بيان علماء ودعاة المسلمين حول تفجيرات الطائفة اليزيديه بالعراق.

الكاتب : ابن الفخر   المشاهدات : 606   الردود : 2    ‏2007-08-19
      مشاركة رقم : 1    ‏2007-08-19
  1. ابن الفخر

    ابن الفخر عضو فعّال

    التسجيل :
    ‏2004-10-18
    المشاركات:
    908
    الإعجاب :
    0
    [align=justify]بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله والصلاة والسلام على حبيبه ومصطفاه وعلى آله وصحبه ومن والاه .. أما بعد :
    فقد صدر عن عدد من مراجع وعلماء ودعاة العالم الإسلامي بياناً يدينون فيه التفجيرات الدامية والتي حدثت يوم الأربعاء 2 شعبان الموافق 15 أغسطس 2007م
    في مدينة الموصل بالعراق وراح ضحيتها 400 شخص من الديانة اليزيدية إضافة إلى مئات الجرحى .
    ومساهمة منكم في إدانة تلك الأحداث التي ترفضها الديانات السماوية وطبيعة النفس البشرية نرجوا أن تتكرموا بنشر هذا البيان أو الإشارة إليه في منبركم الإعلامي لتوضيح وجلاء حقيقة هذه الأحداث الغامضة المنافية لتعاليم ديننا الإسلامي الداعي إلى التعايش والمحبة والسلام لنساهم جميعاً في بناء جيل يحمل معنى السلام يرفض الغلو والتطرف ومثل هذه التفجيرات والإعتداءات ..
    وفقنا الله وإياكم لخدمة دينه ولما يحبه ويرضاه …


    البيان باللغة العربية

    بسم الله الرحمن الرحيم

    بيان العلماء والدعاة حول الفتن الطائفية في العراق وغيرها

    الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الخلق سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد:
    ففي الوقت الذي نترقب فيه أن يتحقق للشعب العراقي بأطيافه كافّة انتهاء أزمته الكارثية التي يعاني منها منذ بداية الاحتلال، وما نجم عن ذلك من الانفلات الأمني، بات يقلقنا توالي الفتن والقتل الواسع للأبرياء، وتمكّن ثلة من المجرمين والميليشيات من القيام بالتفجيرات الجبانة التي تطول الآلاف من العراقيين الأبرياء.
    لهذا فقد تنادى جمع من العلماء والدعاة من جميع الأطياف والمذاهب الإسلامية إلى إصدار بيان إزاء تصاعد وتيرة الأعمال الإجرامية التي ترتكب باسم الدين في العراق وغيرها تحت ستار المذهب أو الطائفة، وإن الموقعين على هذا البيان يؤكدون على ما يلي:
    أولاً- حرمة النفس الإنسانية: فقد حرم الله سبحانه وتعالى قتل النفس البريئة مسلمة كانت أو مسيحية أو غيرهما من الطوائف الأخرى أياً كانت، وإن كلّ من يقتل نفساً بغير مقاومة مشروعة أو قصاص عادل أو حدّ من حدود الله يقيمه ولي الأمر؛ فهو مرتكب لجريمة كبيرة وإثم عظيم.
    ثانياً- إن العقيدة والشريعة الإسلامية لا تجيز تكفير أحد من المسلمين وأهل القبلة، وإن جميع فتاوى تكفير المخالفين للمذهب أو الطائفة باطلة وليس لها مستند شرعي، وبالتالي فإن سفك الدماء بناءً على فتاوى التكفير يعدّ جريمة قتل متعمد وانتهاكاً لحرمة نفس حرمها الله، وقد سبق بيان ذلك في مؤتمر عمان الذي أقره بلاغ مكة ووقع عليه العلماء من المذاهب الثمانية.
    ثالثاً- إنّ ما يجري في العراق وغيره من سفك لدماء الأبرياء، وتدمير للمساجد والمراقد ودور العبادة وتمثيل بالجثث يعد انتهاكاً للمقدسات واستباحة للحرمات، وإن جميع المذاهب والطوائف الإسلامية بريئة ممن يرتكب هذه الجرائم.
    وإننا نهيب بالأمة وحكامها ودعاتها وجميع أطيافها وشرائحها ووسائل الإعلام أن تتحمل مسؤوليتها والعمل على إنهاء هذه الفتن التي تلبس ثوب الطائفية ونزع فتيلها قبل فوات الأوان وأن لا نعطي الفرصة لأعدائنا المتربصين بنا والذين لن يجدوا فرصة أعظم من فرصة الفرقة والنزاع.
    وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين

    الخميس، 3 شعبان 1428، 16/8/2007


    البيان باللغة الانجليزية
    [align=left]
    In the Name of God the Most Gracious the Most Merciful


    Muslims Scholars’ and Preachers’ Statement regarding internecine hostilities in Iraq

    All praise is due to God, the Sustainer of all creation, and may the blessings and salutations be upon the most honorable of all creation; the Prophet Muhammad, as well as his kin and companions.

    At a time when we are diligently anticipating an end to the enflaming crisis and the ensuing security catastrophe that has plagued Iraqi people of all religious denominations as a result of the occupation. The successive turn of events wherein innocent Iraqis are killed with impunity has only increased a sense of trepidation and despair. A great number of criminals and militias have been enabled to commit cowardly acts of destruction that have brought anguish to thousands of Iraqis.

    For this reason, a number of Muslim scholars and spokespeople from the various schools of thought have called for the issuance of a statement addressing the escalation of hostilities and the committal of criminal acts. These unlawful acts are carried out in the name of religion both in Iraq or elsewhere under the veil of a religious partisanship. The undersigned, therefore, affirm all of the following:

    1) The sanctity of human life: God has forbidden the killing of innocents whether they be Muslim, Christian, or otherwise. All who take life without legitimate justification commit a major crime and an atrocity before God.
    2) Islamic doctrine does not allow excommunication of any Muslim who prays in the direction of Mecca. All religious edicts that excommunicate members of contrasting schools of thoughts or denominations are entirely invalid and have no basis in Islamic law. Consequently, all blood that is spilt as a result of religious edicts that advocate excommunication is considered a criminal act of murder, violating the sanctity of life that God Himself has consecrated. This position has been previously outlined during the Amman Conference and subsequently ratified by religious scholars from all eight schools of thought.
    3) The killing of innocents, the destruction of mosques, places of worship, homes, and the desecration of the dead in Iraq and elsewhere violate that which is sacred. All Muslim schools of thought and denominations dissolve all ties from those who commit such acts.

    We call upon the greater Muslim community, political leaders, preachers, all concerned parties, and the media to uphold their responsibility by resolving to bring about an end to the crisis sustaining itself under the guise of partisan conflict and defuse the situation before it is too late. We must not create an opportunity for our enemies to foster conflict and further hostilities.

    16/8/2007

    الموقعون على البيان


    الاســـم الصفــــة البلد
    1. الشيخ إبراهيم محمد سلقيني مفتي محافظة حلب سوريا
    2. الشيخ أبو بكر أحمد المليباري الأمين العام لجمعية علماء أهل السنّة والجماعة في الهند الهند
    3. الدكتور أحمد الكبيسي داعية إسلامي معروف العراق
    4. الدكتور أحمد بدر الدين حسّون المفتي العام للجمهورية العربية السورية سوريا
    5. الشيخ أحمد حسين أحمد محمد عضو اللجنة الشرعية لتعزيز الوسطية والرد على الفكر المتطرف الكويت
    6. الدكتور أحمد نور سيف المهيري رئيس المجلس العلمي بكلية الإمام مالك في دبي الإمارات
    7. الشيخ أسامة عبد الكريم الرفاعي من علماء دمشق البارزين، خطيب جامع عبد الكريم الرفاعي سوريا
    8. الشيخ حبيب عباس الكاظمي مفكر ومحاضر إسلامي إيران
    9. الشيخ حسام الدين فوفور رئيس قسم التخصص ومحاضر في معهد الفتح الإسلامي بدمشق سوريا
    10. آية الله حسين المؤيد مرجع إسلامي شيعي العراق
    11. الشيخ حسين مصطفى إبراهيم يس أمين عام لجنة تنظيم الشعائر الإسلامية الكويت
    12. الشيخ سارية عبد الكريم الرفاعي داعية وإمام وخطيب جامع زيد بن ثابت الأنصاري سوريا
    13. الدكتور صلاح الدين كفتارو رئيس مجمع الشيخ أحمد كفتارو سوريا
    14. الدكتور طارق السويدان مدير عام قناة الرسالة الفضائية الكويت
    15. الدكتورة عائشة يوسف المناعي عميدة كلية الشريعة والدراسات الإسلامية، الدوحة قطر
    16. الدكتور عبد الفتاح البزم مفتي دمشق، مدير معهد الفتح الإسلامي سوريا
    17. الشيخ عبد الله اليوسف شخصية دينية بارزة في المنطقة الشرقية السعودية
    18. السيد عبد الله فدعق داعية إسلامي في البلد الحرام السعودية
    19. الشيخ عبد الملك عبد الرحمن السعدي مفتي العراق سابقاً العراق
    20. الدكتورة عبلة محمد الكحلاوي عميدة كلية الدراسات الإسلامية و العربية بجامعة الأزهر، بنات مصر
    21. الدكتور عصام البشير وزير الأوقاف السابق، الأمين العام للمؤسسة العالمية للوسطية السودان
    22. الدكتور علي جمعة مفتي جمهورية مصر العربية مصر
    23. الحبيب علي زين العابدين بن عبد الرحمن الجفري مؤسس ومدير عام مؤسسة طابة اليمن
    24. السيد عمر بن حامد الجيلاني مدرس الفقه الشافعي في مدارس حضرموت اليمن
    25. الحبيب عمر بن محمد بن سالم بن حفيظ عميد دار المصطفى للدراسات الإسلامية، تريم، حضرموت اليمن
    26. الأستاذ عمرو خالد داعية إسلامي مصر
    27. الدكتور فاروق حمادة أستاذ السنّة وعلومها بجامعة محمد الخامس المغرب
    28. الأستاذ فهمي هويدي كاتب إسلامي مصر
    29. الدكتور فوزي السيد عبد ربه عيد عميد كلية الدراسات الإسلامية والعربية في جامعة الأزهر سابقاً مصر
    30. الشريف محمد العلويني رئيس الأكاديمية الأوربية للثقافة والعلوم الإسلامية في بروكسل بلجيكا
    31. السيد محمد باقر الموسوي المهري وكيل الإمام السيستاني وأمن عام تجمع علماء المسلمين الشيعة في الكويت الكويت
    32. الحبيب محمد بن عبد الرحمن السقاف داعية إسلامي السعودية
    33. السيد محمد بن محمد المنصور مرجع الزيدية اليمن
    34. الدكتور محمد راتب النابلسي داعية إسلامي بارز سوريا
    35. الدكتور محمد سعيد رمضان البوطي عالم الشام الكبير، رئيس قسم العقائد و الأديان بجامعة دمشق سوريا
    36. الشيخ محمد هشام البرهاني مدرس الفقه و الأصول في كلية الشريعة، جامعة دمشق سوريا
    37. الدكتور مصطفى البغا عالم وفقيه سوريا
    38. الدكتور مصطفى بن حمزة أستاذ الشريعة بجامعة محمد الأول المغرب
    39. الدكتور مصطفى تسيرتش رئيس العلماء والمفتي العام لدولة البوسنة و الهرسك البوسنة والهرسك
    40. الدكتور نور الدين عتر عالم كبير ومحدث ومحاضر في معهد الفتح الإسلامي بدمشق سوريا
    41. السيد هاني فحص مفكر إسلامي شيعي لبنان
     
  2.   مشاركة رقم : 2    ‏2007-08-19
  3. البكيان

    البكيان عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2005-02-18
    المشاركات:
    1,377
    الإعجاب :
    0
    الفتنة أخذت أوجه متعددة ولا يقتصر الامـر على فئة دون غيرها

    ما يحدث في بلاد الرافدين هو نتيجة متوقعة ،، ولا غرابة في ذلك ..!!
    [BLINK]
    ولكن هناك تساؤل أو إستفسار يبحث عن تفسير ؟!![/BLINK]

    حدث التفجير بعد العرض الذي قامة به قناة الجزيرة بإحدى برامجها حول الطائفة اليزيدية ...!!


    تحيااااااااااااااااااتي ​
     
  4.   مشاركة رقم : 3    ‏2007-08-20
  5. jameel

    jameel عضو متميّز

    التسجيل :
    ‏2001-10-29
    المشاركات:
    2,261
    الإعجاب :
    0
    هؤلاء عملاء و ليس علماء قاتلهم الله أنى يؤفكون

    اين هؤلاء العملاء من ما فعل الطائفة اليزيدية الخبيثة بنساء السنة و اهل السنة

    الدم الدم و الهدم الهدم
     

مشاركة هذه الصفحة