الأمن القومي جرى إنتقاء نخبة مختارة ممن تعتقد السلطة أنهم أفضل ضباط الأمن السياسي ليكونوا نواة الجهاز الجديد بعد تطعيمهم بعدد ممن " لا يؤدون الصلاة " ولا يشتبه بأنهم متعاطفين مع الإسلاميين، إضافة لأعداد من أولاد المسؤولين الصغار، وعلى رأسهم وكيل الجهاز عمار محمد عبدالله صالح الذي استحوذ على إعجاب الرئيس بسبب " سماخته" و" نباهته". وبسبب صغر سن الوكيل عمار، فقد تم اختيار الأفندم علي الآنسي لرئاسة الجهاز من أجل الأخذ بيد عمار وتدريبه، والإشراف المباشر على سير العمل بما لديه من خبرة ودراية بالبلاد والعباد.
    وعندما جاء الخبراء الأميركيون بتقنياتهم للمساهمة في تأسيس الجهاز الجديد سرعان ما أصيبوا بالإحباط وعرفوا أن تعيين الآنسي على رأس الجهاز خطأ فادح لأن الرجل خبير في عرقلة القضايا وليس في تسييرها. كما أن الجمع بين إدارة مكتب رئاسة الجمهورية ورئاسة جهاز الأمن القومي لم يكن في صالح أمن البلاد، لأن الرجل أصبح كثير الإنشغال، كما بدأ يتحسس كثيرا من الدور المفترض للشاب عمار، ويعرب للمقربين منه، رغم حصافته، أن عمار يدعي في الخارج أنه نائبه وهو مجرد وكيل، كما يطلب من البعض تقارير صريحة عن سوء ممارسات عمار في الداخل والخارج وإساءته لسلطاته كي يعرض هذه التقارير على الرئيس.
    ومثلما يحدث في أي مؤسسة حكومية يمنية لا بد أن يندلع صراع مكتوم بين الرجل الأول والثاني في المؤسسة وهذا ما بدأ يستشعره ضباط جهاز الأمن القومي الذين تتملكهم الحيرة وينتابهم الخوف من إظهار الولاء لعلي الآنسي خوفا من عمار أو إظهار الولاء لعمار بما قد يتسبب ذلك من خطر أن يحل عليهم غضب علي الآنسي.
    وعلى عكس ما كان يريده الأميركيون من تفرغ الأمن القومي لمكافحة الإرهاب فإن الأمن القومي كثف جل جهوده في مراقبة ضباط الأمن السياسي، ومراقبة ناشطي المجتمع المدني ورجال الصحافة والمعارضة، وتقتضي توجيهات علي الآنسي الضمنية أن تكون مكافحة الإرهاب في المرتبة الثالثة، وهو الأمر الذي أحبط الأميركيين على ما يبدو وجعلهم يشعرون بالإستياء لأن أجهزتهم وتقنياتهم المقدمة على حساب دافعي الضريبة الأميركيين تستخدم في غير الغرض المخصص لها، وزاد الاستياء بعد أن تولى مواطنون يمنيون متجنسون بالجنسية الأميركية تقديم شكاوى إلى لجنة الاستخبارت في الكونغرس قائلين في شكاواهم إن المساعدات المقدمة من أموال دافعي الضريبة استخدمت لكبح جماح الحريات ومراقبة هواتف الصحفيين، وإهمال الإرهابيين.
    ومن جانبهم يشعر ضباط الأمن السياسي بالإحباط بسبب تميز زملائهم في الأمن القومي بالرواتب الأعلى والتقنيات الأفضل، والسيارات النظيفة، ولكنهم يشعرون في الوقت ذاته أنهم الأقدر والأكثر خبرة في مكافحة الإرهاب واحتوائه، وأنهم استطاعوا أن يجندوا كثيرا من عناصر الإرهاب في صفوفهم وأصبحو يتبادلون معهم الزيارات وكأنهم أفراد في أسرة واحدة.
    وبكل تأكيد مازال جهاز الأمن السياسي رغم الهروب الشهير هو صاحب الدور الأكثر تأثيرا في مطاردة الإرهابيين وترويضهم، ولكن أفراد الأمن القومي متفوقون في مظهرهم وحسن تعاملهم مع المسافرين عبر مطار صنعاء الدولي، ومن الأفضل تسليمهم أمن المطار لأنهم أفضل من يمثل أجهزة الأمن في بوابة اليمن الرئيسية، في حين أن مكافحة الإرهاب لا ينفع معها المظهر السليم، والأخلاق الرفيعة، وإنما القضاء المستقل والمحاكم الصارمة.
    كاتب وسياسي يمني مقيم في واشنطن
    almaweri@hotmail.com

    منشور في إيلاف
    الردود تعليقات القراء

    GMT 14:54:23 2007 الأحد 19 أغسطس
    العنوان: الامن اللاقومي
    الأسم: د. خالد السنحاني

    نشد على يد الكاتب منير الماوري وآرائه الشجاعة ، اما الامن القومي للاسف لم يضيف جديدا على صعيد امن المواطن اليمني ، بل أضيف جهاز قمعي جديد للتنصت على الصحفيين والكتاب ورموز المعارضة وعلى اليمنيين عموما وفتح مزيد من المعتقلات ، لان الناس متهمين حتى يثبت العكس ، إن هذه الاجهزة القمعية غرضها ترهيب الناس وحماية كرسي الحاكم بأي ثمن ، وآخر شئ يفكرون به أمن الوطن ، واما الارهابيين فهم منخرطين في الاجهزة الامنية حتى العظم .

    GMT 16:35:14 2007 الأحد 19 أغسطس
    العنوان: {الانسي} قزم الرئاسه

    الأسم: علي محمد مجمل
    كلامك صحيح ياماوري وافصح الله لسانك وكانك كنت حاضر ذات يوم وعلي الانسي يشكوا ويقول بالحرف الواحد انني غلطان عندما اوهمت هذا الطفل انه الرجل الاول في الأمن القومي مما جعل ... ان يصدق نفسه ويتصرف كيف مايشاء حيث ولايفكر الا في البنات وكيف حل مشاكلهن والوصول اليهن وايذى كل من اقترب منهن مماجعلهو ان يكون عصابه داخل الأمن القومي خاصه بملاحقة البنات في الداخل والخارج والسفر ورائهن ليعرض عليهن صداقته اواستعراض القوه اذا لم توافق وتدمير بيوتهن باذلالهن بادله عليهن جمها بحكم عمله لاي بنت يريدها والعصابه تقوم بخطف وسرق ونهب وايذاء ناس كثيرون وجعل الأمن القومي كانه ادارة الاداب في البحث الجنائي وقد اذئ كثير من الناس ويقول علي الانسي ايضا وهو يتحدث مع المقربين منه كيف ... يتصرف وانه بعيد كل البعد من ... وان الناس اصبحوا يميزوا من هو ... ومن هو علي الانسي​
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-08-19
  3. رعد الجنوب

    رعد الجنوب قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2006-07-08
    المشاركات:
    27,197
    الإعجاب :
    30
    قبحه الله

    كلامك صحيح ياماوري وافصح الله لسانك وكانك كنت حاضر ذات يوم وعلي الانسي يشكوا ويقول بالحرف الواحد انني غلطان عندما اوهمت هذا الطفل انه الرجل الاول في الأمن القومي مما جعل ... ان يصدق نفسه ويتصرف كيف مايشاء حيث ولايفكر الا في البنات وكيف حل مشاكلهن والوصول اليهن وايذى كل من اقترب منهن مماجعلهو ان يكون عصابه داخل الأمن القومي خاصه بملاحقة البنات في الداخل والخارج والسفر ورائهن ليعرض عليهن صداقته اواستعراض القوه اذا لم توافق وتدمير بيوتهن باذلالهن بادله عليهن جمها بحكم عمله لاي بنت يريدها والعصابه تقوم بخطف وسرق ونهب وايذاء ناس كثيرون وجعل الأمن القومي كانه ادارة الاداب في البحث الجنائي وقد اذئ كثير من الناس ويقول علي الانسي ايضا وهو يتحدث مع المقربين منه كيف ... يتصرف وانه بعيد كل البعد من ... وان الناس اصبحوا يميزوا من هو ... ومن هو علي الانسي
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-08-19
  5. ابن الزمره

    ابن الزمره قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-04-13
    المشاركات:
    2,632
    الإعجاب :
    0
    لو هناك خلاف فسيكون بين علي الانسي والعميد محمد درهم وكيل الجهاز.......
     
  6.   مشاركة رقم : 4    ‏2007-08-19
  7. المطرقه

    المطرقه قلم ماسي

    التسجيل :
    ‏2003-09-02
    المشاركات:
    18,247
    الإعجاب :
    0
    اللقب الاضافي:
    نجم المجلس اليمني 2009
     
  8.   مشاركة رقم : 5    ‏2007-08-19
  9. نصير المقهورين

    نصير المقهورين قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2007-05-24
    المشاركات:
    4,648
    الإعجاب :
    0
    والله عالم فعلا غريب هذا الانسي
    ترى مالذي ستقوله المخابرات المصرية وهي تعرفه زين المعرفه من ايام كانت القوات المصرية في اليمن وكان الانسي يبيع للضباط المصرين الخمر البلدي
    كيف سيتعامل معه رفاق رافت الهجان وهم يعرفون معدنه
    امرك عجيب يا وطن
     
  10.   مشاركة رقم : 6    ‏2007-08-19
  11. GreenDay

    GreenDay عضو نشيط

    التسجيل :
    ‏2007-07-23
    المشاركات:
    298
    الإعجاب :
    0
    كلام منطقي
     
  12.   مشاركة رقم : 7    ‏2007-08-19
  13. عرب برس

    عرب برس مشرف سابق

    التسجيل :
    ‏2004-02-03
    المشاركات:
    42,356
    الإعجاب :
    1,902
    أخي الأستاذ / منير الماوري
    انا متابع لك هذه الأيام في القنوات الفضائية ... تحية إجلال وأحترام

    وماعليكم الآن إلا تشكيل حكومة انقاذ وطني في الخارج فيبدولي بأن اليمن
    في حالة مخاض .... تحياتي
     
  14.   مشاركة رقم : 8    ‏2007-08-19
  15. الطائر المتشرد

    الطائر المتشرد قلم فضي

    التسجيل :
    ‏2006-01-14
    المشاركات:
    2,826
    الإعجاب :
    0
    إذا كان القمش "أنظف رجل ويرأس أقذر جهاز" و هو الذي نهب عدد كبير من الأراضي في البريقة بعدن, فكيف يكون الباقين المنتفي عنهم صفة النظافة؟؟؟ :confused:

    أذكر أن صديق لي قال ذات مرة أننا سنندم على هولاء المسئولين الفسدة الذين ننتقدهم عندما يأتي أبنائهم لانهم لن يقيموا حرمة لأي أعتبار ديني أو عرفي أو أخلاقي.
     
  16.   مشاركة رقم : 9    ‏2007-08-20
  17. ابن يعرب

    ابن يعرب عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2007-06-01
    المشاركات:
    508
    الإعجاب :
    0


    اسلوب ذكي حيث خلط السم بالعسل جيدآ
    ويدل على خيال رائع والضحية علي الانسي!!!
     
  18.   مشاركة رقم : 10    ‏2007-08-22
  19. ابن يعرب

    ابن يعرب عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2007-06-01
    المشاركات:
    508
    الإعجاب :
    0


    صحيح حالة مخاض


    لكن المولود غير اللي في رأسك
     

مشاركة هذه الصفحة